راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         توضيحات وزارة التربية الوطنية حول نسبة الهدر المدرسي             الوداد يفشل في المرور إلى المربع الذهبي لدوري أبطال افريقيا             الكاتب العام لعمالة أزيلال يتفقد أثار الفياضانات التي ضربت أيت بوكماز واتخاذ قرارات استعجالية             إنتروبيا الديمقراطية الغربية.. أوهام العامة وكذب الساسة             أزيلال: عاصفة رعدية عنيفة تضرب أيت بوكماز وتخلف خسائر             برقية تعزية ومواساة من الملك محمد السادس إلى أفراد أسرة المرحوم محمد كريم العمراني             رسالة مفتوحة من سيدة بأزيلال الى السيد المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب             النشاط التعاوني قاطرة الاقتصاد التضامني في المغرب             إطلاق المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية (2019-2023) وفق هندسة جديدة             "الكاف" تحدد موعد مواجهة المغرب و جزر القمر..و"دونور" يحتضن المباراة             المغرب في مواجهة خطر التغلغل الإيراني !             صـــادم .. هاشتاغ “#مساكتاش”.. مغاربة يدعمون مشتكية لمجرد ويطالبون بحجب أغانيه             لقاء تواصلي بدمنات حول المشاكل التي تعرقل الدخول التكويني بمراكز التربية والتكوين ورياض الأطفال             أوجار يشيد بقرار جلالة الملك الإذن للمرأة المغربية بولوج خطة العدالة             صحف بحرينية تكشف أوجه التشابه بين             حول تقديم حصيلة وبرنامج دعم التمدرس وإصلاح التربية والتكوين            العمى الفيسبوكي           
 
كاريكاتير

العمى الفيسبوكي
 
آراء ومواقف

إنتروبيا الديمقراطية الغربية.. أوهام العامة وكذب الساسة


جلالة الملك يضع حدا للنقاشات العدمية حول قضايا التعليم


الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون


دَعُوا شرطتَنا تطهّر البلاد من الحثالة والقتلة والأوغاد؟


عن الجدل الدائر حول اللغة العربية والدارجة المغربية

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

حوادث بالجملة بأزيلال.. مقاولان ينضافان الى عداد القتلى

 
الجهوية

رئيسة جماعة أزيلال تسند مجالات مهمة من اختصاصاتها للنواب أهمها ما يتعلق بقطاع التعمير والبناء

 
متابعات

الكاتب العام لعمالة أزيلال يتفقد أثار الفياضانات التي ضربت أيت بوكماز واتخاذ قرارات استعجالية

 
سياحة وترفيه

جولة بشلالات أزود أزيلال و بين الويدان

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

برقية تعزية ومواساة من الملك محمد السادس إلى أفراد أسرة المرحوم محمد كريم العمراني

 
الناس والمجتمع

الشعب المغربي "ساخط" على العدالة والتنمية أو الحزب (الإسلامي)

 
جمعيات ومجتمع

لقاء تواصلي بدمنات حول المشاكل التي تعرقل الدخول التكويني بمراكز التربية والتكوين ورياض الأطفال

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

النشاط التعاوني قاطرة الاقتصاد التضامني في المغرب

 
الرياضية

الوداد يفشل في المرور إلى المربع الذهبي لدوري أبطال افريقيا

 
 


جنوب إفريقيا.. الفقر والإقصاء ينهيان حلم أمة قوس قزح


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 شتنبر 2017 الساعة 55 : 16


 

جنوب إفريقيا.. الفقر والإقصاء ينهيان حلم أمة قوس قزح


كواحدة من القوى الاقتصادية الرئيسية بالقارة، ما فتئت معاناة جنوب إفريقيا الاقتصادية والاجتماعية تتفاقم، مبتعدة عن حلم آبائها المؤسسين لبناء أمة متعددة الأطياف (أمة قوس قزح) على أنقاض نظام الفصل العنصري، الذي تم القضاء عليه رسميا سنة 1994.

وكشفت أرقام رسمية نشرت مؤخرا أن مواطنا جنوب إفريقي من بين اثنين يعيش تحت خط الفقر، وهو ما يمثل 30 مليون شخص من هذا البلد الذي يبلغ عدد سكانه 60 مليون نسمة.

ويتعلق الأمر بواقع مرير كشفت عنه معطيات للهيئة الرسمية للإحصاء، التي أوضحت أن عدد الجنوب إفريقيين الذين يعيشون في فقر مدقع زاد بشكل مثير للقلق بين سنتي 2011 و2015، ليبلغ 55 في المائة من مجموع السكان. وأوضحت الهيئة أن الغالبية الساحقة من هؤلاء الأشخاص هم من الأغلبية السوداء، مشيرة إلى أن ثلاثة من بين خمسة جنوب إفريقيين سود يعيشون في فقر.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن الفقر يكاد ينعدم داخل أوساط الأقلية البيضاء، وهو وضع يؤكد واقعا مزر، تكرس بوضوح نتيجة استمرار تفاقم الفوارق السوسيو- اقتصادية بعد 23 عاما على انتهاء نظام الفصل العنصري.

واعتبر محللون أن الخلاصات التي توصلت إليها هذه الهيئة (ستايتس إس إي) دليل على فشل سياسة الحكومة التي يقودها حزب المؤتمر الوطني الإفريقي، محذرين من التأثير السياسي لتفاقم العجز الاجتماعي الذي تعاني منه جنوب إفريقيا.

وقال هاملت هلومندليني، كبير المحللين الاقتصاديين باتحاد الفلاحين "أغري إس إي"، "من المهم التأكيد على أن التقرير يتجاهل الرابط الجوهري بين ارتفاع معدلات الفقر والإقصاء الذي يعاني منه الجنوب إفريقيون السود".

