راسلونا عبر البريد الالكتروني : [email protected]         أمن البيضاء يعثر على الرضيع المختطف ويكشف لغز القضية             جلسة عمومية لمجلس المستشارين لتقديم أجوبة رئيس الحكومة عن الأسئلة المتعلقة بالسياسة العامة             اعتقال سائق سيارة أجرة لضلوعه في ارتكاب جريمة قتل عمد             إحياء الذكرى 21 لوفاة المغفور له الحسن الثاني بالمسجد الأعظم بأزيلال             طنجة .. نزاع حول سوء الجوار يتطور لجريمة قتل             بني ملال: توقيف طالبان وستة أشخاص متورطين في تهديد أمن وممتلكات المواطنين             مهرجان السينما الجبلية بخنيفرة من 13الى 15 دجنبر الجاري             الجرح الفلسطيني بين الانقسامين الوطني الفلسطيني والداخلي الإسرائيلي             توقعات طقس الجمعة 06 دجنبر             والي الجهة وعامل إقليم أزيلال يقومان بزيارة للقائد المعتدى عليه دهسا بسيارة             أزيلال: دهس قائد بسيارة…+ فيديو             تفكيك خلية إرهابية بالمغرب وإسبانيا .. مدريد تشيد بـ "التعاون الممتاز" بين الأجهزة الأمنية في البلدي             عين على الهدر الجامعي             مستجدات حول قضية صاحب قناة مول الكاسكيطة             الرجاء يعوض هزيمة الترجي                                                                                                                        تقارير جطو                                                                        الدخول المدرسي                                    بعض البشر                        
 
 
كاريكاتير

 
مواقـــــــــــــــف

درس الجغرافيا بين "واقع التجاوز" و "رهان الملاءمة"


صورُ التضامنِ مع نتنياهو وأشكالُ التأييدِ له


"شيوخ التعليم" بين "التأييد" و "التنديد"


هل يستحق القطنا" كل هذا العزاء وذاك الرثاء!!


نتنياهو يتمنى نهايةَ رابين لا خاتمةَ أولمرت

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حـــــــــــــوادث

بني ملال: توقيف طالبان وستة أشخاص متورطين في تهديد أمن وممتلكات المواطنين

 
جهويــــــــــــــة

وقفة للمحامين بسوق السبت احتجاجا على المادة 9 من مشروع الميزانية

 
متابعــــــــــــات

أمن البيضاء يعثر على الرضيع المختطف ويكشف لغز القضية

 
سياحــــــــــــــة

برومو مهرجان فنون الأطلس أزيلال في دورته العاشرة - صيف 2019

 
وطنيــــــــــــــة

تحديد الفترة المخصصة للتسجيل في اللوائح الانتخابية الخاصة بالغرف المهنية

 
مجتمــــــــــــــع

خامنئي حين ينصح العرب...!

 
جمعيــــــــــــات

جمعيات بأزيلال تشتكي توزيع الدعم خارج الضوابط القانونية وعامل الإقليم يصدر تعليماته لتطبيق القانون

 
البحث بالموقع
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : [email protected]

 
 
ملفــــــــــــــات

ديربي السياسة

 
رياضـــــــــــــة

رسميا .. النتائج الكاملة لقرعة بطولة أوروبا 2020

 
 

قانون المالية وموقف البرلمانيين من ضرائبه المجحفة؟!


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 نونبر 2019 الساعة 15 : 00


 

قانون المالية وموقف البرلمانيين من ضرائبه المجحفة؟!

رغم ما توفره السوسيولوجيا السياسية وعلم النفس الاجتماعي والانتروبولوجيا السياسية لعلم السياسة التحليلية من والأدوات والوسائل المعرفية والمنهجية، فإن الكثير من المراقبين والمتابعين يحارون في تحديد معالم "النائب المغربي " وضبط ايقاع ممارسته لمهامه، وأدائه لوجباته،  ويفشلون في ترجمة مواقفه وردات فعله تجاه مصالح منتخبيه، ويصعب على العديد منهم إخضاعها للدراسة والتحليل والتنظير والتوقع، ومتابعة تطورات مكانيزماتها المؤطرة سلوكياته السريالية العبثية، التي تكشف بكل وضوح، ودون كبير عناء، الحقيقة المخيفة والواقع الأليم والمحزن للسيرة الذهبية والمستوى التعليمي والثقافي والحس الوطني، المرتبط بالتناقضات الصارخة بين خطابات الكثير من الذين أُنْتخِبوا للسهر على شؤون منتخبيهم المثقلة بالهموم الحياتية، وممارساتهم التي لا توظف للتقليل من مشاق ظروفهم الصعبة، بما يجلب الثروات، ويحقق الرفاهية، ويحارب آثار الفقر ويدمر أسبابه الاجتماعية والاقتصادية والسياسة والثقافية، و يحفز على المساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

