راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         في تطور جديد ..وكيل الملك يأمر باعتقال المشتبه به في واقعة الإعتداء على الأم بمدينة أزيلال             ملتقى طرقي خطير بمدينة أزيلال.. أو " كروازمة" الموت + صور             مسيرة العودة الكبرى             السائق المعتدى عليه يتحدث عن استقباله من طرف المدير العام للأمن الوطني             حكيمي يرفع العلم المغربي في كييف في أول تتويج مع الريال             توقعات أحوال الطقس ليوم الأحد 27 ماي             حجز حوالي 14 طنا من التمور غير الصالحة للاستهلاك بمراكش             المقرئ العيون الكوشي يؤم المصلين في صلاة التراويح بمدينة أزيلال يوم الإثنين المقبل             كل الاشرطة تؤكد أن توفيق بوعشرين هو بطلها بشهادة من دفاعه             ضحية "الحكرة" بأزيلال تلقى الرعاية الطبية اللازمة بمصحة مراكش بعد تدخل عامل الإقليم وأحد المحسنين             أبو طالب خير سندٍ للإسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام             تفاصيل قانون محاربة الغش الجديد             وزارة الشغل تنفي تعرض قاطفات الفراولة بإسبانيا للابتزاز             السيدة حليمة احتاسن من أزيلال تناشد المحسنين لمساعدتها في علاج إصابتها بكسر في العمود الفقري             الاشرطة الجنسية... لماذا اصيبت فاطمة الأفريقي بـ"اللقوة" واختفى حامي الدين عن الأنظار             الفرق الكبير بين مصر والمغرب            شاشة رمضان           
 
كاريكاتير

شاشة رمضان
 
آراء ومواقف

تغريداتٌ عربيةٌ شاذةٌ ومواقفٌ ثقافيةٌ ضالةٌ


عن بعض مظاهر الاستلاب المشرقي في المغرب


عرفنا الآن شكون تاجر البشر ومحتاجين لمعرفة شركائه من شناقي البشر


فلاسفة هاجروا إلى أمريكا فتخلّوا عن فلسفتهم وجنسيتهم


غزو الشمس خيال علمى

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

في تطور جديد ..وكيل الملك يأمر باعتقال المشتبه به في واقعة الإعتداء على الأم بمدينة أزيلال

 
الجهوية

أزيلال: المعارضة بجماعة أكودي نلخير تطالب بالتحقيق في تجاوزات واختلالات بهذه الجماعة

 
متابعات

ملتقى طرقي خطير بمدينة أزيلال.. أو " كروازمة" الموت + صور

 
سياحة وترفيه

بالفيديو.. عين تامدة بزاوية الشيخ إقليم بني ملال

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

ذكرى وفاة جلالة المغفور له محمد الخامس.. استحضار لتضحيات أب الأمة لتخليص البلاد من ربقة الاستعمار

 
الناس والمجتمع

ضحية "الحكرة" بأزيلال تلقى الرعاية الطبية اللازمة بمصحة مراكش بعد تدخل عامل الإقليم وأحد المحسنين

 
جمعيات ومجتمع

حملة تحسيسية لمرضى السكري بأزيلال في موضوع السكري ورمضان‬‎ 1439هـ

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
البحث بالموقع
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
ملفات وقضايا

الصحافة الجهوية مهنة من لا مهنة له

 
 


قضية الجندر...


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 أكتوبر 2017 الساعة 59 : 15


 

قضية الجندر...

 

قي جميع الأحوال من الضروري إعطاء اهتمام خاص, .فهذا المصطلح يتم سماعه في كثير من الأحيان ، ولكن في الواقع فان العديد من العاملين الميدانين لا يزالوا يتساءلون عما يعنيه هذا المصطلح بالتحديد ، وفي سياقنا هذا فان المفهوم يعني ببساطة انه في كل بيئة تكون احتياجات وأدوار الرجال والنساء مختلفة. و بالتالي فان اهتماماتهم تكون مختلفة واحتياجاتهم مختلفة والطرق التي ينظرون بها للأشياء مختلفة وإسهاماتهم في التنمية تكون أيضا مختلفة.

 

في الماضي كان الاهتمام ينصب على "المجتمع" دون الاخد في الاعتبار هذا الاختلاف , وكنتيجة لذلك فان دور النساء غالبا ما يهمل قي عملية التنمية على الرغم من أن مشاركتهن كانت ركنا أساسيا , ولتعزيز تلك المشاركة أدركنا في فترة وجيزة بأنه ليس من الكافي أن يتم ببساطة التركيز على السيدات كجماعة منفصلة ولكن في جميع الأحوال يجب ايلاء الاهتمام للأدوار المختلفة للرجال والسيدات ، وللعلاقات المختلفة ، والتفاعلات بين تلك العلاقات السائدة والأدوار في مجتمعات بشرية معينة, وهذا الإدراك هو السبب وراء ذلك الاهتمام الشديد بالجندر.

