راسلونا عبر البريد الالكتروني: [email protected]         الإتحاد الإفريقي يكتشف فضيحة بطلها ديبلوماسي جزائري زور ترجمة الوثائق             أزيلال: مجلس مجموعة الجماعات الترابية للأطلسين الكبير والمتوسط يصادق على مجموعة من المشاريع             مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة يزور مؤسسات تعليمية بإقليم أزيلال             أزيلال: خنزير بري يهاجم أم وطفلها الصغير ضواحي جماعة سيدي يعقوب             بريطانيا تشرع في حملة التلقيح ضد فيروس كورونا الثلاثاء المقبل             حقوق الإنسان بمخيمات المحتجزين بتندوف.. الحقيقة والواقع             سقوطُ الفيلِ الأمريكي ينهي عهدَ الذئبِ الإسرائيلي             تساقطات ثلجية وموجة برد مصحوبة برياح قوية بعدد من مناطق المملكة             جهة بني ملال خينفرة: السلطات الإقليمية معبأة لمواجهة آثار موجة البرد             مجلس المستشارين .. 202 مقترح تعديل بشأن مشروع قانون المالية لسنة 2021             غباوة قيادة البوليساريو التي عراها الذكاء المغربي             سيدة ببني ملال تضع حد لحياتها شنقا             الشارع المؤدي الى مسجد السلام قبالة ساحة الديناصور بمدينة أزيلال عنوان للفوضى والتسيب             إصلاح المنظومة التربوية .. المغرب يحظى بمواكبة تقنية من البنك الدولي والمملكة المتحدة             اجتماع بعمالة أزيلال لتقييم التدخلات المتخذة في إطار المخطط الإقليمي لتدبير موجة البرد والثلوج             دوري أبطال أوروبا .. نحو نظام جديد في عام 2024             نسبة ملء سدود المغرب إلى حدود 1 دجنبر الجاري             مصرع شخصين في اصطدام عنيف بين دراجة نارية وجرار بإقليم الفقيه بن صالح             تعزية في وفاة والد الزميل لحسن كوجيلي             عشريني يضرم النار في جسده بمقر جماعة بني ملال             تدشين مؤسسات تربوية بمديريتي بني ملال والفقيه بن صالح على هامش انعقاد دورة المجلس الإداري للأكاديمية             المجلس الإداري لأكاديمية بني ملال خنيفرة يعقده دورته العادية برسم 2020 ويصادق على مجموعة من المشاريع             وزارة الداخلية: بلاغ يهم المهنيين العاملين بمختلف الغرف             جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل بشعة بإقليم بني ملال             نتائج الإختبارات الكتابية لمباراة التعليم فوج 2021 بجهة بني ملال خنيفرة             تخرّج أول فوج من المتخصصين في علم النفس المدرسي بالمغرب             حزب جبهة القوى الديمقراطية يعلن رسميا عن ميلاد الائتلاف السياسي المدني والحقوقي             إقليم خريبكة: تذمر واستياء شباب حامل للمشاريع مقصيين من الإستفادة من الميزانية المخصصة             الديمقراطية اليتيمة             البوليساريو.. المعول الذي سيهدم نظام الحكم الجزائري العسكري                                                                                                                                                                                                                                                            
 
