راسلونا عبر البريد الالكتروني: [email protected]         الألعاب المتوسطية بوهران.. المنتخب المغربي لكرة القدم لأقل من 18 سنة يفوز على نظيره الجزائري             حصيلة حوادث السير بالمناطق الحضرية.. 12 قتيلا و2294 جريحاً خلال الأسبوع الماضي             المنتخب المغربي بطلا لكأس العرب لـلفوتصال             حصة رابعة من الدعم لمهنيي النقل الطرقي بالمغرب والبعض لم يتوصل بأي دفعة             الوكالة الحضرية لبني ملال : تدابير وإجراءات جديدة لفائدة مغاربة العالم             رصد 2,6 مليار درهم لتأهيل المؤسسات التعليمية برسم سنة 2022             بني ملال: عرض القاضي في قضية الرشوة على أنظار المجلس الأعلى للسلطة القضائية وإيداع المستشار بالسجن             بني ملال: عرض القاضي في قضية الرشوة على أنظار المجلس الأعلى للسلطة القضائية وإيداع المستشار بالسجن             إخبار لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للحجاج المغاربة             مداولات باكلوريا 2022 الأربعاء والخميس والإعلان عن النتائج الجمعة             معضلة ارتفاع الاسعار             أزيلال: تريبورتور يُخلف قتيل وجريحين بأفورار             أزيلال: تريبورتور يُخلف قتيل وجريحين بأفورار             زلزال عنيف يضرب مدينة وهران الجزائرية             جريمة بشعة بأزيــلال: شخص يطعن والد زوجته بسكين كبير ويلوذ بالفرار             جريمة بشعة بأزيــلال: شخص يطعن والد زوجته بسكين كبير ويلوذ بالفرار             الغش في الباكالوريا .. الأمن يضبط 573 مشتبها             كأس العرب .. أسود الفوتصال أول المتأهلين للنهائي على حساب مصر             أزيلال: جمعية الشباب الرائد للتنمية تنظم ورشات التحضير لمباريات ولوج المؤسسات الجامعية             المنتخب المغربي للفوتسال يرتقي للرتبة العاشرة عالميا             أزيلال: مطالب بالتدخل لوقف هيجان ثلاثيني خلق الهلع في أواسط ساكنة مركز جماعة أيت أقبلي             قرعة كأس العالم للناشئات.. لبؤات الأطلس في المجموعة الأولى             قرعة كأس العالم للناشئات.. لبؤات الأطلس في المجموعة الأولى             بين الويدان وأفورار.. انقطاع مؤقت لحركة السير على مستوى الطريق الوطنية رقم 25             تشديد المراقبة على الأعلاف والأدوية البيطرية ومياه شرب الأضاحي ومخلفات الدواجن             التبليغ عن رشوة ب 15 مليون سنتيم يطيح برئيس غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف ببني ملال ومستشار جماعي             التبليغ عن رشوة ب 15 مليون سنتيم يطيح برئيس غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف ببني ملال ومستشار جماعي             سياسة الأهواء والاغتناء بالسياسة             انقسام بين المدارس الخاصة حول واجبات شهر يوليوز             بتعليمات ملكية سامية .. المغرب يقر التأشيرة الإلكترونية لفائدة مواطني 49 دولة                                                                                                                                                                                                                                                            
 
مواقـــــــــــــــف

معضلة ارتفاع الاسعار


سياسة الأهواء والاغتناء بالسياسة


زئير


الغباء عاهة تشل تفكير نخب النظام الجزائري (تتمة)


النموذج الأمني المغربي

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 118
زوار اليوم 9251
 
أدسنس
 
كاريكاتير

 
حـــــــــــــــوادث

حصيلة حوادث السير بالمناطق الحضرية.. 12 قتيلا و2294 جريحاً خلال الأسبوع الماضي

 
سياحـــــــــــــــة

الصويرة.. أول وجهة بالمغرب والقارة الافريقية تدرج في قائمة المدن السياحية الإبداعية

 
دوليـــــــــــــــــة

إعلان جنيف يندد بوضعية الأطفال في جبهة البوليساريو

 
ملفــــــــــــــــات

المعارضة بأفورار تلتمس من وزير الداخلية فتح تحقيق فيما أسموه تجاوزات واختلالات خطيرة يعرفها المجلس