 

ومن منظور التواصل والتشارك فان قضية الجندر تنطوي على أمرين، الأول: من الضروري التمييز الواضح بين احتياجات الرجال والنساء وعلاقاتهم، وللقيام بذلك يجب أن يدرك كيفية تأسيس التواصل مع النساء في كل الظروف.

 

وأكد أن الجنسين قادران على انتهاج طريق الإسلام للوصول إلى الكمال المعنوي والمادي لبلوغ الحياة الطيبة : ( من عمل صالحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة ولنجزينهم  أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون ) .فالإسلام يرى المرأة كالرجل إنسانا مستقلا حرا، و هذا المفهوم جاء في مواضع عديدة من القرآن الكريم كقوله تعالى :( كل نفس بما كسبت رهينة ). ومع هذه الحرية فالمرأة والرجل متساويان أمام قوانين الجزاء أيضا : كقوله عز وجل : "( الزانية والزاني فاجلدوا كل واحد منهما مائة جلدة...). ولما كان الاستقلال يستلزم الإرادة والاختيار، فقد قرر الإسلام هذا الاستقلال في جميع الحقوق الاقتصادية وأباح للمرأة كل ألوان الممارسات المالية، يقول الله تعالى: ( للرجل نصيب مما اكتسبوا وللنساء نصيب مما اكتسبن) فكلمة ( اكتساب) خلافا لكلمة (كسب) لا تستعمل إلا فيما يستفيد الإنسان لنفسه ، لفهمنا مدى الاحترام الذي أقره الإسلام للمرأة بمنحها الاستقلال الاقتصادي، ومدى التساوي الذي قرره بين الجنسين في هذا المجال. وعلى عكس ذلك نجد المرأة في نظر المجتمعات الغربية غير مستقلة الشخصية في جميع  الحقوق الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، وقد استمر هذا الوضع في قسم من المجتمعات حتى القرون الأخيرة. فمثلا في فرنسا دار النقاش في مؤتمر حول استحقاق المرأة أن تعتبر إنسانا أم لا تستحق ذلك؟ وكانت النتيجة أن اعتبرت المرأة إنسانا ولكنها خلقت لخدمة الرجل فحسب..

 

أزيلال الحرة







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مؤتمر البوليساريو 13 والفرصة الأخيرة لقبول مقترح الحكم الذاتي

ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

من جرائم التكسب إلى جرائم العاطفة : جريمة قتل بأزيلال سببها امرأة

وسائل الإعلام التقليدية لا تعبر عن الشباب المغربي

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

مدريد تفجر غضب مسلمي مليلية بعد منعها دخول اللحم الحلال من المغرب

مصطفى سلمى يعاني من الاهمال من قبل المنتظم الدولي

الصقلي: أزيد من نصف ميزانيات الدولة موجه للقطاعات الاجتماعية

~سى إن إن: الأهلى رفض هدية مولودية الجزائر

قضية الجندر...





 
صوت وصورة

الفرق الكبير بين مصر والمغرب


رونار وجاهزية المنتخب


أهداف مباراة ريال مدريد وليفربول


بولماني يغني للمنتخب


بحارة يكشفون الثمن الحقيقي للسردين

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

عامل إقليم أزيلال يقوم بزيارات تفقدية للمشاريع الإنمائية + صور

 
الاجتماعية

السيدة حليمة احتاسن من أزيلال تناشد المحسنين لمساعدتها في علاج إصابتها بكسر في العمود الفقري

 
السياسية

الاشرطة الجنسية... لماذا اصيبت فاطمة الأفريقي بـ"اللقوة" واختفى حامي الدين عن الأنظار

 
التربوية

تكريم الأستاذ لحسن السليماني وعدد من الأساتذة بمدرسة واد الذهب بأزيلال بمناسبة إحالتهم على التقاعد

 
عيش نهار تسمع خبار

لاعبوا الإتحاد الرياضي لأزيلال يكشفون عن الشراك التي نصبت لهم ويعتذرون للمكتب المسير وشركاؤه

 
العلوم والبيئة

توقعات أحوال الطقس ليوم الأحد 27 ماي

 
الثقافية

مشروع كتاب " القراب "

 
الاقتصادية

الداخلية تطلق رقما هاتفيا لتلقي الشكايات وملاحظات المستهلكين بمناسبة شهر رمضان

 
الشباب والنساء

مقهى المواطنة في دورته 57 يحط الرحال بدار الشباب الزرقطوني بأزيلال

 
الرياضية

حكيمي يرفع العلم المغربي في كييف في أول تتويج مع الريال

 
 شركة وصلة