مواقـــــــــــــــف

سقوطُ الفيلِ الأمريكي ينهي عهدَ الذئبِ الإسرائيلي


الديمقراطية اليتيمة


في يومهم الوطني: عين على نساء ورجال الأرشي


أحمد الريسوني والحلم بالخلافة الرشيدة بقيادة تركية


هدايا ترامب وعطاياه لنتنياهو قبل الرحيل

 
كاريكاتير

 
أدسنس
 
متفرقــــــــــــات

بريطانيا تشرع في حملة التلقيح ضد فيروس كورونا الثلاثاء المقبل

 
حـــــــــــــــوادث

مصرع شخصين في اصطدام عنيف بين دراجة نارية وجرار بإقليم الفقيه بن صالح

 
سياحـــــــــــــــة

فيروس كورونا يُعمق أزمة السياحة الجبلية في أيت بوكماز باقليم أزيلال

 
جمعيــــــــــــات

تقرير مؤتمر الحملة الدولية لدعم الأمم المتحدة والقوات المسلحة الملكية

 
دوليـــــــــــــــــة

مملكة البحرين تفتح قنصلية عامة لها بمدينة العيون المغربية

 
ملفــــــــــــــــات

الإتحاد الإفريقي يكتشف فضيحة بطلها ديبلوماسي جزائري زور ترجمة الوثائق

 
وطنيـــــــــــــــــة

لفتيت: المغرب قادر على جعل الجائحة فرصة تاريخية لإحداث الإقلاع الاقتصادي

 
قضايـــــــــــــــــا

حقوق الإنسان بمخيمات المحتجزين بتندوف.. الحقيقة والواقع

 
جهويــــــــــــــــة

اجتماع بعمالة أزيلال لتقييم التدخلات المتخذة في إطار المخطط الإقليمي لتدبير موجة البرد والثلوج

 
البحث بالموقع
 
ثقافــــــــــــــــــة

الفنانة التشكيلية خديجة الحطاب.. لوحاتي توّثق الأمل وثقافة حب الحياة

 
اقتصـــــــــــــــاد

والي بنك المغرب يعلن عن قرب إطلاق صندوق ضمان لفائدة جمعيات القروض الصغرى

 
 

وزير الداخلية ينهي عمل المسترزقين من العمل الجمعوي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 أكتوبر 2020 الساعة 00 : 23




وزير الداخلية ينهي عمل المسترزقين من العمل الجمعوي

تتناقل مصادر، أن وزير الداخلية سيقتلع جذور أغلبية جمعيات المجتمع المدني التي أكلت البيضة بقشرتها والدجاحة بريشها، وكانت تقدم وثائق وفواتير مفبركة للحصول على الدعم المادي من الدولة، واغتنوا بطرق غير شرعية وقانونية.

أموال طائلة وضعت في جيوب وأرصدة جمعيات لا علاقة لها لا من قريب أو بعيد بالعمل الجمعوي ..لا ثقافة..لاتكوين..لا روح إنسانية أو وطنية أو مواطنة..

أرانب سباق لأسيادهم في الانتخابات المحلية والتشريعية والنقابية..

ألف شكر وتقدير لوزير الداخلية المحترم على إنهاء مسلسل إسترزاق الجمعيات.

الداخلية تقنن التبرع:

*قانون جديد يحدد شروط تراخيص الإحسان العمومي

*أعد عبد الوافي لفتيت وزير الداخلية، مشروع قانون لتنظيم عملية جمع التبرعات من العموم وتوزيع المساعدات لأغراض خيرية، تنفيذا للتعليمات الملكية، من خلال التأطير الحازم لعمليات الإحسان العمومي وتقنين توزيع المساعدات على الساكنة المعوزة.

*وينص مشروع القانون، الذي ينتظر أن يصادق عليه المجلس الحكومي الأسبوع المقبل، على مجموعات من الأحكام والعقوبات، منها ما جاء في مادته الثانية، التي أكدت على أنه لا يجوز دعوة العموم إلى التبرع، إلا من قبل جمعية أو عدة جمعيات مؤسسة بصفة قانونية، ومسيرة طبقا لأنظمتها الداخلية، ويجوز بصفة إستثنائية دعوة العموم إلى التبرع، إذا كان الغرض من ذلك تقديم مساعدات عاجلة لفائدة شخص أو أشخاص في حالة إستغاثة شريطة الحصول مسبقا على ترخيص بذلك من قبل الإدارة.

*فيما يستثنى من هذا القانون بحسب المادة الرابعة، عمليات جمع التبرعات التي تتم بالطرق التقليدية والعرفية، وتحدد المادة الخامسة أشكال الدعوات للتبرع الممنوعة ومنها الدعوة للتبرع لأهداف تجارية أو دعائية أو إشهارية أو إنتخابية، أو من أجل الترويج لمنتجات أو سلع أو خدمات، كما تمنع الدعوة للتبرع بهدف أداء غرامات أو صوائر أو تعويضات صادرة بشأنها أحكام قضائية أو أداء ديون.

*وتنص المادة السادسة على أنه يجب أن تخصص التبرعات التي تم جمعها للأغراض التي تمت دعوة العموم إلى التبرع من أجلها.

