راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         بوتفليقة صَنَمُ مَعْبَد الفساد و الإستبداد بالجزائر !             تفعيل آليات الوقاية من حوادث السير محور يوم دراسي بالمحكمة الابتدائية بسوق السبت             أنشطة تحسيسية بأزيلال بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية             إقليم أزيلال..تعزية إلى عائلة أمين بأربعاء أقبلي في وفاة ابنتهم رحمها الله             دوري أبطال أوروبا .. برنامج مباريات ذهاب دور ثمن النهاية             توقعات طقس الثلاثاء 19 فبراير .. أمطار وثلوج وأجواء باردة             ارحموا عزيز قوم جُن             توزيع أماكن للتجار المنتصبين فوضويا بسوق السبت اولاد نمة             بنكيران والعثماني ومحمّد مُصدَّق هل من مقارنة؟             نشرة خاصة .. تساقطات ثلجية ومطرية وطقس بارد بعدد من أقاليم المملكة             الخلفي: المجتمع المدني يضطلع بدور محوري في تحقيق التنمية بالمغرب             حركة تمدن سريعة بأزيلال وفعالية المراقبة في سياق الضوابط القانونية             في شأن الجزاء الإداري في مخالفات البناء             المدارس الكروية بأزيلال أهم من استقطاب اللاعبين من خارج الإقليم             هل من وجود لحركة نسائية فاعلة بإقليم أزيلال تعود بالنفع على المجتمع؟             خطفوا ابن رئيس جماعة وقتلوه لعدم أداء 40 مليون فدية            جدل فيسبوكي           
 
كاريكاتير

جدل فيسبوكي
 
آراء ومواقف

ارحموا عزيز قوم جُن


القدس الشريف وتحولات الخليج والطوق العربي !


البغل زعيمُ البهائم يترافع ضدّ الإنسان في محكمة (بيراست الحكيم)


التسوية الودية للمديونية المفرطة للمستهلك


سماح مبارك فلسطينيةٌ بأي ذنبٍ تقتلُ

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

بني ملال: إيقاف الرأس المدبر لتهجير الشباب إلى إيطاليا عبر ليبيا

 
الجهوية

حركة تمدن سريعة بأزيلال وفعالية المراقبة في سياق الضوابط القانونية

 
متابعات

أنشطة تحسيسية بأزيلال بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية

 
سياحة وترفيه

منتزه مكون .. تراث عالمي وبيئي بأزيلال

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

إطلاق الاستراتيجية الوطنية متعددة القطاعات للوقاية ومراقبة الأمراض غير السارية 2019-2029

 
الناس والمجتمع

توزيع أماكن للتجار المنتصبين فوضويا بسوق السبت اولاد نمة

 
جمعيات ومجتمع

ندوة حول "الإعلام بين حرية التعبير وحماية الحياة الخاصة"

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

كيف تلقِّن الحكومةُ الظالمةُ الظلمَ لمجتمعها؟

 
الرياضية

المدارس الكروية بأزيلال أهم من استقطاب اللاعبين من خارج الإقليم

 
 


أوزيل ينقذ الريال من هزيمة تاريخية ويقوده للتعادل في وقت قاتل أمام دورتموند


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 06 نونبر 2012 الساعة 24 : 23


 

 

 

 

 

أوزيل ينقذ الريال من هزيمة تاريخية ويقوده للتعادل في وقت قاتل أمام دورتموند بدوري أبطال أوروبا




     أحرز مسعود أوزيل لاعب ريال مدريد هدفا في الدقيقة 89 لينقذ فريقه من الخسارة ويقوده للتعادل أمام بروسيا دورتموند بنتيجة 2-2 في المباراة التي جمعت بينهما ضمن منافسات الجولة الرابعة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا على ملعب سانيتاجو برنابيو بالعاصمة الأسبانية مساء الثلاثاء.



     وحافظ دورتموند على صدارة المجموعة الرابعة بعدما رفع رصيده إلى 8 نقاط، وأبقى على سجله خاليا من الهزائم، بينما ارتفع رصيد الريال إلى 7 نقاط ليظل في المركز الثاني.


 

    قدم بروسيا دورتموند أداء رائعا في الشوط الأول، وتميزت هجماته المرتدة بالخطورة الشديدة، بينما لم يستفد ريال مدريد من سيطرته "الودية" على الكرة، وتباطأ هيجواين ورونالدو في التعامل مع الكرات وأهدرا العديد من الفرص. تحسن أداء ريال مدريد في الشوط الثاني خاصة في الربع ساعة الأخير من المباراة عقب نزول البرازيلي كاكا.

    وحرم الريال ضيفه دورتموند من اقتناص فوز تاريخي خارج ملعبه لم يحققه منذ 9 سنوات في دوري أبطال أوروبا!

