راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         الأمم المتحدة.. المينورسو ترفض الاجتماع بالبوليساريو خارج الرابوني             أهم ما خلصت إليه جلسات الحوار الاجتماعي في عهد حكومة العثماني             جلالة الملك يترأس مجلسا وزاريا بالرباط وهذه تفاصليه             إبليس في محرآب العبودية             حضور مشرف للفعاليات المدنية المغربية بالجزائر في منتدى لم يخلو من تحرشات مرتزقة البوليساريو             هذا أول أيام رمضان بالمملكة             نواب أوروبيون يجددون دعمهم لمخطط الحكم الذاتي بالصحراء المغربية             استعراض المقومات الاقتصادية والمالية للمغرب كبوابة نحو إفريقيا             دلالات المناورات العسكرية المشتركة "الأسد الافريقي             بين انتفاضة الحجارة ومسيرة العودة دروسٌ وعظاتٌ مسيرة العودة الكبرى             أزيلال: بعد حجز وإتلاف مواد غذائية فاسدة في الأيام الماضية حملات متواصلة تزامنا مع شهر رمضان             بالفيديو.. شخص حاول ذبح طليقته بسكين أمام المواطنين بالعرائش             رمضان...وزارة الداخلية تتخذ الإجراءات اللازمة لتأمين تموين الأسواق وحماية المستهلك             ارتباك القطاع الصحي يوم غد بأزيلال تنفيذا للإضراب العام الوطني             توقيف ثلاث نساء ضمن شبكة إجرامية تتاجر في المخدرات             قريبة لزعيم البوليساريو تدعوا بالنصر للملك            مطالب الصحة العمومية           
 
كاريكاتير

مطالب الصحة العمومية
 
آراء ومواقف

إبليس في محرآب العبودية


بين انتفاضة الحجارة ومسيرة العودة دروسٌ وعظاتٌ مسيرة العودة الكبرى


هل حقا عمارة "برنار" بمكناس آيلة للسقوط؟


الاغتصاب الجماعي للهوية والثقافة


حتى لا ينسى الشعب الجزائري الشقيق


النص القرآني بين التحجُّر والتدبُّر: الإرث نموذجا

 
إعلان
 
حوادث ونوازل

توقيف ثلاث نساء ضمن شبكة إجرامية تتاجر في المخدرات

 
الجهوية

أزيلال: بعد حجز وإتلاف مواد غذائية فاسدة في الأيام الماضية حملات متواصلة تزامنا مع شهر رمضان

 
متابعات

الأمم المتحدة.. المينورسو ترفض الاجتماع بالبوليساريو خارج الرابوني

 
سياحة وترفيه

في لقاء بأزيلال حول "منتزه مكون".. تراث عالمي وواجهة للتنوع التراثي والبيئي وأهدافه التنموية

 
الناس والمجتمع

أهم ما خلصت إليه جلسات الحوار الاجتماعي في عهد حكومة العثماني

 
جمعيات ومجتمع

أزيلال: طبعا المواهب مدرسة ونبض مستمر وأنتم تعرفونها...!

 
ملفات وقضايا

أخبار اليوم تواجه نزيفا في الموارد البشرية وانحدارا في المبيعات منذ اعتقال بوعشرين

 
الرياضية

جنوب إفريقيا تدعم ترشيح المغرب لتنظيم كأس العالم 2026

 
الشباب والنساء

تكريم محالين على التقاعد بأزيلال وهدايا و باقات ورود احتفالا باليوم العالمي للمرأة

 
الوطنية

جلالة الملك يترأس مجلسا وزاريا بالرباط وهذه تفاصليه

 
الاقتصادية

استعراض المقومات الاقتصادية والمالية للمغرب كبوابة نحو إفريقيا

 
 


من البوليساريو إلى العدل والإحسان


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 دجنبر 2012 الساعة 08 : 19


 

 

 

من البوليساريو إلى العدل والإحسان



        ما أجمل أن يشاركك الإنسان الحزن ويضمد جراحك في فقدان عزيز عليك، وما أجمل أن يقدم لك رسائل تعزية تخفف بها عن حزنك ، لكن عندما تأتيك رسائل التعزية من جهة تكن لك كل العداء فلا بد لك أن تتوقف وتعيد ترتيب أوراقك المبعثرة.