*أما الباب الثاني من مشروع القانون، والمتعلق بالترخيص لدعوة العموم إلى التبرع وجمع التبرعات، فينص في المادة السابعة على أنه يشترط من أجل دعوة العموم للتبرع الحصول على ترخيص تسلمه الإدارة، ويقدم طلب الحصول على الترخيص ثلاثين يوما على الأقل، قبل حلول موعد توجيه دعوة التبرع، ويمكن تقليص الموعد في حال الإستعجال، ويستثنى من الحصول على الترخيص الجمعيات والهيئات والمؤسسات المعفاة منه بموجب النصوص التشريعية الجاري بها العمل شريطة التصريح بكل عملية تبرع 15 يوما قبل تاريخها.

*وفي المادة الثامنة من نفس الباب، تحدد شروط الحصول على الترخيص من أجل دعوة العموم للتبرع أو جمع التبرعات، أن تكون الجمعية مؤسسة طبقا للقانون الجاري به العمل، وألا يكون قد صدر في حق أحد أعضائها مقرر قضائي مكتسب لقوة الشيء المقضي به، وأن يكون الغرض أو الأغراض تحقيق أحد الأهداف المحددة في المادة الثانية، ويحدد في طلب الترخيص حسب المادة 9 من القانون الوسيلة المراد استعمالها والطريقة وتاريخ البداية والمكان المخصصة لها والقيمة التقديرية للتبرعات المتوقع جمعها وبيان كيفية إستخدامها أو توزيعها حسب طبيعة وأصناف التبرعات.

*وفي المادة العاشرة، تحدد طبيعة الوثائق التي يجب أن ترفق مع طلب الترخيص، أما المادة 11 فينظم عملية التبرعات الموجهة نحو الخارج، وتنص المادة 13 على أن عملية جمع التبرعات لا يمكن أن تستمر لأكثر من سنة واحدة.*

*وتنص المادة 16 على أنه يتعين التقيد بأحكام القانون المتعلق بحماية المعطيات ذات الطابع الشخصي ولا سيما المعطيات المتعلقة بهوية المتبرعين والمستفيدين من التبرعات والمساعدات.

*وينظم الباب الثالث من مشروع القانون، عمليات جمع التبرعات من العموم بالعديد من الإجراءات، من بينها أنه على الشخص المشارك في جمع التبرعات من العموم أن يحمل توكيلا إسميا تسلمه له الجهة الداعية إلى التبرع، ويتضمن الإسم العائلي والشخصي، وإسم الجهة الداعية للتبرع، وتاريخ بداية عملية جمع التبرعات ونهايتها والغرض من هذه التبرعات، إضافة إلى تاريخ ورقم الترخيص بجمع التبرعات.

*كما سيفتح باب المتابعات في حق كل المخلين بالقانون .

والمجد والنصر لجميع السلطات التي ستنهي رحلة هذه الجمعيات التي ترفع شعارات أكبر من قامتها.

*وبكل مسؤولية وأمانة سأكشف، وأعري بعض وجوه جمعيات المجتمع المدني، وبينها وبين المدنية والوطنية والمواطنة والتنمية برزخ لايبغيان، وهي تعرقل مسار التقدم والتنمية الحقيقية والحكامة..

لا للارتزاق ..
لا للخيانة..
لا للفساد ..

وإن كانت كلماتي اليوم صيحة في الواد، فغذا لا محال ستقلع الأوتاد، والخطاب الملكي السامي لجلالة الملك محمد السادس نصره الله نصرا مبينا، نفعله باللين والقوة والعدل والقانون.

بتصرف...

 







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- مقال في المستوى يفضح

أحماد

مقال فى المستوى ، وخاصة ان بأزيلال مجموعة من الجمعيات من هذا النوع ، بحيث ان هناك من يملك ثلاثة عشر جمعية حتى صار يلقب بمدير الجمعيات ، وان جمعياته لم يتم تطبيق القانون عليها وهو رئيسها مند خمسة عشر سنة والفنو يقول ان اقصى الرآسة ولايتين اي ثلاثة سنوات  + ثلاثة سنوات وهنا بافورا من صار من اغنياء الإسترزاق فى زمن كوفير والكل يعرفه هنا وقام بشراء ارض باولاد مبارك ب17 مليون كاش وهناك آخرون وآخرون

في 20 أكتوبر 2020 الساعة 08 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilal[email protected]

