راسلونا عبر البريد الالكتروني: [email protected]         مناورة فلينتلوك 24: مشاركة فعالة للمغرب في أكبر مناورة للعمليات الخاصة             بعد قرار منع التصدير..انخفاض كبير لأسعار البصل             القاهرة.. نهضة بركان على بعد خطوة واحدة من تتويج قاري جديد             عراقة الدولة المغربية في التاريخ..رحلة عبر موقع “فم لرجام” الأثري             النجم المصري أبو تريكة يسدد ركلة جزاء في “قائمة الإرهاب”             الأسد الإفريقي 2024…إختتام الدورة الأكاديمية للتكوينات التحضيرية             المنتخب النسوي المغربي يقسو على نظيره الجزائري برباعية في عقر داره             التعاون بين إيران والإخوان وآثاره بعد حرب غزة             حوادث السير..تحديد 340 نقطة سوداء على مستوى الطرق الوطنية             التأمين الإجباري عن المرض” بين ألغاز وزير الصحة و العصا السحرية لـ “مول السيبير”             مربو الماشية: الزيادة في أثمنة الأضاحي حتمية             مخيمات تندوف جنوب الجزائر.. قنبلة موقوتة تهدد أمن المنطقة بكاملها             النقابة الوطنية للإعلام والصحافة تنظم لقاء تواصلي مع المراسلين الصحافيين وأرباب المقاولات الإعلامية             تخليد الذكرى الـ 68 لتأسيس القوات المسلحة الملكية             الدرك الملكي يحتفل بالذكرى الـ68 لتأسيس القوات المسلحة الملكية             معرض الكتاب.. أين هو القارئ العادي؟             الدين ليس علما بالمفهوم الدنيوي للعِلم!             "فلسطين: الدولة المستحيلة".. إصدار جديد لعبد الحق نجيب             بنموسى يكشف طبيعة العقوبات المتخذة في حق الاساتذة الموقوفين             كبش وبصل وطماطم: تحالف ثلاثي غير مرح يُنكد فرحة العيد مع سبق إصرار وترصد             رسائل “الأسد الإفريقي” من قلب الصحراء..تعزيز جاهزية الجيش المغربي وتحذير للجزائر             رمال الصحراء تبتلع جماجم الجزائريين.. هل تنهي فرنسا أوهام مخابرات “عبلة”             بقيمة مليون دولار.. المملكة المغربية تعلن عن مشاريع ترميم وإعمار بالقدس             تلقيت جرعة “أسترازينيكا”..ما الذي عليك معرفته بعد الأقرار بأضراره؟             الغلاء والاقتطاعات يُدميان القدرة الشرائية قبل نحر أضحية العيد             ما هذا المستوى؟                                                                                                                                                                                                                                                           
 
كاريكاتير

 
مواقـــــــــــــــف

التعاون بين إيران والإخوان وآثاره بعد حرب غزة


معرض الكتاب.. أين هو القارئ العادي؟


الدين ليس علما بالمفهوم الدنيوي للعِلم!


هذا ما ينبغي فعله تجاه ما تفعله الجزائر بتراثنا المادي واللامادّي


مكاسب المغرب من الأزمة المفتعلة ضد نهضة بركان

 
أدسنس
head>
 
حـــــــــــــــوادث

حوادث السير..تحديد 340 نقطة سوداء على مستوى الطرق الوطنية

 
سياحـــــــــــــــة

السياحة تسجل رقما قياسيا تجاوز 1.3 مليون سائح خلال أبريل الماضي

 
دوليـــــــــــــــــة

بقيمة مليون دولار.. المملكة المغربية تعلن عن مشاريع ترميم وإعمار بالقدس

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : [email protected]

 
 
ملفــــــــــــــــات

مخيمات تندوف جنوب الجزائر.. قنبلة موقوتة تهدد أمن المنطقة بكاملها

 
وطنيـــــــــــــــــة

مناورة فلينتلوك 24: مشاركة فعالة للمغرب في أكبر مناورة للعمليات الخاصة

 
جــهـــــــــــــــات

تنظيم حفل بالسجن المحلي بأزيلال إحياء لذكرى تأسيس المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج

 
 

شيفور التراكتور


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 ماي 2023 الساعة 26 : 23


 

 

شيفور التراكتور

 

