راسلونا عبر البريد الالكتروني: [email protected]         وفاة الفنان المصري يوسف شعبان متأثرا بإصابته بكوفيد19             زخات مطرية قوية وتساقطات ثلجية بعدد من أقاليم المملكة             فريق قدماء لاعبي أفورار يفوز بدوري المرحوم ألعيد الرداد             أولمبيك خريبكة ينفرد بصدارة البطولة الوطنية الاحترافية لأندية القسم الثاني             التنشئة على الصمت، الدين والجنس قراءة للقصتين القصيرتين للكاتب المصري إدريس يوسف             علامة استفهام كبيرة حول نوايا رئيسة جماعة أزيلال بقبولها عروض هزيلة عن إيجار مرافق عمومية..؟             كوفيد-19.. الشروع في إعطاء الجرعة الثانية من اللقاح بالمركز الصحي أيت امحمد             تنظيم معرض فني بمدرسة ابتدائية بمدينة أزيلال ترسيخا لقيم المواطنة والتعايش             أزيد من 25 ألف قطعة أثرية أعيدت للمغرب ستكون متاحة للطلبة والعموم             الجزائريون يخرجون مجددا إلى الشوارع للمطالبة برحيل النظام             رئيس المجلس الإقليمي لأزيلال في حوار مع أزيلال الحرة.. حوار الإنجازات والإكراهات (الجزء الثاني)             أزيلال: مجموعتي مدارس أيت امحمد و تامدة نومرصيد تحتفلان باليوم الوطني للسلامة الطرقية             فريق سريع وادي زم ينفصل بالتراضي عن مدربه يوسف فرتوت             التنسيقية المحلية لحزب التجمع الوطني للأحرار بأفورار- بيان             المغرب-الاتحاد الأوروبي .. 35 مليار أورو من المبادلات خلال 2020             الحسيمة.. إعفاء رجل سلطة بسبب تورطه في التلاعب باللوائح الإنتخابية             وحدة القوى الكبرى مصلحة مشتركة             زخات رعدية قوية وتساقطات ثلجية بعدد من أقاليم المملكة             وزير الداخلية المغربي يقدم مشاريع القوانين المؤطرة لمنظومة الانتخابات             ضبط مسافر بمحطة القطار مراكش متلبسا بـ 2800 حبة إكستازي المهلوسة             جنرالات الجزائر والسياسة الفاشية             كأس الكاف .. نتائج قرعة مرحلة المجموعات             حسون، السيدة أبو تراب والعمل المأجور (الجزء الثاني)             المطلوبُ دولياً بصراحةٍ ووضوحٍ من الانتخابات الفلسطينية             الثلوج تعود لمرتفعات أزيلال ولجنة اليقظة تتدخل             أزيلال: فعاليات جمعوية تزرع البهجة على محيا أطفال التربية الغير نظامية بأيت أمديس             بالفيديو.. إزاحة الثلوج من الطرقات بإقليم أزيلال ليست بالعملية السهلة             بين حق الكرة في الدعم وحق الجمهور في التطور وتشريف المدينة             فيروس كورونا عقاب للظالمين وعبرة للناجين وابتلاء للذين يموتون             أسرة ملفات تادلة تخلد الذكرى الأولى لرحيل فقيدها محمد نجيب الحجام                                                                                                                                                                                                                                                            
 
مواقـــــــــــــــف

التنشئة على الصمت، الدين والجنس قراءة للقصتين القصيرتين للكاتب المصري إدريس يوسف


جنرالات الجزائر والسياسة الفاشية


حسون، السيدة أبو تراب والعمل المأجور (الجزء الثاني)


المطلوبُ دولياً بصراحةٍ ووضوحٍ من الانتخابات الفلسطينية


أليس الوضع الحالي لـ"لاسامير" امتحانا للحكومة في وطنيتها وفي توجهاتها الاقتصادية والاجتماعية؟

 
كاريكاتير

 
أدسنس
 
دوليـــــــــــــــــة

وحدة القوى الكبرى مصلحة مشتركة

 
وطنيـــــــــــــــــة

وزير الداخلية المغربي يقدم مشاريع القوانين المؤطرة لمنظومة الانتخابات

 
قضايـــــــــــــــــا

فيروس كورونا عقاب للظالمين وعبرة للناجين وابتلاء للذين يموتون

 
جــهـــــــــــــــات

علامة استفهام كبيرة حول نوايا رئيسة جماعة أزيلال بقبولها عروض هزيلة عن إيجار مرافق عمومية..؟

 
 

وشهد شاهد من أهلها: عصابة البوليساريو فقدت كل قدرة على الحراك الدبلوماسي دوليا والعسكري ميدانيا


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 يناير 2021 الساعة 50 : 19


 

وشهد شاهد من أهلها: عصابة البوليساريو فقدت كل قدرة على الحراك الدبلوماسي دوليا والعسكري ميدانيا



الشاهد يدعى بيدرو ألتاميرانو، وهو الناطق الرسمي باسم ما يطلق عليهم كذبا وبهتانا على المنتظم الدولي "المجموعة الدولية لدعم الصحراويين". هذا الشاهد الذي ظل يغرف من خزينة أموال الشعب الجزائري بالأورو لسنوات، لكي يمرر الأسطوانات المشروخة لألحان الزيف لما يسمون بـ "قادة" عصابة البوليساريو، الذين يعيشون في رفاهية في منطقة فيكتوريا بضواحي مدينة برشلونة الإسبانية أو في العاصمة الفرنسية باريس وغيرها من الدول الإسكندنافية.

