راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         توقعات أحوال الطقس ليوم الاثنين 21 يناير             رونار يكشف عن أقوى منتخبين مرشحين للتتويج بلقب "كان 2019" ويعتبر حظوظ المغرب ضعيفة             عن العقد الجديدة في مجال علم النفس التحليلي             رئيس جماعة ينتقد العثماني بسبب زيارته لجهة طنجة تطوان الحسيمة + اخبار متفرقة             اعتماد نظام للتدبير المعلوماتي للغرامات الصلحية الجزافية المستخلصة من المخالفات المرورية             بعد فاجعة إسم السوق.. الدرك الملكي بأزيلال يشن حملة مراقبة موسعة على مخالفات السير بأعالي الجبال             انطلاق التكوين لأطر الأكاديمية فوج 2019 بملحقة المشور بمراكش عروض وتواصل وتأطير وتشخيص             سرقة رؤوس أغنام ليلا من حظيرة بمدينة أزيلال             توقعات طقس السبت .. ثلوج وزخات مطرية             عمال الانعاش الوطني يشكون التهميش الحكومي ويطالبون بالإدماج في الوظيفة العمومية             لكثرة انشغالاته ومهامه.. النائب البرلماني بـدر التـوامي يستقيل من رئاسة الجمعية المسيرة لدار الأطفال             ملف الصحراء وما يحمله من تهديد خطير للأمن القومي المغربي             الانتصارُ للقدسِ بشرفٍ والثورةُ من أجلِها بالحقِ             تطورات قضية الفتاة التي احتجزت بإسطبل لمدة 15 عاما ضواحي مراكش + أخبار متفرقة             السلطات الإقليمية لأزيــلال معبأة لمواجهة آثار موجـة البرد             اخبار متفرقة            عمى فيسبوكي           
 
كاريكاتير

عمى فيسبوكي
 
آراء ومواقف

عن العقد الجديدة في مجال علم النفس التحليلي


ماذا عن السادية وما علاقتها بوحشية البشر؟


يقظة الشعب وجاهزية المقاومة للعدو بالمرصاد


قضية آيت الجيد بين الحقوقي والقضائي والتوظيف السياسي


من حقِّ العدالة أن تعيد النّظر في أيّة قضية متى شاءت

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

أزيلال: مصرع خمسة أشخاص في حادثة سير خطيرة بزاوية أحنصال وعامل الإقليم يحل بعين المكان

 
الجهوية

بعد فاجعة إسم السوق.. الدرك الملكي بأزيلال يشن حملة مراقبة موسعة على مخالفات السير بأعالي الجبال

 
متابعات

سرقة رؤوس أغنام ليلا من حظيرة بمدينة أزيلال

 
سياحة وترفيه

صحيفة جنوب إفريقية تسلط الضوء على مؤهلات المغرب

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

اعتماد نظام للتدبير المعلوماتي للغرامات الصلحية الجزافية المستخلصة من المخالفات المرورية

 
الناس والمجتمع

تطورات قضية الفتاة التي احتجزت بإسطبل لمدة 15 عاما ضواحي مراكش + أخبار متفرقة

 
جمعيات ومجتمع

قافلة إنسانية لجمعية الصداقة بسوق السبت لفائدة تلاميذ المناطق النائية وعائلاتهم بأزيلال

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

إنه وقتُ مشانق تُنْصَب لا وقتَ ورودٍ تُنْثَر وشموع تُشعَل وصُوَر تُرفَع

 
الرياضية

رونار يكشف عن أقوى منتخبين مرشحين للتتويج بلقب "كان 2019" ويعتبر حظوظ المغرب ضعيفة

 
 


الملك: الإصلاحات التي يعرفها المغرب ليست نتيجة ظروف طارئة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 يوليوز 2012 الساعة 31 : 23


 

 

 

 

 

الملك: الإصلاحات التي يعرفها المغرب ليست نتيجة ظروف طارئة

 

 


    وجه العاهل المغربي الملك محمد السادس اليوم الاثنين بمناسبة الذكرى الثالثة عشر لإعتلاءه العرش خطابا الى الشعب المغربي، ألمح من خلاله أن التطورات التي تعيشها البلاد ليست نتيجة ضغط الشارع بل نتيجة مخطط مرسوم. وأبرز في الخطاب أهمية الخيارات الاقتصادية التي راهن عليها.


    وتحمل مقدمة الخطاب تلميحا قويا وغير مباشر الى أن الإصلاحات التي يقودها الملك ليست نتيجة ضغوطات الشارع أو حركة 20 فبراير في إطار الربيع العربي بقدر ما هي ثمرة تخطيط استراتيجي. وجاء في الفقرة المذكورة من الخطاب الملكي "لقد دخلت بلادنا مرحلة جديدة ٬ لم تكن محض مصادفة ٬ ولا من صنع ظروف طارئة ٬ بقدر ما تعد ثمرة سياسة متبصرة واستراتيجية متدرجة ٬ انتهجناها منذ اعتلائنا العرش ٬ بإرادة سيادية كاملة ٬ في تجاوب تام مع تطلعاتك المشروعة".  ويتضح من الفقرة بشكل جلي أنها مخصصة للرد على الأطروحات القائلة بأن دستور يوليوز 2011 جاء ضمن الضغط الذي مارسه الشاعر المغربي وليس ضمن رؤية إصلاحية استراتيجية مسبقة يكتلكها النظام منذ سنوات.


