راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         السوبر الأوروبي .. هزيمة ثقيلة لريال مدريد أمام الغريم أتليتيكو             تحليل المعاني في بَجَاحَة سعد الدين العثماني             أزيلال: أسرة حليمة إحتاسن تنظم مسيرة احتجاجية للتنديد بالحكم المخفف في حق المعتدي             هل أثرت الأزمة التركية على الاقتصاد المغربي؟             استقالة رئيس نادي إتحاد أزيلال لكرة القدم وأنباء عن تولي لحسن حيرت مسؤولية الفريق             أيّة فلسفة هذه التي رُدَّ إليها الاعتبار في بلادنا؟             في قطاع غزة وحدةٌ في الميدان وتوافقٌ في السياسةِ             نقابة البيجيدي تسخر من الأساتذة المتعاقدين             ارتفاع عدد السياح الوافدين على أكادير في النصف الأول من 2018             حادثة سير خطيرة تودي بحياة شابين ينحدران من مدينة أزيلال             إرتفاع عدد ضحايا انهيار جسر جنوة بإيطاليا إلى 30 شخصا على الأقل             بني ملال: صاحب دكان يخبر زوج بممارسة الجنس مع زوجته وهذا ما حصل             نفوق 20% من الدجاج بالمغرب بسبب موجة الحر.. الفيدرالية البيمهنية توضح             أزيلال: تعزية في وفاة صهر الأخ محمد أيت أعدي             قيادية بالبيجيدي تدعو للوقوف لبنكيران وحمل صوره             بوادر زلزال ملكي قادم            ترامب وتركيا           
 
كاريكاتير

ترامب وتركيا
 
آراء ومواقف

أيّة فلسفة هذه التي رُدَّ إليها الاعتبار في بلادنا؟


في قطاع غزة وحدةٌ في الميدان وتوافقٌ في السياسةِ


الذبائح في خطب الجمعة .. محاولة في التركيب


هل هناك أوجه شبه بين (جينجيزخان) و(دونالد ترامب)؟


واجب القوى الفلسطينية تجاه غزة وأهلها

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

أزيلال: أسرة حليمة إحتاسن تنظم مسيرة احتجاجية للتنديد بالحكم المخفف في حق المعتدي

 
الجهوية

الكاتب العام لعمالة أزيلال يحضر فعاليات المهرجان الصيفي الأول لجماعة أيت مازيغ

 
متابعات

نفوق 20% من الدجاج بالمغرب بسبب موجة الحر.. الفيدرالية البيمهنية توضح

 
سياحة وترفيه

ارتفاع عدد السياح الوافدين على أكادير في النصف الأول من 2018

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

معركة إيسلي ملحمة بطولية تجسد تشبث المغرب الدائم بالتضامن المغاربي

 
الناس والمجتمع

وفاة عامل بناء اثر سقوطه من طابق إحدى المنازل بأزيلال

 
جمعيات ومجتمع

أزيلال: فتح باب التسجيل للاستفادة من منح دراسية موسم 2018/2019 خاصة بفتاة العالم القروي

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

ردودٌ على أكاذيب مُرتادي (فرانس 24)

 
الرياضية

السوبر الأوروبي .. هزيمة ثقيلة لريال مدريد أمام الغريم أتليتيكو

 
 


الملك: الإصلاحات التي يعرفها المغرب ليست نتيجة ظروف طارئة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 يوليوز 2012 الساعة 31 : 23


 

 

 

 

 

الملك: الإصلاحات التي يعرفها المغرب ليست نتيجة ظروف طارئة

 

 


    وجه العاهل المغربي الملك محمد السادس اليوم الاثنين بمناسبة الذكرى الثالثة عشر لإعتلاءه العرش خطابا الى الشعب المغربي، ألمح من خلاله أن التطورات التي تعيشها البلاد ليست نتيجة ضغط الشارع بل نتيجة مخطط مرسوم. وأبرز في الخطاب أهمية الخيارات الاقتصادية التي راهن عليها.


    وتحمل مقدمة الخطاب تلميحا قويا وغير مباشر الى أن الإصلاحات التي يقودها الملك ليست نتيجة ضغوطات الشارع أو حركة 20 فبراير في إطار الربيع العربي بقدر ما هي ثمرة تخطيط استراتيجي. وجاء في الفقرة المذكورة من الخطاب الملكي "لقد دخلت بلادنا مرحلة جديدة ٬ لم تكن محض مصادفة ٬ ولا من صنع ظروف طارئة ٬ بقدر ما تعد ثمرة سياسة متبصرة واستراتيجية متدرجة ٬ انتهجناها منذ اعتلائنا العرش ٬ بإرادة سيادية كاملة ٬ في تجاوب تام مع تطلعاتك المشروعة".  ويتضح من الفقرة بشكل جلي أنها مخصصة للرد على الأطروحات القائلة بأن دستور يوليوز 2011 جاء ضمن الضغط الذي مارسه الشاعر المغربي وليس ضمن رؤية إصلاحية استراتيجية مسبقة يكتلكها النظام منذ سنوات.


