راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         دوري أبطال أوروبا .. برنامج مباريات ذهاب دور ثمن النهاية             توقعات طقس الثلاثاء 19 فبراير .. أمطار وثلوج وأجواء باردة             ارحموا عزيز قوم جُن             توزيع أماكن للتجار المنتصبين فوضويا بسوق السبت اولاد نمة             بنكيران والعثماني ومحمّد مُصدَّق هل من مقارنة؟             نشرة خاصة .. تساقطات ثلجية ومطرية وطقس بارد بعدد من أقاليم المملكة             الخلفي: المجتمع المدني يضطلع بدور محوري في تحقيق التنمية بالمغرب             حركة تمدن سريعة بأزيلال وفعالية المراقبة في سياق الضوابط القانونية             في شأن الجزاء الإداري في مخالفات البناء             المدارس الكروية بأزيلال أهم من استقطاب اللاعبين من خارج الإقليم             هل من وجود لحركة نسائية فاعلة بإقليم أزيلال تعود بالنفع على المجتمع؟             الشروع في إصلاح تصدعات بناية دار الثقافة أزيلال وسؤال المحاسبة             توقعات أحوال طقس الإثنين 18 فبراير             (بنكيران) يفتخر: خذلَ الفقراء وخدمَ مصّاصي الدّماء             القدس الشريف وتحولات الخليج والطوق العربي !             ارتفاع حدة الاحتجاجات في تيندوف            جدل فيسبوكي           
 
كاريكاتير

جدل فيسبوكي
 
آراء ومواقف

ارحموا عزيز قوم جُن


القدس الشريف وتحولات الخليج والطوق العربي !


البغل زعيمُ البهائم يترافع ضدّ الإنسان في محكمة (بيراست الحكيم)


التسوية الودية للمديونية المفرطة للمستهلك


سماح مبارك فلسطينيةٌ بأي ذنبٍ تقتلُ

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

بني ملال: إيقاف الرأس المدبر لتهجير الشباب إلى إيطاليا عبر ليبيا

 
الجهوية

حركة تمدن سريعة بأزيلال وفعالية المراقبة في سياق الضوابط القانونية

 
متابعات

في شأن الجزاء الإداري في مخالفات البناء

 
سياحة وترفيه

منتزه مكون .. تراث عالمي وبيئي بأزيلال

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

إطلاق الاستراتيجية الوطنية متعددة القطاعات للوقاية ومراقبة الأمراض غير السارية 2019-2029

 
الناس والمجتمع

توزيع أماكن للتجار المنتصبين فوضويا بسوق السبت اولاد نمة

 
جمعيات ومجتمع

ندوة حول "الإعلام بين حرية التعبير وحماية الحياة الخاصة"

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

كيف تلقِّن الحكومةُ الظالمةُ الظلمَ لمجتمعها؟

 
الرياضية

المدارس الكروية بأزيلال أهم من استقطاب اللاعبين من خارج الإقليم

 
 


أسود الأطلس المحليين أبطال العرب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 06 يوليوز 2012 الساعة 55 : 22



 

أسود الأطلس المحليين أبطال العرب

 

    حسم المنتخب المغربي للمحليين  لقب كأس العرب التاسعة والميدالية الذهبية لصالحه بعد فوزه في المباراة النهائية على منافسه الليبي بركلات الجزاء الترجيحية بنتيجة 3-1بعد أن تعادل الفريقان 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة النهائية للبطولة التي إستضافها إستاد الأمير عبد الله الفيصل بجدة وهو أول الألقاب العربية للمنتخب المغربي بينما جاء المنتخب الليبي في المركز الثاني وحصد الميداليات الفضية وكان المنتخب العراقي قد حصل على الميداليات البرونزية عقب فوزه على المنتخب السعودي 1-0 في المباراة التي أقيمت أمس .


