راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         أمطار رعدية وسيول تجتاح مناطق بتراب جماعة تنانت في اتجاه أزيلال             لقاء أجيال نافذة ثقافية جديدة بخريبكة             افتتاح ممثلية تعاضدية التعليم وعيادة طب الأسنان بمدينة بني ملال             المجلس الإقليمي لأزيلال يتفاعل مع مقال تاغيا بزاوية أحنصال ويوضح مايلي             الاهتمام بالمجال البيئي في صلب اهتمامات شركة سوطا بجهة بني ملال خنيفرة             أزيلال: إلقاء القبض على سارق سيارة المقاول بحي واد الذهب             أزيلال: سرقة ما يزيد عن 15 ألف درهم من مواطنين تحت تأثير السماوي             حراك الكراهية لا يقود إلى ثورة !!             سرقة سيارة مقاول بأزيلال كان يهم لإيصال ابنته الطالبة الجامعية             عامل إقليم أزيلال يترأس لقاء تواصليا مع المجلس الجماعي لدمنات وحفل تكريم رياضيين وتوزيع معدات             تفاصيل الإعتداء الذي تعرض له شخص بأداة حديدية بأزيلال             التعليم بالمغرب..لماذا تتوالى الإصلاحات وتغيب النتائج؟             الإقتطاع الجائر من الأجور والتمييز يخرج الأساتذة المتعاقدين بأزيلال للإحتجاج أمام مقر مديرية التعليم             أزيلال: الدرك الملكي ببين الويدان يحجز كمية مهمة من اللحوم البيضاء الفاسدة             مشاريع إنمائية لفك العزلة عن ساكنة انركي                                    تقارير جطو                                                                        الدخول المدرسي                                    بعض البشر                                     إدمان الفايسبوك                                                            بيدوفيليا           
 
كاريكاتير

 
مواقـــــــــــــــف

نافذة على اليوم العالمي للمدرس


كما غراب البين؛ محمد علي يُضَيِّع المشيتين


إرهابٌ ترعاه الدولةُ وتعذيبٌ يُشرعُهُ القضاءُ


من وحي فيديوهات "مقاول الجيش" محمد علي


أزرق أبيض ائتلافُ قتلةٍ وتحالفُ أشرارٍ

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حـــــــــــــوادث

أزيلال: إلقاء القبض على سارق سيارة المقاول بحي واد الذهب

 
جهويــــــــــــــة

المجلس الإقليمي لأزيلال يتفاعل مع مقال تاغيا بزاوية أحنصال ويوضح مايلي

 
متابعــــــــــــات

تفاصيل الإعتداء الذي تعرض له شخص بأداة حديدية بأزيلال

 
سياحــــــــــــــة

برومو مهرجان فنون الأطلس أزيلال في دورته العاشرة - صيف 2019

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
وطنيــــــــــــــة

أعضاء حكومة العثماني الثانية – اللائحة الكاملة

 
مجتمــــــــــــــع

أزيلال: سرقة ما يزيد عن 15 ألف درهم من مواطنين تحت تأثير السماوي

 
جمعيــــــــــــات

لقاء أجيال نافذة ثقافية جديدة بخريبكة

 
البحث بالموقع
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
ملفــــــــــــــات

إقليم أزيلال: تديلي وإمليل جماعتين شملهما تحقيق الفرقة الوطنية للشرطة القضائية

 
 

The Discovrey أو العبور إلى عالم الروح


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 16 شتنبر 2019 الساعة 47 : 17




