راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         في شأن الإرادة السياسية لتحقيق العدالة الضريبية بالمغرب             توقيف شابين عشرينيين بحوزتهما 5330 قرصا من المخدرات             ترتيب البطولة الاحترافية بعد فوز الوداد والحسنية             دولة إفريقية تفاجئ الجميع وتدخل السباق للظفر بتنظيم كان 2019             نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ             المنظمة الديمقراطية لعمال وعاملات الإنعاش الوطني تدين تصريحات نور الدين بوطيب بعد استخافه بمطالبهم             مهرجان مراكش .. تتويج المخرج الصربي أوغنين غلافونيتش بجائزة "أفضل مخرج"             برلماني من البيجيدي يفضح الوزير الداودي ويكشف تناقض تصريحاته أمام البرلمان بشأن المحروقات+ متفرقات             تفكيك خلية داعشية ببني ملال يؤكد استمرار التهديد الإرهابي ضد المغرب             فرنسا و"حماية" المغرب من الحرّية والكرامة والاستقلال             لعبتهم القذرة             انتصارٌ عربيٌ بطعمِ الهزيمةِ ومذاقِ الخسارةِ             هبات ملكية لشرفاء زاوية تناغملت وزاوية سيدي إبراهيم البصير             أمينة بوعياش رئيسة للمجلس الوطني لحقوق الإنسان             العثماني وبيع مؤسسات الدولة.. الخوصصة تصل سكة الحديد + متفرقات             فرنسية راكعة أمام الشرطة: اقتلوني ولا تخربوا باريس!             عجز الميزانية           
 
كاريكاتير

عجز الميزانية
 
آراء ومواقف

انتصارٌ عربيٌ بطعمِ الهزيمةِ ومذاقِ الخسارةِ


طارق رمضان، توفيق بوعشرين، وجمال خاشقجي: ثلاثي أضواء المسرح الإسلاموي


الشَّكْوَى لِلرَّب العَالي !


قَرنُ هَدمِ العروش أو قرنٌ سَخِرَ منه التاريخ


جملة الثغرات في كتاب "ثغور المرابطة" لطه عبد الرحمن

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

توقيف شابين عشرينيين بحوزتهما 5330 قرصا من المخدرات

 
الجهوية

هبات ملكية لشرفاء زاوية تناغملت وزاوية سيدي إبراهيم البصير

 
متابعات

برلماني من البيجيدي يفضح الوزير الداودي ويكشف تناقض تصريحاته أمام البرلمان بشأن المحروقات+ متفرقات

 
سياحة وترفيه

سياحة وترفيه .. من ناوور الى تاغبالوت

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

الملك محمد السادس يعين أحمد شوقي بنيوب في منصب المندوب الوزاري المكلف بحقوق الإنسان

 
الناس والمجتمع

الكلاب الضالة تقلق راحة سكان جماعة أفورار

 
جمعيات ومجتمع

نشطاء "العمل الجمعوي" وثقافة الاسترزاق

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

تفكيك خلية داعشية ببني ملال يؤكد استمرار التهديد الإرهابي ضد المغرب

 
الرياضية

ترتيب البطولة الاحترافية بعد فوز الوداد والحسنية

 
 


80 في المائة من الضريبة على الشركات تؤديها اثنين في المائة فقط من مجموع المقاولات


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 يوليوز 2012 الساعة 42 : 16


 

 

 

 

80 في المائة من الضريبة على الشركات تؤديها اثنين في المائة فقط من مجموع المقاولات

 

 

 

