راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         مديرية الضرائب تعلن عن الإلغاء الكلي أو الجزئي للذعائر والغرامات والزيادات وصوائر التحصيل             بالفيديو.. مرشح محتمل للرئاسة المصرية يعد بنقل الكعبة إلى مصر إن نجح             تضارُب الرّوايات وتناقُض الحكايات ومصداقية التراث             المنتخب الوطني يواجه ناميبيا في ربع النهائي السبت المقبل             حامي الدين بين المحاكمة والمسؤولية الحزبية             ديناميات الهامش والاستقلال الاجتماعي             استمرار توزيع المساعدات الإنسانية في مرحلتها الثانية بتراب إقليم أزيلال             جمعية الأعالي للصحافة تطرح مستجدات قانون الصحافة الالكترونية بالمغرب للنقاش في يوم دراسي بأزود             جلالة الملك محمد السادس يعين ثلاثة وزراء وكاتبا للدولة ووزير منتدبا             ترقبوا بعد قليل فيديو من ساعة ونصف لأغلب فقرات اليوم الدراسي المنظم من قبل جمعية الأعالي للصحافة             اللغة والانسان المعاصر             هل المسيحية دين المحبة والتسامح والسلام؟             يحرصون على الشكوك المرَضِية ويكفِّرون الشك المنهجي             ملاحقة الأخبار الكاذبة والمروجون تنتظرهم عقوبات زجرية             منتخب المغرب يضمن صدارة مجموعته بتعادل سلبي أمام السودان             التعيينات الجديدة حافظت على التحالف الحكومي                       
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

تضارُب الرّوايات وتناقُض الحكايات ومصداقية التراث


اللغة والانسان المعاصر


الطفولة عالم من الطراز الخاص


تراث صار مرجعًا لمن يحاولون سرقةَ القدس


إحسان بطعم السياسة


من التراث إلى الثورة أم من التراث إلى الفتنة؟

 
إعلان
 
عدالة

مصالح الأمن والدرك الملكي توقف مجموعة من المتورطين في تبادل رسائل أو تمجد الإرهاب

 
جهوية الحرة

بسبب الطاقة الإستيعابية.. على الأساتذة المتعاقدين بأزيلال الإلتحاق بمراكز التكوين بخريبكة

 
متابعات الحرة

جمعية الأعالي للصحافة تطرح مستجدات قانون الصحافة الالكترونية بالمغرب للنقاش في يوم دراسي بأزود

 
سياحية الحرة

بلاغ حول تطبيق المادة 31 من القانون رقم 12-05 المتعلق بتنظيم مهنة المرشد السياحي

 
الناس والمجتمع

نقل سيدة اشتد ألمها من منطقة نائية بزاوية أحنصال صوب مستشفى أزيلال كان في استقبالها عامل الإقليم

 
أدسنس
 
جمعيات ومجتمع

الأربعاء 10 يناير 2018 .. كلنا حاضرين بدار الشباب بأزيلال من أجل عمل خيري

 
من الملفات

يحرصون على الشكوك المرَضِية ويكفِّرون الشك المنهجي

 
الرياضية

المنتخب الوطني يواجه ناميبيا في ربع النهائي السبت المقبل

 
دولية الحرة

شكوكٌ يثيرها التراث فيفسّرها الصهاينةُ لصالحهم

 
الشباب والنساء

قضية الجندر...

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
البحث بالموقع
 
وطنية الحرة

جلالة الملك محمد السادس يعين ثلاثة وزراء وكاتبا للدولة ووزير منتدبا

 
 


أزيلال : التغرير بالقاصرة القروية واغتصابها وإيهامها بالزواج وسوء فهم الفصل 475 من القانون الجنائي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 أبريل 2012 الساعة 48 : 16


 

 

أزيلال : التغرير بالقاصرة القروية واغتصابها وإيهامها بالزواج وسوء فهم الفصل 475 من القانون الجنائي

 

