راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         جلالة الملك يوجه غدا الاثنين خطابا ساميا بمناسبة ثورة الملك والشعب             وزارة الصحة تعجز عن انقاذ ضحايا الكلاب المسعورة والزواحف السامة             بين مَفخرة برلمانية أمريكية ومَسخرة البرلمانيين في بلادنا             ماذا تنتظر من أحزاب تعتمد (الذُّلقراطية)؟!             حكايتنا مع موسم الحر             ذكرى ثورة الملك والشعب .. عفو ملكي على 450 شخصا من بينهم 22 محكوم عليهم في قضايا التطرف والإرهاب             الجمع العام لفريق أمل سوق السبت يصادق بالإجماع على التقريرين المالى والأدبي ويجدد الثقة في مكوري             جامعة فاس تفتح تحقيقا بشأن مضمون شريط صوتي حول معايير الولوج لماستر قانون المنازعات             المكتب الوطني للسلامة الصحية يلح على شراء الأضاحي المرقمة لكنه غير مسؤول عن جودة اللحوم!!!             ارتفاع أسعار الأضاحي بمدينة أزيلال يدفع غالبية المواطنيين الى العزوف عن الشراء             ملحمة ثورة الملك والشعب تجسيد لأروع صور التلاحم في مسيرة الكفاح الوطني             أردوغان رئيسا لحزب العدالة والتنمية التركي لولاية ثانية             تدابير لتجنب لسعات العقارب ولدغات الأفاعي             مستجدات المنهاج الدراسي للتعليم الابتدائي مواد اللغة العربية الفرنسية الرياضيات والنشاط العلمي             بلاغ رسمي حول العطلة بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب وعيد الأضحى             أخبار المنتخب المغربي                       
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

ماذا تنتظر من أحزاب تعتمد (الذُّلقراطية)؟!


حكايتنا مع موسم الحر


أيّة فلسفة هذه التي رُدَّ إليها الاعتبار في بلادنا؟


في قطاع غزة وحدةٌ في الميدان وتوافقٌ في السياسةِ


الذبائح في خطب الجمعة .. محاولة في التركيب

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

أزيلال: أسرة حليمة إحتاسن تنظم مسيرة احتجاجية للتنديد بالحكم المخفف في حق المعتدي

 
الجهوية

ارتفاع أسعار الأضاحي بمدينة أزيلال يدفع غالبية المواطنيين الى العزوف عن الشراء

 
متابعات

وزارة الصحة تعجز عن انقاذ ضحايا الكلاب المسعورة والزواحف السامة

 
سياحة وترفيه

ارتفاع عدد السياح الوافدين على أكادير في النصف الأول من 2018

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

ذكرى ثورة الملك والشعب .. عفو ملكي على 450 شخصا من بينهم 22 محكوم عليهم في قضايا التطرف والإرهاب

 
الناس والمجتمع

وفاة عامل بناء اثر سقوطه من طابق إحدى المنازل بأزيلال

 
جمعيات ومجتمع

أزيلال: فتح باب التسجيل للاستفادة من منح دراسية موسم 2018/2019 خاصة بفتاة العالم القروي

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

جامعة فاس تفتح تحقيقا بشأن مضمون شريط صوتي حول معايير الولوج لماستر قانون المنازعات

 
الرياضية

الجمع العام لفريق أمل سوق السبت يصادق بالإجماع على التقريرين المالى والأدبي ويجدد الثقة في مكوري

 
 


أزيلال : جماعة تنانت تعيش التهميش وتحلم ب ( الوأد الحار)


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 يونيو 2012 الساعة 41 : 15


 

 


جماعة تنانت بازيلال تعيش التهميش وتحلم ب ( الوأد الحار)

 

سكان دواوئر تنلاشحفت عين الحوت سكورة يكسرون جدار الصمت ويرفعون أصواتهم "كفى من التهميش والفقر"

 

تعبيد الطريق وربط المنازل بالماء الصالح للشرب وتوفير اطر طبية بالمستوصف الصحي وتجهيز المؤسسات التعليمية وخلق نادي نسوي وتوفير فرص الشغل  والصرف الصحي أهم مطالب الساكنة ، لإخراج الجماعة من وطأة التهميش والإقصاء التي ترزح تحتها

 

انجاز وتصوير : هشام أحرار

 

