راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         ارتفاع عدد السياح الوافدين على أكادير في النصف الأول من 2018             حادثة سير خطيرة تودي بحياة شابين ينحدران من مدينة أزيلال             إرتفاع عدد ضحايا انهيار جسر جنوة بإيطاليا إلى 30 شخصا على الأقل             بني ملال: صاحب دكان يخبر زوج بممارسة الجنس مع زوجته وهذا ما حصل             نفوق 20% من الدجاج بالمغرب بسبب موجة الحر.. الفيدرالية البيمهنية توضح             أزيلال: تعزية في وفاة صهر الأخ محمد أيت أعدي             قيادية بالبيجيدي تدعو للوقوف لبنكيران وحمل صوره             ردودٌ على أكاذيب مُرتادي (فرانس 24)             خبير أمريكي ينتقد الجزائر ويدعو ترامب إلى دعم المغرب في وحدته الترابية             معركة إيسلي ملحمة بطولية تجسد تشبث المغرب الدائم بالتضامن المغاربي             فيضانات واد توروك بأرفود تجرف حافلة للركاب             وفاة المفكر الكبير سمير أمين عن عمر يناهز 87 عاما             فاتح ذو الحجة غدا الاثنين وعيد الأضحى يوم الأربعاء 22 غشت الجاري             هذه هي الحلول لتدبير إكراهات سنة (2019)             الثلاثاء 21 غشت أول أيام عيد الأضحى بعدد من الدول العربية             سوق بيع الأضاحي بسلا                       
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

الذبائح في خطب الجمعة .. محاولة في التركيب


هل هناك أوجه شبه بين (جينجيزخان) و(دونالد ترامب)؟


واجب القوى الفلسطينية تجاه غزة وأهلها


أمَا آن الأوانُ بعدُ لإسقاط حكومة (العثماني)؟


الأجوبة الحسان في بيعة السلطان المولى اسماعيل العلوي

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

حادثة سير خطيرة تودي بحياة شابين ينحدران من مدينة أزيلال

 
الجهوية

الكاتب العام لعمالة أزيلال يحضر فعاليات المهرجان الصيفي الأول لجماعة أيت مازيغ

 
متابعات

نفوق 20% من الدجاج بالمغرب بسبب موجة الحر.. الفيدرالية البيمهنية توضح

 
سياحة وترفيه

ارتفاع عدد السياح الوافدين على أكادير في النصف الأول من 2018

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

معركة إيسلي ملحمة بطولية تجسد تشبث المغرب الدائم بالتضامن المغاربي

 
الناس والمجتمع

وفاة عامل بناء اثر سقوطه من طابق إحدى المنازل بأزيلال

 
جمعيات ومجتمع

أزيلال: فتح باب التسجيل للاستفادة من منح دراسية موسم 2018/2019 خاصة بفتاة العالم القروي

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

ردودٌ على أكاذيب مُرتادي (فرانس 24)

 
الرياضية

أبطال الكانوي كياك يعانون بسبب الخروقات التي عرفتها بطولة المغرب و كأس العرش

 
 


ما زالت الحسيمة تكشف عن خباياها


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 نونبر 2017 الساعة 05 : 20


 

ما زالت الحسيمة تكشف عن خباياها


لا يوجد منطقيا حدث معزول. بل إن خبايا الحدث تتوالد مع الوقت، وكلما تقدم الزمن كلما ظهرت أمور كانت في السابق مجرد تخمينات مبنية على وقائع غير محددة بدقة، لكنها تصبح مع تقدم التحقيق حقيقة قائمة الأركان. ما وقع في الحسيمة كان يظهر للمتتبع، الذي لا يمتلك أدوات قوية للتحليل، مجرد خروج لجمهور الساكنة مطالبة بمجموعة من الحاجيات الاجتماعية، لكن من كان يملك حدا أدنى من الأدوات معززة بمجموعة من المعلومات على قلتها كان يفهم أن الأمر أكثر من ذلك بكثير.


نحن في النهار المغربية لم تنطل علينا الحيلة ولم ننخرط في جوقة الدفاع عن المعتقلين على خلفية حراك الريف بالجملة. لم نستبعد أن يكون البعض "مجرورا" لكن لم نستبعد عنصر "اللعبة" في القضية، وكتبنا أكثر من مرة عن الكيان الموازي، أو صراع الكيانات، الذي كان الغرض منه هو إضعاف مؤسسات الدولة قصد التحكم فيها، ولن نذهب بعيدا إلى حد الإقرار بأن هناك من كان يريد قلب النظام.


