راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         تلاميذ أيت امحمد ومجموعة من الأمهات يخرجون في مسيرة في اتجاه أزيلال تضامنا مع الأساتذة المضربين             وفد مغربي يتوجه إلى جنيف بدعوة من المبعوث الأممي             الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بجهة الرباط سلا القنيطرة تجدد دعمها للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد             بلاغ حزب جبهة القوى الديمقراطية حول تفاعلات ملف الأساتذة المتعاقدين             من لقاء حزب الإستقلال بأزيلال.. العثماني مقصر مع الله ومع الشعب والملك             نجاح كبير للقافلة الثانية ضد مخاطر ا لمخدرات لمنظمة الكشاف المغربي مندوبية خريبكة             كويكب ضخم يقترب من الارض بسرعة 5 كم في الثانية             أكاديمية جهة بني ملال خنيفرة تصدر بلاغا يهم الأساتذة المضربين             إطار عسكري منشق من "البوليساريو" يلتحق بأرض الوطن             حامي الدين يعتقد أن الطريق إلى فاس تمر عبر الجزائر             وقفة ومسيرة بالشموع للأساتذة بأزيلال لإسقاط "الكونطرا" التي فرضت عليهم+ فيديو             هل هناك فرقٌ بين (العُبَيديين) و(البيجيديين)؟             تطرفُ أستراليا وخيالةُ نيوزلندا عنصريةٌ قديمةٌ وإرهابٌ معاصرٌ             أزيلال: رفض مطلق لقرار إسناد أقسام الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد لغيرهم- بيان             البطلة كلتوم بوعسرية من الجيش الملكي تفوز بالنسخة الثالثة للسباق النسوي على الطريق بخريبكة             ظهور ثقب في سماء الإمارات يثير رعب الاماراتيين                                    الإسلام السياسي            عودة بوتفليقة            محاربة الفقر                                                                                    مهاجر            جدل فيسبوكي                                    الكتب والهواتف الذكية            الكتاب و الإنترنيت            وسائط اجتماعية                        الحوار الاجتماعي           
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

تطرفُ أستراليا وخيالةُ نيوزلندا عنصريةٌ قديمةٌ وإرهابٌ معاصرٌ


الحرب على المدرسة العمومية تستعر


التعايش السياسي...المطلب المغربي المفقود


"أبو زُرَيق" في المغرب حقيقةٌ أم خيال؟


معضلة التسول في المغرب: تسول الأطفال والتسول بالأطفال

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

أزيلال: وفاة تلميذ بحادث سير بتراب جماعة أفورار

 
الجهوية

اختتام فعاليات المهرجان السنوي التاسع للجماعة الترابية تاونزة بحضور عامل الإقليم

 
متابعات

حامي الدين يعتقد أن الطريق إلى فاس تمر عبر الجزائر

 
سياحة وترفيه

منتزه مكون .. تراث عالمي وبيئي بأزيلال

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

وفد مغربي يتوجه إلى جنيف بدعوة من المبعوث الأممي

 
الناس والمجتمع

أزيلال: شكوك حول جودة مياه الشرب بجماعة أيت امحمد والمدير الإقليمي للماء بأزيلال يفند المغالطات

 
جمعيات ومجتمع

بالصور .. حفل بمركز تقوية قدرات الشباب أزيلال تخليدا لليوم العالمي للمرأة

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

هل هناك فرقٌ بين (العُبَيديين) و(البيجيديين)؟

 
الرياضية

البطلة كلتوم بوعسرية من الجيش الملكي تفوز بالنسخة الثالثة للسباق النسوي على الطريق بخريبكة

 
 


مخطط الحزب الحاكم لنسف إمارة المؤمنين!


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 دجنبر 2012 الساعة 38 : 15


 

 

 

مخطط الحزب الحاكم لنسف إمارة المؤمنين!

 

 

في لعبة الشطرنج، كلما فشلت محاولات حماية القلعة والجنود يتمكن الخصم من المرور بسهولة إلى الملك وهزم غريمه بإعلان العبارة الشهيرة :
Echec et Mat


      هذه القاعدة يراد لها أن تنسحب على الحقل السياسي المغربي. إذ منذ تنصيب الحكومة الملتحية والحزب الحاكم يركز على ضرب المرتكزات المحيطة بالقصر من ولاة وعمال وجيش ومستشاري الملك والمؤسسات الاستراتيجية (الفوسفاط، الماء والضو، لارام إلخ...) حتى يتسنى - ربما - لهذا الحزب إضعاف المؤسسة الملكية والاستفراد بالقرار لتسريع «أخونة الدولة والمجتمع» وفق المنظور الوهابي الطاعن في التخلف واحتقار الكائن الأدمي.

