راسلونا عبر البريد الالكتروني : [email protected]         أزيلال: ساكنة تطالب بالتدخل العاجل لقطع الماء عنها وإتلاف ساقيتها             خريبكة: المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية ترفد بنك المركز الجهوي لتحاقن الدم ب 215 كيسا من الدم             أنشطة متنوعة بأزيلال احتفالا باليوم الوطني للسلامة الطرقية             استمرار الوضع المقلق داخل التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية             الأسود المحليين يتعرفون على منافسيهم في الشان             في الحاجة إلى نموذج ديمقراطي جديد             توضيح من أغلبية المجلس الجماعي لأزيلال في شأن البقعة الأرضية المثيرة للجدل             تراجع الحصيلة اليومية لإصابات فيروس كورونا             أزيلال: تعزية الى عائلة رشيد ومحمد زكي في وفاة والدتهما             الأمن ببني ملال يحقق في واقعة العثور على جثة رجل عليها آثار الضرب             أمطار الخير بعدد من مناطق المملكة بدءا من يوم غد             عمليات سرقة تطال منازل بجماعة أيت امحمد بإقليم أزيلال             المديرة التنفيذية لصندوق النقد الدولي: المغرب أحرز تقدما في تهيئة ظروف مواتية لنمو أعلى وأكثر شمول             رئيسة جماعة أزيلال وسابقها يخلقان ضررا بالساكنة في صفقة السياسة والمنفعة المشبوهة             الرباط مدينة الأنوار                        بقرة حلوب                                                فوائد البنك                                                                                                                        تقارير جطو                                                           
 
 
كاريكاتير

 
مواقـــــــــــــــف

في الحاجة إلى نمودج حزبي جديد


الجوانبُ الإيجابيةُ في صفقةِ القرنِ الأمريكيةِ


رسالة مفتوحة إلى الرئيس الجزائري الجديد: أليس في جهاز دولتكم رجل رشيد؟؟


المكر السياسي في العراق فاق كل مكر في العالم


المصالحة الاتحادية.. نجحت؟ أم فشلت؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حـــــــــــــوادث

الأمن ببني ملال يحقق في واقعة العثور على جثة رجل عليها آثار الضرب

 
جهويــــــــــــــة

الأمن بالفقيه بن صالح يتسلح بأسطول من السيارات والدراجات

 
متابعــــــــــــات

توضيح من أغلبية المجلس الجماعي لأزيلال في شأن البقعة الأرضية المثيرة للجدل

 
سياحــــــــــــــة

أزيلال: اجتماع مجلس التوجيه والتتبع لجيوبارك مكون وتفقد سير الأشغال بمتحف علوم الحياة والأرض

 
وطنيــــــــــــــة

في الحاجة إلى نموذج ديمقراطي جديد

 
مجتمــــــــــــــع

أزيلال: ساكنة تطالب بالتدخل العاجل لقطع الماء عنها وإتلاف ساقيتها

 
جمعيــــــــــــات

أزيلال: انطلاق مشروع المساواة غايتنا بأفورار

 
البحث بالموقع
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : [email protected]

 
 
ملفــــــــــــــات

رئيسة جماعة أزيلال وسابقها يخلقان ضررا بالساكنة في صفقة السياسة والمنفعة المشبوهة

 
رياضـــــــــــــة

الأسود المحليين يتعرفون على منافسيهم في الشان

 
 

المكر السياسي في العراق فاق كل مكر في العالم


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 يناير 2020 الساعة 37 : 14


 


