راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         نص الرسالة الملكية الموجهة إلى المشاركين في المؤتمر الإسلامي الخامس للوزراء المكلفين بالطفولة             الأخلاق النبوية رسالة ذا قيمة عليا             الكاتب العام لعمالة إقليم أزيلال يستقبل ما يزيد عن 160 محتجا من أيت عباس حول طريق تمت برمجتها             إسرائيل تبكي ضياع السلام وتشكو فقدان الشريك             نشرت صورته على " الفايسبوك" على أنه مشرد في الشمال طلبا للمال بينما المعني بمركز المشردين بأزيلال             جلالة الملك يدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤوليته تجاه ما يتعرض له الأطفال من عنف واستغلال وإهمال             وزير الصحة الجديد يفتح تحقيقات في شأن التلاعب في تمويلات نظام التغطية الصحية "راميد"             طلب مساعدة ماليه لبناء مسجد دوار أيت عبو بمدينة أزيلال             ميسي يقود برشلونة لتعادل مثير أمام تشيلسي             ماذا كان ينقص حركة “20 فبراير” أهم من سؤال ماذا تبقى منها؟             ماذا فعل أوثان البرلمان لأمّة قلبُها يمطِر وابلَ الأحزان؟!             الشرطة تفك لغز استهداف شبابيك أوتوماتيكية للسحب البنكي بالرباط             البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يشيد بالشراكة الناجحة مع المغرب             هل سيضع ميثاق الاغلبية حدّا لخرجات واستفزازات بنكيران؟             خبراء ينوهون بالمقاربة التشاركية المعتمدة بالمغرب لبلورة نموذج تنموي جديد             وضعية سوق العقار بالمغرب            الجشع           
 
كاريكاتير

الجشع
 
آراء ومواقف

الأخلاق النبوية رسالة ذا قيمة عليا


إسرائيل تبكي ضياع السلام وتشكو فقدان الشريك


بين الهلوسة والخرف


الدرس الألماني في مفهوم الديمقراطية وفي تدبير المفاوضات السياسية


نبي الرحمة ..منقد الأمة من الغمة


آمالٌ شعبية على قمة القاهرة الغزاوية

 
إعلان
 
عدالة

الشرطة تفك لغز استهداف شبابيك أوتوماتيكية للسحب البنكي بالرباط

 
جهوية الحرة

إضراب واحتجاج سيارات الأجرة الكبيرة بمراكش ضد غلاء أسعار المحروقات

 
متابعات الحرة

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يشيد بالشراكة الناجحة مع المغرب

 
سياحية الحرة

رحلات سياحية، ثقافية ورياضية الى روسيا لمساندة الفريق الوطني + جدول المباريات

 
الناس والمجتمع

وزير الصحة الجديد يفتح تحقيقات في شأن التلاعب في تمويلات نظام التغطية الصحية "راميد"

 
جمعيات ومجتمع

خريبكة تحتفي بمرور سنة على عودة المغرب للإتحاد الإفريقي

 
من الملفات

ماذا كان ينقص حركة “20 فبراير” أهم من سؤال ماذا تبقى منها؟

 
الرياضية

ميسي يقود برشلونة لتعادل مثير أمام تشيلسي

 
الشباب والنساء

مجلس المستشارين يصادق بالأغلبية على مشروع قانون يتعلق بمحاربة العنف ضد النساء

 
وطنية الحرة

نص الرسالة الملكية الموجهة إلى المشاركين في المؤتمر الإسلامي الخامس للوزراء المكلفين بالطفولة

 
اقتصادية الحرة

تكليف المفوضية الأوروبية بالتفاوض حول اتفاق جديد للصيد البحري مع المغرب

 
 


اللحى تعيد الفساد والاستبداد


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 دجنبر 2013 الساعة 49 : 14


 

اللحى تعيد الفساد والاستبداد

 

       بين دفتي التقرير الصادر عن «ترانسبارنسي الدولية» الأسبوع الماضي، والاحتفالات الكونية باليوم العالمي لحقوق الإنسان هذا الأسبوع، ثمة خلاصات صادمة لما آلت إليه الأوضاع في بلدان «الربيع العربي» بعد قرابة ثلاث سنوات من انطلاق حركة الشارع في تونس وامتدادها لباقي بلدان الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.


      في تقرير منظمة الشفافية الدولية لا يخطئ القارئ هذه الخلاصة: بلدان «الربيع العربي» عرفت استشراء للفساد، أو على الأقل عجزا عن مواجهته، وقد كانت لرئيس الحكومة المغربية الشجاعة ليقولها بصراحة أمام وزرائه بعد عامين من تولي حزب العدالة والتنمية قيادة التجربة السياسية التي ولدتها حركة الشارع «علينا الاعتراف كحكومة مسؤولة بأن بلادنا لم تحقق التقدم المرجو في مجال محاربة الرشوة»


      إنها لحقيقة صادمة للإسلاميين الذين تحركوا في شوارع الرباط والقاهرة وتونس… تحت شعار «إسقاط الفساد والاستبداد»، لكن الأكثر صدمة يأتي من مصر، فهناك أفسدت جماعة الإخوان المسلمين ثورة المصريين من أجل الديمقراطية، والجيش الذي تدخل لوقف الإستبداد الأصولي تماهيا مع مطالب الشارع المصري، يعيد، هذه الأيام، إنتاج الاستبداد الأمني والمحافظ باسم الدستور الجديد وقوانين التظاهر والإعلام..


