راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         بعيدا عن صخب البيجيدي وضيعات التفاح.. فيديو عن حياة هادئة لأسرة بسيطة بأيت بوكماز             الإفراغ بتعويض في حال كراء تجاري في ظل القانون 07.03             القاضي الوردي يرد على محامي البيجيدي الإيدريسي.. خفة السياسة وثقل القانون             الخطة الوطنية للديمقراطية وحقوق الإنسان.. شبهة الميلاد وابتزاز للتسويق             مغربي ضمن 50 مرشحا لنيل "جائزة أفضل معلم في العالم 2019"             المؤتمر الدولي لاعتماد ميثاق الهجرة يكرس ريادة الملك محمد السادس في هذا المجال على المستوى العالمي             مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم بشأن النظام الأساسي الخاص بهيأة كتابة الضبط             فِينْ تْرُوحْ يَا قَاتِلْ الرُّوحْ ؟!             أزيلال: تعاونية ولى العهد ببنى عياط نموذج حي للتعاونية الناجحة             الكوميليك" : عبد الرحيم الحافظي يترأس وفدا عن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب بموريتانيا             أزيلال..مواطنون يناشدون عامل الإقليم لتفقد مشروع طريق أيت امحمد تبانت عبر تزي نترغيست + صور             أبطال أوروبا.. سيسكا موسكو يهزم ريال مدريد في عقر داره             مجلس النواب يصادق بالإجماع على مشروع القانون المتعلق بإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار             على هامش المهرجان الوطني للاتحاد الاشتراكي بوجدة: قراءة زمكانية للمنصة             عائلة آيت الجيد: إلى كان حامي الدين عندو حزب تيحميه حنا عندنا الله و القضاء             لاتتوقف في الطريق السيار مهما كان السبب                       
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

فِينْ تْرُوحْ يَا قَاتِلْ الرُّوحْ ؟!


على هامش المهرجان الوطني للاتحاد الاشتراكي بوجدة: قراءة زمكانية للمنصة


صفعاتٌ وركلاتٌ على وجهِ العدوِ وقفاه


أوّل مواجهة بين فرنسا وألمانيا: (ضربة أگادير)


أزمة السترات الصفراء ودرس السياسة والقيم

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

تفاصيل متابعة القيادي الإسلامي حامي الدين بتهمة المساهمة في قتل اليساري آيت الجيد

 
الجهوية

أزيلال: ساكنة بأيت بوكماز غاضبة من طريقة إنجاز مشروع طريق أيت امحمد- تبانت عبر تزي نترغيست

 
متابعات

أزيلال..مواطنون يناشدون عامل الإقليم لتفقد مشروع طريق أيت امحمد تبانت عبر تزي نترغيست + صور

 
سياحة وترفيه

سياحة وترفيه .. من ناوور الى تاغبالوت

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

المؤتمر الدولي لاعتماد ميثاق الهجرة يكرس ريادة الملك محمد السادس في هذا المجال على المستوى العالمي

 
الناس والمجتمع

أزيلال.. راميد وتوسيع المساعدة على لسان رجل بسيط من أيت بوكماز

 
جمعيات ومجتمع

نشطاء "العمل الجمعوي" وثقافة الاسترزاق

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

القاضي الوردي يرد على محامي البيجيدي الإيدريسي.. خفة السياسة وثقل القانون

 
الرياضية

أبطال أوروبا.. سيسكا موسكو يهزم ريال مدريد في عقر داره

 
 


حكومة توزيع "المعونة"؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 01 دجنبر 2018 الساعة 34 : 01


 

حكومة توزيع "المعونة"؟


هناك مثل يقول "كل ما في القدر تخرجه المغرفة " الحكومة التي يقودها حاليا طبيب أغوار النفس سعد الدين العثماني، والتي قادها من قبله، أخوه و"غريمه" في حزب "المصباح" عبد الإله بنكيران، أعدتا للمغاربة بتنسيق محكم "وجبة" لم تأت به أي حكومة من قبل. هذا الأخير كان سباقا لرمي صندوق المقاصة في القدر لطبخه على مهل، ووعد المغاربة بدلا منه، أن يمنحهم  "صدقة"، والتي هي في الأصل من أموالهم المتحصلة من ضرائب مباشرة وأخرى تمرّر تحت الطاولة، لا ينتبه إليها المواطن وهي الضرائب غير المباشرة، و"التقليد على رقبتهم" لأن المغاربة الذين منحوا أصواتهم لهذا الحزب وأوصلوه لقيادة الحكومة بعد دستور 2011 وهو الدستور الذي منح الوزير الأول صفة رئيس الحكومة، لا يؤمنون بالمبررات ولا ب "المبردات" ولا أيضا بتوظيفهم ل "كهربائية المواقع الإلكترونية" وصفحات التواصل الاجتماعي الموالية لحزب "المصباح" قصد الترويج بأن فشلهم ،على سبيل المثال، في محاربة الفساد يعود لوجود ما يطلقون عليه "الدولة العميقة" أو حكومة الظل فبنكيران سبق أن قال في بداية مشواره الحكومي، بأنه سيمنح "الهجالات" 600 درهم شهريا وللمعطلين 500 درهم وغيرهما من "صدقات" ستمنح للطبقات الفقيرة والمسحوقة، في محاولة للإجهاز بصفة نهائية على صندوق المقاصة، ونحن حتى وإن سلمنا بهذا التفكير الفقير في خلق حلول عملية لتنمية هذا الصندوق نجد بنكيران كان يريد بهذا أن يعطي للمغاربة بيمينه "صدقة" و يأخذه بشماله أكثر، فهل  تكفي "المزلوط "الدراهم المعدودة في تدبير معيشه اليومي إذا رفع الدعم عن المواد التي يدعمها صندوق المقاصة من غاز البوطان والزيت والسكر...