    ولتعزيز هذا التوجه بشأن وجود مسبق لاستراتيجية إصلاحية، سرد العاهل المغربي أهم المنجزات التي أقدم عليها خلال السنوات الأخيرة، مبرزا في هذا الصدد "هيأة الإنصاف والمصالحة ورد الاعتبار للأمازيغية كمكون من مكونات الهوية وتوسيع فضاء الحريات وحوق الإنسان وتخويل المرأة وضعا في إطار مدونة الأسرة". وضمن إصلاحات المجال الاجتماعي لمكافحة الفقر، ركز الملك محمد السادس على مبادرة التنمية البشرية التي تعمل منذ سنة 2005.


     ويستمر الخطاب الملكي في تقديم جرد شبه مفصل لجميع المبادرات وفي مختلف المجالات مثل المجال الإسلامي والهجرة والإصلاح الدستوري الذي اعتبره لبنة ضمن لبنات الإصلاح التي بدأت منذ سنين. وكان لافتا الاهتمام الذي خص به الحقل الاقتصادي، حيث أثنى على صواب "الخيارات السوسيو-اقتصادية التي أخذنا بها منذ أمد بعيد" التي مكنت من أوراش كبرى. وكمثال على هذه الخيارات، تحدث الخطاب عن "انصبت جهودنا على النهوض بمختلف المجالات الصناعية٬ والتكنولوجيات الحديثة٬ من خلال تهيئة أقطاب وفضاءات اقتصادية مندمجة٬ كفيلة بتوسيع آفاق الاستثمار،  وتحسين القدرات التنافسية لمقاولاتنا". وفي المجال الاقتصادي تحدث عن القطاع الفلاحي والسياحة ودعا الى تكامل بين القطاعين العام والخاص.


     وعلاقة بالقطاع الاجتماعي، أبرز الملك في خطابه نظام المساعدة الطبية المعروف باسم "راميد"، وحذّر الملك من أي استغلال سياسي لتفادي تحريف هذا المشروع عن أهدافه النبيلة.

 

 


 







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



قصة ادريس ونوح عليهما السلام

الملك: الإصلاحات التي يعرفها المغرب ليست نتيجة ظروف طارئة

جلالة الملك في افتتاح البرلمان يدعو النواب إلى تعميق دورهم في مجال مراقبة الحكومة

خطاب بدلالات قوية فيه رسالة بلغة مغاربة الخارج

جلالة الملك: المغرب وضع إفريقيا في صلب سياسته الخارجية

إعادة نظر .. ابتلاء الإنسان

جلالة الملك: المغرب يعد من بين الدول الأوائل التي ساهمت في بلورة وعي عالمي بشأن تغير المناخ

ثورة إدارية

جلالة الملك يخص وسائل الإعلام الملغاشية بحديث صحفي ( النص الكامل للحوار)

جلالة الملك: الدعم الصريح والقوي الذي حظي به المغرب لخير دليل على متانة الروابط التي تجمعنا

الملك: الإصلاحات التي يعرفها المغرب ليست نتيجة ظروف طارئة





 
صوت وصورة

بوادر زلزال ملكي قادم


سوق بيع الأضاحي بسلا


اختلالات في عمليات مراقبة تجهيزات مستشفيات


ساكنة اوريكة تروي تفاصيل ما شهدته


أنواع الأغنام

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

عمالة أزيلال تخلد اليوم الوطني للجالية المقيمة بالخارج.. إبراز للمنجزات وإسهامات المهاجرين

 
الاجتماعية

من تخلى عن ساكنة إقليم أزيلال ووضع حياة مرضاها على كف عفريت؟

 
السياسية

تحليل المعاني في بَجَاحَة سعد الدين العثماني

 
التربوية

المتعاقدون يواجهون العثماني بـ 5 خطوات تصعيدية

 
عيش نهار تسمع خبار

نقابة البيجيدي تسخر من الأساتذة المتعاقدين

 
العلوم والبيئة

درجات الحرارة العليا والدنيا المرتقبة الجمعة 10 غشت

 
الثقافية

ماهي الملامح البارزة لازمتنا الثقافية...؟

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

هل أثرت الأزمة التركية على الاقتصاد المغربي؟

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ربع مليون مستفيد من البرنامج الوطني للتخييم لهذا العام

 
 شركة وصلة