راسلونا عبر البريد الالكتروني: [email protected]         "أجْمَعَت الأمة" و"أجمع العلماء"             لماذا تجاهلت الصحافة الرسمية الجزائرية خبر مقتل حارس الرئيس الموريتاني في تندوف؟             شروط جديدة لتعليم السياقة بالمغرب             تنفيذا للتوجيهات الملكية.. توقيع اتفاقية للنهوض بأوضاع المرأة العاملة في القطاع غير المهيكل             التحديات البيئية والتخطيط الحضري في المغرب: نحو التنمية المستدامة وحماية البيئة             نشرة إنذارية.. رياح قوية وتساقطات ثلجية مرتقبة يومي الجمعة والسبت             ارتفاع المداخيل الضريبية في المغرب خلال سنة 2023             الزعفران بالمغرب.. انتاج 1.7 طن خلال سنة 2023             الحكومة: المنتجات الغذائية الأكثر إقبالا خلال شهر رمضان متوفرة بشكل كاف             وزارة التجهيز والماء تهيب بمستعملي الطرق توخي الحيطة والحذر             الرباط: أحكام سجنية في حق متهمين توبعا من أجل تهم لها علاقة بالإرهاب             تفاصيل الحكم على متورطين في شبكة متخصصة في تزوير الشهادات الإدارية             أزيلال: المدرسة العتيقة سيدي إبراهيم البصير تحتفي بأبنائها المتفوقين دراسيا في حفل التميز             رحيل الغني وتواضعه أمام قضاء الزمان             واقع تجربة الدراسة في المدرسة المغربية: بين المفارقات والتحديات             السجن النافذ لمدير مركز تعليمي تورط في اغتصاب 3 تلميذات             نجوم ريال مدريد يحلون بمراكش لحضور زفاف شقيقة ابراهيم دياز             فرنسا.. سقوط قتلى في حادث إطلاق نار أمام محكمة مونبلييه             البنك الدولي يخصص 11.2 مليار درهم لدعم التنمية في المغرب             ڤينيسيوس يزور مراكش ما القصة ؟             حين نصحو على أمل وننام على ألم...             سلوكيات مريبة قرب المدارس والجامعات المغربية: ضرورة تشديد المراقبة             المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يوصي بوضع حد لتزويج القاصرات             التساقطات المطرية الأخيرة ترفع حقينة السدود بجهة بني ملال خنيفرة             أخنوش: 2.6 مليون أسرة توصلت إلى حد الآن بدفعات الدعم ‏الاجتماعي المباشر ما بين 500 و1200 درهم             كرة القدم..المنتخب الوطني يواجه نظيريه الأنغولي والموريتاني             المغرب يتجه نحو الربط بين الأحواض لتوفير مياه الشرب             بعد المشاركة المخيبة للآمال في كان الكوت ديفوار.. تغييرات تطال تشكيلة الاسود             وداعا للجفاف..هل تنقذ الزراعة بدون تربة الفلاحة بالمغرب             حان الوقت لإزالة الكتب الورقية في المدارس المغربية وتعويضها بكتب إلكترونية                                                                                                                                                                                                                                                            
 
كاريكاتير

 
مواقـــــــــــــــف

"أجْمَعَت الأمة" و"أجمع العلماء"


حين نصحو على أمل وننام على ألم...


شكرا يا أشقّاءنا الإيڨواريين


أعداء الداخل يُقلِّلون من شأن وطنهم ويُعلون من مكانة البلدان التي تعاديه


النظر ليس هو البصر في القرآن الكريم

 
حـــــــــــــــوادث

تسجيل 993 قتيلا بسبب حوادث السير سنة 2023

 
سياحـــــــــــــــة

عدد السياح الوافدين على المغرب بلغ 6,5 مليون سائح عند متم يونيو 2023

 
دوليـــــــــــــــــة

فرنسا.. سقوط قتلى في حادث إطلاق نار أمام محكمة مونبلييه

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : [email protected]

