راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         جلالة الملك يوجه غدا الاثنين خطابا ساميا بمناسبة ثورة الملك والشعب             وزارة الصحة تعجز عن انقاذ ضحايا الكلاب المسعورة والزواحف السامة             بين مَفخرة برلمانية أمريكية ومَسخرة البرلمانيين في بلادنا             ماذا تنتظر من أحزاب تعتمد (الذُّلقراطية)؟!             حكايتنا مع موسم الحر             ذكرى ثورة الملك والشعب .. عفو ملكي على 450 شخصا من بينهم 22 محكوم عليهم في قضايا التطرف والإرهاب             الجمع العام لفريق أمل سوق السبت يصادق بالإجماع على التقريرين المالى والأدبي ويجدد الثقة في مكوري             جامعة فاس تفتح تحقيقا بشأن مضمون شريط صوتي حول معايير الولوج لماستر قانون المنازعات             المكتب الوطني للسلامة الصحية يلح على شراء الأضاحي المرقمة لكنه غير مسؤول عن جودة اللحوم!!!             ارتفاع أسعار الأضاحي بمدينة أزيلال يدفع غالبية المواطنيين الى العزوف عن الشراء             ملحمة ثورة الملك والشعب تجسيد لأروع صور التلاحم في مسيرة الكفاح الوطني             أردوغان رئيسا لحزب العدالة والتنمية التركي لولاية ثانية             تدابير لتجنب لسعات العقارب ولدغات الأفاعي             مستجدات المنهاج الدراسي للتعليم الابتدائي مواد اللغة العربية الفرنسية الرياضيات والنشاط العلمي             بلاغ رسمي حول العطلة بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب وعيد الأضحى             أخبار المنتخب المغربي                       
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

ماذا تنتظر من أحزاب تعتمد (الذُّلقراطية)؟!


حكايتنا مع موسم الحر


أيّة فلسفة هذه التي رُدَّ إليها الاعتبار في بلادنا؟


في قطاع غزة وحدةٌ في الميدان وتوافقٌ في السياسةِ


الذبائح في خطب الجمعة .. محاولة في التركيب

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

أزيلال: أسرة حليمة إحتاسن تنظم مسيرة احتجاجية للتنديد بالحكم المخفف في حق المعتدي

 
الجهوية

ارتفاع أسعار الأضاحي بمدينة أزيلال يدفع غالبية المواطنيين الى العزوف عن الشراء

 
متابعات

وزارة الصحة تعجز عن انقاذ ضحايا الكلاب المسعورة والزواحف السامة

 
سياحة وترفيه

ارتفاع عدد السياح الوافدين على أكادير في النصف الأول من 2018

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

ذكرى ثورة الملك والشعب .. عفو ملكي على 450 شخصا من بينهم 22 محكوم عليهم في قضايا التطرف والإرهاب

 
الناس والمجتمع

وفاة عامل بناء اثر سقوطه من طابق إحدى المنازل بأزيلال

 
جمعيات ومجتمع

أزيلال: فتح باب التسجيل للاستفادة من منح دراسية موسم 2018/2019 خاصة بفتاة العالم القروي

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

جامعة فاس تفتح تحقيقا بشأن مضمون شريط صوتي حول معايير الولوج لماستر قانون المنازعات

 
الرياضية

الجمع العام لفريق أمل سوق السبت يصادق بالإجماع على التقريرين المالى والأدبي ويجدد الثقة في مكوري

 
 


همســــــــات الليــــــــل المذكرة الثامنة عشر : شوف أسكت ... وإلا ما يعجبك الحال


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 06 يوليوز 2015 الساعة 37 : 00


 

همســــــــات الليــــــــل

المذكرة الثامنة عشر : شوف أسكت ... وإلا ما يعجبك الحال

 

كثيرة هي المواقف المحرجة التي يتعرض لها الزملاء الصحفيين النزهاء ومنهم مازال يحاكم على مقالاته وكأنه مجرم حرب بيد انه كان من الصحيح محاكمة المفسدين " موالين الشكارة اللي خرجوا على هذه الجهة " واستطاعوا بنفوذهم تغيير مسار واتجاه الاحذاث .