      وخسر السوريون مصداقية ثورتهم، وبدلا من أن يكون قتلاهم دماء من أجل الحرية والديمقراطية، حولتها التنظيمات الجهادية المتطرفة إلي دماء تثير المخاوف من إقامة دولة طالبان جديدة في بلاد الشام، حتى أن تجار المصالح الدوليين، الذين كانوا يريدون إسقاط نظام بشار الأسد بقوة السلاح، أصبحوا ينظرون إليه الآن كشر لا بد منه، ولثورة السورين كقنبلة تهدد أمن واستقرار المنطقة،


      وفي تونس تقود حركة النهضة البلد نحو الانهيار الاقتصادي والأمني بعدما أغلقت عليه في ثابوت الإنسداد السياسي والتراجع المخيف في الحقوق والحريات، أما «حمقى الله» في ليبيا، فقد حولوا جغرافيا القبائل والعشائر وحقول البترول والغاز إلى ساحة فوضى يسود فيها القتل والإغتصاب، وتغير فيها الحكومات كما يغير المرء جواربة كل يوم.


       لنقل إذن إن الإسلاميين، بسبب ضعف التجربة أحيانا أو بسب اندفاعة الاستبداد المتخفي في المشروعين الإخواني والجهادي في أغلب الأحيان، قد أضاعوا الموعد التاريخي لشعوب «الربيع العربي» مع الديمقراطية وحقوق الإنسان، وكل ما انتظرت هذه الشعوب عقودا لتحقيقه أضاعوا فرصته في بضعة أشهر، ومع ذلك مازالوا قادرين على رفع عقيرتهم بصراخ المظلومية وتبشير مريديهم بالجنة، بعدما فشلوا في ضمان حتى الحد الأدني من الكرامة الإنسانية في الحياة على الأرض.

 







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

ملابسات الوفاة الغامضة لزينب الشاوي : عائلتها بأزيلال تشكك في وقائع الوفاة وتقول شنقها بفعل فاعل

عصبة أبطال إفريقيا : الصحافيون الرياضيون المغاربة يستنكرون التجاوزات التي شابت مباراة الوداد والأهلي

المجتمع المدني المغربي ودوره في التنمية

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

منطقة القبائل بالجزائر على صفيح ساخن

مصير الوداد بين يديه والأهلي والترجي في مواجهة لاتحتمل القسمة على إثنين

الحراك في المغرب يقوي الإسلاميين قبل الانتخابات المبكرة

الجماعة .. بين الأصولية الظلامية والحداثة العلمانية !

اللحى تعيد الفساد والاستبداد





 
صوت وصورة

وضعية سوق العقار بالمغرب


وعد بلفور


مضامين الرسالة الملكية إلى المنتدى البرلماني الدولي


تفاصيل وشهادات حول حادث سيارة نقل للمستخدمين بطنجة


خبايا الأجندة المشتركة بين داعش والبوليساريو


خطورة التحالف بين "داعش" و"البوليساريو"


إيقاف 3 عناصر خطيرة موالية لداعش


تعديلات في إجراءات تعليم السياقة


مواصلة المستشفى العسكري لخدماته بالأطلس


البحث عن متغيب من تزارين

 
إعلان
 
التنمية البشرية

الكاتب العام لعمالة إقليم أزيلال يستقبل ما يزيد عن 160 محتجا من أيت عباس حول طريق تمت برمجتها

 
اجتماعية الحرة

طلب مساعدة ماليه لبناء مسجد دوار أيت عبو بمدينة أزيلال

 
سياسية الحرة

ماذا فعل أوثان البرلمان لأمّة قلبُها يمطِر وابلَ الأحزان؟!

 
تربوية الحرة

قرار جديد بشأن تنظيم امتحانات الباكلوريا ينشر بالجريدة الرسمية

 
عيش نهار تسمع خبار

نشرت صورته على " الفايسبوك" على أنه مشرد في الشمال طلبا للمال بينما المعني بمركز المشردين بأزيلال

 
العلوم والبيئة

توقعات أحوال الطقس ليوم السبت 10 فبراير حسب مديرية الأرصاد الجوية

 
ثقافية الحرة

إصدار جديد على مستوى النوع والمعرفة معه عرفنا أن الألعاب ليست تسلية بل هي قيم وأخلاق وتنمية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  سياسية الحرة

 
 

»  اجتماعية الحرة

 
 

»  اقتصادية الحرة

 
 

»  سياحية الحرة

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  وطنية الحرة

 
 

»  الرياضية

 
 

»  عدالة

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  تربوية الحرة

 
 

»  ثقافية الحرة

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  من الملفات

 
 

»  جهوية الحرة

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات الحرة

 
 
 شركة وصلة