    أزيد من 40 كيلومترات هي المدة الزمنية  التي تلزمك من اجل الوصول إلى دواوير تنلاشحفت وعين الحوت وسكورة بجماعة تنانت انطلاقا من مدينة ازيلال قرية يشكو سكانها مما أسموه الحصار الإعلامي المفروض عليهم،فلا احد استطاع أن يوصل صوتهم إلى المسؤولين ، يعيشون تحت عتبة الفقر والتهميش ، حيث تسمع معاناة سكان، لا يمكن الوصول إليهم ولا إغاثتهم ومدهم بيد المساعدة، بعد أن غفل المسؤولون عن مساعدة السكان وحل مشكلهم البسيط/ الصعب. إذ لا يمكن لهؤلاء العيش وهم يطالبون مطالب بسيطة بتعبيد طريق وربط الماء الصالح للشرب بمنازلهم عوض قطع كيلومترات لجلب هذه المادة وبناء نادي نسوي لنساء وكذا توفير طبيب قار وقاعة الولادة بدل التوجه إلى المستشفى الإقليمي بازيلال أو إلى عمالة قلعة السراغنة وقطع مسافة تبلغ 60 كيلومتر من اجل الولادة لان المستوصف الصحي اليتيم ليمكن إسعاف ساكنة تقدر ب2000 نسمة بممرض واحد وبناء مؤسسة تعليمية "إعدادية" لان جل أبنائهم يغادرون المؤسسة بعد حصولهم على شهادة الابتدائية لغياب دار الطالب وتواجد داخلية وحيدة لقرابة ستة جماعات قروية لايمكن لها أن توفي بالمطلوب ،  أطفال نساء شيوخ التقت بهم "البوابة" في زيارة خاصة وطرحوا لها مشاكل بسيطة في نظرهم وبمقدورها تغيير واقع سكان وفك عزلتهم.


     بعد أزيد من 60 دقيقة هي المدة الزمنية بين الطرق الوعرة وغير معبدة مرورا بدوار تنلاشحفت على متن سيارة لفاعل جمعوي ابن المنطقة الذي أكد في حديثه "للبوابة" أن طريق في فصل الشتاء لايمكن المرور منها بسبب الأوحال والمياه التي تعرقل حركة المرور إضافة إلى الغش في الأشغال لأنه عندما يأتي المطر يكشف عن هشاشتها وعيوبها كما انه أثناء عملية الحفر والأشغال لأيتم تنبيه إلى خطورة الحفر بوضع علامات تحذر من ذلك  وشهدت عدة حوادث مميثة أخرها لطفل يبلغ من العمر حوالي 9 سنوات ويدرس بمستوى الثاني ابتدائي و حادث أخر بالجرار أصيب صاحبها بكسر في رجله اليمنى ، وأضاف أن هده الطريق تم إصلاحها سنة 1997 وأيضا سنة 2011 من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و نطالب المسؤولين بتعبيدها وتزفيتها لأنها الممر الوحيد لثلاثة دواوير تعيش عزلة تامة في فصل الشتاء  وللوصول إلى المدارس وإلى المركز الصحي وإلى السوق الأسبوعي،  سيما أن السكان عاجزون عن التواصل مع مغرب التنمية والحداثة .                                                                      

    حياة أم لثلاثة أطفال وزوج متقاعد يشتغل ألان في تربية المواشي  أننا نعيش بدوار سكورة حرب مع المياه فنحن في حاجة ماسة إليها خاصة أن هذا الموسم جاف دفع بساكنة أن تستعد ل"حرب" بدأت ملامحها تظهر خاصة أن عملية ربط الماء الصالح للشرب بالمنازل لم تشمل هده الدواوير مما جعلنا نقوم بعملية البحث عن مياه الشرب والسقي مما يطرح نزاعات وشجارات ومشا ذات بين الجيران والأهل في تلك المناطق وتضيف ساكنة سكورة وعين الحوث تنلاشحفت تعيش هده الأيام ومع توالي ارتفاع درجة الحرارة  حالة من التوتر والنزاعات الدائمة بسبب ندرة مياه الشرب والسقي والوسيلة الوحيدة لجلب هده المادة هي الدواب وتنقل لكيلومترات ، كما أن هناك عيون مشهورة بالمنطقة  كانت تساهم في السقي والشروب أصبحت اليوم جافة الأمر الذي جعل عملية التنقيب وجلبها من أماكن بعيدة مازال متأزم في غياب تدخل للسلطات المحلية والمنتخبين والذين ظلوا يتفرجون على الوضع وينتظرون وقوع كارثة حسبما السكان المتضررين .               