The Discovrey أو العبور إلى عالم الروح
 


باﻷمس وأنا اتنقل بين الصحف الإليكترونية ، وأتصفح مواقع التواصل الاجتماعي، وأتقلب هنا وهناك بين القنوات الفضائية ، وقعت بالصدفه على فلم  The Discovrey أو La découverte  الذي حاول مخرجه "تشارلي ماكدويل" الإجابة عن التساؤلات المحيرة والمقلقة لإشكال وعي الإنسان ، من دون غيره من الكائنات الحية، بأنه يحيا ويعيش ويفنى، وجهله التام بالغاية الخفية من تربص الموت به ، لإنهاء وجوده الدنيوي، وانتزاعه من ملاذاته الحياتية ، وحرمانه من رغباته وشهواته التي يزداد تمسكا بها كلما تقدم في العمر وتوغل في الحياة ، وذلك من خلال قصة لــ"جاستن لاثر" التي تحكي فيها عن توصل عالم وباحث الكبير -"توماس هاربور" الذي لعب دوره في الفلم الممثل المقتدر "روبرت ريدفورد"- إلى إثبات علميا وجود حياة بعد الموت، الإكتشاف الذي دفع ، بعد سنة، بالكثيرين إلى الإنخراط في تجربة الإنتقال إلي العالم الآخر ، عالم الروح ، على أساس أن الموت ليس إلا خطوة ثانية بعد خطوة الحياة ، وعتبة مرور إلى اللامتناهي الأبدي ، وذلك فرارا من كل ما يشوش على طبيعة وجود الإنسان وآفاق كينونته ، إلى عوالم الروح ، التي اختار البعض العبادة والتصوف وشدة الإيمان والتقرب من المولي عز وجل ، كوسيلة للولوج إليها ،  واتخذ البعض الآخر التأمل والسكون والتصوف و"اليوجا" كسبيل لبلوغها، وتعاطي فريق ثالث "أقراص الروح" كطريق للوصول إلى عالومها الخفية... كأقراص الـ" دي إم تي"، ونبات "الأياوسكا" الذي كانت قبائل الأمازون تتناولها خلال طقوسهم الدينية لتحقيق وهم الحقيقة الكاملة المُخَلِّصة من صدمة الموت القاسية ، وما يعيشه بسببها من حياة مزدوجة بين واقع ملموس مرئي بالأعين البشرية ، وعالم خفي معروف ومدرك بالروحه ، ويصعب رؤيته خباياه إلا بالبصيرة  أو العين الثالثة، التي نبهنا الله عز وجل لوجودها ، والمغطاة بغطاء يمنع العقل البشري من إدراك ما خفي عنه منه، لسلامته ، بدليل قوله تعالى "لَّقَدْ كُنتَ فِي غَفْلَةٍ منْ هَٰذَا فَكَشَفْنَا عَنكَ غِطَاءَكَ فَبَصَرُكَ الْيَوْمَ حَدِيدٌ". تلك العين التي يكشف عنها الله لمن يشاء ، ويفتح عليه فتوح العارفين، فيطلعه عما خفي عنه من ذاك العالم ، الذي لا يستطيع أي سويٍّ من بني البشر أن يمنع نفسه من التفكير فيه والإنشغال به، والذي برع كل من "روبرد ريدفورد" و"ريتشار أورورك"و"كتري ديمارتينو" و"رون كندا" في  تشخيص الإشكال  بفنية عالية.

حميد طولست







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



المهرجان الدولي للفيلم بمراكش ينظم في دورته 13 تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس

نصف دستة من الديمقراطيين في ضيافة الإسلاميين.. ومنيب بين أنياب الخميني!

The Discovrey أو العبور إلى عالم الروح

The Discovrey أو العبور إلى عالم الروح





 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــع

 
 

»  سياســـــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــل

 
 

»  اقتصــــــــــــاد

 
 

»  سياحــــــــــــــة

 
 

»  وقائـــــــــــــــع

 
 

»  وطنيــــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــوادث

 
 

»  بيئـــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  تنميــــــــــــــــة

 
 

»  جـــــــــــــــوار

 
 

»  تربويــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــة

 
 

»  قضايــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــات

 
 

»  جهويــــــــــــــة

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  متابعــــــــــــات

 
 
تنميــــــــــــــــة

إقليم أزيلال: قفزة نوعية في التنمية بجماعة أيت امحمد التي لم تشهد مثيلا لها منذ تأسيسها

 
تكافـــــــــــــــل

وفد عن البنك الإفريقي للتنمية يحل بأزيلال للمساهمة في بناء المستشفى الإقليمي الجديد

 
سياســـــــــــــة

عين على المشهد الحزبي

 
تربويــــــــــــــة

الإقتطاع الجائر من الأجور والتمييز يخرج الأساتذة المتعاقدين بأزيلال للإحتجاج أمام مقر مديرية التعليم

 
صوت وصورة

مشاريع إنمائية لفك العزلة عن ساكنة انركي


قربالة"في التقدم والاشتراكية


السلاح الجيوفيزيائي واقع أم خيال؟


مشرملين يعترضون سبيل حافلة و يعرضون ركابها للخطر


تمارين للتخلص من آلام الركب

 
وقائـــــــــــــــع

أزيلال: هجوم عصابة مكونة من أربعة شبان على موظف وعضو جماعي بطريقة هوليودية

 
بيئـــــــــــــــــة

الاهتمام بالمجال البيئي في صلب اهتمامات شركة سوطا بجهة بني ملال خنيفرة

 
ثقافــــــــــــــــة

الكاتب العام لعمالة أزيلال يفتتح معرض الكتاب ومعرض الصناعة التقليدية

 
اقتصــــــــــــاد

كوسومار للسكر بجهة بني ملال خنيفرة تؤكد أن مشروع إنتاج الطاقة صديق للبيئة يحترم المعايير الدولية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
قضايــــــــــــــا

التهويل الفايسبوكي يرسم صورة غير دقيقة عن الوضع الأمني بمدينة أزيلال

 
 شركة وصلة