المهمة الخطيرة التي تتطلب الزهد والتقوى ووضع المصلحة العليا للوطن والمواطن فوق كل اعتبار، بدلا من السلوكيات التي لا تقيم له وزنا، وتستهتر بصبره وتحمله، والتي يستوي في اقترافها الأغلبية والمعارضة، دون أي فرق أو ندم، تدفعهم شبقية الإمتيازات التي وصل تحكمها في سلوكيات وتصرفات بعضهم، الى مرحلة تجاوزت مشكلة الحياء مما يمكن أن يقال فيهم وعنهم، بعد أن لم يعد يهمهم انفضاح أمر ركوبهم على المصالح العامة لتحقيق المصالح الخاصة، مقابل التهاون في الدفاع عن مصلحة المواطن ومستقبله، والذي ما من شك في أن الله والتاريخ سيحاسبانهم عليه، لأن مصلحة الوطن والمواطنين ليست لعبة، مصداقا لقوله صلى الله عليه وسلم كلكم راع...الحديث. وخاصة إذا كان الراعي إنسانا غير عاد، وكان ينوب عن الأمة، ولم يهتم بمصلحة من أنابوه على شؤونهم ، كما يظهر ذلك جليا في مواقفهم تجاه قرارات الحكومة الأخيرة، المتعلقة بفرض الضرائب المجحفة وغير العادلة ولا المنصفة، المسببة في مآسي الطبقة الفقيرة ودمارها، والتي تضمنها قانون المالية لسنة 2020، وكان من أخطرها على المواطن البائس والمسحوق، تطبيق الضريبة على الدخل على معاشات المتقاعدين، و TVA على الأدوية، والذي صوت عليه 160 من البرلمانيين وامتنع 53 منهم، ولم يصوت ضده غير11 برلمانيا فقط، وكأن صحة المواطن لا تهمهم بقدر ما يهمهم أن يكون الدخل الضريبي أكبر، حتى يغطي الــ 48 مليارا و160 مليون سنتيم كميزانية لمجلس النواب برسم السنة المقبلة، وحوالي 20 مليار سنتيم، كمصاريف السفريات والتعويضات الشهرية للبرلمانيين، ويغطي نظام معاشاتهم غير الدستورية، التي صوت عليها غالبية النواب المحترمين، الذي رفض 204 نائبا منهم الرفع من ميزانية التعليم والصحة..

وفي الختام، أطلب منا الله أن يحفظ مغربنا العزيز وأهله من بلوى الذين يدفعون المواطن المغربي إلى الحقد على كل المرشحين حتى الأخيار منهم !..  

أزيلال الحرة/ بقلم- حميد طولست







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilal[email protected]

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

نقولها جميعا بصوت مرتفع : لا تساهل مع خونة 20 فبراير

بلخياط يكتري سيارة فاخرة ب 324 مليون سنتيم من الميزانية العامة

الملك محمد السادس يترأس مجلس الوزراء والمصادقة على مشاريع قوانين

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

الشروع في عملية إنزال الفرقاطة متعددة المهام

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

إصلاحات بوتفليقة.. وعود فاتها القطار!

المرأة لا تزال تمثل قوة سياسية متواضعة في تونس

تعيين عدد من رجال السلطة الجدد بإقليم أزيلال

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

تضارب مصالح وازدحام جدول الأعمال وراء ارجاء عرض ميزانية 2012 على البرلمان

بنكيران : متشبثون بوزارة المالية وعدد الحقائب الوزارية بين 25 و30

عرض لأبرز عناوين الصحف اليومية

خيـارات البوليساريـو .. حكـم ذاتـي أم عمـل إرهابـي؟

أزيلال : تبذير 100 مليون سنتيم في إصلاح مقر تسجيل السيارات

أول ملفات الفساد أمام القضاء في عهد بنكيران

الوحدة ضرورة لصنعِ فضاء مغاربي قوي وبلا حدود

المجلس الأعلى للحسابات أمام امتحان الانخراط في العهد الدستوري الجديد





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــع

 
 

»  سياســـــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــل

 
 

»  اقتصــــــــــــاد

 
 

»  سياحــــــــــــــة

 
 

»  وقائـــــــــــــــع

 
 

»  وطنيــــــــــــــة

 
 

»  رياضـــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــوادث

 
 

»  بيئـــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  تنميــــــــــــــــة

 
 

»  جـــــــــــــــوار

 
 

»  تربويــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــة

 
 

»  قضايــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــات

 
 

»  جهويــــــــــــــة

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  متابعــــــــــــات

 
 
 
تنميــــــــــــــــة

دورة تكوينية ببني ملال لتقوية قدرات مستشارات الجماعات الترابية في تدبير الشأن العام

 
تكافـــــــــــــــل

عامل بناء بمدينة أزيلال معيل ل 8 أفراد فقد عينيه ويتوسل مساعدته +فيديو

 
سياســـــــــــــة

الدكتورة نبيلة منيب تلقي عرضا بمدينة أزيلال حول الوضع السياسي الراهن ومهام اليسار

 
تربويــــــــــــــة

نادي كورال للموسيقى والفنون يعلن عن افتتاح أنشطته بدار الشباب بأزيلال

 
صوت وصورة

الرجاء يعوض هزيمة الترجي


هل اغرت الاستخبارات فلاديمير بوتين؟


كشف ملفات مغلقة


المعدات التي حجزها البسيج بعد القبض على خــلية الجمعة


مشاريع إنمائية لفك العزلة عن ساكنة انركي

 
وقائـــــــــــــــع

طنجة .. نزاع حول سوء الجوار يتطور لجريمة قتل

 
بيئـــــــــــــــــة

توقعات طقس الجمعة 06 دجنبر

 
ثقافــــــــــــــــة

افتتاح الدورة السادسة للمنتدى الثقافي للكتاب بخريبكة

 
اقتصــــــــــــاد

افتتاح المعرض الجهوي للصناعة التقليدية بمدينة جرادة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
قضايــــــــــــــا

عين على الهدر الجامعي

 
 شركة وصلة