 

إذن، فرئيس الحكومة المقال سدد ضربات قاتلة إلى جيوب المغاربة، كما أجهز على قدرتهم الشرائية والاستهلاكية بصفة محكمة وبالغة في سياسة التفقير وأراد أن يجعلهم أمام ذلك المثل الذي يقول "صابو تيحلب القردة كال ليه خلي لي حقي من الزبدة". ومن هنا يستمد السؤال مشروعيته وهو إلى أين يريد حزب العدالة والتنمية أن يذهب بالمغاربة؟ وهل نحن في الفترة التي تسمح له بأن يتدرب فينا وهو الذي لم يكن يجول حتى في خياله أن يصبح يقود الحكومة، ونحن الآن نرى خلفه يواصل الطريق نفسه و بإصرار بالإجهاز أيضا،على صندوق التقاعد وتحرير أسعار المحروقات وخصخصة المرافق والمؤسسات العمومية...  

بالإضافة إلى كل هذا، ما يقع حاليا داخل هذه الحكومة من لغط ورهط وخلط للأوراق لم يحدث للمغاربة أن عايشوه حتى في ظل ما كان يسمى ب"أحزاب الكوكوت مينوت" أو "أحزاب الإدارة". أي أن سيارة الحكومة تسير بعجلات مختلفة الأحجام. وتضم بعض وزراء كان من الأفضل لهم أن يدرسوا مادة التنشيط المسرحي بدل تأبط حقائب وزارية وتسيير الشأن العام،ووزراء يعيشون سن المراهقة المتأخرة،وآخرون يتحولون للعب دور "حفاري قبور" كلما مر قطار الوزيعة ولم يأخذوا نصيبهم من "الكعكة". والخاسر الأكبر هو  الوطن.


بقلم/ عبد الله ورياش







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بلخياط يكتري سيارة فاخرة ب 324 مليون سنتيم من الميزانية العامة

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

برنامج المحافظة على الموروث الحرفي مشروع طموح يتوخى تغطية كافة الحرف

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

إصلاحات بوتفليقة.. وعود فاتها القطار!

مدريد تفجر غضب مسلمي مليلية بعد منعها دخول اللحم الحلال من المغرب

كلمة الشعب المغربي دقت أخر مسمار في نعش الرافضين

الحراك في المغرب يقوي الإسلاميين قبل الانتخابات المبكرة

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

قوات القذافي تدافع عن معاقله بشراسة ضد قوات المجلس الانتقالي

حكومة توزيع "المعونة"؟





 
صوت وصورة

لاتتوقف في الطريق السيار مهما كان السبب


الإعلام الجزائري وكان 2019


مصر تترشح لإستضافة كان 2019


إسبانيا ترفع من الحد الأدنى للأجور + متفرقات


رسميا .. المغرب لن يترشح لاستضافة كان 2019

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

أزيلال: تعاونية ولى العهد ببنى عياط نموذج حي للتعاونية الناجحة

 
الاجتماعية

بعيدا عن صخب البيجيدي وضيعات التفاح.. فيديو عن حياة هادئة لأسرة بسيطة بأيت بوكماز

 
السياسية

باميون يوجهون انتقادات شديدة لبنشماس وهجرة جماعية الى حزب الحمامة + متفرقات

 
التربوية

مغربي ضمن 50 مرشحا لنيل "جائزة أفضل معلم في العالم 2019"

 
عيش نهار تسمع خبار

باشا أزيلال السابق المشمع مكتبه يفتعل نزاعات تبث فيها المحكمة بسبب الشواهد الإدارية

 
العلوم والبيئة

لحظة إطلاق القمر الصناعي "محمد السادس – ب"

 
الثقافية

مهرجان مراكش .. تتويج المخرج الصربي أوغنين غلافونيتش بجائزة "أفضل مخرج"

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

التعديلات الأخيرة على قانون المالية 2019 على لسان وزير المالية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

شباب اليوم واقع مأساوي مسؤولية من؟

 
 شركة وصلة