 
 
ملفــــــــــــــــات

تفاصيل الحكم على متورطين في شبكة متخصصة في تزوير الشهادات الإدارية

 
وطنيـــــــــــــــــة

تنفيذا للتوجيهات الملكية.. توقيع اتفاقية للنهوض بأوضاع المرأة العاملة في القطاع غير المهيكل

 
جــهـــــــــــــــات

خريبكة: اتفاقية للشراكة والتعاون السينمائي الافرو - متوسطي

 
 

معنويات الأسر ليست على ما يرام


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 يناير 2023 الساعة 25 : 14


 

 

معنويات الأسر ليست على ما يرام


عبد السلام الصديقي


نشرت مؤخرا المندوبية السامية للتخطيط نتائج البحث الدائم حول الظرفية لدى الأسر. بدون مفاجأة وكما هو متوقع، واصل مؤشر ثقة الأسر منحاه التنازلي خلال الفصل الرابع من سنة 2022، ليصل لأدنى مستوى له منذ بداية البحث سنة 2008.

وهكذا انتقل مؤشر ثقة الأسر إلى 46.6 نقطة عوض 47.4 نقطة المسجلة خلال الفصل السابق و61.2 نقطة المسجلة خلال الفصل الرابع من السنة الماضية. مما يعني انخفاضه بمقدار 15 نقطة تقريبا!

هذا التراجع مس جميع مكونات مؤشر ثقة الأسر والتي همت مستوى المعيشة والبطالة وفرص اقتناء السلع المستدامة وكذا تطور وضعيتهم المالية.

فخلال الفصل الرابع من سنة 2022، صرحت 83.1% من الأسر بتدهور مستوى المعيشة خلال 12 شهرا السابقة، فيما أقرت 11.8% منها باستقراره و1,5% بتحسنه. وهكذا، استقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص 78.0 نقطة عوض ناقص 74.6 نقطة خلال الفصل السابق، وناقص 55.2 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية. أما بخصوص سنة 2023، فأكثر من نصف الأسر (52.4 %) تتوقع تدهور مستوى المعيشة، بينما تتوقع 38.2% منها استقراره، و9.4% تحسنه.

وفيما يتعلق بسوق الشغل، فـ 85.0% من الأسر توقعت ارتفاعا في مستوى البطالة خلال 12 شهرا المقبلة مقابل 4,5% منها ترى العكس. وهو ما جعل هذا المؤشر يستقر في مستوى سلبي بلغ ناقص 79.6 نقطة، مقابل ناقص 83.5 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 77.6 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية. مسجلا بذلك تحسنا طفيفا.

بالإضافة إلى ذلك، اعتبرت 79.9% من الأسر أن الظروف غير ملائمة للقيام بشراء سلع مستديمة في حين رأت %9.6 عكس ذلك. وهكذا استقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص70.3 نقطة مقابل ناقص 74.0 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 62.8 نقطة خلال نفس الفصل من سنة 2021.

ومع ذلك، فإن الأسر لديها إحساس بأن وضعيتها المالية تتدهور، فقد صرحت %52.0 من الأسر، أن مداخيلها تغطي مصاريفها، فيما استنزفت 45.0% من الأسر مدخراتها أو لجأت إلى الاقتراض. ولا يتجاوز معدل الأسر التي تمكنت من ادخار جزء من مداخيلها 3,0%. وهكذا استقر رصيد آراء الأسر حول وضعيتهم المالية الحالية في مستوى سلبي بلغ ناقص 42.0 نقطة مقابل ناقص 40.9 نقطة خلال الفصل السابق، وناقص 40.4 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

أما بخصوص تطور الوضعية المالية للأسر خلال 12 شهرا الماضية، صرحت 57,8 % من الأسر مقابل 4,8 % بتدهورها. وبذلك استقر رصيد هذا المؤشر في أدنى مستوى له حيث بلغ ناقص 53.0 نقطة مقابل ناقص 47.7 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 49.0 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

