راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         مجلس النواب يصادق على مشروعي قانونين يتعلقان بالضمان الاجتماعي             مديرية الأمن تنفي ادعاءات بتوقيف أجانب شاركوا في احتجاج على هامش المؤتمر الحكومي الدولي بمراكش             أزيلال: ساكنة بأيت بوكماز غاضبة من طريقة إنجاز مشروع طريق أيت امحمد- تبانت عبر تزي نترغيست             التعديلات الأخيرة على قانون المالية 2019 على لسان وزير المالية             موظفي الأكاديمية يحتجون أمام مديرية التعليم بأزيلال ضدا على التمييز بين المتعاقد والرسمي             عامل إقليم جرادة يعطي الانطلاقة لأشغال مشروع التطهير السائل بمدينة تويسيت             الحرمان من الدعم العمومي يخرج جمعية فضاء المرأة بتنغير إلى الشارع             كذبة "الحماية" المكرهة كان يتخفّى وراءها استعمارٌ بغيض             الكشف عن مسجد سري لجماعة العدل والإحسان             صفعاتٌ وركلاتٌ على وجهِ العدوِ وقفاه             أزيلال: ماذا أعد حزب البيــجيـدي للمناطق المتضررة من الفياضانات السابقة بتبانت التي يسير جماعتها.. ؟             ميثاق مراكش حول الهجرة يمنح "إمكانات" لتدبير أكثر انتظاما واحتراما لقيم الكرامة الإنسانية             أوّل مواجهة بين فرنسا وألمانيا: (ضربة أگادير)             أزيلال.. راميد وتوسيع المساعدة على لسان رجل بسيط من أيت بوكماز             تفاصيل متابعة القيادي الإسلامي حامي الدين بتهمة المساهمة في قتل اليساري آيت الجيد             الداودي يسخر من تحضر فرنسا+ متفرقات            الحوار الاجتماعي           
 
كاريكاتير

الحوار الاجتماعي
 
آراء ومواقف

صفعاتٌ وركلاتٌ على وجهِ العدوِ وقفاه


أوّل مواجهة بين فرنسا وألمانيا: (ضربة أگادير)


أزمة السترات الصفراء ودرس السياسة والقيم


انتصارٌ عربيٌ بطعمِ الهزيمةِ ومذاقِ الخسارةِ


طارق رمضان، توفيق بوعشرين، وجمال خاشقجي: ثلاثي أضواء المسرح الإسلاموي

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

تفاصيل متابعة القيادي الإسلامي حامي الدين بتهمة المساهمة في قتل اليساري آيت الجيد

 
الجهوية

أزيلال: ساكنة بأيت بوكماز غاضبة من طريقة إنجاز مشروع طريق أيت امحمد- تبانت عبر تزي نترغيست

 
متابعات

مجلس النواب يصادق على مشروعي قانونين يتعلقان بالضمان الاجتماعي

 
سياحة وترفيه

سياحة وترفيه .. من ناوور الى تاغبالوت

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

كذبة "الحماية" المكرهة كان يتخفّى وراءها استعمارٌ بغيض

 
الناس والمجتمع

أزيلال.. راميد وتوسيع المساعدة على لسان رجل بسيط من أيت بوكماز

 
جمعيات ومجتمع

نشطاء "العمل الجمعوي" وثقافة الاسترزاق

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

الكشف عن مسجد سري لجماعة العدل والإحسان

 
الرياضية

ترتيب البطولة الاحترافية بعد فوز الوداد والحسنية

 
 


جماعة العدل والإحسان بأزيلال تستغل التلاميذ في لعبتهم السياسية الخسيسة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 17 أكتوبر 2011 الساعة 47 : 14


 

 


 

 

جماعة العدل والإحسان بأزيلال تستغل التلاميذ في لعبتهم السياسية الخسيسة

 

 

  بعد الوقفتين الاحتجاجيتين الأخيرتين التي لم يتجاوز عدد المحتجين بهما 30 محتجا لحركة 20 فبراير أزيلال المتكونة من عناصر من العد ل والإحسان والنهج القاعدي بأفراد من أحزاب الطليعة واليسار الاشتراكي الموحد ومعطلين عن ما تسمى بتنسيقية المعطلين ، استغلت الحركة عشية أمس الأحد 16/10/2011 في وقفة تالية وحتى يتكاثر عددها وصار يناهز حوالي 70 فردا..، تلاميذ المؤسسات التعليمية الابتدائية والإعدادية والثانوية ،وزج بهم في لعبتهم السياسية الخسيسة التي لا يعلمون عن خباياها وأهدافها شيئا ..