ادريس المغلشي

 اعتلى الأمين العام  المنصة من جديد بعدما علمنا بخبر وعكته الصحية وتمنينا له بالمناسبة  الشفاء العاجل، فالمؤمن مصاب. بدا رأسه تحت قبعة سوداء  ملفوفا بضمادات تعطي انطباعات مختلفة ورسائل كثيرة للمتابعين والمهتمين وكذلك الخصوم والفضوليين، بعدما أصر على الحضور رغم ظروفه الصحية. الصورة تعطي إشارة عميقة مفادها أن الزعيم الأبدي لايتخلى عن الكرسي والمنصة على حد سواء مهما بلغ الأمر وحالت الظروف. الكل يهون في سبيل الحزب والوطن. آثر زيارة المؤتمر عوض زيارة الطبيب ليعطي صورة للتضحية في أعلى مستوياتها. تعالت الزغاريد من كل حدب وصوب داخل قاعة المؤتمر مرفوقة بتهاليل حتى خلنا انفسنا في حفل زفاف عريسه صاحبنا بطل هذااللقاء. مشهد كاريكاتوري بعيد كل البعد عن الطقوس السياسية المؤسساتية.لكن ليس هذا تنقيصا من نجاعته بل الحقيقة المجردة تحكي أن الأمين العام نفسه انتخب بنفس الطريقة بالزغاريد وبدون صناديق اقتراع. إذن ليس هناك شذوذ أو انزياح عن المنهج الكرنفالي الذي يمجد الزعيم مادمنا نتقن الديمقراطية بسيناريو مغربي استثنائي وبعدما أصبحنا نطبع مع مؤسسات تنتخب بنفس الطريقة البدائية، ونتساءل معها لماذا تعاني احزابنا من الضعف وغياب الكفاءة والنجاعة، وغير حاضرة في الساحة بالقوة المطلوبة؟ فإذا ظهر السبب بطل العجب.

لا أخفيكم، أشفقت عليه. بعدما استمعت لكلمات تتخللها آهات وتكلف حال دون وضوح المعنى فخلت نفسي أمام رجل يهذي أي  بالمعنى الدارج "كيدخل ويخرج فالهضرة " لقد عاد للساحة بعد هدوء ظرفي ليحرك الراكد فيها كعادته . فلم اعد استسيغ أن يكون خطاب الزعيم بهذا المستوى المتدني من حيث اللغة فقد جلدها صاحبنا جلدا مبرحا لم نعد نميزمعه  بين المجرور والمنصوب . من حسن حظه لم يكن حاضرا معه  لاسيبويه ولا أبو الأسود الدؤالي . كما استغربت لدفاعه المستميت عن حضور أغلبه نساء بصيغة الجمع المذكر . فعلا عشنا مع الزعيم مذبحة لغوية فضيعة وقلت مع نفسي كيف كان يرافع سيادة المحامي عن موكليه قبل أن يصبح امينا عاما للحزب؟ فأرجعت الأمر ربما للمرض الذي أصابه في الرأس استحال معه التركيز. رفع صوته مخاطبا الجميع دون تمييز أنه الفاتح المغوار الذي لايشق له غبار جاء ليغير تاريخ هذه الأمة وكأننا نعيش عصر الظلمات، سيغير كل شيء ولن يترك شيئا بعده للتغيير. قال كلاما كثيرا لارابط بينه،  كلاما ثقيلا يحتاج للتوضيح من قبيل (الطبيعة - المعركة - طويلة - كبيرة - عنيفة - اللؤم - السب والقذف وغيرها من المفردات...)  التي أحدثت كثير من الاستفهامات وهنا أفتح قوسا في منهجية الإرتجال لايتحكم في لسان الخطاب أمام الناس سوى قلة قليلة ممن يتمتعون بمستوى ثقافي معتبر ويمتلكون كاريزما تفرض احترامها على المتلقي وتدرجوا في مسار تكوين مؤسساتي صعب. ليس بالسهل  اختيار أمين عام فالأحزاب التي تحترم نفسها ومنخرطيها المنبعثة من تربة الحياة الاجتماعية لاتخونهم العبارات ولا سرعة البديهة فهم يقدرون المسؤولية حق قدرها. تبقى أسماؤهم راسخة في وجدان الهيئات والشعب مهما طال الغياب. ليسوا مياومين في سوق بخسة لن تطول أعمارهم فيها وهم يمرون بسرعة فائقة، بعدما يطويهم النسيان.