المكر السياسي في العراق فاق كل مكر في العالم

مما لا ريب فيه أن كل القيادات السياسية في مختلف أرجاء المعمورة أنها يجب أن تتمتع بكافة الأوصاف الناجحة التي تكون لها بمثابة المنهاج الأمثل في نيل رضا شعوبها فتخرج في المستقبل من أوسع أبواب التاريخ، و تخلف وراءها سيرة صالحة تكون محط حديث الأجيال القادمة وهذا ما تسالمت عليه جميع الشعوب الإنسانية، لكن حينما نسلط الضوء على القيادات التي توالت على حكم العراق فإننا سنرى العجب العُجاب، وهذا ليس للتسقيط أو التعريض بها ؛ بل لان الواقع المرير الذي عاشه العراقيون ومنذ عام 2003 و لغاية يومنا فهو شاهد حي على ما جرى و يجري على هذا البلد المظلوم و شعبه الذي ذاق الأمرين و تجرع كأس السم الزعاف من قياداته السياسية التي لا همَّ لها سوى ملئ جيوبها ولو على حساب الفقراء و المساكين، فسياسة المكر و الخداع و التصيد في الماء العكر هي من أبرز الصفات التي تتلون بها بل و تتخذ منها الأسلوب الأول في التعامل مع أبناء جلدتها، فكل وعودهم مزيفة، و كل عهودهم كالسراب الذي يحسبه الظمآن ماءاً، و لعل الأيام و الشهور و السنون الماضية و التي مرت علينا بمثابة دليل دامغ على مكر تلك القيادات السياسية الفاقدة لكل عقلية ناضجة و متفتحة من جهة، و لا تمتلك أي أسلوب و منهج ناجح يمكنها من إدارة البلاد على أحسن وجه، فتكون حينها قادرة على تلبية متطلبات العيش الكريم لكل شرائح العراقيين، فبعد كل ما جرى من ظلم و فساد و ويلات هو يوجد مبرر يدعو لبقاء نلك الحكومات الفاسدة ؟ يقيناً لا يوجد و حتى أن الشعب قد رفضهم و يطالب برحيلهم و الاقتصاص منه قانوناً و وفق المعايير القانونية الدولية و المحلية حتى يعود الحق لأهله و تنتهي السنوات العجاف و تشرق شمس الحرية و تذهب غيوم القيود السوداء من أفق سماء العراق و تعود الحياة وكما رسمتها السماء و تريد بسطها في عالمنا الجميل، فنرى نور الحق وقد فرض جناحيه في مشرقها و مغربها و تنتشر نسمات العدل و المساواة بين أبناء البشرية جمعاء فلا فرق فيها بين عربي و أعجمي، بين اسود و ابيض، بل الكل أخوة في الله تعالى، اخوة و بمعنى الكلمة، فلا وجود للمكر الشيطاني و أهله دعاة الطائفية المقيتة و الحقد و العداوة بين أبناء الدين الواحد، هذه الخصلة الذميمة لا نجني من وراءها غير الندم و عض البنان لكل مَنْ يمتلك عقلاً يفكر به و ينصاع لأوامره الراجحة، أما سياسي العراق فهم لا خير فيهم ولا نرتجي الخير من ورائهم ؛ لان مكرهم وكما قال المحقق الصرخي : ( إن المكر السياسي في العراق فاق كل مكر، و ان الخسة و القذارة و النجاسة تستحي مما يفعله أهل السياسة في العراق ).

فيرى العالم بأسره حجم المعاناة و الحيف الذي لحق ببلدنا الجريح جراء السياسات المتخبطة في كل شيء، فلا أمل يلوح بالأفق وهذه القيادات السياسية جاثمة على صدورنا و تتحكم بمصير شعبنا، لكن وكما يقول المثل لكل شيء نهاية فحتماً نهايتهم ستكون في مزبلة التاريخ و ستحل عليهم لعنات العراقيين و الناس أجمعين .


                          فإذا الشعب يوماً أراد الحياة  ........ فلابد للقيد أن ينكسر  

بقلم الكاتب احمد الخالدي







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- نعم النفاق والمكر السياسي

علاء الخالدي

في العراق المكر السياسي فاق حد التصور ودخل في خانة الحقارة والخسة والدنائة

في 21 يناير 2020 الساعة 56 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- عراق الشموخ

فادي محمد

الشباب تشقّ حجب الليل وتكشف النور

إنَّ الحقّ شقّ حجب الليل وانكشف النور فأزاح الظلام وقمع وأفسد الضلال وأظهر الهداية والإيمان، حيث انتفض الآلاف من أنصار الحسين عليه السلام أخيار العراق وأبطاله.