   تقدم الفريق الألماني أولا عن طريق اللاعب ريوس في الدقيقة 28، قبل أن يتعادل بيبي للريال في الدقيقة 36، وأحرز اربيلوا هدفا في مرماه عن طريق الخطأ في الدقيقة 45 لينتهي الشوط الأول بتقدم الفريق الضيف 2-1. وأحرز أوزيل هدف التعادل للريال في الدقيقة 89.

    حاول "الداهية" جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق ريال مدريد التغلب على غياب العديد من اللاعبين بسبب الإصابة، مثل كريم بنزيمة ومارسيلو، ومايكل ايسيان الذي جلس على مقاعد البدلاء، واعتمد المدرب البرتغالي على طريقته المعتادة 4-2-3-1 بثنائي ارتكاز في وسط الملعب مكون من الونسو ومودريتش، وثلاثي هجومي متأخر "اوزيل ورونالدو ودي ماريا" بينما شارك هيجواين كمهاجم صريح.

    ولم يختلف "تكتيك" المدرب الألماني مدرب دورتموند كثيرا، وطبق نفس الطريقة حيث دفع بالدولي البولندي ليفاندوفيسكي وحيدا في الهجوم، مدعوما بالثلاثي ريوس وجوتزه وجروسكروتز.

   بدأ الريال المباراة بقوة أملا في إحراز هدف مبكر لإرهاب المنافس، لكن هجماته اتسمت بالعشوائية، وغاب التفاهم بين الثلاثي هيجواين ورونالدو واوزيل، ولم ينجح في تهديد مرمى الحارس فيندفيلر طوال الربع الساعة الأولى من المباراة. 

    ورغم تراجعه واعتماده على الهجمات المرتدة، شكل الفريق الضيف خطورة أكبر بفضل تحركات ليفاندوفيسكي في قلب الدفاع المدريي، وانطلاقات جوتزه وريوس التي فاجأت فاران وبيبي، واستثمر لاعبو الفريق الألماني التمريرات الخاطئة الصادرة من ثنائي ارتكاز الريال مودريتش والونسو.

    أولى الفرص الخطرة كانت نصيب أبناء المدرب الألماني يورجن كلوب عندما انطلق شميلزر بمهارة ومرر إلى ليفاندوفيسكي الذي سدد بقوة لكن كاسياس قائد "الميرينجي" أنقذ مرماه وحافظ على نظافة شباكه.

   استمرت العشوائية المدريدية في الأداء بالإضافة إلى قلة التركيز، وارتكب المدافع البرتغالي بيبي خطأ بعدما فشل في استقبال أحد الكرات في منتصف الملعب لتمر الكرة من خلف زميله اربيلوا لتجد ريوس الذي انطلق بسرعة وسدد على يسار كاسياس الذي كان بإمكانه إنقاذ الكرة وذلك بعد مرور 28 دقيقة من صافرة البداية.


     أحدث هدف دورتموند صدمة بين صفوف الريال، وعاد لاعبوه للهجوم مرة أخرى، وانحصر أداء الريال في التمريرات العرضية في منتصف ملعب دورتموند دون وجود خطورة حقيقة، لكنه نجح في اقتناص هدف التعادل بعد ثمانية دقائق فقط عندما ارتقى البرتغالي بيبي ليحول برأسه عرضية راموس لتسكن شباك الحارس فيندفيلر.

    انخدع لاعبو الريال بسيطرتهم "الوهمية" خاصة بعد إحراز هدف التعادل سريعا، وتسارع لاعبوه في إهدار الفرص السهلة منها انفراد "للدون" البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي تباطأ في تسديدة الكرة ليتلقطها حارس الفريق الضيف.

    دفع الفريق الملكي ثمن الاستهتار بالخصم وعدم استثمار الفرص التي أتيحت له، وانطلق جوتزه في هجمة مرتدة لينفرد بالحارس كاسياس ويحاول التسديد، لكن اربيلوا تدخل في محاول لتشتيت الكرة من أمامه لكنه بدلا من ذلك سدد على مرمى فريقه لتسكن الكرة شباك أصحاب الأرض قبيل انطلاق صافرة نهاية الشوط الأول ليتأخر الريال مجددا بفارق هدف.

    تحسن أداء الريال نسبيا في بداية الشوط الثاني مع التغيير الثنائي الذي قام به مورينيو بإشراك ايسيان وكاييخون بدلا من مودريتش وهيجوايين، وبالفعل نشط الأداء الهجومي لبطل الدوري الأسباني، وكاد كاييخون أن يعادل النتيجة في الدقيقة 47 بتسديدة مرت بجوار القائم الأيسر للحارس الألماني، قبل أن يرفع الحكم المساعد رايته لإلغاء هدف أحرز كاييخون أيضا بداعي التسلل.

