راسلونا عبر البريد الالكتروني: [email protected]         جلسة حوار بين مهنيي قطاع الأعراس والحفلات ومصالح ولاية بني ملال تفضي إلى مكتسبات مهمة             تسجيل 20 حالات إصابة جديدة بإقليم أزيلال منها 17 بمدينة أزيلال و5 حالات تماثلت للشفاء             الدراجة الهوائية في زمن كورونا!             الخروج من خطر الفساد             الأمم المتحدة: كبار السن يجب أن يحظوا بالأولوية في الجهود المبذولة للتغلب على جائحة كوفيد-19             بركات يعقد اجتماعا مع أعضاء حزبه بأزيلال استعداد للإستحقاقات المقبلة             لليوم الرابع ..... الضفادع البشرية تبحث عن جثة غريق بـبحيرة بين الويدان             مهنيي قطاع الأعراس والحفلات ينظمون وقفة احتجاجية أمام مقر ولاية جهة بني ملال خنيفرة             فن الهيت الحسناوي الأصيل: منشط اقتصادي وتراث ثقافي للترفيه والجذبة المتجاوزة للأنا الأحادية             دفن رجل في عقده السادس تاسع ضحية لفيروس كورونا بإقليم أزيلال             في سياق التطورات التي تعرفها قضية الصحراء المغربية في ظل التصعيد العدائي المتنامي             التسخيريُ علمُ الوحدةِ ورائدُ التقريبِ             سائق سيارة خفيفة يصدم طفل صغير ويرسله إلى قسم المستعجلات بأزيلال             غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بطنجة تحكم بالإعدام على زوجين متهمين بقتل ابن الزوج             ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا بمدينة أزيلال.. تسجيل 16 إصابة جديدة من أصل25 إصابة بالإقليم             أداء واجبات التمبر عبر الأنترنت.. المديرية العامة للضرائب تعزز خدماتها الإلكترونية             أزيلال: تسجيل 4 حالات إصابة جديدة بقيروس كورونا يقابلها 7 حالات تماثلت للشفاء وحالة وفاة جديدة             أزيلال: دفن رجل في عقده السابع ضحية جديد لفيروس كورونا             جماعة تامدة نومرصيد توزع 4400 كِمامة قابلة للغسيل ومواد التعقيم وآلات للقياس الحرارة             ضد عقوبة الإعدام ليس باسم الحق في الحياة             مكتب الكهرماء ينهي جدل مياه الشرب باليوسفية والجودة تستجيب للمعايير المعمول بها             توزيع مساعدات غذائية أساسية على المستفيدات من دار المرأة والفتاة باولاد بورحمون اقليم الفقيه بن صالح             تسجيل 13 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا بإقليم أزيلال منها 6 حالات بمدينة أزيلال             غرق شاب ببحيرة بين الويدان             أزيلال : توزيع أدوات ولوازم مدرسية ومعدات التعقيم بأفورار             تسجيل 10حالات إصابة جديدة بفيروس كوفيد-19 بإقليم أزيلال منها 9 حالات بمدينة أزيلال             أزيلال: مشاريع تنموية مهمة لفك العزلة عن سكان بوخادل واغنبو بجماعة زاوية احنصال             أفورار: إجراء الكشف المخبري المتعلق بكوفيد-19 لمخالطي ومخالطات مصابين بتيمرليلت و مهنيين             عودة لمعاناة مرضى القصور الكلوي بدمنات والجماعات المحيطة بها             حالة إنسانية عاجلة بأزيلال.. نداء للمحسنين وذوي القلوب الرحيمة                                                                                                                                                                                                                                                            
 
مواقـــــــــــــــف

الدراجة الهوائية في زمن كورونا!