 
وطنيـــــــــــــــــة

حكومة أخنوش مطالبة بالتوقف عن سياسة التفقير ولابد من تقنين الأسعار

 
جــهـــــــــــــــات

الوكالة الحضرية لبني ملال : تدابير وإجراءات جديدة لفائدة مغاربة العالم

 
 

الرد الكافي والشافي.. شكرا السفير هلال


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 ماي 2022 الساعة 20 : 23


 

الرد الكافي والشافي.. شكرا السفير هلال


 حنان أتركين/ عضو لجنة الخارجية بمجلس النواب

أتابع مداخلات السفير عمر هلال منذ مدة، يعجبني هذا الشخص بهدوئه، وبحجته، وبجرأته، وبتمرسه على إفحام صحافة الطلب والاسترزاق.. فيجيب بجأش، وبأدلة، فيقلب كيد الكائدين، ويرد عليهم سحرهم، ولا يفلح الساحر حيث أتى.. فحين يوضع الرجل المناسب في المكان المناسب، فلن تنتظر سوى العطاء المناسب أيضا.. هذا الشخص يعكس خيارات ومنهج الديبلوماسية المغربية كما وضع أسسها ومنهجها جلالة الملك.. ديبلوماسية هادئة، معززة لحضور المغرب، بخطاب ولغة واضحة واثقة، تنقل للآخر صورة بلد للمؤسسات وللديمقراطية ولحقوق الإنسان...بلد لا يعطي دروسا للغير، لا يتدخل في ما لا يعنيه...محترم لجواره، لا أطماع له فيها ماضيا وحاضرا ومستقبلا...لكنه بلد حريص على استقلال قراره السيادي...حريص على وحدة أراضيه...حريص على كرامة مواطنيه...حريص على عزة رموزه الوطنية والدينية...

وتأبى ديبلوماسية "البلد القارة"، و"الدولة العظمى"...عبر ممثلها، إلا أن تسمع ما لا يرضيها من الرجل، الذي تأفف وتعفف في الخوض، في الحرمات...فدُفع إلى ذلك دفعا...وأُجبر على إشهار "الحقيقة" المرة، في وجه فضول محاوره، فذكره، لعل الذكرى تنفعه، بفضيلة "الصمت"، والكف عن الحديث في ما لا يعنيه، وتابع بأن وضح له ما يعني "التمثيل"، وما يعني الحديث باسم آلاف الصحراويين الوحدويين الذين يعيشون في صحراء بلدهم، مقابل "شرذمة" ضيقت عليها الجزائر في مخيمات الذل والعار، وجعلتها أسيرة متاجرة رخيصة لمأساتها...يستفيض السيد السفير، والأناقة لا تفارقه لباسا ولغة، بأن ذكر "العسكرتارية" بمسؤوليتها التاريخية في نزاع مفتعل، عطل بناء مشروع الوحدة المغاربية، الذي حلم به الأجداد ويطمح إليه الأحفاد، وأنها طرف "رئيس"، معددا له الشواهد التاريخية والواقعية على ذلك...فاضحا جهله "بتاريخ ديبلوماسية بلده"...وإمعانا في الحجة، ذكره بأن الحرب الدائرة في الصحراء يقودها، مع الأسف "الجيش الجزائري" الذي أسرت منه القوات المسلحة الملكية الباسلة أعدادا، تشهد على ذلك محاضر وإحصاءات اللجنة الدولية للصليب الأحمر...وفضحا لتهافت "لخطاب الأخوة"، وشعارات "خاوة خاوة"، الخاوية الفارغة...يسرد السفير لوقائع طرد المغاربة غداة المسيرة الخضراء، دون مراعاة حرمة الشهر ولا مناسبة العيد، والحدود المغلقة الوحيدة في العالم الذي تنشد كل مكوناته حرية تنقل الأشخاص والرساميل...