فعندما كتبنا على قطاع الصحة والذي يعاني من أزمة تسير نحو السكتة القلبية اتهمونا بالهديان والواقع يؤكد صدق مانشر . أليس المستشفى الإقليمي محطة عبور؟  ألا تزال أمهاتنا وأخواتنا تلد في بني ملال أو في منعرجات بين الويدان ؟ ألا ينتظر المرضى لساعات طوال ممددين ويتوجعون من شدة الألم على أسرة دون أي اهتمام او اسعافات أولية تم يأتي قائل من الموظفين ليخبرك انه عليك الذهاب إلى بني ملال ولكن انتظر حتى تأتي سيارة إسعاف مهترئة قد تحتاج إلى " دفعة من أهل المريض باش تدير امارش " تم بعد ذلك عليك انتظار تجهيزها بطريقة تتير الاستغراب والاستهزاء بصحة المواطن ؟ ألا نحمل مرضانا على النعش والدواب لساعات طوال بين الأودية ووسط الجبال ؟ أليس هناك مستوصفات مغلقة لإشعار آخر وأخرى مفتوحة في وجه " البرد والنميمة " لاطبيب ولادواء بل أنشأت لتقديم النصيحة وتحديد الاتجاهات والطريق " بحال واحد مجلي " وفعلا نحن مجليين " .؟ ألا يوجد نقص في الدواء والموجود يتم التلاعب فيه " هاك حيث أنت أباك صاحبي " ؟ ألا تسخر منا المدن الأخرى بكل هذا والمعدلات المرتفعة في عدد وفيات الأمهات الحوامل والمواليد . والكثير من المهازل والكوارث التي تحدث يوميا .


بلى ... إنها الحقيقة المرة التي يذكرها كل صغير وكبير بمضض ويتنهذ كلما فتح نقاش في الموضوع .

"أأ السي كريض ...واش باغي النهار تمرض إلوحوك في تايدا الي احدى الصبيتار "..


أو ربما الربورتاجات والتحقيقات المنجزة في الموضوع عن الإقليم تمت فبركتها لتشويه سمعة المسؤولين قصد إعفائهم من مهامهم كما حدث للبعض والبعض الآخر في الطريق وعما قريب " باش انتهناو من الفوحان والتشلهبين اديالهوم " .


أو لربما لم يتوصلوا بالأظرفة والمنح والهبات كما يتهمنا البعض وهم من حاولوا إسكاتنا بأموال المواطنين .


"راك واقيلا كاتقلب إبداو أعليك بالحجر والسبان كالأيام القليلة الماضية وكأنهم ينفذون علينا عقوبة الحد بالرجم حتى الموت" .


ألا يعاني الإقليم من ضعف في البنيات التحتية وكثرة المشاريع الفاشلة والغير نافعة والفقر والعزلة وصعوبة العيش وضعف المدخول اليومي لغياب فرص الشغل،  أو ربما يجب الامتثال لنصيحة أسداها لنا المسؤول الأول بالإقليم الذي أحيل على التعاقد " الشباب إمشيو إحركوا أو إمشيو إخدموا في الدار البيضاء والمدن الكبرى " أما " أزيلال أديال الموظفين والمتقاعدين " الذين هم أيضا يعانون في صمت ولم تفيدهم خرجاتهم الاحتجاجية بأي شيء .


فلولا الزيارات الملكية الميمونة للإقليم لبقي على حاله " حتى تايعرفوا بأن ملك البلاد قادم عاذ تايزوقوا , أتايزفتوا أتايصبغوا " وبمجرد انتهاء الزيارة التي يباركها دائما المواطنون الزيلاليون المتشبثون بملكهم وبوحدة وطنهم ويتأكد المسؤولين ويستيقظون من خوفهم من اكتشاف فعلتهم ونفاقهم فتعوذ حليمة لعادتها القديمة ويبدأ النوم والسبات واستعراض العضلات وتلقين المواطنين دروس في القانون وخصوصا على المنبوذين : " إلي ماشي معاهم " أما الموالون " فحوايجهوم مقضيين " .