      جاءت المباراة تليق بالنهائي العربي حيث حفلت بالمهارات الفردية والأداء التكتيكي من الفريقين وسيطر المنتخب المغربي على الشوط الأول بينما جاء الشوط الثاني لمصلحة ليبيا وتبادلا السيطرة في الشوطين الإضافيين وأحرز هدف المغرب إبراهيم البحيري (د 5) بينما تعادل لليبيا فيصل منصور (د 88 ) بينما أحرز ركلات الترجيح للمنتخب المغربي ياسين الصالحي واحمد جحوح وإسماعيل بنلنعلم وأخفق عبد الصمد رفيق وكدوم وأحرز لليبيا فيصل منصور وأخفق علي سلامة ووليد السباعي ومحمد الغنودي



     دخل جيريتس المدير الفني للمنتخب المغربي المباراة واضعا في حساباته أن الهزيمة قد تزيد الهجوم عليه من الإعلام المغربي الذي أوحى للجماهير أن لحظة التتويج قادمة بعد تخطي عقبة العراق في الدور قبل النهائي وأن الفوز سيكون وسيط الصلح بينه وبين الجماهير ولذلك إعتمد على تشكيلته الهجومية التي تمكنت من إحراز أربعة أهداف في مرمى المنتخب البحريني ولعب بطريقة 4-2-3-1معتمدا على تقدم ياسين الصالحي بمفرده في المقدمة معتمدا على قوته الجسمانية وسرعته ومن خلفه الثلاثي عبد السلام بنجلون من الجهة اليمنى والمناصفي من المنتصف إبراهيم البحري من الجبهة اليسرى.



     في المقابل دخل عبد الحفيظ أربيش المدير الفني للمنتخب الليبي المباراة واضعا في إعتباره الطفرة الأخيرة للكرة الليبية حيث إحتلت المركز 32 عالميا في تصنيف الفيفا وأنه حان وقت إحراز الألقاب للكرة الليبية وإسعاد الشعب الليبي عقب الثورة ولذلك غير في تشكيلته لعب بطريقة 3-5-1-1 بعمق دفاعي مثلما فعل أمام السعودية ودفع منذ البداية بإيهاب البوسيفي في المقدمة ومن خلفه الورقة الرابحة للمنتخب الليبي أحمد سعد الذي لعب بحرية دون التقيد بمركز وذلك بهدف السيطرة على منطقة المنتصف .



     لم يقتنع لاعبو المغرب بأن هناك مرحلة تسمى بجس النبض ليكتشف كل فريق مواطن القوة والضعف في منافسه حيث هاجموا منذ البداية لإحراز هدف مبكر يزيد من متاعب المنتخب الليبي وهو ما تحقق في بداية الدقيقة الخامسة عندما مرر ياسين الصالحي كرة بينية لإبراهيم البحري الذي سددها في الزاوية اليمنى للحارس الليبي محمد نشنوش محرزاً الهدف الأول لإسود أطلس .



     لم يكن الهدف محبطا لإحفاد المختار الذين إندفعوا للهجوم ليعودوا للقاء سريعا وبالفعل هاجموا مستغلين قوة المهاجم البوسيفي ومهارة أحمد سعد الذي لعب جهة اليسار ولكن خبرة الدفاع المغربي أجهضت المحاولات المستمرة قبل أن تمثل خطورة على المرمى .. وفي المقابل حاول لاعبو المغرب إستغلال المساحات الخالية التي نتجت عن الإندفاع الهجومي لليبيا لتنفيذ بعض الهجمات المرتدة كان أخطرها في الدقيقة التاسعة عندما مرر عبد السلام بنجلون بينية للصالحي لكنه سددها بجوار القائم الأيمن .



    وضح التكتيك الهجومي لجيريتس مدرب المغرب حيث إعتمد على سرعة ومهارة لاعبيه حيث أوصى الرباعي الهجومي الصالحي وبنجلون والمناصفي والبحري بالعدو في الأماكن الخالية في المقدمة وإرسال الكرات السريعة لهم لتشكيل خطورة على دفاع ومرمى الخصم .. بينما إعتمد أربيش على الضغط المستمر من المقدمة على دفاع المنتخب المغربي لإستغلال الأخطاء وإستخلاص الكرة سريعا وأيضا نقل الكرات للأطراف وإرسالها داخل منطقة الجزاء إلى البوسيفي الذي يجيد التعامل معها .