    ولتعزيز هذا التوجه بشأن وجود مسبق لاستراتيجية إصلاحية، سرد العاهل المغربي أهم المنجزات التي أقدم عليها خلال السنوات الأخيرة، مبرزا في هذا الصدد "هيأة الإنصاف والمصالحة ورد الاعتبار للأمازيغية كمكون من مكونات الهوية وتوسيع فضاء الحريات وحوق الإنسان وتخويل المرأة وضعا في إطار مدونة الأسرة". وضمن إصلاحات المجال الاجتماعي لمكافحة الفقر، ركز الملك محمد السادس على مبادرة التنمية البشرية التي تعمل منذ سنة 2005.


     ويستمر الخطاب الملكي في تقديم جرد شبه مفصل لجميع المبادرات وفي مختلف المجالات مثل المجال الإسلامي والهجرة والإصلاح الدستوري الذي اعتبره لبنة ضمن لبنات الإصلاح التي بدأت منذ سنين. وكان لافتا الاهتمام الذي خص به الحقل الاقتصادي، حيث أثنى على صواب "الخيارات السوسيو-اقتصادية التي أخذنا بها منذ أمد بعيد" التي مكنت من أوراش كبرى. وكمثال على هذه الخيارات، تحدث الخطاب عن "انصبت جهودنا على النهوض بمختلف المجالات الصناعية٬ والتكنولوجيات الحديثة٬ من خلال تهيئة أقطاب وفضاءات اقتصادية مندمجة٬ كفيلة بتوسيع آفاق الاستثمار،  وتحسين القدرات التنافسية لمقاولاتنا". وفي المجال الاقتصادي تحدث عن القطاع الفلاحي والسياحة ودعا الى تكامل بين القطاعين العام والخاص.


     وعلاقة بالقطاع الاجتماعي، أبرز الملك في خطابه نظام المساعدة الطبية المعروف باسم "راميد"، وحذّر الملك من أي استغلال سياسي لتفادي تحريف هذا المشروع عن أهدافه النبيلة.

 

 


 







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



قصة ادريس ونوح عليهما السلام

الملك: الإصلاحات التي يعرفها المغرب ليست نتيجة ظروف طارئة

جلالة الملك في افتتاح البرلمان يدعو النواب إلى تعميق دورهم في مجال مراقبة الحكومة

خطاب بدلالات قوية فيه رسالة بلغة مغاربة الخارج

جلالة الملك: المغرب وضع إفريقيا في صلب سياسته الخارجية

إعادة نظر .. ابتلاء الإنسان

جلالة الملك: المغرب يعد من بين الدول الأوائل التي ساهمت في بلورة وعي عالمي بشأن تغير المناخ

ثورة إدارية

جلالة الملك يخص وسائل الإعلام الملغاشية بحديث صحفي ( النص الكامل للحوار)

جلالة الملك: الدعم الصريح والقوي الذي حظي به المغرب لخير دليل على متانة الروابط التي تجمعنا

الملك: الإصلاحات التي يعرفها المغرب ليست نتيجة ظروف طارئة





 
صوت وصورة

اخبار متفرقة


اخبار متفرقة


زيارة ملكية مرتقبة للبيضاء + أخبار متفرقة


مفهوم الجهوية المتقدمة


رقصة أحيدوس

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

المجلس الإقليمي لأزيلال يواصل مسلسل التنمية وعائق الأراضي يطرح من جديد خلال أشغال الدورة

 
الاجتماعية

مجلس الحكومة يصادق على تحديد كيفيات مراقبة تطبيق أحكام قانون التعويض عن حوادث الشغل

 
السياسية

بن كيران يهاجم اليسار.. يجاهرون بالعداء للإسلام ويشكلون خطورة على الدولة

 
التربوية

انطلاق التكوين لأطر الأكاديمية فوج 2019 بملحقة المشور بمراكش عروض وتواصل وتأطير وتشخيص

 
عيش نهار تسمع خبار

عيش نهار تسمع خبار.. برمجة 300 ألف درهم لشراء سيارة فاخرة بجماعة بأزيلال ودوار يعاني العطش

 
العلوم والبيئة

توقعات أحوال الطقس ليوم الاثنين 21 يناير

 
الثقافية

مهرجان مراكش .. تتويج المخرج الصربي أوغنين غلافونيتش بجائزة "أفضل مخرج"

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

البرلمان الأوروبي يصادق بأغلبية ساحقة على الاتفاق الفلاحي المغرب - الاتحاد الأوروبي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

تقرير.. أزيد من 18 في المائة من الأسر المغربية تديرها نساء برسم 2017

 
 شركة وصلة