ألا يعاني الإقليم من خصاص كبير واختلالات وفساد في مجموعة من المجالات وعندما يتم التطرق لها تتهم بالمأجورية والموالات لجهات معينة وتنعث بالمخبر والبركاك والمرتزق والمبتز عن طريق " السخارين انتاعهم في المقاهي " لتضليل القارئ والرأي العام قصد الضرب في مصداقية الخبر وصحته , ولكن لجان التفتيش التي زارت الإقليم مؤخرا أبرزت وأكدت صحة ومصداقية ما تم نشره وأصبح المفسدون وآكلي المال العام في كف عفريث رغم أن بعضهم يضحك " الضحكة الصفراء أما من الداخل فالحرارة فايتا المعدل " .


أمكون إلكاوك شي واحدين ياكلوا من دمك أو إصيفتوك للحبيبيس لاش والاوغاديين هم عما قريب" .


هي مهنة المتاعب والتهديدات والتصفيات التي حمل رايتها مجموعة من الشرفاء والنزهاء بالإقليم والذين هم مناضلون ومجاهدون من أجل رفع الظلم وإيصال هموم ومشاكل المواطنين لمراكز القرار لتحقيق التقدم والرقي لجهتنا وإقليمنا ازيلال بالخصوص . 

 

 

ذ/ محمد الذهبي

 







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أزيلال : الجيوبارك امكون تراث جيولوجي واركيولوجي وآخر طبيعي وحضاري

همســـــات الليــــــــل’ المذكرة السادسة عشر : هنا أزيلال ... أميون يريدون الزعامة

همســــات الليـــــــــل المذكرة السابعة عشر : اللهم إني صائم .. راني صايم مافيا ما يادوي

همســــــــات الليــــــــل المذكرة الثامنة عشر : شوف أسكت ... وإلا ما يعجبك الحال

همســـــات اللـــــيل : المذكرة التاسعة عشر : رسالة افتراضية لمن يهمهم الامر

همســـــات الليـــــل : المذكرة العشرون : زد الشحمة في كرش المعلوف

جمعية الوسائط للتنمية المستدامــة تادلة - أزيلال : إعـلان للعموم

المؤتمر الدولي الثالث "موقع المرأة في التشريعات العربية" برحاب الكلية متعددة التخصصات آسفي

همســــــــات الليــــــــل المذكرة الثامنة عشر : شوف أسكت ... وإلا ما يعجبك الحال





 
صوت وصورة

أخبار المنتخب المغربي


ضغط على وسائل النقل


معرض الصناع التقليديين ببركان


بوادر زلزال ملكي قادم


سوق بيع الأضاحي بسلا

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

عمالة أزيلال تخلد اليوم الوطني للجالية المقيمة بالخارج.. إبراز للمنجزات وإسهامات المهاجرين

 
الاجتماعية

من تخلى عن ساكنة إقليم أزيلال ووضع حياة مرضاها على كف عفريت؟

 
السياسية

بين مَفخرة برلمانية أمريكية ومَسخرة البرلمانيين في بلادنا

 
التربوية

مستجدات المنهاج الدراسي للتعليم الابتدائي مواد اللغة العربية الفرنسية الرياضيات والنشاط العلمي

 
عيش نهار تسمع خبار

المكتب الوطني للسلامة الصحية يلح على شراء الأضاحي المرقمة لكنه غير مسؤول عن جودة اللحوم!!!

 
العلوم والبيئة

درجات الحرارة العليا والدنيا المرتقبة الجمعة 10 غشت

 
الثقافية

ماهي الملامح البارزة لازمتنا الثقافية...؟

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

الحكومة تتجه إلى سياسة "التقشف" في ميزانية 2019

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ربع مليون مستفيد من البرنامج الوطني للتخييم لهذا العام

 
 شركة وصلة