وفيما يتعلق بتصور الأسر لتطور وضعيتها المالية خلال 12 شهرا المقبلة، توقعت 17,5% من الأسر تحسنها مقابل 25,2% من الأسر التي ترى العكس. وبذلك بلغ رصيد هذا المؤشر ناقص 7.7 نقاط مقابل ناقص 5.9 نقاط خلال الفصل السابق و15.1 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

الأسر لديها نظرة متشائمة لسنة 2023. فبالكاد 11.1% مقابل 88.9% من الأسر تؤمن بقدرتها على الادخار خلال 12 شهرا المقبلة، وهكذا استقر رصيد هذا المؤشر في مستواه السلبي مسجلا ناقص 77.8 نقطة مقابل ناقص 78.0 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 69.5 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

وعلى مستوى الزيادة في أسعار المنتجات الغذائية فيكاد يكون حكم الأسر قطعيا، إذ صرحت غالبية الأسر (98.9%) بأن أسعار المواد الغذائية قد عرفت ارتفاعا خلال 12 شهرا الأخيرة، حيث استقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص 98.8 نقطة مقابل ناقص 99.1 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 95.9 نقطة خلال نفس الفترة من السنة الماضية.

أما بخصوص تطور أسعار المواد الغذائية خلال 12 شهرا المقبلة، فتتوقع 76.8% من الأسر استمرارها في الارتفاع في حين لا يتجاوز معدل الأسر التي تنتظر انخفاضها 5,0%. وهكذا استقر رصيد هذه الآراء في مستوى سلبي بلغ ناقص 71.8 نقطة، عوض ناقص 73.6 نقطة المسجلة خلال الفصل السابق، وناقص 76.3 نقطة المسجلة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

ومع ذلك، هناك نظرة إيجابية لبعض المؤشرات. وهذا هو الحال بالنسبة لجودة الخدمات الإدارية، حيث أعربت 55.5% من الأسر عن رأي إيجابي مقابل 18.6% أفادوا بتدهور هذه الخدمات. وفيما يخص حماية البيئة أيضا نجد نسبة 50.2% من الأسر لها آراء إيجابية مقابل 15.8% لها آراء سلبية؛ ونس الشيء بالنسبة لوضيعة حقوق الإنسان: 36.7% من الأسر مقابل 19.6% ترى تحسنًا في هذا المجال.

وعلاوة على ذلك، تؤكد العديد من استطلاعات الرأي والشهادات التي تم جمعها في الميدان وكذلك من قبل المسؤولين أنفسهم، استمرار تدهور نوعية التعليم والخدمات الصحية.

أخيرًا، تجدر الإشارة إلى أن جميع البيانات التي قدمها مسح المندوبية السامية للتخطيط تعكس تصورات ومشاعر الأسر المعنية. على هذا النحو، دون أن تكون دقيقة، يمكن مع ذلك أن تكون بمثابة مؤشرات ومعايير مفيدة لتطوير السياسات العامة ومساعدة السلطات العمومية على اتخاذ القرارات على ضوئها. علاوة على ذلك، فإن هذه المؤسسة الموقرة (المندوبية السامية للتخطيط) تنتج بانتظام بيانات عن المجالات التي تدخل ضمن اهتماماتها.

وإذا اضطررنا إلى استخلاص نتيجة عامة من هذا الاستطلاع، الذي تم تناوله بطريقة عامة في هذا المقال، فسيكون مفادها: يعاني المواطنون الأمرين لسد حاجياتهم اليومية. إنها أكثر من مجرد إشارة تحذير!
 

