راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         خطاب "ثورة الملك والشعب" مرجع للحكومة والبرلمان لحل مشاكل الشباب             أقصى درجات فك العزلة.. أزيلال نموذجا             انحرافات الخطاب السياسي بالمغرب والحاجة لإعادة النظر في السياسات التواصلية للأحزاب المغربية             هكذا كان ينظر عبد الكريم الخطيب إلى عبد السلام ياسين             المحكمةُ الدستوريةُ الفلسطينيةُ قرارٌ سياديٌ وحكمٌ نافذٌ             حتى لا ننسى..هل جلوس العدل والإحسان وأمريكا سبب انسحابهم من 20 فبراير ؟             عيد الشباب.. الملك محمد السادس يصدر عفوه السامي على 522 شخصا             نص الخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى 65 لثورة الملك والشعب             جلالة الملك يوجه غدا الاثنين خطابا ساميا بمناسبة ثورة الملك والشعب             وزارة الصحة تعجز عن انقاذ ضحايا الكلاب المسعورة والزواحف السامة             بين مَفخرة برلمانية أمريكية ومَسخرة البرلمانيين في بلادنا             ماذا تنتظر من أحزاب تعتمد (الذُّلقراطية)؟!             حكايتنا مع موسم الحر             ذكرى ثورة الملك والشعب .. عفو ملكي على 450 شخصا من بينهم 22 محكوم عليهم في قضايا التطرف والإرهاب             الجمع العام لفريق أمل سوق السبت يصادق بالإجماع على التقريرين المالى والأدبي ويجدد الثقة في مكوري             العثماني والتجنيد الاجباري                       
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

المحكمةُ الدستوريةُ الفلسطينيةُ قرارٌ سياديٌ وحكمٌ نافذٌ


ماذا تنتظر من أحزاب تعتمد (الذُّلقراطية)؟!


حكايتنا مع موسم الحر


أيّة فلسفة هذه التي رُدَّ إليها الاعتبار في بلادنا؟


في قطاع غزة وحدةٌ في الميدان وتوافقٌ في السياسةِ

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

أزيلال: أسرة حليمة إحتاسن تنظم مسيرة احتجاجية للتنديد بالحكم المخفف في حق المعتدي

 
الجهوية

ارتفاع أسعار الأضاحي بمدينة أزيلال يدفع غالبية المواطنيين الى العزوف عن الشراء

 
متابعات

وزارة الصحة تعجز عن انقاذ ضحايا الكلاب المسعورة والزواحف السامة

 
سياحة وترفيه

ارتفاع عدد السياح الوافدين على أكادير في النصف الأول من 2018

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

خطاب "ثورة الملك والشعب" مرجع للحكومة والبرلمان لحل مشاكل الشباب

 
الناس والمجتمع

وفاة عامل بناء اثر سقوطه من طابق إحدى المنازل بأزيلال

 
جمعيات ومجتمع

أزيلال: فتح باب التسجيل للاستفادة من منح دراسية موسم 2018/2019 خاصة بفتاة العالم القروي

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

هكذا كان ينظر عبد الكريم الخطيب إلى عبد السلام ياسين

 
الرياضية

الجمع العام لفريق أمل سوق السبت يصادق بالإجماع على التقريرين المالى والأدبي ويجدد الثقة في مكوري

 
 


وزير الخارجية المصرى أول مسؤول عربى يزور طرابلس


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 شتنبر 2011 الساعة 42 : 22


 

 

وزير الخارجية المصرى أول مسؤول عربى يزور طرابلس "بعد انتصار الثورة"

 

وزير الخارجية المصرى محمد كامل عمرو

وزير الخارجية المصرى محمد كامل عمرو<br>

طرابلس (ا ف ب)

بحث وزير الخارجية المصرى محمد كامل عمرو مع مسئولين فى المجلس الوطنى الانتقالى الليبى فى طرابلس الخميس "شئون العمال المصريين"، فى أول زيارة من نوعها لمسئول عربى إلى العاصمة الليبية منذ "انتصار الثورة".

وأفاد مصدر فى المجلس الوطنى الانتقالى لوكالة فرانس برس، أن الوزير المصرى "التقى مساء اليوم فى طرابلس رئيس المكتب التنفيذى فى المجلس الانتقالى محمود جبريل"، وأضاف أن "المحادثات تناولت بشكل خاص شئون العمال المصريين فى ليبيا".

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية عمرو رشدى أعلن من القاهرة فى وقت سابق أن زيارة الوزير المصرى إلى طرابلس، هى الأولى من نوعها التى يقوم بها مسئول عربى منذ "انتصار الثورة الليبية".

وقال المتحدث أن كامل عمرو مكلف من جانب الحكام العسكريين المصريين الجدد بالبحث عن سبل "متابعة وتعزيز" العلاقات مع السلطات الجديدة فى ليبيا، ممثلة فى المجلس الوطنى الانتقالى.

وأضاف أن الوزير توجه إلى طرابلس برفقة وزير العمل أحمد التبرعى حيث تتركز الزيارة على عرض مساعدة مصر، وتحديد خطوات للتعاون "الفورى" فى شتى القطاعات، بما فى ذلك القطاعات التى تعد أولوية بالنسبة لليبيا.