 

   لم تشكل هذه الوقفة استثناء باستغلال التلاميذ في وقفاتهم ، فالرأي العام بأزيلال يتذكر السنة الدراسية المنصرمة حينما أوقعت عناصر من العدل والإحسان بتنسيق مع باقي الفصائل المنضوية بحركتها تلاميذ أججتهم لمصلحتها ، فقاموا بتحريض الباقي وخرجوا في إضرابات عشوائية مرتجلة بالشوارع والأزقة العمومية للمدينة، وقاموا بأعمال تخريب المؤسسات التعليمية وتكسيرنوافذ مؤسسات ومرافق عمومية أخرى... ، خلالها كانت السنة الدراسية على وشك أن تكون بيضاء لولا تدخل آباء تلاميد عقلاء ومسؤولين متزنين ، فتم إنقاذ ما يمكن إنقاذه وتفادي السنة البيضاء ، والٳنعتاق من لعبة سياسية خسيسة للعدل والإحسان متزعم 20 فبراير أزيلال التي حرضت تلاميذ قاموا بتحريض البقية لخلق الفتنة بالتخريب والتكسير والمطالبة بسنة بيضاء والتحدث باسم بقية التلاميذ عن طريق تلاميذ جندتها لهذا الغرض  ..

 

  إن لجوء العدل والإحسان والفصائل اليسارية  الراديكالية وبتواطؤ مع أخرى  للحديث باسم الشعب الذي لا تمثله ، قام أفراد من جماعة العدل والإحسان السنة الدراسية المنصرمة بتدريب وتوجيه تلاميذ استقبلتهم بمقرعمل أحد محاميها ، فلجأ من دربوا على أياديهم من التلاميذ بتحريض البقية من التلاميذ وتوجيهم وشحنهم بأفكار مغلوطة والتحدث باسمهم أيضا ، إسقاط نهج احتجاج العدل والإحسان على نهج من يتزعم التلاميذ كان من شأنه أن يؤدي الى نتائج وخيمة ، و لولا تدخل آباء ومسؤولين كما سلفت ذكره لكانت كارثة لن تحمد عقباها ، فماذا تريد العدل والإحسان وباقي فصائل اللعبة الخسيسة التي لا تمثل الشعب ؟ .

 

 

عبد الله أتفركال

أزيلال الحرة

 







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- تاني العدل والاحسان

مواطن شهم

تفرقوا على العدل والاحسان أو خليونا نديروا شغلنا انتما براهش أش كتعرفوا احنا تنجريوا على مصالحكم احنا بعدا تنكولو لتيكول الشعب مبغينا والو بغينا سعاتكم أو الفتنة الله انعل موقدها

في 17 أكتوبر 2011 الساعة 50 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- منقذ الفتنة عبد السلام

مغربي

انتوما منقدي الفتنة اللي جابها عبد السلام ياسين لتيكول هو خليفة الله في الأرض بغيتوا الثورة مع الجمهوريين والله الشعب اتيصوت فيكم الى قستوا الملك

في 17 أكتوبر 2011 الساعة 22 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- عاش الملك والموت للطاغية ياسين

مغربي حر

اشنو بغينا في عبد السلام ديال الخلا بالله العضيم الى مجمعتوا طرافكم اخليتوا اولاد الناس في التساع احتى انهجموا على طصيلت والديكم تما بين البروج راه متصحابوا راسكم غالبين راه غير الديمقراطية والحرية لعطاكم سيدنا هي لضصراتكم الكلاب ديال المنشر حتى صبحتوا كتحلوا فمكم , واش الخونة كتعرفوا بان الملك عندو الشعب ديالوا لكيحب وكيبغيه ومستعد يمسح والديكم من فوق الارض وعاش المغرب حرا تحت قيادة امير المؤمنين محمد السادس نصره الله وابقاه الله دخرا وملادا لهدا الوطن

في 18 أكتوبر 2011 الساعة 37 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- يحيا الملك

مواطن من واويزغت

ايها المجرمون اتباع الموسخ ياسين واش كتعرفوا بان الملك كيجري على المصلحة ديال الشعب ديالو في جميع ربوع المملكة الشريفة الله سبحانه وتعالى يوفقه للخير وانتما الكلاب غير كتنبحوا في الشارع اكتكدبوا على الخوت لتابعينكم ,
حنابعدا كن جبرناالطريق منين اندوز ليكم والله شحمار لبقا وقف بين البروج في رمشة عين انخليوا دار بوكم الكلاب

في 18 أكتوبر 2011 الساعة 49 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- 20 حمراير

جهجه

لقد امتنع التلاميذ اليوم من الدخول للثانوية بازيلال وحين تسألهم لا جواب لهم سوى انهم امتنعو