     أكدت الكثير من الدراسات أن النسيج المقاولاتي المغربي بشكل عام ، يعرف إكراهات وصعوبات متعددة ترتبط بالجوانب التمويلية والتنظيمية والمؤسساتية ، وهو ما يجعل جزءا كبيرا منه تحت رحمة التهديد بالإفلاس. وانطلاقا من طبيعة الصعوبات ،تتحدث هذه الدراسات عن وجود ثلاثة أنواع من المقاولات، النوع الأول غبر قادر بالمرة على التغلب على الإكراهات التي يتخبط فيها ، وهو بالتالي معرض للاختفاء في أي لحظة ، والثاني يتوفر على بعض عناصر المقاومة إلا أنه يستوجب تدخلا مستعجلا ، عبر تدابير محددة من أجل مساعدته على التطور ، والنوع الثالث يوجد في وضعية جيدة تمكنه من سبل مقاومة المنافسة الشرسة سواء على الصعيد الداخلي ، أو على الصعيد الخارجي . وسنة بعد أخرى تتكرس هذه الوضعية بالتحاق مقاولات جديدة بركب تلك المهددة بالإفلاس أو التي تشكو من مظاهر العجز والضعف ، والأمر هنا يتعلق بالنسيج المقاولاتي المنظم الذي يخضع للاقتطاعات الضريبية، أما ما يتعلق بالقطاع غير المنظم فلا يمكن تقييم وضعيته بشكل دقيق لأن حجمه الحقيقي يبقى غير معروف.

    وفي هذا السياق تفيد معطيات المديرية العامة للضرائب أن حوالي ثلثي المقاولات في المغرب، تعلن سنويا أنها في وضعية عجز ، حيث إن حوالي 115 ألف وحدة مقاولاتية خاضعة للضريبة على الشركات تعلن عن عجز مستمر ، ولولا بعض التدابير الوقائية والتحفيزات الضريبية التي اتخذتها السلطات العمومية، لكان مصير العديد من المقاولات الإفلاس والاندثار، ذلك أن حوالي 65 في المائة من إجمالي المقاولات المغربية لا تترد في الإعلان عن مظاهر الضعف والعجز، بالإضافة إلى أن حوالي 80 في المائة من الضريبة على الشركات تؤديها إثنين في المائة فقط من مجموع المقاولات ، وهو وضع مقلق يستدعي البحث عن الأسباب الحقيقية من وراء ذلك في أفق إيجاد الحلول المناسبة .

    وتحتاج المديرية العامة للضرائب إلى المزيد من الإمكانيات و الموارد البشرية للتمكن من القيام بواجبها في المراقبة الضريبية وتحقيق المزيد من النجاعة والفعالية على مستوى المهم الموكولة إليها ، ويظهر من الإحصائيات المتوفرة أن عدد المكلفين في بالمراقبة الضريبية لا يتجاوز 300 شخص ، يتمكنون من إنجاز حوالي 1500 عملية مراقبة سنويا ، ويقدر المسؤولون حجم الخصاص من الموارد البشرية في حدود حولي1200 موظف جديد، ليبلغ العدد الإجمالي إلى حوالي 1500 موظف، وهو ما قد يمكن من إنجاز حوالي 8000 عملية مراقبة سنويا . 

     وتؤكد مصالح المديرية العامة للضرائب أنها انخرطت فعلا في مسلسل لتقويم هذه الاعوجاجات خلال السنة الأخيرة ، وفي مقدمتها مواجهة مشكل التهرب الضريبي، عبر اعتماد تدبيرين مهمين، الأول يقضي بتطبيق معدل تفضيلي بخصوص الضريبة على الشركات حدد في 15 في المائة بالنسبة للمقاولات التي تحقق رقم معاملات يقل أو يساوي ثلاثة ملايين درهم، والثاني الاستفادة من إعفاء ضريبي بالنسبة للمقاولات التي تبادر إلى تسوية وضعيتها عبر الخضوع لنظام الضريبي .