الحسين .. تقوى.. وسطية.. اعتدال.. أخلاق

في 21 يناير 2020 الساعة 56 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- الزوار

عبد الهادي

احسنتم كلام منطقي وعبارات قيمه
ولكن لدي استفسار على قول الشاعر
فإذا الشعب يوماً أراد الحياة ........فلابد ان يستجيب القدر
وان كان لكم راي اخر افيدونا

في 22 يناير 2020 الساعة 27 : 08

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- السياسيون في العراق اقذر من القاذورات

خالد الربيعي

لانهم لايوجد عندهم ضمير ولاشرف لانهم عملاء ويموثلون اجنده خارجية

في 25 يناير 2020 الساعة 49 : 06

أبلغ عن تعليق غير لائق


  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilal[email protected]

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أربع محاولات إنتحار بأزيلال متم هذا الأسبوع سببها سوء الفهم

جمعويون بأزيلال يناشدون السلم الاجتماعي ويحذرون من حيل راديكاليين دمناتيين للإيقاع في الفتنة

الى رشيد نيني :عليك برمز بالذئب بدل الهدهد

الكلمة لكم : اقتراح الحكم الذاتي في الصحراء خطوة متسرعة أم حكيمة ؟

القرار الافريقي بين المكر الجزائري والتحدي المغربي

حول المقامة المجاعية لبديع الزمان الهمذاني

متى أراك متقدما يا وطني ؟

من سيقود جرار "البام"؟

قلق مغربي كبير من المكر الأمريكي وعلامات استفهام عريضة حول التقارير المنحازة والغاية منها والخلفيات

المتسللون الفلسطينيون إلى قطاع غزة

كلمة الشعب المغربي دقت أخر مسمار في نعش الرافضين

العاهل المغربي يهنئ ويدعم خطاب أبو مازن في الأمم المتحدة

وجهة نظر حول الجهوية الموسعة في المغرب

العدل والإحسان : ما الجديد في قرار المقاطعة ؟

تجمع شباب الحزب العمالي بالرباط تجاوز 30 ألف قدموا من ربوع المملكة

ناشط بمنظمات غربية مشبوهة بهولندا يحرض على إغتيال الملك وأسرته

الشيخ الفزازي: كلمة لا بد منها في أحداث تازة وبني ملال

من رؤوس الفتنة...أما آن لهؤلاء أن يرحلوا؟؟؟

أسرار 20 فبراير ورجالها (الحلقة 5): من أجل إسقاط الشعب الذي لا يريد

أزيلال : حسن أزلماط ..غياب الاستثمارات رغم المؤهلات الطبيعية والسياحية بالاقليم





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــع

 
 

»  سياســـــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــل

 
 

»  اقتصــــــــــــاد

 
 

»  سياحــــــــــــــة

 
 

»  وقائـــــــــــــــع

 
 

»  وطنيــــــــــــــة

 
 

»  رياضـــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــوادث

 
 

»  بيئـــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  تنميــــــــــــــــة

 
 

»  جـــــــــــــــوار

 
 

»  تربويــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــة

 
 

»  قضايــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــات

 
 

»  جهويــــــــــــــة

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  متابعــــــــــــات

 
 
 
تنميــــــــــــــــة

اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي تواصل جلساتها بالاجتماع مع مجلس المنافسة

 
تكافـــــــــــــــل

أزيلال: توزيع 3 طن من الملابس والأحذية بأيت أمديس

 
سياســـــــــــــة

جبهة القوى الديمقراطية تطلق مبادرة حوار حول مذكرة بشأن مقترحات المطالبة بالإصلاحات السياسية

 
تربويــــــــــــــة

أزيلال: الأطر التربوية ببني عياط تختتم نهاية الأسدس الأول بحفل التميز بحضور عامل الإقليم +صور

 
صوت وصورة

الرباط مدينة الأنوار


مغربي في الصين يروي تفاصيل كورونا


منيب ترد على بنكيران


الرهانات الاقتصادية والاجتماعية للرياضة في المغرب


وصفة التين والثوم وزيت الزيتون شفاء ودواء

 
وقائـــــــــــــــع

الجمع العام لجمعية الخير والإحسان لبناء مسجد تلاث بأفورار يعزل رئيسها المدان في جريمة التغرير بقاصر

 
بيئـــــــــــــــــة

تراجع الحصيلة اليومية لإصابات فيروس كورونا

 
ثقافــــــــــــــــة

كلية الآداب ببني ملال ومركز معابر للدراسات يشاركان لأول مرة ضمن فعاليات المعرض الدولي للكتاب

 
اقتصــــــــــــاد

بنك المغرب يتخذ سلسلة من التدابير لتنفيذ التوجيهات الملكية لتسهيل ولوج المقاولات للتمويل

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
قضايــــــــــــــا

استمرار الوضع المقلق داخل التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية

 
 شركة وصلة