كما يدخل بعض المجهولين للمؤسسات التعليمية يتصدى لهم المدراء يريدون اخراج المتمدرسين

والضسارة هذي هؤلاء فهموا الحرية والديموقراطية من القزيبة

في 18 أكتوبر 2011 الساعة 31 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- الرد على اعداء الله

lmawhouba

بلي ربي بلاكم خليو عليكم ولاد الناس في الجنب واش غير لبغى اكون دكتور اتعلم في الجردان ولبغى اطلع سياسي اجربها بولاد الشعب نهار اعرفووو هادوك الاولاد غلطتهم اندموو فحال ايها الناس بلادنا غير البلدان فهمووو ياعداء الله اشمن عدل ولا احسان انا اتكلم على العامة وكل ماله مصلحة في تخريب الشعب راكم غير تتنبحووو متل الكلاب والفاقلة تمشي ورب العالمين حامي الامة وملكنا العظيم الصراحة كونو تحشمووووو ياعداء الله وغيرووو الفساد لراه باين مي مليكنا خليوه بعاد كون تتعرفو العدل والاحسان يااعداء الله حسبيا الله ونعما الوكيل فيكم وفي كل مفسد بهادا المغرب العظيم

في 20 أكتوبر 2011 الساعة 38 : 09

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- مرحبا بك

ضد ا الواشى

الأسيوع القادم ستكون حياتك مرتدة والى غير رجعة ايها المعتوه
لم تترك اي احد، وانا الأقوى ..لكن رياح التغير ستعصف .
طحت ف الفخ الذى كنا ننتظره

في 21 أكتوبر 2011 الساعة 48 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مؤتمر البوليساريو 13 والفرصة الأخيرة لقبول مقترح الحكم الذاتي

سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

ملابسات الوفاة الغامضة لزينب الشاوي : عائلتها بأزيلال تشكك في وقائع الوفاة وتقول شنقها بفعل فاعل

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

جلالة الملك يدشن بزغنغان مركبا سوسيو تربويا أنجز بكلفة 6ر7 مليون درهم

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

إصلاحات بوتفليقة.. وعود فاتها القطار!

كلمة الشعب المغربي دقت أخر مسمار في نعش الرافضين

الجماعة .. بين الأصولية الظلامية والحداثة العلمانية !

تمويل 20 فبراير لخدمة أجندة خفية...للتذكير

حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

كلمة الشعب المغربي دقت أخر مسمار في نعش الرافضين

الجماعة .. بين الأصولية الظلامية والحداثة العلمانية !

صحف مخابراتية جزائرية تستأجر ناشطي حركة 20 فبراير للتحريض على اقتحام القصر ومحاكمة الملك !

الطوفان أم لعنة الأنبياء.. يا جماعة؟

كمين للنهج والعدل والإحسان باسم تنسيقية المعطلين بأزيلال

مشروع العدل والإحسان الإعلامي بعد فشل مشروع القومة

تنسيقيات المعطلين تتسول بأزيلال ومقيمة بمقر نقابة أفراد العدل والإحسان





 
صوت وصورة

الداودي يسخر من تحضر فرنسا+ متفرقات


راقي بركان في التحقيق


فرنسية راكعة أمام الشرطة: اقتلوني ولا تخربوا باريس!


سياق مشاركة المغرب حول الصحراء المغربية بجنيف


ممثلة مغربية تستغيت + متفرقات

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

عامل إقليم جرادة يعطي الانطلاقة لأشغال مشروع التطهير السائل بمدينة تويسيت

 
الاجتماعية

أزيلال: ماذا أعد حزب البيــجيـدي للمناطق المتضررة من الفياضانات السابقة بتبانت التي يسير جماعتها.. ؟

 
السياسية

باميون يوجهون انتقادات شديدة لبنشماس وهجرة جماعية الى حزب الحمامة + متفرقات

 
التربوية

موظفي الأكاديمية يحتجون أمام مديرية التعليم بأزيلال ضدا على التمييز بين المتعاقد والرسمي

 
عيش نهار تسمع خبار

باشا أزيلال السابق المشمع مكتبه يفتعل نزاعات تبث فيها المحكمة بسبب الشواهد الإدارية

 
العلوم والبيئة

لحظة إطلاق القمر الصناعي "محمد السادس – ب"

 
الثقافية

مهرجان مراكش .. تتويج المخرج الصربي أوغنين غلافونيتش بجائزة "أفضل مخرج"

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

التعديلات الأخيرة على قانون المالية 2019 على لسان وزير المالية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

شباب اليوم واقع مأساوي مسؤولية من؟

 
 شركة وصلة