راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         عين على "الكــــان" : المغرب والجزائر "خاوة .. خاوة "             حفل التميز بجماعة تسلطانت بمراكش يبهر الحاضرين ويحتفي بالتلاميذ والأطر الإدارية والتربوية             عين على الباكالوريا..             فاعل جمعوي عثر على ديدان بأسماك اشتراها بمدينة أزيلال البعض يعتبرها عادية             مع غياب المسابح العمومية.. شاب ينضاف الى حصيلة المتوفين غرقا بقناة مائية بأفورار             محنة الإنتظار لاستخلاص المنحة.. منذ أسبوع بأزيلال             أزيلال الحرة تتوقع فوز العدالة والتنمية بالانتخابات القادمة رغم الأزمات التي شاركت فيها             هذا سعر أضحية عيد الأضحى لهذه السنة             الكاتب العام لعمالة أزيلال يستقبل مهنيي سيارات الأجرة الحمراء لتدارس المشاكل التي يعاني منها القطاع             إعدام أشجار بحي أغبالو بمدينة أزيلال.. مسؤولية من؟             الدفاع يلتمس إجراء خبرة نفسية على المتهمين في جريمة قتل سائحتين اسكندنافيتين بجماعة إمليل             انتخابات جزئية .. الاتحاد الدستوري يحافظ على مقعده بمجلس المستشارين عن جهة بنى ملال خنيفرة             توقيف قاتل ولعيد بمنطقة أغبالو بإقليم أزيلال             تقرير المندوبية السامية للتخطيط حول وضعية الاقتصاد المغربي             قراءة في أسباب تراجع معدلات النمو المتوقع                                                             بيدوفيليا                                                حافـة الفقـر            مفارقات                                                                                    تعثر الجرّار                        مشهد رمضاني            التعليم العالي           
 
كاريكاتير

 
مواقـــــــــــــــف

عين على الباكالوريا..


بعض المثقفين العرب


حين يصبح العمل الخيري قناعا للفساد


التحولات المجتمعية وبناء المشروع الثقافي الوطني


حرية الصحافة وأخلاقياتها أساس المهنية

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حـــــــــــــوادث

مع غياب المسابح العمومية.. شاب ينضاف الى حصيلة المتوفين غرقا بقناة مائية بأفورار

 
جهويــــــــــــــة

بدر فوزي نائب رئيسة جماعة أزيلال المكلف بتدبير قطاع التعمير ورهان إرساء دعائم التنمية المستدامة

 
متابعــــــــــــات

فاعل جمعوي عثر على ديدان بأسماك اشتراها بمدينة أزيلال البعض يعتبرها عادية

 
سياحــــــــــــــة

تبانت: 8 مليون درهم لتأهيل وتجهيز مركز التكوين في المهن والأنشطة الجبلية

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
وطنيــــــــــــــة

الصحراء المغربية.. كولومبيا تشيد بمقترح الحكم الذاتي

 
مجتمــــــــــــــع

محنة الإنتظار لاستخلاص المنحة.. منذ أسبوع بأزيلال

 
جمعيــــــــــــات

مركز الاستقبال العائلي مشروع نموذجي للحد من الهدر المدرسي بأزيلال

 
البحث بالموقع
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
ملفــــــــــــــات

بنكيران وجريمة اغتيال عمر بنجلون: ألا يستحق أن يحاكم من أجل المشاركة؟

 
 

ماهية الثّورة التي تسْتحِقّ شرَف لقبِها؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 أبريل 2019 الساعة 00 : 18


 

ماهية الثّورة التي تسْتحِقّ شرَف لقبِها؟



إقطاعي بادْ، ومستبدّ عاد، فسمْوا ذلك (ثورة).. جنيرال سقط، فنادوا رجلا رشي عوده، وقوس ظهره، وخلا فمه من الأسنان فانتخبوه رئيسا فكرس الفساد في البلاد فسمّوا الواقع الجديد (ثورة)، حتّى بهدلت لفظة الثورة وظهرت العورة، واشتكت اللغة من ظلم الذين يعانون من الإسهال اللغوي، الذي عمّ العالم العربي برمته ثم إن اللهم اكفينا ثورات هؤلاء، وجنّبنا شرّ ثوراتهم، فقد صبرنا حتى ضاق من صبرنا الصّبر.. ولكن ما هو مفهوم الثورة عند من يحترمون منطق اللغة، ويحرصون على تسمية الأشياء بأسمائها وهم سادتنا فلاسفة اللغة نفعنا الله بعلمهم؟

الثورة هي تغيير جوهري في أوضاع المجتمع وأحواله وأفكاره لا تتّبع فيه طرق دستورية.. والفرق بين الثورة وقلب نظام الحكم هو أن الثورة يقوم بها الشعب وقد وعى واقعه المزري ففكر في تغييره طبقا لأفكار مفكرين يثق بهم، فالثورة تسبقها فكرة ووعي وإصرار والتزام، على حين أن قلب نظام الحكم يقوم به بعض رجال الدولة  للاستيلاء على السلطة طبقا لأفكار مسبقة، قد يكون مطعونا في صوابها أو شريعيتها فهم بكل بساطة متمرّدون لا أقل ولا أكثر .. وثمة فرق آخر بين الآمرين، وهو أن هدف الثورة تغيير النظام السياسي أو الاجتماعي أو الاقتصادي الفاسد، لكن هدف الانقلاب، هو مجرد إعادة توزيع السلطة السياسية والثروات بين هيئات الحكم المختلفة وقد يكون النظام الجديد أكثر رداءة وسوءا من النظام الذي سبقه، مع أن نجاح الثورة يؤدي إلى سقوط الدستور الذي كان يحمي زمرة الحكام الفاسدين، فكان يبرّر لهم السرقات ونهب الثرواث وقمع الذوات واستغلال الأدوات..