          إن الحديث عن معاناة المرأة يجب أن يشمل الدفاع عن النساء القرويات اللواتي يفتقدن إلى أبسط حقوقهن في التعليم والصحة والسكن اللائق وجميع مرافق الحياة الضرورية ...، ونحن نرى أن أكثر الوفيات في صفوف النساء القرويات خاصة أثناء الولادة لانعدام المستشفيات ووسائل النقل .. ، وان الدفاع عن حقوق المرأة المغتصبة أمر جيد ومحمود وضروري، لكن ليس من منظور استعمالهن من طرف البعض كشماعة لتمرير أفكار ومخططات لا تمت بأي صلة لهن لغاية في نفس يعقوب، أو بهدف إبراز الذات على حساب المرأة البسيطة. ..

 
    هذه الجمعيات والهيئات التي تنتظر الفرص لتمرير خطابات إيديولوجية مستوردة، لا تمت بأي صلة لا من قريب ولا من بعيد للمنظومة الاجتماعية المغربية الحقيقية، محاولة خلق البلبلة في علاقة الرجل بالمرأة، ضاربة بذلك الميزة الحقيقية للعلاقة الأسرية المغربية المتمثلة في التضامن والتماسك والاستقرار قدر المستطاع لبناء أسرة قوية كما جاء في تعريف الزواج بمدونة الأسرة المغربية .

    ونظرا للضجة الإعلامية التي خلقتها تلك الحركات ومن يدعمها بالرغم من أن المجتمع المغربي عرف من قبل العديد من الجرائم التي تخترق حميمية الإنسان على وجه العموم والمرأة بشكل خاص،والتي نستنكرها بالمناسبة أشد استنكار، وأكثر من ذلك ندعو إلى إيجاد حل جدري للحد من هذه الظواهر الإجرامية، وذلك عن طريق تشخيص الوضع الاجتماعي بالدرجة الأولى للمجتمع المغربي، لأن أي ظاهرة اجتماعية كانت أو إجرامية لا بد لها من مسببات قبل أن يأتي القانون الذي يضرب بيد من حديد للذي يحاول زعزعة القيم الأخلاقية للمجتمع.

   وللحديث عن الفصل 475 من القانون الجنائي الذي تنظم بخصوصه وقفات احتجاجية من أجل تغييره أو إلغائه، والذي يسمح للمغرر بقاصرة أو مختطفها بالزواج بها، لم يفهمه الكثير..، هذا الفصل يتعلق بتغرير قاصرة وليس بجريمة الاغتصاب التي نص عليها المشرع المغربي صراحة في الفصل 486 من القانون الجنائي، وبذلك نكون أمام خلط للأمور، وانعدام التكييف الحقيقي، فجريمة الاغتصاب ليست هي جريمة هتك العرض مثلا ، لأن تعريف جريمة الاغتصاب كما جاء في الفصل 486 من القانون الجنائي والتي أصبح الكل يتغنى بها هي "مواقعة رجل لامرأة بدون رضاها..."،أي بالقوة وقد قرر لها المشرع عقوبتها انطلاقا من الفصول 486-487-488 من القانون الجنائي في صورته البسيطة الذي لا يقترن فيها بظروف مشددة يفصح عن جسامة الجريمة وخطورة فاعلها،ثم يشدد العقاب بدرجات متفاوتة إذا توفرت بعض الظروف،عكس الفصل 475 الذي لم يذكر فيه المشرع مصطلح الاغتصاب بتاتا،وإنما أشار إلى الاختطاف والتغرير بقاصرة.

   هذا لا يعني أنني اتفق مع الفصل 475 أو غيره من الفصول في القانون الجنائي ،إلا أنني أطمح إلى أبعد من ذلك وهو فتح حوار وطني حقيقي يشارك فيه الجميع من أجل مراجعة الواقع وتقييمه بصورة موضوعية، والوقوف مع الذات ومصارحتها قبل القانون، لتثبيت الهوية التي يمكن من خلالها ضبط التوازن المجتمعي والسيطرة على العقد النفسية والجنسية التي جعلتنا في الآونة الأخيرة نسمع عن أشياء يدمي لها القلب في مجتمع إسلامي.

