راسلونا عبر البريد الالكتروني: [email protected]         عيد الأضحى: تدابير وقائية إضافية في سياق جائحة كوفيد- 19             برنامج تأهيل مدينة سوق السبت.. ورش بنيوي وازن يمنح زخما قويا ونفسا متجددا للمدينة             حب عبد الرحمان اليوسفي من الإيمان بالإنسانية             وأد النزاهة الفكرية والشجاعة الأدبية في بلاغ الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية             المصادقة على مشروع قانون يخص تعديل مرسوم بقانون يتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية             إخماد حريق مهول بغابة أفراو بأيت تكلا نواحي أزيلال             مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون المالية المعدل             في عز الصيف والحرارة المفرطة.. انقطاعات متكررة للماء الصالح للشرب بدمنات يغضب الساكنة             الندوة الصحفية لوزارة الصحة .. حصيلة الثلاثاء 07 يوليوز             وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تعلن موعد إعادة فتح المساجد             أزيلال: التعريف بالرئيس السابق لجماعة أيت أمديس (محارب الفساد) الذي يظن أن الجميع نسي تاريخه             الملك محمد السادس يترأس مجلسا وزاريا             مراكش .. إعادة تمثيل جريمة قتل مقرونة بالاحتجاز والتمثيل بالجثة             الدرك الملكي بسرية أفورار يعتقل شخص متهم باغتصاب إبنة أخته             جهة بني ملال خنيفرة: المصادقة على عدد من الاتفاقيات والشراكات ذات البعد الاقتصادي والاجتماعي             ندوة رقمية دولية من أجل الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة التصحر والجفاف             تأهيل مركز جماعة تباروشت بتكلفة مالية تناهز 12 مليون درهم بغية تحسين شروط استقرار الساكنة المحلية             مندوبية الصحة بأزيلال: شفاء الحالة الوحيدة من كورونا التي سجلت بأفورار             عادل بركات الأمين الجهوي الجديد للبام يتواصل مع رؤساء جماعات حزبه بأزيلال             توقعات بانخفاض معدل نمو الاقتصاد الوطني بـ 8ر13 في المائة خلال الفصل الثاني من 2020             أزيلال: انطلاق اليوم التكويني لرؤساء وأمناء الجمعيات في موضوع تحقيق أهداف التدبير المالي والمادي             مياه مجزرة أزيلال تهدد نظافة اللحوم والمكتري يتقاعس في الربط بالمياه الصالحة             أزيلال: سائق دراجة تريبورتور يصدم راجلا أصيب إصابة بليغة             عملية غش مصورة تجر مرشحا للباكالوريا للتوقيف             حزب الاستقلال يعقد لقاء تواصليا بأيت أقبلي ومشاكل اجتماعية على طاولة النقاش             جثة فتاة داخل قناة لصرف المياه العادمة.. أمن مراكش يفك لغز الجريمة             موجة حرارة ما بين 35 و48 درجة بعدد من مناطق المملكة من يوم غد السبت الى الثلاثاء             شباب متعطش لكرة القدم بعدد من الأحياء بمدينة أزيلال غاضب من رئيسة الجماعة لهذا السبب             فيروس كورونا.. الحصيلة الإجمالية ليوم الجمعة 3 يوليوز             أزيلال: إطلاق مشاريع رياضية بملايين الدراهم دعما للأنشطة وتمكين الشباب من فضاءات متنوعة                                                                                                                                                                                                                                                            
 
كاريكاتير

 
مواقـــــــــــــــف

حب عبد الرحمان اليوسفي من الإيمان بالإنسانية


وأد النزاهة الفكرية والشجاعة الأدبية في بلاغ الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية


فتحٌ وحماس لقاءُ شاشةٍ أم وحدةُ خندقٍ


اليوسفي يغادر والانتقال المؤسساتي في مفترق الطرق


الغثيان الإليكتروني

 
أدسنس
 
متفرقــــــــــــات

وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تعلن موعد إعادة فتح المساجد

 
حـــــــــــــــوادث

أزيلال: سائق دراجة تريبورتور يصدم راجلا أصيب إصابة بليغة

 
سياحـــــــــــــــة

شلالات أوزود تتأهب لانطلاقة سياحية جديدة بعد رفع الحجر الصحي

 
جمعيــــــــــــات

أزيلال: انطلاق اليوم التكويني لرؤساء وأمناء الجمعيات في موضوع تحقيق أهداف التدبير المالي والمادي

