راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         في شأن الوضع السياسي بالمغرب.. ألسنا في حاجة إلى نوع آخر من الإنصاف والمصالحة ؟             المديرية العامة للأمن الوطني تنظم الدورة الثانية لأيام الأبواب المفتوحة             نشرة إنذارية..أمطار عاصفية اليوم السبت في العديد من مناطق المملكة             تنظيم الملتقى السادس للثقافة العربية دورة الكاتب والناقد محمد برادة بخريبكة             دور الأستاذ في نجاح التلميذ             اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ             توضيحات وزارة التربية الوطنية حول نسبة الهدر المدرسي             الوداد يفشل في المرور إلى المربع الذهبي لدوري أبطال افريقيا             الكاتب العام لعمالة أزيلال يتفقد أثار الفياضانات التي ضربت أيت بوكماز واتخاذ قرارات استعجالية             إنتروبيا الديمقراطية الغربية.. أوهام العامة وكذب الساسة             أزيلال: عاصفة رعدية عنيفة تضرب أيت بوكماز وتخلف خسائر             برقية تعزية ومواساة من الملك محمد السادس إلى أفراد أسرة المرحوم محمد كريم العمراني             رسالة مفتوحة من سيدة بأزيلال الى السيد المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب             النشاط التعاوني قاطرة الاقتصاد التضامني في المغرب             إطلاق المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية (2019-2023) وفق هندسة جديدة             حول تقديم حصيلة وبرنامج دعم التمدرس وإصلاح التربية والتكوين            العمى الفيسبوكي           
 
كاريكاتير

العمى الفيسبوكي
 
آراء ومواقف

في شأن الوضع السياسي بالمغرب.. ألسنا في حاجة إلى نوع آخر من الإنصاف والمصالحة ؟


دور الأستاذ في نجاح التلميذ


اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ


إنتروبيا الديمقراطية الغربية.. أوهام العامة وكذب الساسة


جلالة الملك يضع حدا للنقاشات العدمية حول قضايا التعليم

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

حوادث بالجملة بأزيلال.. مقاولان ينضافان الى عداد القتلى

 
الجهوية

رئيسة جماعة أزيلال تسند مجالات مهمة من اختصاصاتها للنواب أهمها ما يتعلق بقطاع التعمير والبناء

 
متابعات

المديرية العامة للأمن الوطني تنظم الدورة الثانية لأيام الأبواب المفتوحة

 
سياحة وترفيه

جولة بشلالات أزود أزيلال و بين الويدان

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

برقية تعزية ومواساة من الملك محمد السادس إلى أفراد أسرة المرحوم محمد كريم العمراني

 
الناس والمجتمع

الشعب المغربي "ساخط" على العدالة والتنمية أو الحزب (الإسلامي)

 
جمعيات ومجتمع

تنظيم الملتقى السادس للثقافة العربية دورة الكاتب والناقد محمد برادة بخريبكة

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

النشاط التعاوني قاطرة الاقتصاد التضامني في المغرب

 
الرياضية

الوداد يفشل في المرور إلى المربع الذهبي لدوري أبطال افريقيا

 
 


حتى لا ينسى الشعب الجزائري الشقيق


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 أبريل 2018 الساعة 07 : 23


 

حتى لا ينسى الشعب الجزائري الشقيق


هناك مكائد تحاك في الخفاء ضد الشعوب ؛ وأحيانا بإيعاز وتحت إشراف حكامها، بغرض صرف اهتمامها إلى قضايا هامشية أو محاولة تسويق مواقف سياسية معادية ضد دولة جارة؛ كما الحال بين المغرب والجزائر والذي شهد؛ عبر عقود ؛ توترات تخف حينا لتتصاعد أحيانا أخرى؛ تقف خلفها سياسة ممعنة في العداء يروج لها وبسخاء حفنة من الجنرالات وحكام البلد الجار الجزائر، يفعلون ذلك ضدا عن كل المواثيق والأعراف الدولية الجاري بها العمل .

ولأن كان الحكام يتعاقبون على السلطة ثم يطويهم النسيان فيما بعد، فإن الشعب لا ينسى جراحاته وتعاسته ؛ تتناقلها الأجيال جيلا بعد جيل . وفي هذا السياق يجدر بنا تذكير الشعب الجزائري ببعض المحطات التاريخية التي ما زالت عالقة بذاكرته ، وإن كان بعضها ضاربا في القدم ... وهي تجسد بحق مدى صلابة لحمة الجوار والتضامن والتكافل التي كانت وما زالت حاضرة في وشائج العلاقات بين الشعبين الشقيقين الجزائري والمغربي ، منها على سبيل الذكر :

* "المسيرة الكحلاء"  18/12/1975 وهي عملية تهجير قسري شملت 350,000 مغربي من أصول مغربية جزائرية ، تم فصلهم عن ذويهم ، أقدم عليها حكام الجزائر بعدوانية غاشمة بسبب نزاع الصحراء وردا على المسيرة الخضراء التي نظمها المغرب إلى أقاليمه الجنوبية ؛