                              

    مطالبة المسؤولين بحل مشاكل نساء الدوار بخلق نادي نسوي وروض الأطفال وتوفير منح دراسية لأبنائهم عوض مغادرة الدراسة والاشتغال في البيوت ودوار سكورة يتوفر على نادي نسوي عبارة عن أطلال يأوي الحشرات السامة والكلاب الضالة ومدرسة بدون مرحاض أو سور وقائي 

 

    المستوصف صحي يتيم بدون أدوية أو قاعة للولادة وطبيب  زهرة بنت لحسن البالغة من العمر حوالي 80 سنة بدون وثائق كعقد زواج أو بطاقة التعريف الوطنية  تقول "للبوابة" وقد اشتد المرض بها لغياب طبيب وأدوية مجانية بالمستوصف الصحي اليتيم بدوار تطالب أيضا بتوثيق العلاقة الزوجية واستخراج وثائق الهوية وان بطاقة تغطية الصحية"رميد" القليل  من يعرفها من الدوار ، زهرة تتحدث باللغة العربية وبعنف "لأول مرة يزورنا إعلامي لنقل همومنا ومشاكلنا للمسئولين " فدوار سكورة يعيش عزلة وتهميش بشري  واغلب سكانها هناك من هجر إلى المدن المجاورة بحتا عن عيش أفضل لان شكايتهم المقدمة إلى الجريدة تنتقد رئيس جماعتهم وحاشيته الذي ظل يتربع على كرسي المسؤولية دون تفكير في مشاريع تنموية للدوار . فاطمة البالغة 34 سنة بدورها تطالب المسؤولين بحل مشاكل نساء الدوار بخلق نادي نسوي وروض الأطفال وتوفير منح دراسية لأبنائهم عوض مغادرة الدراسة والاشتغال في البيوت ودوار سكورة يتوفر على نادي نسوي عبارة عن أطلال يأوي الحشرات السامة والكلاب الضالة ومدرسة بدون مرحاض أو سور وقائي  ومستوصف صحي يتيم بدون أدوية أو قاعة للولادة وطبيب.


     ان سيارة الإسعاف التابعة للجماعة أومندوبية وزارة الصحة يرفضوا المسؤولين دخولها إلى هده الدواوير بحجة عدم تعبيد الطريق ويضطرون لنقل مرضاهم أو النساء الحوامل على متن الدواب أو سيارة خاصة إلى مركز تنانت تم تقلهم سيارة الإسعاف إلى المستشفى الإقليمي بازيلال أو إلى قلعة السراغنة بعد أداء واجبات النقل مابين 200 درهم و300 درهم ولايسثتنى من ذلك الفقراء أو المعوزين من أداء هذا المبلغ فحسب شهادة بعض النساء فقد سجلت عدة حالات خطيرة من النساء الحوامل والمصابين بلسعات العقارب خاصة في فصل الصيف ولم يستطيعوا أداء المبلغ نظرا للعوز والحاجة لتدبير الوقود.  "م.ب" مجاز في اللغة العربية عاطل عن العمل منذ 1998ومسؤول عن أسرة ويقطن بدوار سكورة  ويلخص مشاكل الدوار أنها بسيطة جدا بحجم مشاكل بالمدن الكبيرة وهي من المتطلبات العيش الكريم لان الساكنة..

 

المستوصف الصحي اليتيم لايمكن من إسعاف ساكنة تقدر ب2000 نسمة بدون طبيب وقاعة للولادة

 

      تعيش فقرا وتهميشا واغلب سكانها يشتغلون في تربية المواشي والفلاحة المعيشية وليس لديهم موارد أخرى قارة. حميد ألخلدي فاعل جمعوي بالمنطقة في ظل الواقع الشاذ ، أجمعت الساكنة  على انه لم يعد لهم مكان للعيش بأرض الآباء والأجداد وما عليهم سوى ركوب مطية الرحيل الجماعي لان هم فقدوا تقتهم في مسؤولي تدبير الشأن المحلي  والصراعات داخل المجلس الجماعي وتأجيل الحساب الإداري أكثر من مرة جعلت مشاريع الجماعة مجمدة والضحية المواطن البسيط و مشاكل تتلخص في طريق معبدة وصالحة  وربط المنازل بالماء الصالح للشرب  ومستوصف صحي مجهز ومؤسسات تعليمية مجهزة وتوفير فرص الشغل للسكان

 

      شيخ مسن يبلغ من العمر حوالي 80 سنة وفي حديثه "للبوابة" حول المعاناة اليومية التي يتقاسمها مع ساكنة المنطقة في الطريق والماء وغياب فرص الشغل للأبناء وغياب قوافل طبية بالمنطقة وانه يعاني من مرض مزمن  منذ مدة لضعف الإمكانيات المادية فقد أصبح المرض رفيقه وان الحياة هناك صعبة جدا   ولتحقيق حلمهم واجب على المسؤولين الذين وضعوا من أجل توصيل صوت معاناة السكان إلى مراكز القرار لاتخاذ إجراءات عاجلة وحلول ومقترحات السكان لخروجهم من العزلة.         