 
دوليـــــــــــــــــة

منظمة الصحة تتوقع بلوغ إصابات كورونا 10 ملايين بحلول الأسبوع المقبل

 
ملفــــــــــــــــات

أزيلال: التعريف بالرئيس السابق لجماعة أيت أمديس (محارب الفساد) الذي يظن أن الجميع نسي تاريخه

 
وطنيـــــــــــــــــة

المصادقة على مشروع قانون يخص تعديل مرسوم بقانون يتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية

 
قضايـــــــــــــــــا

العنصرية وسؤال الانقلاب عن تقدمية التاريخ الغربي

 
جهويــــــــــــــــة

برنامج تأهيل مدينة سوق السبت.. ورش بنيوي وازن يمنح زخما قويا ونفسا متجددا للمدينة

 
البحث بالموقع
 
ثقافــــــــــــــــــة

المديرية الإقليمية للثقافة بورزازات.. حصيلة إيجابية لمحطات إبداعية عن بعد

 
اقتصـــــــــــــــاد

مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون المالية المعدل

 
 

المندوبية السامية للتخطيط : المغرب يوجد على خط التماس مع منطقة النجاح للسيطرة على كورونا


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 ماي 2020 الساعة 58 : 15


 

المندوبية السامية للتخطيط: المغرب يوجد على خط التماس مع منطقة النجاح للسيطرة على كورونا


أكدت المندوبية السامية للتخطيط ،في دراسة حديثة، أن المغرب يوجد على خط التماس تقريبا مع منطقة النجاح ، والالتحاق بالتالي، بمجموعة من الدول التي تمكنت من السيطرة على جائحة فيروس كورونا المستجد ( كوفيد-19 ).


وأوضحت المندوبية في دراسة مقارنة لوضعية مجموعة من الدول إزاء جائحة كوفيد- 19 ،ومن بينها المغرب، "أن بلادنا، وبعد كل الجهود المكثفة المبذولة من أجل احتواء كوفيد 19، توجد على خط التماس تقريبا مع منطقة النجاح ، والالتحاق، بالتالي بالمجموعة الرابعة التي تضم الدول التي تمكنت من السيطرة على الوباء، خاصة إذا ما تواصل، كما نأمل في ذلك، المنحى التنازلي لعدد التكاثر المسجل حاليا".


و شددت المندوبية من خلال دراستها المقارنة على أنه "من شأن تعزيز إجراءات اليقظة وتكثيف التحاليل المخبرية الجارية حاليا، أن تجعل رفع الحجر الصحي بالمغرب ، بما تمليه ضرورات اقتصادية واجتماعية واضحة، في الطريق لأن يكون عملية متحكما فيها".


و في قراءتها للوضعية الوبائية للمغرب في محيطه الافريقي ، اشارت الدراسة الى ان بلادنا تصنف في المجموعة 3، أي من بين البلدان الافريقية الأقل تأثرا نسبيا بالجائحة في هذه المرحلة ، والتي لا تزال في بحث عن السيطرة على انتشار الوباء (عدد التكاثرR0 أقل من 1 وتطور انتشاره على مدى الأيام العشرة الأخيرة 1.4 في المائة في انخفاض مستمر).


و أظهرت الدراسة أن المغرب يتميز ،مع ذلك، بوضعية أفضل من بين البلدان الأفريقية الكبيرة في هذه المجموعة كما أنه الأقرب إلى التصنيف ضمن المجموعة الرابعة (G4) التي تضم، البلدان المتأثرة قليلا بالوباء والتي تتجه نحو القضاء عليه.

و سجلت الدراسة " ظهور منحنى الحالات اليومية الجديدة مع ذلك بعض الزيادات المقلقة (الشكل 8)، وأنه لا يزال منحنى عدد الإصابات التراكمي في اتجاه تصاعدي مع وجود بعض الإشارات التي تدل على بداية التسطيح وعلى الخصوص لم يعد يتبع اتجاها متسارعا (الشكل 9) " ، مبرزة أنه بالإضافة إلى ذلك ، "إذا أخذنا بعين الاعتبار الحالات النشيطة (أي صافي حالات الشفاء والوفاة) ، فإن الأرقام في انخفاض مستمر".


و بحسب الدراسة تتميز وضعية جائحة كوفيد-19 في مختلف البلدان بتفاوتات كبيرة، حيث نجح البعض في احتواء انتشارها، فيما لا زال البحث جاريا عن سبل التحكم فيها بالنسبة للبعض الآخر ، مشيرة إلى أن إلى أن الوضعية المقدمة في هذه المذكرة تعتمد على معطيات تم حصرها في 22 ماي الجاري .