     وتشير معطيات مصالح المديرية العامة للضرائب ، إلى أن الحصيلة كانت إيجابية في إطار تطبيق المعدل التفضيلي للضريبة على الشركات، حيث إن حوالي 13 ألف و200 مقاولة صغرى من وضعية العجز إلى الإعلان عن تحقيق أرباح، علما بأن 75 في المائة المقاولات الخاضعة للضريبة على الشركات التي هي من نوع المقاولات المذكورة سجلت أهمية هذه المؤشرات الأولية الإيجابية ، ولكن هذا التدبير كان له بالمقابل بعض النتائج العكسية ، إذ أن رقم معاملات حوالي ألفي مقاولة انخفض إلى أقل من ثلاثة ملايين درهم ، وهو ما يمكن أن تكون له علاقة بالتهرب الضريبي . ومن جهة أخرى مكن التدبير المتعلق بالإعفاء الضريبي حوالي ستة آلاف و400 مقاولة من الظهور لأول مرة في إطار النسيج المقاولاتي الخاضع للضريبة برسم سنة 2011 ، إلا أن المشكل هو أن معظم هذه المقاولات تهم فاعلين صغار وتحقق أرقام معاملات ضعيفة جدا ، في حين أن التدبير المذكور يستهدف فاعلين كبار ، وفي هذا الغطار تم تمديد العمل بهذا التدبير إلى نهاية السنة الجارية، وبعدها سيتم الاعتماد على برنامج متكامل للمراقبة الضريبية.

الدارالبيضاء: عبد الفتاح الصادقي







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

مصير الوداد بين يديه والأهلي والترجي في مواجهة لاتحتمل القسمة على إثنين

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

ناسا تفشل في تحديد مكان سقوط القمر الاصطناعي اليوم

عهارة وكالة رمضان خديجة بنت 20 فبراير وأهلها في الخارج

تحقيق صحفي يكشف انتشار دعارة المغربيات في إسبانيا

نسب مشرفة في اقتراع 25 نونبر بإقليم أزيلال

هزيمة المنتخب المغربي أمام تونس في كأس الأمم الافريقية

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

الصقلي: أزيد من نصف ميزانيات الدولة موجه للقطاعات الاجتماعية

ناسا تفشل في تحديد مكان سقوط القمر الاصطناعي اليوم

عهارة وكالة رمضان خديجة بنت 20 فبراير وأهلها في الخارج

تحقيق صحفي يكشف انتشار دعارة المغربيات في إسبانيا

شمس البحيرة ببين الويدان : قبلة الباحثين عن الإثارة و المتعة و المغامرة

57.69 في المائة : العدل والاحسان انسحبوا من حركة 20 فبراير بسبب جلوسهم مع أمريكا

البرلمان الأوروبي يقرّ الاتفاقية الفلاحية مع المغرب بـ 398 صوتاً

أزيلال: التأخر في تحويل المساهمات يربك برمجة مشاريع مجموعة الجماعات المحلية

حوالي 60 في المائة من المناصب الجديدة مخصصة للمعطلين





 
صوت وصورة

فرنسية راكعة أمام الشرطة: اقتلوني ولا تخربوا باريس!


سياق مشاركة المغرب حول الصحراء المغربية بجنيف


ممثلة مغربية تستغيت + متفرقات


ديبلوماسيين مغاربة و مناصبهم أية فعالية؟+ متفرقات


اعتقال مروجين للزيت البلدية المزورة + متفرقات

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

جماعة أزيلال تستعرض المشاريع المنجزة وفي طور الانجاز و المستقبلية في لقاء حضره عامل الإقليم + فيديو

 
الاجتماعية

باعة السلع الجديدة ب " سويقة" يوم الأربعاء بأزيلال يودون استمرار الفوضى والعشوائية

 
السياسية

باميون يوجهون انتقادات شديدة لبنشماس وهجرة جماعية الى حزب الحمامة + متفرقات

 
التربوية

إطلاق المرحلة الثانية من مشروع "مهاراتي " بالرباط

 
عيش نهار تسمع خبار

الوزير الداودي يتحدث عن أسعار المحروقات وبرلماني يصفه ب "الكورتي"

 
العلوم والبيئة

لحظة إطلاق القمر الصناعي "محمد السادس – ب"

 
الثقافية

مهرجان مراكش .. تتويج المخرج الصربي أوغنين غلافونيتش بجائزة "أفضل مخرج"

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

في شأن الإرادة السياسية لتحقيق العدالة الضريبية بالمغرب

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

شباب اليوم واقع مأساوي مسؤولية من؟

 
 شركة وصلة