الشاهد انقلب على عقبيه بين عشية وضحاها، ودخل طولا وعرضا في هؤلاء "القادة"، بعدما خرج عليهم في شريط فيديو نشره مؤخرا على صفحة المجموعة وعلى صفحته الشخصية على “تويتر”، وهو يحذر هذه العصابة التي مازالت تتآمر على المواطنين الصحراويين المغرر بهم والمحتجزين في مخيمات العار؛ داعيا إياهم إلى نسيان العمل العسكري وتوقيفه نهائيا لأنه لن يجدي نفعا مع المملكة المغربية، في ظل التطورات الأخيرة التي شهدتها المنطقة.

الشاهد آل بيدرو ألتاميرانو غير فجأة من نبرته التي تفوح تملقا لرضى جنرالات الحرب الباردة الشائخين، إلى لهجة حادة، دعا فيها "قادة" البوليساريو ألا يعولوا منذ الآن على العمل العسكري لتحقيق أي مكاسب في الصحراء، لأن موازين القوى العسكرية ليست في مصالحهم تماما.

الشاهد بعدما فطن متأخرا إلى هذا المعطى، قال إن هناك سببين لوقف العمل العسكري للجبهة، الأول يتعلق بالفشل الذريع والنتائج الكارثية للعمليات العسكرية، والثاني مطالبته العصابة بالجلوس للتفاوض مع السكان الأصليين للمنطقة؛ بمعنى أن ناطقهم بيدرو ألتاميرانو يعترف بأن الصحراويين الحقيقيين لم يعودوا يسكنون مخيمات العار، وأن المنطقة أصبحت مشتلا حقيقيا لتفريخ المرتزقة والإرهابيين، بدعم من أموال الشعب الجزائري.

وختم الشاهد شهادته بوصف الجبهة الانفصالية بالعاجزة أمام المكاسب الدبلوماسية المغربية التي حققتها المملكة المغربية بقيادة ملك البلاد محمد السادس في القضية، وعلى أكثر من واجهة؛ موضحا أن الجبهة فقدت كل قدرة على الحراك الدبلوماسي دوليا والعسكري ميدانيا. لكن في شهادته هاته تحاشى عن قصد إقحام ممونيه ومموني شطحات عصابة البوليساريو، وهم جنرالات الركح على خشبات الماضي البعيد، الذين أصبحوا عاجزين كل العجز على مسايرة رغبات وطموح الشعب الجزائري.


محمد بوازرو







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilal[email protected]

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

قصة ادريس ونوح عليهما السلام

قصص الأنبياء : قصتي يس ويونس عليهما السلام

وشهد شاهد من أهلها..وأهل ال20 أدرى بشوادها وماركسييها وأضغات أحلامها

أعمال عنف ترافق الجولة الأخيرة من الإنتخابات في مصر والنار عقاب عدم التصويت لنا

طاطا: اختتام المهرجان السابع لأغنية الطفل

غسيل حزب " سيدي علال "

الطاهر بن جلون: الشعوب العربية لا تملك ثقافة الديموقراطية

الذباب فيه شفاء: معجزة

الطاوسي يطرد 20 عاهرة من إقامة المنتخب الوطني المطرود بدوره من ملعب التدريب

ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

وشهد شاهد من أهلها..وأهل ال20 أدرى بشوادها وماركسييها وأضغات أحلامها

تصريحات الخلفي و بوليف الخالية من التصريح والعثماني ينتقد طريقة تفكير قواعد حزبه‎

أبرز نشطاء "العدل والإحسان" ينقلب على الجماعة ويقول: لن أسامح الشيخ ياسين

البيجيدي يسعى للفوضى والرميد تبرأ من الانتخابات حتى لا يكون شاهدا على نزاهتها

هذه هي أسرار وخلفيات الخدمات الإعلامية التي يُسديها عبد اللطيف وهبي لحزب العدالة والتنمية

البوليساريو تستغل تصريحات بنكيران المسيئة للشعب المغربي وسيادته

ألم يحن الوقت بعد لوضع حد لـ"نهب" المال العام باسم القانون؟

حكومة فاشلة.. و شهد شاهد من أهلها

لماذا الإصرار على توجيه النقاش في اتجاه واحد في مسألة مشروع قانون 22.20؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــــع

 
 

»  وقائــــــــــــــــــع

 
 

»  وطنيـــــــــــــــــة

 
 

»  تربويـــــــــــــــــة

 
 

»  قضايـــــــــــــــــا

 
 

»  جــهـــــــــــــــات

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  دوليـــــــــــــــــة

 
 

»  متابعــــــــــــــات

 
 
صوت وصورة

سخرية مصرية من خبث النظام الجزائري والمؤامرة على الشعب


إعلامي مصري يفضح النظام الجزائري ومعاناة شعبها


جزائري حر يرد عن تطاول قناة الشروق الحقيرة


التيجيني وفاجعة معمل طنجة


يوم دراسي حول محاربة الاستغلال والاعتداء الجنسي على الأطفال

 
أدسنس
 
تربويـــــــــــــــــة

تنظيم معرض فني بمدرسة ابتدائية بمدينة أزيلال ترسيخا لقيم المواطنة والتعايش

 
وقائــــــــــــــــــع

أزيلال: جريمة قتل بشعة تهز جماعة أيت عباس

 
مجتمــــــــــــــــع

أزيلال: التشريح يشير الى انتحار شاب تامدة نومرصيد

 
متابعــــــــــــــات

رد على الوقفة الاحتجاجية التي نظمها مجموعة من الأساتذة وبعض موظفي كلية الآداب ببني ملال

 
 شركة وصلة