    وفي الختام فجريمة الاغتصاب هي أبشع جريمة حيث تتحول فيه الفتاة من ضحية تم الاعتداء عليها إلى مجرمة ومفرطة في عرضها إن هي نطقت، يتوجب الوقوف عندها بشكل جدي بعيدا عن المزايدات السياسية، لأن ظاهرة العنف ضد المرأة أصبحت واقعا نعاينه في مجتمعنا...

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

مسيرة ضد التحرش بالشارع العام لعاهرات بالمغرب

ملابسات الوفاة الغامضة لزينب الشاوي : عائلتها بأزيلال تشكك في وقائع الوفاة وتقول شنقها بفعل فاعل

من جرائم التكسب إلى جرائم العاطفة : جريمة قتل بأزيلال سببها امرأة

تعيين عدد من رجال السلطة الجدد بإقليم أزيلال

أربع محاولات إنتحار بأزيلال متم هذا الأسبوع سببها سوء الفهم

أول إنتخابات تشريعية بمصر بعد سقوط النظام

فريق طبي من الدرك الملكي ينقذ السيدة تودة صالح بأيت عبدي إقليم أزيلال

طلب من تنسيقية المعطلين بأزيلال إلى عامل الاقليم بغية الحوار

السياحة الجبلية باقليم أزيلال : تنوع بيولوجي وايكولوجي وتخلف بنيوي

أزيلال : التغرير بالقاصرة القروية واغتصابها وإيهامها بالزواج وسوء فهم الفصل 475 من القانون الجنائي





 
صوت وصورة

التعيينات الجديدة حافظت على التحالف الحكومي


الهوية البصرية لملف ترشح المغرب لاحتضان المونديال


مضامين رسالة الرئيس ترامب إلى الملك محمد السادس


زوبعة ثلجية في سماء النمسا


تكريم ' فطوكوبي' الرئيس بوتفليقة


كلمة عزيمان بمناسبة افتتاح الدورة الثالثة عشرة للمجلس الأعلى للتربية


حالة خادمة تعرضت للتعنيف والتعذيب


اهداف مباراة المغرب وغينيا


مشاهد من التساقطات الثلجية الإستثنائية بمدينة أزيلال


تحرير سعر صرف الدرهم تعويم الدرهم

 
إعلان
 
التنمية البشرية

لقاء بعمالة أزيلال لإعطاء الانطلاقة الفعلية لتسجيل جميع الأطفال بسجلات الحالة المدنية

 
اجتماعية الحرة

ديناميات الهامش والاستقلال الاجتماعي

 
أدسنس
 
سياسية الحرة

حامي الدين بين المحاكمة والمسؤولية الحزبية

 
تربوية الحرة

انطلاقة مميزة وناجحة لقافلة الألوان الجهوية بدار الشباب أزيلال

 
عيش نهار تسمع خبار

بالفيديو.. مرشح محتمل للرئاسة المصرية يعد بنقل الكعبة إلى مصر إن نجح

 
العلوم والبيئة

تراث في مجمله أشبَهُ بأساطير الأوّلين

 
ثقافية الحرة

إصدار جديد لمؤرخ الزاوية الشرقاوية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  سياسية الحرة

 
 

»  اجتماعية الحرة

 
 

»  اقتصادية الحرة

 
 

»  سياحية الحرة

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  وطنية الحرة

 
 

»  الرياضية

 
 

»  عدالة

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  تربوية الحرة

 
 

»  ثقافية الحرة

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  من الملفات

 
 

»  جهوية الحرة

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  دولية الحرة

 
 

»  متابعات الحرة

 
 
اقتصادية الحرة

مديرية الضرائب تعلن عن الإلغاء الكلي أو الجزئي للذعائر والغرامات والزيادات وصوائر التحصيل

 
 شركة وصلة