راسلونا عبر البريد الالكتروني : [email protected]         أزيلال: حريق مهول يتسبب في نفوق بقرتين وحمارين و34 رأساً من الغنم بجماعة أيت عباس + فيديو             اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي تواصل جلساتها بالاجتماع مع مجلس المنافسة             توضيح في شأن وفاة خمسيني بجبال أزيلال             مجلس الحكومة يصادق على مشروعي مرسومين يتعلقان بمزاولة مهن التمريض والقبالة             في التبادل الحر مصلحة من الأولى بالدفاع مصلحة الدولة المغربية أم الأجنبية؟             خسائر مادية في حريق شب بأحد المنازل بأزيلال             مجلس النواب يصادق على مشروعي قانونين يهدفان إلى بسط الولاية القانونية للمملكة مجالاتها البحرية             اعتقال مقاول رئيس جماعة سابق بإقليم أزيلال أحيل على المحكمة الزجرية بالدار البيضاء             أزيلال: مصلون يعثرون على إمام مسجد بتراب جماعة تابية جثة هامدة             مونديال 2022 .. المجموعات الكاملة             عاصفة غلوريا تواصل اجتياحها لإسبانيا متسببة في قطع الطرق وإغلاق المدارس             مطالب بأزيلال لإيفاد لجنة جهوية أو إقليمية لإصلاح ما يمكن إصلاحه بمشروع طريق             هنيئا للقلم الحر التتويج الذي هو أهل له             توقعات الطقس ودرجات الحرارة ليوم الثلاثاء             منيب ترد على بنكيران                                                فوائد البنك                                                                                                                        تقارير جطو                                                                        الدخول المدرسي           
 
 
كاريكاتير

 
مواقـــــــــــــــف

المكر السياسي في العراق فاق كل مكر في العالم


المصالحة الاتحادية.. نجحت؟ أم فشلت؟


الخطاب السياسي الإسرائيلي إثر اغتيال سليماني


لماذا الحرمان من حق الترقي خارج السلم؟


المصالحة الاتحادية بين الإرادة السياسية وشرط التقييم والنقد الذاتي

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حـــــــــــــوادث

أزيلال: العثور على جثة شخص ملقاة وسط الطريق يرجح تعرضه للقتل

 
جهويــــــــــــــة

توضيح في شأن وفاة خمسيني بجبال أزيلال

 
متابعــــــــــــات

اعتقال مقاول رئيس جماعة سابق بإقليم أزيلال أحيل على المحكمة الزجرية بالدار البيضاء

 
سياحــــــــــــــة

برومو مهرجان فنون الأطلس أزيلال في دورته العاشرة - صيف 2019

 
وطنيــــــــــــــة

مجلس الحكومة يصادق على مشروعي مرسومين يتعلقان بمزاولة مهن التمريض والقبالة

 
مجتمــــــــــــــع

أزيلال: حريق مهول يتسبب في نفوق بقرتين وحمارين و34 رأساً من الغنم بجماعة أيت عباس + فيديو

 
جمعيــــــــــــات

مشاركة مشرفة لنادي موسيقى الشباب والطفولة بأزيلال في المهرجان الوطني لموسيقى الطفولة والشباب بالرباط

 
البحث بالموقع
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : [email protected]

 
 
ملفــــــــــــــات

في التبادل الحر مصلحة من الأولى بالدفاع مصلحة الدولة المغربية أم الأجنبية؟

 
رياضـــــــــــــة

مونديال 2022 .. المجموعات الكاملة

 
 

اليد الممدودة ..


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 دجنبر 2019 الساعة 10 : 02


 


اليد الممدودة ..

في كل مناسبة وفي كل خطاب ملكي، ما فتئ جلالة الملك محمد السادس حفظه الله، يتبنى سياسة "اليد الممدودة" اتجاه الجارة الشقيقة "الجزائر"، إيمانا منه بقوة الروابط الأخوية والتاريخية المشتركة بين الشعبين الشقيقين، وإدراكا منه أن المرحلة، تقتضي طي صفحات الخلاف والصدام، والقطع مع مفردات إثارة القلاقل والنعرات، التي لم يعد لها موضع قدم، في مناخ جيواستراتيجي، لايؤمن إلا بحتمية التوحد والتكتل، ولفض بدور التشرذم والشتات .

  لكن، وكلما مدت اليد إلى الشقيقة الشرقية، بمحبة ومودة وصفاء، كلما بادر القادة إلى إشهار أسلحة التجاهل وعدم الاكتراث، وممارسة لعبة التحرش من وراء حجاب بعناد، وكلما أصر المغرب على خطاب الواقعية والمكاشفة وأبدى نيته في زحزحة الحدود، كلما أصر القادة على الإبقاء على القيود، والركوب على موجات العداء الواضح والمستتر.. كلما مدت اليد بسخاء، كلما بنى الإخوة الشرقيين جدار الضغينة والعداء، مصرين على الإبقاء على الوضع كما هو عليه منذ سنوات عجاف، دون تقدير، لا لتكلفة الخلاف الهدام، ولا لتداعيات العناد غير المبرر، على القطار المغاربي المتوقف، كما توقف "حمار الشيخ في العقبة"، وما قد تحمله حركاته ودورانه من آمال عريضة، أمام شرائح عريضة من شباب المغارب .