تركيزنا على الكيان الموازي أو حتى الكيانات كان الغرض منه البحث عن الفاعل الأكبر، وعدم تركيز كل الاهتمام على الحلقات الوسطى والصغرى، لأن عملا من هذا النوع يستحيل أن يقوم به أشخاص معزولون ومنهم من لا يكاد يلوي على شيء. مؤشرات كثيرة كانت تفيد أن العملية وراءها لعبة كبيرة، الغرض منها ليس تحقيق مطالب اجتماعية ولكن مطالب سياسية في حدها الأدنى إضعاف الدولة قصد التحكم فيها.


يدور اليوم تحقيق مركز حول تصريحات أدلى بها ناصر الزفزافي، المتهم الرئيسي في حراك الريف، يكشف فيها عن خيوط جديدة في القضية، لسنا في وارد التأكيد على ما قال ولا نفيه، لأن هذا من مهام هيئات التحقيق المتنوعة، ولكن نقول إن ما قاله يوحي بأن هناك عملا في الخفاء كان يجري الغرض منه زعزعة أركان الدولة قصد التحكم فيها.


عندما تحدثنا عن الكيان الموازي كنا نود القول إن معتقلي الحراك، الذين سيقول القضاء قوله فيهم، ليسوا هم كل شيء، ولكن هناك أدرع كثيرة لمؤامرة مكتملة الأركان، ونبهنا كثيرا إلى أن مؤسسة عمومية ودستورية تقود حربا ضد المغرب إن لم تكن تسعى إلى إدخاله تحت رحمة المنظمات الدولية، من خلال تقاريرها المغرضة بخصوص حراك الريف.


أحداث الحسيمة لا تقف عند شباب استغلوا الحراك الاجتماعي لارتكاب أفعال يجرمها القانون، ولكن تمتد إلى صراع بين كيانات كل منها كان يريد إضعاف الدولة بطريقته. من يقف وراء الزفزافي ومجموعته هم كيان متكامل وفي الجانب الآخر هناك من كان يستغل هذا التدخل في اتجاه إضعاف الدولة أيضا. نحن نتحدث عن أشخاص حزبيين بممارسات لا علاقة لها بالعمل السياسي.


المطلوب اليوم ألا يقف التحقيق عن حد. التحقيق أمرت به النيابة العامة بعد استقلالها الدستوري. إذن يجب أن يكشف حدود اللعبة. ومن حق الشعب المغربي أن يعرف حقيقة ما جرى ويجري فالأمر يتعلق بمحاولات لقلب البنيات كاملة ومحاولة لتيارات كانت تسعى للحكم بطريقة أو بأخرى إلا طريقة القانون والدستور.


النهار المغربية







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

الملك محمد السادس يترأس مجلس الوزراء والمصادقة على مشاريع قوانين

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

المرأة لا تزال تمثل قوة سياسية متواضعة في تونس

مدريد تفجر غضب مسلمي مليلية بعد منعها دخول اللحم الحلال من المغرب

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

قوات القذافي تدافع عن معاقله بشراسة ضد قوات المجلس الانتقالي

عالم لا يفهم غير لغة القوة

مغاربة وجزائريون يعيشون من بيع النفايات في شوارع مدريد

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الأربعاء 14 مارس 2012

إختلالات في مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالحسيمة

حوادث التدافع في منى بالأرقام

الداخلية ترفض ترشيح الوزاني على قوائم البيجيدي

ما زالت الحسيمة تكشف عن خباياها





 
صوت وصورة

سوق بيع الأضاحي بسلا


اختلالات في عمليات مراقبة تجهيزات مستشفيات


ساكنة اوريكة تروي تفاصيل ما شهدته


أنواع الأغنام


مستقبل المنتخب المغربي

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

عمالة أزيلال تخلد اليوم الوطني للجالية المقيمة بالخارج.. إبراز للمنجزات وإسهامات المهاجرين

 
الاجتماعية

من تخلى عن ساكنة إقليم أزيلال ووضع حياة مرضاها على كف عفريت؟

 
السياسية

هذه ليست وشاية كما تدّعون بل سردٌ لتاريخكم الأسود!

 
التربوية

المتعاقدون يواجهون العثماني بـ 5 خطوات تصعيدية

 
عيش نهار تسمع خبار

بني ملال: صاحب دكان يخبر زوج بممارسة الجنس مع زوجته وهذا ما حصل

 
العلوم والبيئة

درجات الحرارة العليا والدنيا المرتقبة الجمعة 10 غشت

 
الثقافية

ماهي الملامح البارزة لازمتنا الثقافية...؟

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

بنعتيق: إمكانيات المغرب تشجع مغاربة العالم على الاستثمار

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ربع مليون مستفيد من البرنامج الوطني للتخييم لهذا العام

 
 شركة وصلة