راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         ريال مدريد يسدل الستار على أسوأ موسم له منذ 1998-1999             لابا كودجو يهدي فوزا قاتلا لنهضة بركان في نهائي "الكاف"             عمالة أزيلال تتأهب لافتتاح حلبة تزّلج وتعزز بنيتها الرياضية بمنشأة جديدة             بلاغ بنك المغرب حول الورقة النقدية التي تحمل الرقم 60             أزيلال: البيجيدي بجماعة أيت عباس يقيل عضوة من البيجيدي بسبب الغياب             جبهة القوى الديمقراطية تعتبر حصيلة نصف الانتداب الحكومي مخيبة لآمال المغاربة             خمس ذهبيات تعطي سيدات الملاكمة المغربية الريادة في بطولة دولية             أزيلال: إعطاء الانطلاقة الرسمية لبرنامج الدعم المدرسي من تراب جماعة أيت امحمد             موعد مباريات نهائي دوري الأبطال وكأس "الكاف"             الشرطة بأزيلال تحتفل بكل فخر واعتزاز بالذكرى 63 لتأسيس الأمن الوطني             مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم يتعلق بإحداث منطقة التصدير الحرة "طنجة تيك"             كلاكيت آخر مرة هزلية صفقة القرن             عمالة إقليم أزيلال تخلد الذكرى 14 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية             توضيح من مصالح عمالة إقليم أزيلال حول تعيين مدير المصالح بجماعة دمنات             ما هي أسباب ارتفاع نفقات صندوق المقاصة؟            التعليم العالي                                                            نضال فايسبوكي            بين الفقر والجشع                                    التوزيع العادل للأصفار            مجانية التعليم            حرية الصحافة            الرشوة                        العثماني والفقر            ازدواجية البيجيدي            قناع بوتفليقة            نهاية بوتفليقة            العثماني والتعاقد                       
 
كاريكاتير

التعليم العالي
 
آراء ومواقف

كلاكيت آخر مرة هزلية صفقة القرن


من دروس الانتخابات الإسبانية: فعالية المشاركة في مواجهة الشعبوية والعدمية


فرنسا وفضائح مرتزقة الإسلام السياسي


مقامة البداية والنهاية


في المسألة التعليمية، ازدواجية المواقف تشكك في هوية ووطنية أصحابها!!!

 
ادسنس

المنتدى الدولي الرابع للمدن العتيقة بمدينة وزان يستضيف أزيد من 850 مشارك من كافة الدول في العالم

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

بإقليم أزيلال.. حادثة سير مروعة بمنعرج خطير بأيت بولي تودي بحياة شاب وإصابة والده وشقيقه

 
الجهوية

أزيلال: البيجيدي بجماعة أيت عباس يقيل عضوة من البيجيدي بسبب الغياب

 
متابعات

توضيح من مصالح عمالة إقليم أزيلال حول تعيين مدير المصالح بجماعة دمنات

 
سياحة وترفيه

تبانت: 8 مليون درهم لتأهيل وتجهيز مركز التكوين في المهن والأنشطة الجبلية

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

منتخبون من الصحراء المغربية يستعرضون المنجزات السياسية والاجتماعية والاقتصادية أمام لجنة أممية

 
الناس والمجتمع

بأزيلال.. بين مقهى ومقهى مقهى في تزايد.. الكثير من المال والقليل من الأفكار

 
جمعيات ومجتمع

تنغير تحتضن المعرض الجهوي للطالب في دورته الأولى و السينغال ضيفة شرف

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

تقرير صادم ..أكثر من نصف المغربيات يتعرضن للعنف

 
 

هؤلاء نساء يشرِّفن مَن يذكِّر بهنّ


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 مارس 2019 الساعة 27 : 21


 