بعد انتخاب الرئيس الجديد، جدد المغرب الدعوة، فكان التجاهل من الجانب الآخر، بشكل يشكل مرآة عاكسة لسنوات عجاف، من الضغينة والعداء للمغرب ولوحدته الترابية، وقد كان الأمل، في ظل الحراك وما أحدثه من متغيرات، أن تتزحزح قارات الموقف الجزائري، لكن دار لقمان لازالت على حالها.. و مهما كانت حدة التحرش، ومهما كان العناد من الطرف الآخر، ستبقى اليد المغربية "ممدودة" للشعب الجزائري الشقيق، مهما قست السياسة، ومهما أصر الساسة على قطع الحدود والإصرار على واقع القيود، ستبقى اليد ممدودة، لبلد نتقاسم معه التاريخ والجغرافيا واللغة والتقاليد والعادات وروابط الدم والمصير المشترك..

وللقادة الشرقيين نقول، عنادكم وتحرشكم، لا يزيدنا إلا حبا وتقديرا للجزائر الخضراء، مهما أسأتم لنا أو تطاولتم على وحدتنا الترابية، فلن نبادلكم العناد بالعناد والكراهية بالكراهية، مهما كان إصراركم على إقفال الحدود، كلما تقوت رغبتنا الجامحة في إزاحة القيود، من أجل بناء فضاء آمن ومشرق لشعبينا الشقيقين، كلما تعاملتم معنا بلغة القلاقل والنعرات، فسنبقى كرماء و عقلاء، وفاء لما يجمعنا من روابط أخوية ..مهما أشهرتم سلاح التحرش في وجهنا، كلما واجهناكم بشعار "خاوة .. خاوة "، بيد ممدودة، بحسن نية ومحبة وصفاء.. في انتظار يوم، يذوب فيه "جليد" العناد، وللشعب الجزائري الشقيق نقول بمحبة، أنتم منا ونحن منكم، وأنتم ونحن "خاوة .. خاوة" على الدوام .. مهما قست "السياسة" و مهما تحرش بنا "الساسة"..

- بقلم : عزيز لعويسي







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilal[email protected]

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مؤتمر البوليساريو 13 والفرصة الأخيرة لقبول مقترح الحكم الذاتي

ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

مسيرة ضد التحرش بالشارع العام لعاهرات بالمغرب

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

عصبة أبطال إفريقيا : الصحافيون الرياضيون المغاربة يستنكرون التجاوزات التي شابت مباراة الوداد والأهلي

المجتمع المدني المغربي ودوره في التنمية

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

المرأة لا تزال تمثل قوة سياسية متواضعة في تونس

منطقة القبائل بالجزائر على صفيح ساخن

اليد الممدودة ..





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــع

 
 

»  سياســـــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــل

 
 

»  اقتصــــــــــــاد

 
 

»  سياحــــــــــــــة

 
 

»  وقائـــــــــــــــع

 
 

»  وطنيــــــــــــــة

 
 

»  رياضـــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــوادث

 
 

»  بيئـــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  تنميــــــــــــــــة

 
 

»  جـــــــــــــــوار

 
 

»  تربويــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــة

 
 

»  قضايــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــات

 
 

»  جهويــــــــــــــة

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  متابعــــــــــــات

 
 
 
تنميــــــــــــــــة

اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي تواصل جلساتها بالاجتماع مع مجلس المنافسة

 
تكافـــــــــــــــل

آلاف المرضى بجماعات بإقليم أزيلال يستفيدون من خدمات وتخصصات طبية مجانية

 
سياســـــــــــــة

غيثة بدرون تترافع عن المتضررين من إلغاء نتائج مباراة التوظيف

 
تربويــــــــــــــة

التحريـض الافتراضي على العنف المدرسي

 
صوت وصورة

منيب ترد على بنكيران


الرهانات الاقتصادية والاجتماعية للرياضة في المغرب


وصفة التين والثوم وزيت الزيتون شفاء ودواء


حمزة الفيلالي يسقط في الفخ


سبب رفض مشروع المالية

 
وقائـــــــــــــــع

أزيلال: مصلون يعثرون على إمام مسجد بتراب جماعة تابية جثة هامدة

 
بيئـــــــــــــــــة

حدائق ومتنفسات مدينة أزيلال فضاءات محمية باستمرار

 
ثقافــــــــــــــــة

لوحات وأنشطة ثقافية و فنية إحتفالا بالسنة الأمازيغية الجديدة بمدينة أزيلال

 
اقتصــــــــــــاد

ندوة صحفية بأزيلال بمناسبة اليوم الوطني للبيض الموعد السنوي للتواصل مع المستهلك

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
قضايــــــــــــــا

نداء.. لندعم الصحافة المهنية و الأخلاقية

 
 شركة وصلة