* زلزال الأصنام (الشلف حاليا) الذي ضرب الجزائر سنة 1980 فسارع المغرب إلى إعلان تضامنه ومشاركة الشعب الجزائري   آلام نكبته بمقاطعة ذبح أضاحي العيد ؛

* معركة إيسلي 1844 والتي خاضها المغرب ضد القوى الاستعمارية تضامنا مع الجزائر ومع ثورة الأمير عبد القادر ؛

* مساهمة جيش التحرير المغربي في مد يد العون وتقديم كافة أشكال الدعم إلى جبهة التحرير الجزائرية في نيل استقلال الجزائر ؛

* إعلان حكام الجزائر تأسيس دولة وهمية سنة 1976 ؛ ج ـ البوليساريو، أغدقوا عليها وما زالوا خيرات البلاد بالمليارات من  الدولارات غير مكترثين للأوضاع المزرية للشعب الجزائري حتى ولو مات جوعا ؛

* كانت دوما؛ وعلى مدى عقود؛ العقيدة العسكرية لحكام الجزائر وجنرالاتها المنطلقات في تعكير الأجواء السياسية بين البلدين ؛

* إقدام الآلة العسكرية الجزائرية وبتنسيق مع قوى ظلامية على اغتيال الرئيس الجزائري محمد بوضياف (الذي كان مقيما بالمغرب لسنوات ) بتهمة الموالاة للمغرب والفكر الماسوني؛

* يذكر التاريخ أن رؤساء ومسؤولين جزائريين عديدين ينحدرون من أصول عرقية مغربية ؛ من أمثال هواري بومدين وعبد العزيز بوتفليقة ـ الرئيس الحالي ـ وأحمد بن بلة وعبد القادر مساهل ونور اليزيد الزرهوني ... وعليها يصدق المثل الدارج " وكم أطعمته لحم الخراف فلما صار ذا كرش جفاني".

هي بعض من المحطات بقصد التأمل في الأيادي البيضاء التي أسداها المغاربة لأخوانهم في الجزائر ، لكن يأبى حكامها  إلا أن يتنكروا  لها إمعانا في خلق العداوة بين الإخوة أشقاء البلدين المغرب والجزائر.    

 
عبد اللطيف مجدوب
* باحث وإطار مركزي سابق بوزارة التربية الوطنية سابقاً  







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

المجلس الاستشاري الأعلى للتقريب بين المذاهب الإسلامية يناقش بالرباط توظيف المناهج التربوية والإعلام

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

أربع محاولات إنتحار بأزيلال متم هذا الأسبوع سببها سوء الفهم

صحف مخابراتية جزائرية تستأجر ناشطي حركة 20 فبراير للتحريض على اقتحام القصر ومحاكمة الملك !

منحة إيطالية وهبة سعودية للبوليساريو ..

تهديدات العدالة والتنمية بمقاطعة الانتخابات.. صيحة تحذير أم خطاب مزايدات؟

مغاربة وجزائريون يعيشون من بيع النفايات في شوارع مدريد

قانون جديد يتعلق بتنظيم كراء المحلات المعدة للسكنى

إسرائيل إذ تعترف بجريمتها وتقر بخطأها

أخلاقنا.. في مرآة اليابان!

اسبانيا التي شجعت على الانفصال تواجه المطالبين به بالدم والنار + فيديو

حتى لا ينسى الشعب الجزائري الشقيق

في بيت جماعاتنا الإسلامية زناة.....





 
صوت وصورة

حول تقديم حصيلة وبرنامج دعم التمدرس وإصلاح التربية والتكوين


وفيات في انفجار أنبوب للمحروقات بالجزائر


المغرب يتجه نحو التخلي عن التوقيت الصيفي


دخول اجتماعي ساخن ينتظر حكومة العثماني


رئيس الحكومة و الدارجة

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

أزيلال: بناء طريق مهمة وقنطرة بجماعة سيدي بولخلف محور لقاء عامل الإقليم بممثلي الساكنة

 
الاجتماعية

إنقاذ فتاة قاصر بأزيلال بعد محاولتها الإنتحار بتناول كمية مفرطة من دواء

 
السياسية

ألم يحن الوقت بعد لوضع حد لـ"نهب" المال العام باسم القانون؟

 
التربوية

توضيحات وزارة التربية الوطنية حول نسبة الهدر المدرسي

 
عيش نهار تسمع خبار

رسالة مفتوحة من سيدة بأزيلال الى السيد المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب

 
العلوم والبيئة

نشرة إنذارية..أمطار عاصفية اليوم السبت في العديد من مناطق المملكة

 
الثقافية

المهرجان الوطني لعبيدات الرما في دورته 18 بخريبكة

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

عجز الميزانية بلغ أزيد من 20 مليار درهم نهاية يوليوز 2018

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ربع مليون مستفيد من البرنامج الوطني للتخييم لهذا العام

 
 شركة وصلة