لا نعول كثيرا على رُشد المحاور، فهو ليس سوى بوق لأسياده من العسكر، ينفد أجندتهم، ويردد "ببغاوة" خطابا لم يعد ينطلي على أحد، وبيان مؤتمر مراكش الأخير كان أحسن رد عليه...لكن حجة الخطاب، وقوة مضامينه، ورجاحة دليله كان العالم هو المعني بها، العالم الذي غير نظرته إلى موضوع وحدتنا الترابية، العالم الذي تخلص من ترسبات الحرب الباردة، ورشاوي البترول، وديبلوماسية الكواليس، وصفقات الظلام، وتواطئات تجار الأسلحة...العالم المتحدث للغة الحقوق، وللمعايير الدولية، ولقواعد الحكم الرشيد، ولمدنية السلطة...لن تجد فيه "الجزائر الجديدة" ولا "جزائر لم الشمل" مكانا لها...إنها تضيع الزمن الثمين، ومقدرات الشعب على قصر من الرمال تجرفه بانتظام رياح الرابوني، وسمعة سجن الرشيد، والمتاجرة في المساعدات الغذائية، والمشاريع الإرهابية التهريبية، وغنى أثرياء الحرب...فالحقيقة تبقى ساطعة، وإن حجبتها غشاوة التلبيس والتدليس لبرهة...فموعدنا الصبح، أليس الصبح بقريب...

 شكرا لمعالي السفير...فقد تحدثت فأجدت...وناظرت فأقنعت...وجادلت فأحسنت...







 

 

[email protected]

 

 

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

أسامة لخليفي يكشف المستور: فبرايريون تلقوا دعما ماليا من الخارج

خيـارات البوليساريـو .. حكـم ذاتـي أم عمـل إرهابـي؟

رد وتصويب على خبر ببوابة بأزيلال بعنوان : سلطات العمالة تحتفل بعيد المسيح

آسفي ...الطبقة العاملة تخلد عيدها الأممي وسط تطلعات لتحسين أوضاعها

الاتحاد العام للفلاحين بالمغرب يرسم خارطة طريق للنهوض بالفلاح

لقاء مع المدير الجهوي للاستثمار الفلاحي بالفقيه بن صالح لتدارس مشاكل الفلاحين العالقة

اضرابات وطنية في قطاع الصحة أيام 13 و19 و20 من الشهر الجاري

العنف لا يولد الانفجار

حوار الطرشان في برنامج" مباشرة معكم" وانقلب السحر على الساحر....!

الطب البديل...الحجامة كعلاج شعبي

بحثا عن ميثاق انساني للصحة

أمطار الخير تفضح هشاشة البنية التحتية بجماعة ايت عميرة

كل النواب في القبّة ضالَّتُهم النفعية وهم براء من الوطنية

الجرحى والمصابون رحلةٌ بين العجز والموت مسيرة العودة الكبرى

لعبتهم القذرة

الرد الكافي والشافي.. شكرا السفير هلال





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــــع

 
 

»  سياســــــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــــل

 
 

»  اقتصـــــــــــــــاد

 
 

»  سياحـــــــــــــــة

 
 

»  وقائــــــــــــــــــع

 
 

»  وطنيـــــــــــــــــة

 
 

»  رياضــــــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــــوادث

 
 

»  بيئــــــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  جـــــــــــــــــــوار

 
 

»  تربويـــــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــــة

 
 

»  قضايـــــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــــات

 
 

»  من الأحبــــــــــار

 
 

»  جــهـــــــــــــــات

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  دوليـــــــــــــــــة

 
 

»  متابعــــــــــــــات

 
 

»  متفرقــــــــــــات

 
 
أدسنس
 
صوت وصورة

أسود الفوتصال تضرب مصر بخماسيه


ما طبيعة الجسم الذي تم رصده في سماء عدد من المدن المغربية؟


احذروا الموت تحت هذه قنطرة


ملخص مباراة المغرب و ليبيريا


بمناسبة عيد الاضحى من سوق السبت اقليم الفقيه بن صالح

 
سياســــــــــــــة

فعّلوا نظام الحماية الأبوية (18-).. بنكيران والطالبي يحدثانكم بلغة ساقطة!!

 
تربويـــــــــــــــــة

المرشحون لنيل البكالوريا يجتازون الامتحانات في ظروف عادية

 
وقائــــــــــــــــــع

جريمة بشعة بأزيــلال: شخص يطعن والد زوجته بسكين كبير ويلوذ بالفرار

 
مجتمــــــــــــــــع

أزيلال: حملة أمنية واسعة تسفر عن حجز العشرات من الدراجات النارية المخالفة للقانون

 
متابعــــــــــــــات

بني ملال: عرض القاضي في قضية الرشوة على أنظار المجلس الأعلى للسلطة القضائية وإيداع المستشار بالسجن

 
 شركة وصلة