الخروج من خطر الفساد


التسخيريُ علمُ الوحدةِ ورائدُ التقريبِ


ضد عقوبة الإعدام ليس باسم الحق في الحياة


أسباب وعوامل التفوق الدراسي

 
كاريكاتير

 
أدسنس
 
متفرقــــــــــــات

جلسة حوار بين مهنيي قطاع الأعراس والحفلات ومصالح ولاية بني ملال تفضي إلى مكتسبات مهمة

 
حـــــــــــــــوادث

سائق سيارة خفيفة يصدم طفل صغير ويرسله إلى قسم المستعجلات بأزيلال

 
سياحـــــــــــــــة

أيت بوكماز منطقة سياحية طالها النسيان

 
جمعيــــــــــــات

أزيلال : توزيع أدوات ولوازم مدرسية ومعدات التعقيم بأفورار

 
دوليـــــــــــــــــة

الأمم المتحدة: كبار السن يجب أن يحظوا بالأولوية في الجهود المبذولة للتغلب على جائحة كوفيد-19

 
ملفــــــــــــــــات

فريق المعارضة بمجلس أفورار يستنكر تجاوزات التسيير والاختلالات

 
وطنيـــــــــــــــــة

في سياق التطورات التي تعرفها قضية الصحراء المغربية في ظل التصعيد العدائي المتنامي

 
قضايـــــــــــــــــا

انتشار الفكر الظلامي ليس محض صدفة!!

 
جهويــــــــــــــــة

فيروس كورونا: 21 حالة إصابة جديد بمدينة أزيلال من أصل 22 بالإقليم

 
البحث بالموقع
 
ثقافــــــــــــــــــة

فن الهيت الحسناوي الأصيل: منشط اقتصادي وتراث ثقافي للترفيه والجذبة المتجاوزة للأنا الأحادية

 
اقتصـــــــــــــــاد

الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي .. النقاط الرئيسية في الندوة الصحفية لبنشعبون

 
 

في التبادل الحر مصلحة من الأولى بالدفاع مصلحة الدولة المغربية أم الأجنبية؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 يناير 2020 الساعة 24 : 19


 

في التبادل الحر مصلحة من الأولى بالدفاع مصلحة الدولة المغربية أم الأجنبية؟

أن ينبري وزير سابق وقيادي في حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة المغربية منذ 2012 للدفاع عن المصالح الاقتصادية للدولة التركية، فهذا منتهى الاستخفاف بالمصالح وبالروح الوطنية ويشكل أعلى درجات الاستلاب الفكري والسياسي وقمة العمى الإيديولوجي والتبعية "المذهبية".

لقد قرأت باندهاش كبير خبرا في إحدى الجرائد المغربية، مفاده أن السيد محمد نجيب بوليف لم يستسغ اللهجة الشديدة للغة "التي تحدث بها وزير الصناعة والتجارة، حفيظ العلمي، تحت قبة البرلمان، الذي يمثل سيادة الشعب المغربي، عندما هدد بتمزيق اتفاقية التبادل الحر بين المغرب وتركيا، في حالة عدم التوصل إلى حلول لمواجهة إغراق الأسواق المغربية بالمنتوجات التركية المدعومة من طرف الدولة، ما يشكل تهديدا حقيقيا للاقتصاد الوطني" (جريدة "الأخبار"، عمود "في سياق الحدث"، بتاريخ 20 يناير 2020)، فانبرى إليها بالانتقاد مُنصِّبا نفسه "محاميا للدفاع عن المصالح الاقتصادية لدولة تركيا" (نفس العمود).

ومن خلال القراءة التي قدمها صاحب العمود لهذه النازلة، نقرأ: لقد "تبين أن تركيا لا تحتاج للدفاع عن نفسها، وإنما لديها محامون داخل الحكومة والحزب الذي يقودها، وتراهن على تواجد أصحاب "المصباح" في مواقع القرار لبسط هيمنتها ومخططها التوسعي بالمغرب"، مضيفا أن هيمنة السلع التركية ازدادت "مع وصول حزب العدالة والتنمية إلى رئاسة الحكومة سنة 2012، ما أدى إلى ارتفاع العجز التجاري بين البلدين بشكل كبير"، حيث انتقل "من 4،4 مليار درهم سنة 2006 إلى 16 مليار درهم سنة 2018". هذا، دون "الحديث عن وجود مخطط للإغراق الشامل للأسواق المغربية بالسلع التركية المدعمة من طرف الدولة، ما جعلها تفرض رسوما جمركية إضافية على بعض المنتوجات، حيث وصل النزاع بين البلدين إلى هيئة التحكيم بمنظمة التجارة العالمية".