ترجمه للعربية عبد العزيز بودرة

 









[email protected]

 

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



القضايا المغربية قضايا اجتماعية

مصير الوداد بين يديه والأهلي والترجي في مواجهة لاتحتمل القسمة على إثنين

لعبة سياسية قذرة لفرع الٳتحاد الإشتراكي بأزيلال بغرض الٳنتخابات بذريعة الدفاع عن الحقوق

90 دقيقة تفصل غدا الوداد المغربي لبلوغ نهائي كأس عصبة الأبطال الافريقية

أزيلال : أعضاء عن 20 فبراير من مدن شاطئية تزور المقتحمون لمقر الباشوية

البناء الثقافي : الخطاب ، التدبير بين القراءة والتأويل

الاتحاد الدولي للإعلام الإلكتروني " يونيم " بديل واقعى يصنع التغيير للإعلام الإلكتروني

جمود الفكر النقابي والحزبي في المغرب وعرقلة الحوار الاجتماعي

شعرية الموت: قراءة في المتخيل الشعري وجمالية الخطاب في ديوان

سجون كونتانامو السرية بمخيمات لحمادة بولاية تندوف الجزائرية خارج التغطية الدولية

بإبلاغ من الجزائر يوتوب تحذف فيلم "ستولن" حول العبودية في تندوف

أزيلال : من أقنع الهيئات القضائية لاطلاق سراح الراشدين الموقوفين في أحداث شغب السبت الأسود بدمنات ؟

قوافل تضامنية إنسانية بإقليم أزيلال و نجاعة وفعالية العمليات المتخذة للحد من آثار موجة البرد القارس

المخالفات والفوضى عنوان تدبير مجال التعمير بمدينة تيزنيت

نفقات الدخول المدرسي وعيد الأضحى تثقل كاهل الأسر المغربية

هذا حال أزيلال في فصل الشتاء.. ماذا أعدت لها حكومة بن كيران؟ ( + فيديو)

ساكنة أفورار تطالب السلطات بوضع حد لـخارقي حالة الطوارئ

مجلس جهة بني ملال خنيفرة يقتني 50000 حصة غذائية لفائدة الأسر المتضررة من حالة الحجر الصحي

ما سر الاختفاء عن الأنظار للكذاب الأشِر الما دون البغل وفوق الحمار؟

المندوبية السامية للتخطيط .. 34 في المائة من الأسر وجدت نفسها بدون أي دخل أثناء الحجر الصحي





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــــع

 
 

»  سياســــــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــــل

 
 

»  اقتصـــــــــــــــاد

 
 

»  سياحـــــــــــــــة

 
 

»  وقائــــــــــــــــــع

 
 

»  وطنيـــــــــــــــــة

 
 

»  رياضــــــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــــوادث

 
 

»  بيئــــــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  جـــــــــــــــــــوار

 
 

»  تربويـــــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــــة

 
 

»  قضايـــــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــــات

 
 

»  من الأحبــــــــــار

 
 

»  جــهـــــــــــــــات

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  دوليـــــــــــــــــة

 
 

»  متابعــــــــــــــات

 
 

»  متفرقــــــــــــات

 
 
سياســــــــــــــة

وهبي السّياسي الذي أُنْزٍل من قيادة الجرّار على مضض

 
تربويـــــــــــــــــة

أزيلال: المدرسة العتيقة سيدي إبراهيم البصير تحتفي بأبنائها المتفوقين دراسيا في حفل التميز

 
صوت وصورة

تصنيف الفيفا الجديد للمنتخبات


قناة جزائرية حرة تفتضح إعلام الكبرانات


استعدادات الأسود لمياراة جنوب افريقيا


برلمانيون ينتفضون ضد الحكومة


الندوة الصحفية للمدرب وليد الركراكي

 
وقائــــــــــــــــــع

الركراكي يكشف تفاصيل خلافه مع عميد منتخب الكونغو الديمقراطية

 
مجتمــــــــــــــــع

سلوكيات مريبة قرب المدارس والجامعات المغربية: ضرورة تشديد المراقبة

 
متابعــــــــــــــات

شروط جديدة لتعليم السياقة بالمغرب

 
البحث بالموقع
 
 شركة وصلة