صرح أحد الظرفاء تعليقا وتعقيبا عما جاء في متن خطاب الزعيم ، لاعليك يا صاحبي ..!. فحين يقتحم التراكتور المجال الحضري فتم مشكلة إن لم تكن هناك مخالفة، لأن ماعهدناه في مدونة السير  أن مجال تحركه البادية وهوامش الحضر يوم السوق. مادونها مغامرة غير محسوبة العواقب.

 







[email protected]

 

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



قصتي شعيب وأيوب عليهما السلام

قصة شمويل عليه السلام

دار الثقافة والمجلس العلمي المحلي بأزيلال ينظمان المعرض الجهوي للمخطوطات النفيسة + صور

دورة تدريبية في البرمجة اللغوية العصبية بخريبكة

الصحافة الغربية تفضح الوجه الآخر للأمير الأحمر ذو الطموحات السلطوية

علاقة الكتائب الإلكترونية ببن كيران: سقط القناع عن القناع…

رائدات مركز التربية والتكوين بأزيلال يحتفلن بعيد المسيرة الخضراء المظفرة وعيد الاستقلال المجيد

كيف ساهمت الخرافةُ في انهيار حضارتين في أمريكا؟

الإستبداد الإسلاموي وتهافت النُّشطاء.. المَلكيّة في مواجهة مصارع السوء

كيف تستعيد الدولةُ هيبتَها وتستردّ العدالةُ مهابتَها؟

لقاء تواصلي لحزب الأصالة والمعاصرة بأزيلال يكشف سر الهشاشة والعزلة و كثرة المسيرات الإحتجاجية

إستطلاع رأي جمهور عام بأزيلال حول الإنتخابات يضع حزبي التراكتور والسنبلة في المقدمة والمصباح ثالثا

التراكتور بمدينة أزيلال في مخاض عسير بسبب التحالفات و رئاسة مجاهيد للجهة حلم قد يتبخر

سيناريوهات رئاسة جهة بني ملال خنيفرة التي لم تحسم

أطوار إنتخاب إبراهيم مجاهد رئيسا لجهة بني ملال خنيفرة عن حزب الأصالة و المعاصرة

فوز التجمع الوطني للأحرار برئاسة بلدية سوق السبت وتشكيلة المكتب توزعت بين الاستقلال والاتحاد الدستور

نتائج إنتخاب أعضاء المجلس الإقليمي لأزيلال.. البام في الصدارة والإستقلال ثانيا

حلقة من طرائف وغرائب الحملات الإنتخابية السابقة لأوانها بإقليم أزيلال

بدر التوامي عن اللائحة المحلية و أيت حدو عن اللائحة الوطنية.. التراكتور يضع ثقته في شباب أزيلال

بالفيديو(1).. مواكبة للحملة الإنتخابية بأزيلال: وكيل لائحة 'التراكتور' يتواصل مع المواطنين





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــــع

 
 

»  سياســــــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــــل

 
 

»  اقتصـــــــــــــــاد

 
 

»  سياحـــــــــــــــة

 
 

»  وقائــــــــــــــــــع

 
 

»  وطنيـــــــــــــــــة

 
 

»  رياضــــــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــــوادث

 
 

»  بيئــــــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  جـــــــــــــــــــوار

 
 

»  تربويـــــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــــة

 
 

»  قضايـــــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــــات

 
 

»  من الأحبــــــــــار

 
 

»  جــهـــــــــــــــات

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  دوليـــــــــــــــــة

 
 

»  متابعــــــــــــــات

 
 

»  متفرقــــــــــــات

 
 
أدسنس
head>
 
سياســــــــــــــة

أوزين و"الطنز العكري"

 
تربويـــــــــــــــــة

بنموسى يكشف طبيعة العقوبات المتخذة في حق الاساتذة الموقوفين

 
صوت وصورة

ما هذا المستوى؟


الندوة الصحافية لوليد الركراكي قبل لقاء منتخب أنغولا


استمرار بكاء الصحافة الإسبانية على إبراهيم دياز


مدرعات سريعة وفتاكة تعزز صفوف القوات البرية المغربية


تصنيف الفيفا الجديد للمنتخبات

 
وقائــــــــــــــــــع

صدمة كبيرة بعد إقدام تلميذ على الانتحارداخل مؤسسته التعليمية

 
مجتمــــــــــــــــع

الغلاء والاقتطاعات يُدميان القدرة الشرائية قبل نحر أضحية العيد

 
متابعــــــــــــــات

النجم المصري أبو تريكة يسدد ركلة جزاء في “قائمة الإرهاب”

 
البحث بالموقع
 
 شركة وصلة