     إستمرت محاولات المنتخب الليبي لإحراز هدف التعادل قبل إنتهاء الشوط الأول ولكن العرضيات كانت غير متقنة وإفتقدت للخطورة نظرا للكفاءة الدفاعية للمغرب ودفع مدرب ليبيا باللاعب حمد السنوسي بدلا من محمد المغربي لتنشيط الجبهة اليسرى وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط أرسل فيصل منصور لاعب ليبيا كرة عرضية من الجهة اليمنى قابلها إيهاب البوسيفي برأسه لكن عزيز الكيناني حارس المغرب أنقذها لتضيع الفرصة الأخيرة لليبيا في هذا الشوط الذي إنتهى بتقدم المغرب بهدف .



    مع مطلع الشوط الثاني أجرى عبد الحفيظ أربيش مدرب ليبيا تغييرا هجوميا حيث دفع بالمهاجم محمد الغنودي بدلا من لاعب الوسط محمود بحير حيث غير من إستراتيجيته الهجومية ولعب بطريقة 3-4-1-2 بتقدم الغنودي بجوار البوسيفي في المقدمة ومن خلفهما أحمد سعد كرأس مثلث هجومي وبالفعل وضح النشاط الهجومي منذ بداية الشوط الثاني ولكن أقوى دفاع في البطولة وقف بالمرصاد لمحاولات أحفاد المختار .



    زادت سرعة المباراة بشكل كبير فقد وضحت تعليمات كلا المدربين بسرعة نقل الهجمات لتسهيل مهمة الإختراق وهو ما جعل اللاعبين يرتكبون أخطاء لإيقاف الهجمات وإستخدم التونسي سليم الجديدي صافرته كثيرا لإحتساب الأخطاء وتهدئة اللاعبين .



    لم يقف جيريتس المدير الفني للمنتخب المغربي مشاهدا لتراجع أداء فريقه فلجأ لتنشيط هجومه هروبا من الضغط المتواصل فدفع باللاعب سفيان كدوم بدلا من عبد السلام بنجلون الذي بذل مجهودا كبيرا ولكن عابه الإحتفاظ بالكرة وبالفعل عادت السرعة مرة أخرى للهجوم المغربي ولكن لم تشكل الخطورة التي أحدثتها هجمات الشوط الأول من المباراة .



    إستمرت محاولات المنتخب الليبي لإحراز هدف التعادل ووضح تفوقهم من الناحية البدنية حيث ضغطوا بشراسة ولكن عزيز الكيناني حارس الأسود سيطر على جميع الكرات العرضية داخل مرماه بينما إعتمد المنتخب المغربي على المرتدات السريعة حيث كاد عبد الرزاق المناصفي أن يحرز الهدف الثاني ولكن المدافع الليبي علي سلامة أنقذها قبل أن تسكن الشباك .



   دفع أربيش مدرب ليبيا باَخر أوراقه الهجومية حينما أشرك سالم عبلو بدلا من عبد العزيز بالريش في الربع ساعة الأخيرة من المباراة وإستمرت المحاولات الليبية وأمام إصرار أحفاد المختار تمكن الفريق من إحراز هدف التعادل قبل نهاية الوقت الأصلي بدقيقتين عندما إستغل اللاعب فيصل منصور بينية وسددها بيمينه على يسار الحارس المغربي لينتهي الوقت الأصلي من المباراة بالتعادل الإيجابي بين الفريقين ليلجأ الفريقان للشوطين الإضافيين .


    السيطرة الهجومية عادت مرة أخرى للفريق المغربي في الشوط الإضافي الأول ولجأ إلى الكرات السريعة من الجانبين وإنقلب الحال حيث حاول المنتخب الليبي إستغلال المساحات الخالية بتنفيذ هجمات مرتدة معتمدا على لياقة لاعبي ولكن في الدقيق 100 من المباراة كاد البديل المغربي عبد العظيم خدروف أن يحرز الهدف الثاني بعدما إنفرد بالمرمي ولكن الحارس محمد نشنوش أنقذ مرماه من هدف محقق لينتهي الشوط الثالث دون حدوث تغيير في النتيجة .