والثورة هي مقابلة للتطّور: فهي سريعة وهو بطيء، وهي تحول مفاجئ وهو تبدل تدريجي من أشهر الثورات السياسية والاجتماعية التي حدثت في التاريخ هي (الثورة الأمريكية) عام (1776) والتي قادها رئيس عظيم يدعى [توماس جيفرسون: (1826-1743)] وقد استعرضنا في المقالة السابقة معالمها، وإنجازاتها في أمريكا و(الثورة) الفرنسية كانت مجرد مؤامرة ضد الملك قادها اليهود الأشرار وشارك فيها الفاسدون والسجناء القتلة قطعت رؤوس بالمقاصل وأوصلت هذه الثورة الزائفة مستبدا وقاتلا إسمه (نابليون) الذي كان يتسلّق جبالا من الجثت للوصول إلى أهدافه العدوانية.. ثم هناك الثورة الروسية التي قادها يهودي ليثأر لأخيه وقد انتهت بخيانة حيث سلم (لنين) أراضي روسية إلى (ألمانيا) مقابل أموال أمدّته بها لإرشاء مرتزقة واستمالة جنود لا ضمير لهم..

ويرى الفلاسفة أن كل حركة تؤدي إلى تغيير جذري في المجتمع دون عنف أو قهر أو إراقة دماء فهي بمعنى ما من المعاني ثورة، كقولنا مثلا: الثورة الصناعية والثورة الثقافية (مع استثناء الثورة الثقافية التي قادها الزعيم الدموي الصيني (ماوتسي تونغ) .. فهل ما حدث في العالم العربي خلال ما أسموه (الربيع العربي) يجسد ولو ثورة بهذا المعنى، الجواب: كلاّ! ثم كلاّ! بدليل أن العسكر قاد (ثورة) هنا: وأزلام نظام مستبد أسقطت مستبدّا وأتت بمستبد آخر وبقي النظام الفاسد قائما في البلاد) وهل جماعة ( الإخوان المسلمين) الدموية قادرة على إنجاز ثورة تاريخية بتوظيفها للدين، وبكذبها على الشعوب؟ إذن إحذروا من استعمال هذه اللفظة في غير مكانها، وخارج السيّاق الذي وضعت له! فالذين يسمون هذه الظواهر (ثورات) هم الكذبة..


بقلم/ فارس محمد







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الجماعة .. بين الأصولية الظلامية والحداثة العلمانية !

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

الحقيقة وراء أسطورة نهاية العالم في 2012

قصة هود عليه السلام

الشعب ينهال ضربا على المثليين بالرباط طالبوا بزواج بينهم وبعض عناصر من 20 فبراير ساندتهم

قصة إبراهيم الخليل عليه السلام

أستاذ للتربية الإسلامية بالثانوية التأهيلية بأزيلال يشحن التلاميذ بأفكار رجعية تدعوا للكراهية

احذروا جريمة الزنا

قصتي شعيب وأيوب عليهما السلام

نص الميثاق الوطني لأخلاقيات الممارسة السياسية ولائحة الأحزاب الموقعة عليه

ماهية الثّورة التي تسْتحِقّ شرَف لقبِها؟





 
صوت وصورة

قراءة في أسباب تراجع معدلات النمو المتوقع


شحن التبن عبر الطريق السيار سطات مراكش


أغنية بنينية ساخرة من منتخب رونار


مصر تغادر الكان و تلتحق بالمغرب


اين هو حكيم زياش ؟

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــع

 
 

»  سياســـــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــل

 
 

»  اقتصــــــــــــاد

 
 

»  سياحــــــــــــــة

 
 

»  وقائـــــــــــــــع

 
 

»  وطنيــــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــوادث

 
 

»  بيئـــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  تنميــــــــــــــــة

 
 

»  جـــــــــــــــوار

 
 

»  تربويــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــة

 
 

»  قضايــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــات

 
 

»  جهويــــــــــــــة

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  متابعــــــــــــات

 
 
تنميــــــــــــــــة

سياسة الأوراش الكبرى بإقليم أزيلال..الشروع في تقوية الطريق الإستراتيجية دمنات- سكورة بوارزازات

 
تكافـــــــــــــــل

الكاتب العام لعمالة أزيلال يشارك المستفيدين بمؤسسة الرعاية الإجتماعية بواولى فطورهم الجماعي

 
سياســـــــــــــة

أزيلال الحرة تتوقع فوز العدالة والتنمية بالانتخابات القادمة رغم الأزمات التي شاركت فيها

 
تربويــــــــــــــة

بوابة وطنية للتوجيه لما بعد الباكالوريا

 
وقائـــــــــــــــع

ضرب وجرح وإصابات بمحطة الطاكسيات بأفورار

 
بيئـــــــــــــــــة

إعدام أشجار بحي أغبالو بمدينة أزيلال.. مسؤولية من؟

 
ثقافــــــــــــــــة

النظرية العامة لأنظمة التقاعد والحماية الاجتماعية:دراسة معمقة على ضوء إصلاحات أنظمة التقاعد

 
اقتصــــــــــــاد

تقرير المندوبية السامية للتخطيط حول وضعية الاقتصاد المغربي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
قضايــــــــــــــا

أزيلال: هكذا تم الترامي على عقار من أملاك الدولة بتراب جماعة أيت تمليل دون اكتراث للحكم والأمر

 
 شركة وصلة