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

بلخياط يكتري سيارة فاخرة ب 324 مليون سنتيم من الميزانية العامة

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

المجلس الاستشاري الأعلى للتقريب بين المذاهب الإسلامية يناقش بالرباط توظيف المناهج التربوية والإعلام

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

المرأة لا تزال تمثل قوة سياسية متواضعة في تونس

التوقيع بالرباط على اتفاقية للوقاية من الرشوة

مصير الوداد بين يديه والأهلي والترجي في مواجهة لاتحتمل القسمة على إثنين

وزير الخارجية المصرى أول مسؤول عربى يزور طرابلس

أمريكا ترى تقدما على طريق جهدها لمنع الفلسطينيين من طلب عضوية الامم المتحدة

بوتفليقة والقيادة الجزائرية والفقر الى أين ...؟

تعليقات ساخرة على انتصار حزب العدالة والتنمية

مجموعة من اعضاء المجلس الوطني لحزب الاستقلال - تصريح صحفي

المبالغ الإجمالية لدعم الدولة لفائدة الأحزاب السياسية المؤسسة بكيفية قانونية‎

حكومة بنكيران تشيد بالنجاح الباهر لمهرجان موازين هذه السنة

مطلب الملكية البرلمانية في المغرب لم تكتمل شروطه بعد

المغرب يرفع دعوة قضائية ضد متهمي مدير المخابرات بالتعذيب

تحضيراً للإنتخابات.. وزير الداخلية يجري حركة إنتقالية كبيرة في صفوف رجال السلطة

مسؤول رفيع المستوى بولاية الحسيمة يعد ملفات مشبوهة للإستلاء على عقارات الدولة

رئيس قسم الشؤون الداخلية بعمالة إقليم أزيلال يشرف على حفل تنصيب قائدي أفورار و بني عياط





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــــع

 
 

»  سياســــــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــــل

 
 

»  اقتصـــــــــــــــاد

 
 

»  سياحـــــــــــــــة

 
 

»  وقائــــــــــــــــــع

 
 

»  وطنيـــــــــــــــــة

 
 

»  رياضــــــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــــوادث

 
 

»  بيئــــــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  تنميــــــــــــــــــة

 
 

»  جـــــــــــــــــــوار

 
 

»  تربويـــــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــــة

 
 

»  قضايـــــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــــات

 
 

»  من الأحبــــــــــار

 
 

»  جهويــــــــــــــــة

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  دوليـــــــــــــــــة

 
 

»  متابعــــــــــــــات

 
 

»  متفرقــــــــــــات

 
 
صوت وصورة

البوليساريو خطر على السلم في المنطقة


ما الذي نعرفه عن اللقاح الصيني "كورونا فاك"؟


جدل بشأن شروط المصحات الخاصة لمعالجة المصابين بكورونا


مخلفات مليشيات البوليساريو داخل المنطقة العازلة للكركرات


بروتريه .. مسار الراحل المحجوبي أحرضان

 
أدسنس
 
تنميــــــــــــــــــة

أزيلال: مجلس مجموعة الجماعات الترابية للأطلسين الكبير والمتوسط يصادق على مجموعة من المشاريع

 
تكافـــــــــــــــــل

إفطار جماعي للمترشحين و المترشحات لامتحان أطر الأكاديمية بأفورار

 
سياســــــــــــــة

حزب جبهة القوى الديمقراطية يعلن رسميا عن ميلاد الائتلاف السياسي المدني والحقوقي

 
تربويـــــــــــــــــة

مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة يزور مؤسسات تعليمية بإقليم أزيلال

 
وقائــــــــــــــــــع

جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل بشعة بإقليم بني ملال

 
بيئــــــــــــــــــــة

تساقطات ثلجية وموجة برد مصحوبة برياح قوية بعدد من مناطق المملكة

 
من الأحبــــــــــار

أزيلال: خنزير بري يهاجم أم وطفلها الصغير ضواحي جماعة سيدي يعقوب

 
رياضــــــــــــــــة

دوري أبطال أوروبا .. نحو نظام جديد في عام 2024

 
مجتمــــــــــــــــع

سيدة ببني ملال تضع حد لحياتها شنقا

 
متابعــــــــــــــات

كورونا تنهي حياة شرطي بالمستشفى الإقليمي لأزيلال

 
 شركة وصلة