    مع بداية الشوط الإضافي الثاني وضح الإجهاد على الفريقين بعد المجهود الكبير الذي بذلوه خلال المباراة والبطولة وكان القلق من إستقبال هدف في وقت يصعب تعويضه مسيطرا على أداء اللاعبين وضاعت أخطر الفرص للمنتخب المغربي في الدقيقة 112 عندما مرر الصالحي بينية لعبد الصمد رفيق الذي سددها خارج المرمى لينتهي اللقاء في وقتيه الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1 ويلجأ الفريقان لركلات الترجيح التي إنحازت لمصلحة المنتخب أسود أطلس بنتيجة 3-1 لتصبح النتيجة التهائية 4-2 .

 


جدة - أمجد مجدي

 







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

ملابسات الوفاة الغامضة لزينب الشاوي : عائلتها بأزيلال تشكك في وقائع الوفاة وتقول شنقها بفعل فاعل

مصير الوداد بين يديه والأهلي والترجي في مواجهة لاتحتمل القسمة على إثنين

الجماعة .. بين الأصولية الظلامية والحداثة العلمانية !

أزيلال : من الاحتجاج التلقائي والسياسي الى الاحتجاج بايعاز مهاجر

كمين للنهج والعدل والإحسان باسم تنسيقية المعطلين بأزيلال

العزوف عن التصويت بأزيلال وصفة بدائية لصالح اليساريين الراديكاليين والانتهازيين

القذافي يهدد أمريكا ودول أوروبية وعربية

من قتل أنور السادات ؟

تلفزيون نسمة 'يعتذر' عن عرض فيلم يجسد الذات الإلهية

السياحة الجبلية باقليم أزيلال : تنوع بيولوجي وايكولوجي وتخلف بنيوي

12 وزيراً فقط في الحكومة يخوضون الانتخابات التشريعية المقبلة

عين أسردون..قطعة من الحدائق البديعة

أسود الأطلس المحليين أبطال العرب

تادلة ازيلال – موروثات سياحية يجب الحفاظ عليها

جماعة أنزو/إقليم أزيلال: رغم قسوة الطبيعة وصعوبة المجال إرادة قوية في تحريك عجلة التنمية وفك العزلة

تساقطات الثلوج شلت حركة السير بنواحي أزيلال

موفد الخير على أزيلال

توقعات أحوال الطقس ليوم الثلاثاء

نظرة عن جمعية إزلافن لتطوير التراث المحلي بمدينة أزيلال





 
صوت وصورة

ارتفاع حدة الاحتجاجات في تيندوف


أين المتبرعين من المتبرعة بسطات؟+أخبار متفرقة


مجلس المنافسة يصـدم الوزير الداودي+ أخبار متفرقة


المصادقة على مشاريع قوانين تتعلق بأراضي الجماعات السلالية


في قضية المعاش الاستثنائي لبنكيران

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

رئيسة جماعة أزيلال.. المدينة تشهد طفرة والرجوع الى مجموعة الجماعات نقطة مدرجة

 
الاجتماعية

عامـل إقليـم أزيـلال يقوم بزيارة تفقدية للمستشفى العسكري الميداني بواويوغت

 
السياسية

بنكيران والعثماني ومحمّد مُصدَّق هل من مقارنة؟

 
التربوية

المراكز الاجتماعية التابعة للتعاون الوطني بأزيلال تحتفل باليوم الوطني للسلامة الطرقية

 
عيش نهار تسمع خبار

المعطي منجيب وخديجة الرياضي يتواطئان مع الانفصاليين بباريس

 
العلوم والبيئة

توقعات طقس الثلاثاء 19 فبراير .. أمطار وثلوج وأجواء باردة

 
الثقافية

أزيلال: بلاغ صحفي حول فعاليات اللقاء الثقافي بأيت عتاب

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

موقف مجلس المنافسة بشأن طلب الحكومة تقنين أسعار المحروقات السائلة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

هل من وجود لحركة نسائية فاعلة بإقليم أزيلال تعود بالنفع على المجتمع؟

 
 شركة وصلة