كما أعلن المتحدث أن الوزير المصرى يحمل عرض التعاون لمساعدة ليبيا فى نزع الألغام من محيط المنشآت النفطية والصناعية الرئيسية التى زرعتها قوات معمر القذافى، ونقل بسببها 20 مصابا بإصابات حرجة للعلاج فى مستشفيات مصرية.

وكان مقاتلو المجلس الانتقالى أعلنوا فى يوليو أن جهود إزالة الألغام فى مناطق كالبريقة، المدينة النفطية الرئيسية بالشرق، تواجه صعوبات، مشيرين إلى أن قوات القذافى زرعت أكثر من 40 ألف لغم فى محيط المدينة الساحلية.

وقال رشدى، إن مصر وافقت أيضا على "طباعة الكتب الدراسية الليبية" لمساعدة الطلاب فى العودة إلى المدارس فى أسرع وقت ممكن وعدم ضياع عام دراسى آخر.

ويحمل كامل عمرو للسلطات الليبية إعلانا بأن شركة مصر للطيران ستستأنف رحلاتها إلى ليبيا، ما أن يتم رفع حظر الطيران الذى يطبقه حلف شمال الأطلسى على الأجواء الليبية وتزاول المطارات العمل.

وتتركز الزيارة كذلك على بحث وضع المواطنين المصريين فى ليبيا، حيث يعمل عشرات الآلاف منهم، بما فى ذلك المحتجزون فى السجون.

وأعلن رشدى أن مصر مستعدة لتدريب الليبيين فى مجال الممارسات الدستورية والقانونية، فى إطار جهودهم الحثيثة لإعادة بناء المؤسسات الليبية.

وكانت مصر قد انتظرت حتى نهاية أغسطس قبل أن تعترف بالمجلس الانتقالى، باعتباره الممثل الشرعى للشعب الليبى.

وأطاحت الاحتجاجات الشعبية التى استمرت 18 يوما بالرئيس المصرى حسنى مبارك فى فبراير، فيما سيطر الثوار الليبيون على العاصمة الليبية فى 23 أغسطس فى سياق ثورة شعبية مسلحة انطلقت فى منتصف فبراير وأنهت 42 سنة من حكم القذافى.

 







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

بلخياط يكتري سيارة فاخرة ب 324 مليون سنتيم من الميزانية العامة

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

المجلس الاستشاري الأعلى للتقريب بين المذاهب الإسلامية يناقش بالرباط توظيف المناهج التربوية والإعلام

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

المرأة لا تزال تمثل قوة سياسية متواضعة في تونس

التوقيع بالرباط على اتفاقية للوقاية من الرشوة

مصير الوداد بين يديه والأهلي والترجي في مواجهة لاتحتمل القسمة على إثنين

وزير الخارجية المصرى أول مسؤول عربى يزور طرابلس

أمريكا ترى تقدما على طريق جهدها لمنع الفلسطينيين من طلب عضوية الامم المتحدة

ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

وزير الخارجية المصرى أول مسؤول عربى يزور طرابلس

أمريكا ترى تقدما على طريق جهدها لمنع الفلسطينيين من طلب عضوية الامم المتحدة

منحة إيطالية وهبة سعودية للبوليساريو ..

العاهل المغربي يهنئ ويدعم خطاب أبو مازن في الأمم المتحدة

بريطانيا تدين قرار اسرائيل بناء وحدات سكنية جديدة في مستوطنة قرب القدس الشرقية

منحة إيطالية وهبة سعودية للبوليساريو .. واقع الاستقرار المغربي

بوتفليقة يحاول إنقاذ نظامه باللعب بين «المحاور» داخلياً وخارجياً

إسرائيل تدخل ورطتها الكبرى

واشنطن تهنئ المغرب بعضويته في مجلس الأمن





 
صوت وصورة

العثماني والتجنيد الاجباري


الخطاب الملكي السامي لثورة الملك و الشعب


أخبار المنتخب المغربي


ضغط على وسائل النقل


معرض الصناع التقليديين ببركان

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

أقصى درجات فك العزلة.. أزيلال نموذجا

 
الاجتماعية

من تخلى عن ساكنة إقليم أزيلال ووضع حياة مرضاها على كف عفريت؟

 
السياسية

انحرافات الخطاب السياسي بالمغرب والحاجة لإعادة النظر في السياسات التواصلية للأحزاب المغربية

 
التربوية

مستجدات المنهاج الدراسي للتعليم الابتدائي مواد اللغة العربية الفرنسية الرياضيات والنشاط العلمي

 
عيش نهار تسمع خبار

حتى لا ننسى..هل جلوس العدل والإحسان وأمريكا سبب انسحابهم من 20 فبراير ؟

 
العلوم والبيئة

درجات الحرارة العليا والدنيا المرتقبة الجمعة 10 غشت

 
الثقافية

ماهي الملامح البارزة لازمتنا الثقافية...؟

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

الحكومة تتجه إلى سياسة "التقشف" في ميزانية 2019

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ربع مليون مستفيد من البرنامج الوطني للتخييم لهذا العام

 
 شركة وصلة