وأضاف أنه "من المهم أيضا الإشارة إلى أن الفقر والبطالة ناجمان عن تفشي الرشوة في البلاد"، مشيرا إلى ما اعتبره "سوء تدبير المؤسسات العمومية الرئيسية".

ويعتبر المحللون أن المناخ الذي يتسم بالانكماش الاقتصادي وحالة الشك السياسي المرتبط بالانقسامات التي يشهدها حزب المؤتمر الوطني الإفريقي، يقوض فرص تقليص نسب الفقر بالبلاد في أفق سنة 2030، تماشيا مع الأهداف المحددة في المخطط الوطني للتنمية.

ويراهن هذا المخطط على تحقيق معدل نمو سنوي يبلغ 5 في المائة، أملا في وضع حد للفقر.

وقال هلومندليني إن تفعيل هذا المخطط يستوجب إرادة سياسية وريادة، مشيرا إلى أن هذه الريادة غير موجودة في الوقت الحالي، كما يتبين من خلال الفضائح السياسية والاقتصادية التي وسمت ولاية الرئيس جاكوب زوما.

وفي هذا السياق، أشار المحللون إلى أن مؤتمر الحزب المقرر في دجنبر المقبل، سيشكل فرصة لتصحيح الأخطاء المرتكبة خلال ولايتي الرئيس زوما.

واعتبروا أن هذا الأمر يمر بانتخاب زعيم جديد جدير بالثقة وقادر على قيادة الحزب والبلاد بعد الانتخابات العامة لسنة 2019.

وبالعودة إلى فشل جنوب إفريقيا في تحقيق هدف بناء أمة شاملة، أوضح جاكي سيلرز من معهد بريتوريا للدراسات الأمنية (إي إس إس) في تحليل أنجزه مؤخرا، أن جنوب إفريقيا حققت تقدما هاما منذ سنة 1994، لكن بزوغ مجتمع شامل لا يزال هدفا بعيد المنال.

وأكد أن البلاد مدعوة إلى إجراء مراجعة معمقة لأولوياتها لمواصلة السير في طريق الازدهار للجميع، مشيرا إلى أن بناء مجتمع شامل على جميع المستويات شرط لا محيد عنه من أجل وضع إطار اقتصادي ملائم يفضي إلى نمو مستدام.

وأضاف أن مسألة الريادة تبرز بشدة في الوضعية الراهنة لإدارة حزب المؤتمر الوطني الإفريقي، مشيرا إلى فشل الحزب في تقديم حلول فعالة لمشاكل الفقر والإقصاء التي تعاني منها جنوب إفريقيا.

وأشار أيضا إلى عدم تسجيل أي تقدم بالقطاعات الاستراتيجية التي من شأنها الحد من التفاوتات التي لا تزال تخيف البلاد، بعد أزيد من عقدين على معانقة الحرية.

وقال "وحدها القيادة التي تحركها إرادة سياسية حقيقية لاستئصال الرشوة وتفعيل حكامة جيدة على كافة المستويات، قادرة على إعادة الأمل إلى الشباب الغاضب".


و م ع







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

جنوب إفريقيا وموزمبيق تجددان دعمهما للبوليساريو

وجهة نظر حول الجهوية الموسعة في المغرب

الملك محمد السادس يهنئ المرزوقي بمناسبة انتخابه رئيساً لتونس

خيـارات البوليساريـو .. حكـم ذاتـي أم عمـل إرهابـي؟

هزيمة المنتخب المغربي أمام تونس في كأس الأمم الافريقية

تعزية في وفاة والد الأستاذ عبد الكريم معتصم

تعزية في وفاة والد الدكتور مصطفى أزوهو

خياران .. أحلاهما مر

أزيلال : التصوف و الحضور الايجابي.. ندوة علمية دولية بمقر زاوية الشيخ إبراهيم البصير

كأس إفريقيا.. مرآة عكست واقع علاقة المغرب والجزائر

جنوب إفريقيا.. الفقر والإقصاء ينهيان حلم أمة قوس قزح

رؤية المغرب نحو إفريقيا.. مبادرة جريئة نحو علاقات شراكة شمال - جنوب أكثر توازنا

إفريقيا.. الرهان الأهم





 
صوت وصورة

حول تقديم حصيلة وبرنامج دعم التمدرس وإصلاح التربية والتكوين


وفيات في انفجار أنبوب للمحروقات بالجزائر


المغرب يتجه نحو التخلي عن التوقيت الصيفي


دخول اجتماعي ساخن ينتظر حكومة العثماني


رئيس الحكومة و الدارجة

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

أزيلال: بناء طريق مهمة وقنطرة بجماعة سيدي بولخلف محور لقاء عامل الإقليم بممثلي الساكنة

 
الاجتماعية

إنقاذ فتاة قاصر بأزيلال بعد محاولتها الإنتحار بتناول كمية مفرطة من دواء

 
السياسية

ألم يحن الوقت بعد لوضع حد لـ"نهب" المال العام باسم القانون؟

 
التربوية

توضيحات وزارة التربية الوطنية حول نسبة الهدر المدرسي

 
عيش نهار تسمع خبار

رسالة مفتوحة من سيدة بأزيلال الى السيد المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب

 
العلوم والبيئة

أزيلال: عاصفة رعدية عنيفة تضرب أيت بوكماز وتخلف خسائر

 
الثقافية

المهرجان الوطني لعبيدات الرما في دورته 18 بخريبكة

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

عجز الميزانية بلغ أزيد من 20 مليار درهم نهاية يوليوز 2018

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ربع مليون مستفيد من البرنامج الوطني للتخييم لهذا العام

 
 شركة وصلة