هؤلاء نساء يشرِّفن مَن يذكِّر بهنّ


منذ سنتيْن لم أشاركْ في اليوم العالمي للمرأة، الذي يصادف (08 مارس) من كل سنة، وقد ارتأيتُ هذه السنة المشاركةَ بذكر سيّدات دخلنَ التاريخ من بابه الواسع لأعطي الدليل على أنّ المرأة لا تقلّ عن الرجل عقلاً، وجسمًا، وكرمًا؛ ولكنّ سوء فهْمنا هو الذي حجب عنّا ما تمتلكه المرأةُ من ملكات وقدرات كما يقول (ابنُ رشد).. وفي هذه المقالة سأحكي ما أقدمتْ عليه سيّدات، ممّا كان له أثرهُ الذي لا يُنسى في التاريخ، وسأقصّ على القارئ الكريم ثلاث قصص تتراوح بين الإعجاب، والاحترام، والمأساة التي لبستْ ثوب الشهادة. عَيّنَ (هشامُ) القائدَ (حنْظلَة بن صفوان) حاكمًا على (إفريقية)، وما إنْ وصل إلى (القيروان) حتى صرف اهتمامَه إلى تقوية الحصون، وإثارة همّة المدافعين، غيْر أنه لم يمضِ وقتٌ طويل، حتى تعرّض حكمُه، وقوّتُه العسكرية للاختبار، ذلك أنّ ثلاثمائة ألف مقاتل انقضّوا على العاصمة، وأحاطوا بها من كل جانب، فأصاب العربَ عُسرٌ شديدٌ، ولكن (حنْظلة) كان بطلاً من أبطال الزمن القديم، إذ كان يجمع بين الغيرة الدّينية وبيْن رقّة القلب، وهو ما عُرِفَ به عهدُ (عُمر بن الخطّاب).. لقد وقف في الساحة الكبرى أمام المسجد الجامع، وأنذر الناسَ بأنّ هذه الحرب بيْن المسلمين المحاصَرين وبيْن الثوار المحاصِرين لهم، إنما هي حربُ حياةٍ أو موت، وأنّ انتصار المهاجِمين معناه فناء أهل المدينة جميعهم..

كان الموقف دقيقًا جدّا، وكانت جموع الأعداء تضجّ حوْل المدينة، بينما وقف حماتُها المتعَبون يَرْقُبون المعركة بقلوب واجفة من فوق الأسوار، ولقد لقيتْ دعوةُ (حنْظلَة) استجابةً سريعةً، وهنا تكْمن المفاجأةُ: لقد أثبتتْ نساءُ العرب اللّواتي اعتدن مواجهة الأخطار، وحمْل السّلاح، استعدادَهنّ في ميدان القتال، فألّف (حنْظَلَة) منهن جيشًا عهدَ إليه بالدفاع عن المدينة وقت هجوم الأعداء.. قضى (حنظلةُ) وقوّادُه طيلة الليل في توزيع السلاح على النساء، وإعطاء الأوامر للعمل بها غدًا.. وبعد صلاة الصبح، كسّر المدافعاتُ أغماد سيوفهنّ، وانقضَضْن على الأعداء، واشتبكْنَ معهم في معركة ضارية دامت من الصباح حتى المغيب، فانهزم الأعداءُ هزيمةً منكرةً، فقُتِل منهم ثمانون ألفًا، بينما مُنِيَ المسلمون بخسارة زهيدة نسبيا وخلتِ البلادُ من الفتن، واستعادت (إفريقية) استقرارَها بفضل النساء..

هذا يذكّرني بـ(زوجة أبان)، وكانت من الرُّماة، وبفضلها فُتِحتْ (دمشق)، وقد فقأتْ عيْن قائد الرّوم؛ كانت ملثَّمة ولا أحد يعرف أهي رجلٌ أمِ امرأة، وقد أُعجِبَ بها (خالد)، واستقبلها الخليفةُ (عُمر) شخصيًا.. هذا يذكّرني بالطّيارة (كاترين أوريول) وهي أوّل مَن اخترق جدارَ الصّوت، فاستقبلها الرئيسُ الفرنسي شخصيًا لشجاعتها وقلّدها وسامًا رفيعًا.. هذا يسفّه حديث: [جهاد المرأة، تمتّع الآخرين].. هذا يكذّب فتوى (جهاد النكاح) الذي أفتى به الزنادقةُ، وأعداءُ الإسلام، وصدّقه الجهلةُ والسُّذجُ، والمغفَّلون في هذه الأمّة البائسة. لقد سمعنا في العصر العباسي على عهد (المنصور) بالأميرتيْن (ابنتَيْ عمّه) اللّتين سارتا إلى ميدان القتال، وقد ارتدتْ كلٌّ منهما درعًا وفاءً بيمين أقسمتاه في إبّان الصراع مع (مروان)؛ وفي زمن (الرّشيد) أيضا كيف أنّ الفتيات العربيات كنّ يذهبن إلى القتال على صهوات الجياد ويقُدنَ الجيوش.. لقد كانت أمُّ (الـمُقْتدر) ترأس بنفسها المحكمةَ العليا، وتجلس للمظالم، وتستقبل الأعيان، والوجهاء، والسّفراء الأجانب.. لم تعطَّل المجالسُ التي كانت تُعقَد في منازل النساء المثقّفات إلاّ في عهد (المتوكّل) الذي كان محاطًا بفقهاء السُّوء، أصحاب فتاوى الظلامية..