ويختم صاحب العمود قراءته للنازلة بالقول بأن "إخوان"أردوغان" المقيمين بالمغرب يرفعون شعار "الجماعة قبل الوطن". وهنا مكمن الخطر والخطأ معا.

فالخطأ يتمثل في تقديم مصلحة الجماعة على مصلحة الوطن؛ إذ بدل أن يتم الدفاع عن الاقتصاد الوطني وعن المقاولة المغربية، يتم تفضيل (أو على الأقل، التعاطف مع) مصالح دولة أجنبية لكون الحزب الذي يحكمها يحمل نفس الاسم ويتبنى نفس الإيديولوجية، حزب العدالة والتنمية؛ مع العلم أننا لم نر مع حزب العدالة والتنمية المغربي لا عدالة ولا تنمية؛ بل بالعكس، كثرت الهشاشة الاجتماعية وارتفعت البطالة واستشرى الفساد... وظهرت النعمة فقط على مسؤولي ومنتخبي وأطر الحزب؛ وذلك، باعتراف رئيس الحكومة ورئيس الحزب السابق، عبد الإله بنكيران في أحد الاجتماعات الداخلية للحزب.

 

 

وكيفما كان الحال، فالانتصار لمصلحة الجماعة على حساب الوطن، خطأ سياسي فادح وخطأ أخلاقي جسيم. وهو خطأ لا يمكن أن يقبل أي تبرير؛ ومن حقنا أن نشم فيه، على أقل تقدير، رائحة الانتهازية والعمالة؛ ما يعني أن وطنية ومواطنة من يفضل مصلحة الجماعة على مصلحة الوطن، أقل ما يمكن أن يقال عنهما أنهما مشكوك فيهما.

أما الخطر، فيتمثل في تهديد المصالح العليا للوطن. وقد نرى في إغراق البلاد بالديون الخارجية التي تفاقمت مع حكومة بنكيران وحكومة العثماني، ما يهدد هذه المصالح؛ وذلك من خلال الدفع بالبلاد إلى فقدان استقلالها الاقتصادي، وبالتالي، فقدان قرارها السيادي.

لا نريد أن نخون أحدا، لكن من حقنا أن نحذر من الخطر الذي يشكله الإسلام السياسي بسبب التبعية الإيديولوجية التي تجعله يقدم مصالح الجماعة (ولنفترض، هنا، أنها جماعة الإخوان المسلمين) على مصلحة الوطن.        

من المعروف تاريخيا أن الإمبراطورية العثمانية قد عجزت عن دخول المغرب الأقصى، وفشلت في بسط نفوذها على ترابه؛ ذلك أن المغاربة قاوموا ببطولة وشراسة التوسع العثماني. فهل يريد حزب العدالة والتنمية، في الألفية الثالثة، أن تغزونا تركا اقتصاديا لبسط نفوذها عن هذا البلد بواسطتهم خدمة لمصلحة جماعة الإخوان؟ إن كان فيهم من يفكر بهذا المنطق، فتبا له من تفكير وخسر وخسئ مسعاهم !!!