وتم تصنيف البلدان موضوع الدراسة إلى عدة مجموعات، وذلك حسب حالتها الوبائية،و اعتمد في ذلك، كمحور أول، على العدد التراكمي للإصابات لكل مليون نسمة، والذي يؤشر على مدى تأثير الوباء، فيما تم قياس التحكم في هذا الوباء باستخدام عدد التكاثر الأساسي R0 الذي يرتبط رياضياً بشكل كبير بمؤشر "متوسط ​​انتشار الإصابات المتراكمة خلال فترة حديثة (10 أيام الأخيرة)" والذي تم اختياره كمحور ثان للتصنيف من أجل الحصول على دقة أفضل للنتائج.


وهكذا، يبرز هذا التصنيف 4 مجموعات رئيسية للبلدان ، حيث تتكون المجموعة الأولى من البلدان التي عرفت أكبر عدد من الإصابات والتي لم تتمكن إلى الآن، بدرجات متفاوتة، من التحكم في تطور الوباء (المربع العلوي الأيمن)؛ وتضم المجموعة الثانية البلدان التي عرفت أكبر عدد من الإصابات بالوباء والتي تمكنت من التحكم بشكل جيد في انتشاره (المربع العلوي الأيسر)، وتضم هذه المجموعة على الخصوص الدول الأوروبية الرئيسية (إسبانيا وإيطاليا وفرنسا وألمانيا).

في حين تشمل المجموعة الثالثة البلدان التي شهدت إصابات قليلة نسبيا والتي لم تتمكن بعد من التحكم بشكل كلي في انتشار الوباء (المربع الأيمن السفلي)؛ أما المجموعة الأخيرة فتتكون من البلدان التي تمكنت من السيطرة على الوباء و/أو التي عرفت تأثيرا محدودا للجائحة.


و لاحظت الدراسة أن بلدان المجموعة 4 تبنت بشكل عام الحجر الصحي المبكر والصارم، الأمر الذي مكنها من الاقتراب من السيطرة على انتشار الوباء، مشيرة إلى بلدان كاليونان أو ماليزيا، قامت برفع الحجر الصحي بطريقة تدريجية مع بداية شهر ماي على الرغم من بعض الارتفاع الذي سجلته أعداد الإصابات الجديدة وذلك لكون المنحنى يتجه بالأساس نحو الانخفاض.


ويبدو ، تضيف الدراسة ، أن وضعية ما بعد رفع الحجر الصحي تستمر في الاتجاه نفسه كما كان من قبل، أي نحو الاختفاء التدريجي للوباء على الرغم من بعض الزيادات التي تعرفها أعداد الإصابات الجديدة التي تبقى طفيفة في هذه المرحلة، مضيفة انه رغم أن احتمال موجة ثانية للوباء يظل غير مستبعد بشكل كلي (في حالة ارتخاء قواعد الحماية الذاتية على سبيل المثال) ، فقد وصلت هذه البلدان إلى وضعية لم يعد فيها تأثير كبير لأي ارتداد محتمل للوباء.


وبخصوص الوضعية الوبائية في إفريقيا ، أظهرت الدراسة أنه بالنظر لآخر الأرقام، فإن إفريقيا أقل تضررا نسبيا من الوباء، لكونها سجلت في هذه المرحلة حوالي 100.000 إصابة (75 حالة / مليون نسمة) و 3100 وفاة (2.3 وفاة لكل مليون نسمة)، فيما يظل عدد التكاثر أكبر من 1 ، مما يضع إفريقيا في المربع الثالث (G3).

ولاحظت أن معظم البلدان الأفريقية توجد في المجموعة 3، مما يشير إلى تأثير محدود للفيروس إلى حدود اليوم وحتى البلدان الأفريقية الكبيرة (نيجيريا ومصر وجنوب إفريقيا) تبقى في معظمها غير متأثرة نسبيًا ولكنها تسجل بشكل عام عدد تكاثر مرتفع (يتجاوز 4 في المائة ) مما يشير ، بدرجات متفاوتة ، إلى تحكم ضعيف في تطور الوباء.