في يوم (رزيّة الخميس) أي قبْل أربعة أيام من وفاة النبي الكريم، طلب رسولُ الله أوراقًا ودَواةً قائلا صلّى الله عليه وسلم: [هاتُوا بيَاضًا ودَواةً أكتب لكم كتابًا لا تَضِلُّوا بَعْدي أبدًا.].. فكثُر اللّغطُ بيْن القوم؛ فقالت إحداهُنّ: [اعْطُوا رسولَ الله ما طلب]؛ فنهرها أحدُهم قائلا: [اخْرسِي!]؛ فقال له رسولُ الله: [اخْرَسْ أنتَ، هنّ خيْرٌ منكَ]؛ فلم يُكْتَبْ ذلك الكتاب، فسمّي اليومُ (رَزيَة الخميس) لهوْل ما ترتّب عنه.. وقبْل وفاتِه، قال رسولُ الله صلّى الله عليه وسلم: [أوصيكم بالنّساء خيرًا]..


بقلم/ فارس محمد







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

وسائل الإعلام التقليدية لا تعبر عن الشباب المغربي

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

الجماعة .. بين الأصولية الظلامية والحداثة العلمانية !

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

الطوفان أم لعنة الأنبياء.. يا جماعة؟

حملة مغربية لمكافحة الفساد

تهديدات العدالة والتنمية بمقاطعة الانتخابات.. صيحة تحذير أم خطاب مزايدات؟

ضبط "خلية إرهابية" بالمغرب

مغاربة وجزائريون يعيشون من بيع النفايات في شوارع مدريد

هؤلاء نساء يشرِّفن مَن يذكِّر بهنّ

نساء صنعن التاريخ هؤلاء مِن بينهِنّ





 
صوت وصورة

ما هي أسباب ارتفاع نفقات صندوق المقاصة؟


تقرير اليونسكو حول التعليم


العثماني يتحدث عن التعديل الحكومي


اللائحة و التشكيلة الأقرب للمنتخب المغربي لكأس إفريقيا


الخزف مجال إبداع حرفي تتوارثه الأجيال

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 

»  ادسنس

 
 
التنمية البشرية

عمالة إقليم أزيلال تخلد الذكرى 14 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

 
الاجتماعية

عامل أزيلال يشرف على إعطاء انطلاقة عملية توزيع المساعدات الرمضانية من جماعة تامدة نومرصيد

 
السياسية

جبهة القوى الديمقراطية تعتبر حصيلة نصف الانتداب الحكومي مخيبة لآمال المغاربة

 
التربوية

أزيلال: إعطاء الانطلاقة الرسمية لبرنامج الدعم المدرسي من تراب جماعة أيت امحمد

 
عيش نهار تسمع خبار

خلف الدجالين بأزيلال.. صفحة فايسبوكية مظلمة تكذب على الأحياء وتسيء للمحسنين+ فيديو

 
العلوم والبيئة

الأمم المتحدة: ارتفاع مستوى سطح البحر يشكل تهديدا وجوديا للدول الجزرية

 
الثقافية

عدد إصدارات الكتاب بالمغرب بلغت زهاء 6000 عنوان خلال سنة 2018

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

المنتدى المغربي للتجارة يختتم أشغاله بمراكش بحضور 1300 مشارك وإصدار 1505 توصية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ما لم يقله بلاغ مديرية الأمن عن التقرير المصور للقناة الإسبانية الرابعة!

 
 شركة وصلة