      بعد رحيل الزعيم الروحي لجماعة العدل والإحسان عبد السلام ياسين، وبعد هذا الحدث الذي سيبقى في ذاكرة بعض المغاربة من أتباعه، استغلت جبهة البوليساريو هذا الحدث وأرسلت رسالة إلى قيادة العدل والإحسان الجديدة تؤكد فيها على مواساتها ومشاركة قيادات و أنصار الجماعة في حزنهم ،حيث أشادوا بما قام به الشيخ من نضالات وذكروا جميل ما قدم ،خاصة فيما يتعلق بوقوفه في وجه الظلم والاستبداد في إشارة إلى مواقفه من نظام الحكم بالمغرب.



     وإن كانت رسالة زعيم جبهة البوليساريو إنسانية كما فضل قادة الجماعة تسميتها فإنها تحمل في طياتها أكثر من دلالة ،وتطرح أكثر من تساؤل حول مساعي جبهة البوليساريو لإقناع المغاربة بمشروعية حقوقها .


     بعد أن ضاقت بها الدنيا بما رحبت، وبعد أن لقي مشروع الحكم الذاتي دعما من العديد من الدول عادت جبهة البوليساريو في محاولة منها إلى استغلال ما يقع في المغرب من أحداث لصالح قضيتها ،حيث تستهدف كل التيارات المعارضة، أو التي لديها ثقل ووزن داخل معترك السياسة فهي تحاول اعتبار أن الصراع ليس صراعا بين الجبهة والشعب المغربي بقدر ما هو صراع مع النظام الذي يشترك فيه الكل هكذا أرادت أن تقول .



     ليست هذه هي المرة التي تقدم جبهة البوليساريو على مثل هذه الرسائل ،بل سبق وأن تعاملت مع وفاة الحسن الثاني بنفس الطريقة التي تعاملت بها الآن ،فهذه الجبهة يبدو أنها وصلت إلى الطريق المسدود وبدأت تئن من شدة الخناق الذي ضاق عليها، بعد أن رمت أغلب الدول بمشروعها الانفصالي بعرض الحائط.أخره ما أكدت عليه فرنسا على لسان وزير خارجيتها الذي اعتبر أن فرنسا تدعم الجهود المغربية في ما يخص مشروع الحكم الذاتي .



      نحن هنا لا تهمنا تصريحات هذه الجبهة التي عودتنا على مثل هذه الرسائل المغرضة التي تحاول أن تبين من خلالها للمغاربة، بأنها ضحية للنظام المغربي وأنها تكن كل الاحترام للشعب المغربي ،لكن ما يهمنا هنا موقف جماعة العدل والإحسان من هذه الرسالة ،التي اعتبرت أنها تعاملت معها من الجانب الإنساني وليس السياسي ،لكن هذا الجواب على ما يبدو أو هذا الرد غير مقنع للمغاربة تماما ولا زال يلفه الغموض .



      عندما تقول جماعة العدل والإحسان إن الرسالة إنسانية لا علاقة لها بالسياسة فنحن نقول متى كانت جبهة البوليساريو تعرف الإنسانية ومتى كانت قضايا المغاربة وهمومهم تأرق بال هذه الجبهة التي طالما ارتكبت الجرائم في حق المغاربة.

 

 

      ربما الإنسانية التي حركت جبهة البوليساريو لإرسال هذه الرسالة، هي نفسها التي كانت تتعامل بها الجبهة في مخيم أكديم إزيك عندما كانت تنتقم من المغاربة بطريقة وحشية وبشعة أمام أعين الكاميرات ، ربما الإنسانية التي جاءت بها هذه الرسالة هي نفسها التي تتعامل بها الجبهة مع المغاربة المحتجزين في مخيمات تندوف الذين تتلذذ في تعذيبهم صباح مساء، ربما الإنسانية التي يقصدونها هي نفسها التي طالما لوحت بها عندما تصف المغرب بالبلد المحتل والمغتصب للأرض والذي طالما سخرت إعلامها "المتميز" للهجوم عليه .



     كنا ننتظر من جماعة العدل والإحسان التي تعودت الوقوف في وجه الظلم والاستبداد أن ترد على هذه الرسالة التي يراد من خلالها الاستخفاف بمشاعر المغاربة والاستهزاء بهم وأن تبين موقفها من هذه الرسالة، لكن للأسف الشديد لم نسمع أي رد فعل قوي من الجماعة حول هذه الرسالة ،بل على العكس من ذلك فالجماعة قبلت هذه الرسالة بصدر رحب واعتبرتها إنسانية لا سياسية .