و م ع







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilal[email protected]

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



القضايا المغربية قضايا اجتماعية

مسيحيون وإسلاميون يرفضون 11 سبتمبر "يوما عالميا لحرق القرآن"

الحراك في المغرب يقوي الإسلاميين قبل الانتخابات المبكرة

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

المفتش العام للتعاون الوطني يلامس بنايات الرعاية الاجتماعية بأزيلال ومدى مطابقتها للقانون

مندوب جديد للتعاون الوطني بأزيلال هل يلبي حاجيات الكثيرين

عامل إقليم أزيلال يعطي الإنطلاقة الفعلية للدخول المدرسي الجديد من أيت امحمد

بوتفليقة يحاول إنقاذ نظامه باللعب بين «المحاور» داخلياً وخارجياً

" حفيظ قنيبيب " المندوب الجديد للتعاون الوطني بأزيلال

سكان دوار" تيغاروين " في مسيرة إحتجاجية صوب مقر عمالة أزيلال

أزيلال : حسن أزلماط ..غياب الاستثمارات رغم المؤهلات الطبيعية والسياحية بالاقليم

أزيلال : أسرة المقاومة وأعضاء جيش التحرير تعطي الضوء الأخضر لبناء مركبها التثقيفي

أزيلال : توقيع اتفاقية شراكة لنصب تذكار المقاومة بزاوية أحنصال

العنف ضد النساء.. إحصاءات رسمية تكشف أن ثلثي النساء يتعرضن للتعنيف

أزيلال : جريمة في حق غابة " ايخيقيون " والاضرار بالبيئة بمنطقة " تزي نتعزيت " بجماعة أيت عباس

التوزيع الكامل لمناصب الشغل في مشروع ميزانية 2013

عاقو بيك أ سي بنكيران

أبرز الأحداث الوطنية التي ميزت سنة 2012

أزيد من 76 ألف شخص لإحصاء المغاربة فـي شتنبــر 2014

أزيلال : شيخ وبعض السكان يوقفون شاحنة محملة بخشب الغابة مسروق بأيت عباس





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــــع

 
 

»  سياســــــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــــل

 
 

»  اقتصـــــــــــــــاد

 
 

»  سياحـــــــــــــــة

 
 

»  وقائــــــــــــــــــع

 
 

»  وطنيـــــــــــــــــة

 
 

»  رياضــــــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــــوادث

 
 

»  بيئــــــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  تنميــــــــــــــــــة

 
 

»  جـــــــــــــــــــوار

 
 

»  تربويـــــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــــة

 
 

»  قضايـــــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــــات

 
 

»  من الأحبــــــــــار

 
 

»  جهويــــــــــــــــة

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  دوليـــــــــــــــــة

 
 

»  متابعــــــــــــــات

 
 

»  متفرقــــــــــــات

 
 
صوت وصورة

المستشفيات.. العودة إلى مسارات العلاج العادية في زمن كورونا‎


عندما حذر التيجيني الحكومة من خطر البؤر الوبائية بالوحدات الإنتاجية


الندوة الصحفية .. 431 إصابة جديدة بفيروس كورونا


حصيلة ثقيلة اليوم الأربعاء.. 563 إصابة جديدة بفيروس كورونا


قطاع المقاهي و المطاعم يستعد لاستئناف أنشطته

 
أدسنس
 
تنميــــــــــــــــــة

جهة بني ملال خنيفرة: المصادقة على عدد من الاتفاقيات والشراكات ذات البعد الاقتصادي والاجتماعي

 
تكافـــــــــــــــــل

أزيلال: توزيع حصص من المواد الغذائية الأساسية بجماعتي أيت امحمد وأيت عباس

 
سياســــــــــــــة

عادل بركات الأمين الجهوي الجديد للبام يتواصل مع رؤساء جماعات حزبه بأزيلال

 
تربويـــــــــــــــــة

عملية غش مصورة تجر مرشحا للباكالوريا للتوقيف

 
وقائــــــــــــــــــع

فاجعة... وفاة طفلين غرقا في حوض مائي بواويزغت وسط صدمة الأهل والجيران

 
بيئــــــــــــــــــــة

إخماد حريق مهول بغابة أفراو بأيت تكلا نواحي أزيلال

 
من الأحبــــــــــار

الندوة الصحفية لوزارة الصحة .. حصيلة الثلاثاء 07 يوليوز

 
رياضــــــــــــــــة

شباب متعطش لكرة القدم بعدد من الأحياء بمدينة أزيلال غاضب من رئيسة الجماعة لهذا السبب

 
مجتمــــــــــــــــع

في عز الصيف والحرارة المفرطة.. انقطاعات متكررة للماء الصالح للشرب بدمنات يغضب الساكنة

 
متابعــــــــــــــات

عيد الأضحى: تدابير وقائية إضافية في سياق جائحة كوفيد- 19

 
 شركة وصلة