  محمد إنفي







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilal[email protected]

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مؤتمر البوليساريو 13 والفرصة الأخيرة لقبول مقترح الحكم الذاتي

ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

مسيرة ضد التحرش بالشارع العام لعاهرات بالمغرب

نقولها جميعا بصوت مرتفع : لا تساهل مع خونة 20 فبراير

برايان شوكان سفيرا جديدا للولايات المتحدة الامريكية بالمغرب

الملك محمد السادس يترأس مجلس الوزراء والمصادقة على مشاريع قوانين

وسائل الإعلام التقليدية لا تعبر عن الشباب المغربي

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

برايان شوكان سفيرا جديدا للولايات المتحدة الامريكية بالمغرب

البرلمان الأوروبي يقرّ الاتفاقية الفلاحية مع المغرب بـ 398 صوتاً

صحيفة أمريكية تمدح الملك محمد السادس أثناء زيارته لأمريكا

رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين في مناقشة مشروع القانون المالي برسم سنة 2013

أبرز الأحداث الوطنية التي ميزت سنة 2012

بنكيران يستقبل أردوغان وعقيلته في مطار الرباط سلا

نص الخطاب الذي وجهه جلالة الملك مساء اليوم إلى الأمة بمناسبة الذكرى 38 للمسيرة الخضراء

الأسبوع الوطني للجودة في دورته السابعة عشرة بغرفة التجارة والصناعة بخريبكة

لقاء أوباما بجلالة الملك يعطي دفعة متميزة لتقوية التعاون

مشروع قانون المالية لسنة 2014 الأبعاد والمستجدات والإكراهات محور مائدة مستديرة بسطات





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــــع

 
 

»  سياســــــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــــل

 
 

»  اقتصـــــــــــــــاد

 
 

»  سياحـــــــــــــــة

 
 

»  وقائــــــــــــــــــع

 
 

»  وطنيـــــــــــــــــة

 
 

»  رياضــــــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــــوادث

 
 

»  بيئــــــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  تنميــــــــــــــــــة

 
 

»  جـــــــــــــــــــوار

 
 

»  تربويـــــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــــة

 
 

»  قضايـــــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــــات

 
 

»  من الأحبــــــــــار

 
 

»  جهويــــــــــــــــة

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  دوليـــــــــــــــــة

 
 

»  متابعــــــــــــــات

 
 

»  متفرقــــــــــــات

 
 
صوت وصورة

التحقيق في عملية احتيال استهدفت مواطنين في الدار البيضاء


ما علاقة فيتامين دال بكورونا؟


السياحة المغربية من القطاعات الأكثر تضررا من الجائحة


تعبئة استمارة الاستفادة من التعليم الحضوري


وزارة الصحة تشرع في تطبيق علاجي لمصابي كورونا

 
أدسنس
 
تنميــــــــــــــــــة

أزيلال: مشاريع تنموية مهمة لفك العزلة عن سكان بوخادل واغنبو بجماعة زاوية احنصال

 
تكافـــــــــــــــــل

توزيع مساعدات غذائية أساسية على المستفيدات من دار المرأة والفتاة باولاد بورحمون اقليم الفقيه بن صالح

 
سياســــــــــــــة

بركات يعقد اجتماعا مع أعضاء حزبه بأزيلال استعداد للإستحقاقات المقبلة

 
تربويـــــــــــــــــة

إنجاز مشروع دار الطالب بأعالي جبال زاوية أحنصال بإقليم أزيلال بتكلفة 4 ملايين و 500 ألف درهم

 
وقائــــــــــــــــــع

غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بطنجة تحكم بالإعدام على زوجين متهمين بقتل ابن الزوج

 
بيئــــــــــــــــــــة

حملة نظافة كبرى بالمدار السياحي شلالات أوزود تزامنا مع نهاية الموسم السياحي

 
من الأحبــــــــــار

دفن رجل في عقده السادس تاسع ضحية لفيروس كورونا بإقليم أزيلال

 
رياضــــــــــــــــة

جمعية أشبال تامدة أزيلال لألعاب القوى تعقد جمعها العام العادي السنوي

 
مجتمــــــــــــــــع

تسجيل 20 حالات إصابة جديدة بإقليم أزيلال منها 17 بمدينة أزيلال و5 حالات تماثلت للشفاء

 
متابعــــــــــــــات

لليوم الرابع ..... الضفادع البشرية تبحث عن جثة غريق بـبحيرة بين الويدان

 
 شركة وصلة