                                                                 

     مليكة بلقاضي فاعلة جمعوية ورئيسة جمعية نسوية بالمنطقة  تقول سكان جماعة تنانت يحلمون ب"الوأد الحار" لأنه مشكل أساسي وغياب ترصيص الأزقة وهو ماينعكس سلبيا على الدراسة خلال فصل الشتاء نظرا للأوحال والمياه التي تعرقل حركة المرور ، دواوير تنلاشحفت وعين الحوث وسكورة يعيشون أقصى التهميش لضعف البنية التحتية من طرق ومستوصف صحي ومؤسسة عمومية ومراكز نسوية وماء صالح للشرب كلها تدخل في إطار العيش الكريم  ، لان المجلس الجماعي يعرف صراعات بينه وبين الرئيس مما جعل مصالح السكان عالقة في كف عفريت حتى توزيع المنح للجمعيات النشيطة تم إقصاء جمعية نسوية وحيدة بالمنطقة بسبب صراعات سياسية ، كما يطمح سكانها إلى أن تكون لديهم مراحيض لايخشون امتلاء حفرها ويرغبوا أن يروا مدينتهم في أبهى حلة وان يرفع عنها التهميش الذي طالها لعقود من الزمن ومن هدا المنبر نطالب من السلطات الإقليمية في شخص العامل التدخل لانقاد سكان هده المناطق من الفقر والتهميش .           

                                     


 

 

 

 

 

 

 


 

 

 







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- سكور تموت من الفقر

حكيم

كل هدا وهناك طريق تم تدشينها فى سنة 1996 ولكنها لم ترى نور الى حدى الان .اين دهبت مزنيتها؟ هل تم اكلها كما اكلو العديد من قبل؟

في 25 نونبر 2012 الساعة 21 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

مسيرة ضد التحرش بالشارع العام لعاهرات بالمغرب

ملابسات الوفاة الغامضة لزينب الشاوي : عائلتها بأزيلال تشكك في وقائع الوفاة وتقول شنقها بفعل فاعل

من جرائم التكسب إلى جرائم العاطفة : جريمة قتل بأزيلال سببها امرأة

تعيين عدد من رجال السلطة الجدد بإقليم أزيلال

أربع محاولات إنتحار بأزيلال متم هذا الأسبوع سببها سوء الفهم

أول إنتخابات تشريعية بمصر بعد سقوط النظام

فريق طبي من الدرك الملكي ينقذ السيدة تودة صالح بأيت عبدي إقليم أزيلال

طلب من تنسيقية المعطلين بأزيلال إلى عامل الاقليم بغية الحوار

السياحة الجبلية باقليم أزيلال : تنوع بيولوجي وايكولوجي وتخلف بنيوي

أزيلال : جماعة تنانت تعيش التهميش وتحلم ب ( الوأد الحار)





 
صوت وصورة

أخبار المنتخب المغربي


ضغط على وسائل النقل


معرض الصناع التقليديين ببركان


بوادر زلزال ملكي قادم


سوق بيع الأضاحي بسلا

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

عمالة أزيلال تخلد اليوم الوطني للجالية المقيمة بالخارج.. إبراز للمنجزات وإسهامات المهاجرين

 
الاجتماعية

من تخلى عن ساكنة إقليم أزيلال ووضع حياة مرضاها على كف عفريت؟

 
السياسية

بين مَفخرة برلمانية أمريكية ومَسخرة البرلمانيين في بلادنا

 
التربوية

مستجدات المنهاج الدراسي للتعليم الابتدائي مواد اللغة العربية الفرنسية الرياضيات والنشاط العلمي

 
عيش نهار تسمع خبار

المكتب الوطني للسلامة الصحية يلح على شراء الأضاحي المرقمة لكنه غير مسؤول عن جودة اللحوم!!!

 
العلوم والبيئة

درجات الحرارة العليا والدنيا المرتقبة الجمعة 10 غشت

 
الثقافية

ماهي الملامح البارزة لازمتنا الثقافية...؟

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

الحكومة تتجه إلى سياسة "التقشف" في ميزانية 2019

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ربع مليون مستفيد من البرنامج الوطني للتخييم لهذا العام

 
 شركة وصلة