      اسمحوا لي أيها القراء الأعزاء وبعد هذا الموقف المخجل لجماعة العدل و الإحسان أن أقول الآن فهمنا وطنية الجماعة وفهمنا موقفها من القضايا المصيرية للبلد ، وفهمنا أن الجماعة مستعدة للتحالف مع العدو شريطة أن يكون هذا العدو ضد النظام ومن الواضح أن تجد الجماعة ما تريده في هذه الجبهة إن كانت تفكر بعقلية تغليب مصالح الجماعة وأهدافها على مصالح الوطن .

 

 

 

رشيد أخريبيش







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- شبه ضريح

عبد الله

لست مع تلك الجماعة و لا ضدها .. فالرجل مات و لن تنفعه لا سياسة و لا حراسة. ربما هناك خوف من أن ينبش أحد قبره من أصحاب الخرافات أو يسعى اتباعه إلى الرغبة في بناء شبه ضريح له لكونهم يروا فيه صاحب كرامات ...

في 22 دجنبر 2012 الساعة 06 : 01

أبلغ عن تعليق غير لائق


  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مؤتمر البوليساريو 13 والفرصة الأخيرة لقبول مقترح الحكم الذاتي

ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

برايان شوكان سفيرا جديدا للولايات المتحدة الامريكية بالمغرب

الملك محمد السادس يترأس مجلس الوزراء والمصادقة على مشاريع قوانين

وسائل الإعلام التقليدية لا تعبر عن الشباب المغربي

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

جلالة الملك يدشن بزغنغان مركبا سوسيو تربويا أنجز بكلفة 6ر7 مليون درهم

عصبة أبطال إفريقيا : الصحافيون الرياضيون المغاربة يستنكرون التجاوزات التي شابت مباراة الوداد والأهلي

مؤتمر البوليساريو 13 والفرصة الأخيرة لقبول مقترح الحكم الذاتي

ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

صحف مخابراتية جزائرية تستأجر ناشطي حركة 20 فبراير للتحريض على اقتحام القصر ومحاكمة الملك !

منحة إيطالية وهبة سعودية للبوليساريو ..

جنوب إفريقيا وموزمبيق تجددان دعمهما للبوليساريو

منحة إيطالية وهبة سعودية للبوليساريو .. واقع الاستقرار المغربي

المغرب سيوقف التفاوض مع البوليساريو حول الصحراء

عضو مؤسس للجبهة: البوليساريو "يتيمة" بعد انهيار القذافي

عهارة وكالة رمضان خديجة بنت 20 فبراير وأهلها في الخارج





 
صوت وصورة

قريبة لزعيم البوليساريو تدعوا بالنصر للملك


هل سيُسقِط المغرب مؤامرة الفيفا؟


الحديث عن حظوظ المنتخب المغربي في المونديال


اهداف مباراة الرجاء البيضاوي و زناكو الزامبي


معاناة الأطفال الغير شرعيين


بلاتر في فيديو جديد عن دعم المغرب


خلاصة زيارة لجنة تقييم الفيفا من مراكش


خصوصية وسياق تمرين الأسد الإفريقي 2018


ماساة عجوز تتعرض للضرب من طرف ابنها العاق باقليم بني ملال


الاتحاد الأوربي ينصف المغرب ويصدم البوليساريو و الجزائر

 
إعلان
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

لقاء تواصلي لعامل إقليم أزيلال وشباب إحدى الدواوير بجماعة إمليل لتدارس المشاريع التنموية بمنطقتهم

 
الاجتماعية

ارتباك القطاع الصحي يوم غد بأزيلال تنفيذا للإضراب العام الوطني

 
السياسية

انعقاد مجلس الحكومة بعد غد الخميس

 
التربوية

المبعث النبوي رسالة سلام و ثقافة و وسطية واعتدال

 
عيش نهار تسمع خبار

بالفيديو.. شخص حاول ذبح طليقته بسكين أمام المواطنين بالعرائش

 
العلوم والبيئة

توقعات طقس الثلاثاء.. استمرار الأجواء الممطرة مع انخفاض ملموس في درجات الحرارة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الثقافية

اختتام فعاليات مهرجان أطلس دمنات "تغراتين" بحضور عامل الإقليم

 
 شركة وصلة