    بمرور الوقت، ظهر إصرار لاعبي الريال على التوغل وشن الهجمات من خلال عمق ومنتصف الدفاع الألماني، في ظل غياب تام للظهيرين راموس واربيلوا لمساندة الأجنحة، ولم يظهر رونالدو بمستواه المعهود، وكثرت تمريرات الخاطئة، وتسديداته غير الدقيقة. سمح لاعبو دورتموند لأصحاب الأرض في الاستحواذ على الكرة بنسبة 61 %، واستمروا في اعتمادهم على الهجمات المرتدة التي انخفض عددها تدريجيا في اتجاه المباراة إلى الربع الأخير. 

    دفع مورينيو بورقته الأخيرة مستفيدا من تراجع دورتموند الدفاعي، فإخرج الظهير الأيسر اربيلوا وأشرك الدولي البرازيلي ريكاردو كاكا بدلا منه قبل 13 دقيقة من نهاية الوقت الأصلي للمباراة. نشط أداء الريال بعد نزول كاكا، وانطلق اللاعب البرازيلي في أحد الهجمات ومرر إلى دي ماري الذي أرسل عرضية متقنة إلى رونالدو الذي سدد برعونة واستهتار في جسد الحارس فيندفيلر. ومرة أخرى حرم الدفاع الألماني كاكا من إحراز هدف من جملة رائعة انتهت بتسديدة البرازيلي قبل أن يخرجها أحد مدافعي الفريق الألماني من على خط المرمى.

    وأخيرا جاء الفرج بقدم الدولي الألماني ذو الأصول التركية مسعود أوزيل الذي نفّذ ركلة حرة مباشرة بمهارة فائقة سكنت شباك الحارس فيندفيلر بعدما ارتطمت في القائم الأيسر في الدقيقة 89. كاد دورتموند أن يصعق لاعبي الريال وجماهيره في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع لكن تسديدة ليفاندوفيسكي مرت بسلام خارج مرمى كاسياس لتنتهي المباراة بالتعادل 2-2.



محمد جبريل


 






  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



عصبة أبطال إفريقيا : الصحافيون الرياضيون المغاربة يستنكرون التجاوزات التي شابت مباراة الوداد والأهلي

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

قوات القذافي تدافع عن معاقله بشراسة ضد قوات المجلس الانتقالي

تهديدات العدالة والتنمية بمقاطعة الانتخابات.. صيحة تحذير أم خطاب مزايدات؟

إنضمام أربعة أحزاب إلى تحالف الأربعة الذي يضم الأصالة والمعاصرة

الأطر الوطنية تقرأ فنجان مواجهة الحسم أمام تانزانيا

تأسيس فرع مدينة أزيلال لحزب اليسار الأخضر المغربي

أزيلال : البرنامج الانتخابي المحلي لليسار الأخضر

بلاغ من حزب اليسار الأخضر المغربي

الإشكالية الثقافية في المغرب بين القراءة التقنية والتدبير الحزبي

أوزيل ينقذ الريال من هزيمة تاريخية ويقوده للتعادل في وقت قاتل أمام دورتموند





 
صوت وصورة

خطفوا ابن رئيس جماعة وقتلوه لعدم أداء 40 مليون فدية


ارتفاع حدة الاحتجاجات في تيندوف


أين المتبرعين من المتبرعة بسطات؟+أخبار متفرقة


مجلس المنافسة يصـدم الوزير الداودي+ أخبار متفرقة


المصادقة على مشاريع قوانين تتعلق بأراضي الجماعات السلالية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

رئيسة جماعة أزيلال.. المدينة تشهد طفرة والرجوع الى مجموعة الجماعات نقطة مدرجة

 
الاجتماعية

عامـل إقليـم أزيـلال يقوم بزيارة تفقدية للمستشفى العسكري الميداني بواويوغت

 
السياسية

بنكيران والعثماني ومحمّد مُصدَّق هل من مقارنة؟

 
التربوية

المراكز الاجتماعية التابعة للتعاون الوطني بأزيلال تحتفل باليوم الوطني للسلامة الطرقية

 
عيش نهار تسمع خبار

المعطي منجيب وخديجة الرياضي يتواطئان مع الانفصاليين بباريس

 
العلوم والبيئة

توقعات طقس الثلاثاء 19 فبراير .. أمطار وثلوج وأجواء باردة

 
الثقافية

أزيلال: بلاغ صحفي حول فعاليات اللقاء الثقافي بأيت عتاب

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

موقف مجلس المنافسة بشأن طلب الحكومة تقنين أسعار المحروقات السائلة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

هل من وجود لحركة نسائية فاعلة بإقليم أزيلال تعود بالنفع على المجتمع؟

 
 شركة وصلة