     الدليل على ذلك أنه رغم تفكيك الفصل 19 في دستور 1996 إلى فصلين: 41 و42 من دستور 2011، فإن ذلك لم يشفع في تهدئة الحقل الديني. بل على العكس ما فتئ هذا الأخير يغلي بمخاطر المس بمقومات التدين المغربي لفائدة تدين مشرقي هجين ودخيل. بل وصل الأمر إلى حد محاولة خلخلة القناعة المتمثلة في أن إمارة المؤمنين بالمغرب ظلت دوما فوق كل الشرعيات الأخرى (دستورية وسياسية) ويراد لها اليوم، من طرف سفراء الوهابية ببلادنا، أن تكون هي محور النقد والتشكيك بل والتجريح.

      وبما أن اللعبة واضحة وساقطة والأدوار موزعة بين هؤلاء «السفراء»، فإن النقد والتشكيك والتجريح لم يقتصر فقط على الذروع المؤسساتية الاقتصادية منها والأمنية المحيطة بالقصر، بل صاحبته حملة ممنهجة لتقويض المقومات الدينية للمغرب المعروفة منذ قرون بمقومات دينية مستوردة ومعطرة بالبترودولار.

لنتأمل هذه العناوين ولنتوقف عند هذه المحطات الملتهبة للتشويش على الحقل الديني:

1-محاولة تمرير دفاتر تحملات للسيطرة على الشأن الاعلامي التلفزي لتمكين خطباء الوهابية من التسلل لعقول المغاربة عبر برامج الوعظ والارشاد المخدوم.

2- تحقير علماء المغرب والطعن في كفاءتهم مقابل أسطرة (من الأسطورة) وتمجيد علماء الشرق المعروفين بالسفسطة والترثرة أكثر من رجاحة العقل والعلم. لدرجة أن علماء المغرب ظلوا لقرون ينشغلون بتنقيح وتنقية تفاهات ما يصدر عن علماء الشرق.

3- رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران يقسم بأغلظ الإيمان بأنه هو من أصر على تعيين أحمد التوفيق وزيرا للأوقاف واقترحه على الملك محمد السادس بينما الرئيس الروحي لبنكيران (الريسوني) يقول بأن وزارة الأوقاف لا علاقة لها بالحكومة وبأنها تسير كإقطاعية، دون أن يرد بنكيران أو يحتج أو يستقيل إذا كان كلام رئيسه الروحي صحيحا.

4- اتهام موظفي الدولة المدنيين بالطغيان والعجرفة بغية زرع الفتنة وتجريد مرافق الدولة من هيبتها القانونية والأخلاقية.

5- التصريح بأن المذهب المالكي يذبح من الوريد إلى الوريد بالمغرب للتبشير بمذهب حركي حزبي واحد

6- الطعن في مصداقية جامعة القرويين التي تخرج منها العديد من الباحثين المرموقين لا لشيء إلا لأنها ظلت منارة منفلتة من التدين المشرقي.

7- الحرص على ترويج إشاعة أن علماء المغرب مازالوا محتجزين تمهيدا لجعل تعيينهم يتم من طرف الحزب الحاكم على غرار ما فعل «أصحابهم» في مصر وليبيا وتونس واليمن حتى يكتمل «الطوق الطالباني» من صنعاء إلى الرباط!

8 - القول بأن الشأن الديني بالمغرب يسير بطريقة متخلفة واستبدادية وبأن التعيين في المجلس العلمي لا يتم إلا بالمرور عبر «الديستي» و«لادجيد»، وكأن الشأن الديني في السعودية، المراد استنساخ تجربتها ببلادنا، يسير بطريقة «كينيدية» (نسبة إلى الرئيس كينيدي).

إن السيل بلغ الزبى يا سادة، فالمغرب ليس رقعة شطرنج!

الوطن الآن افتتاحية العدد 495






  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



التوقيع بالرباط على اتفاقية للوقاية من الرشوة

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

عهارة وكالة رمضان خديجة بنت 20 فبراير وأهلها في الخارج

حفريات «الأقصى» والتصعيد لحرب دينية

حقيقة ما يجري ويدور بين مول العمود ومول اللبن ومول الجماعة

المرأة بين القرآن وواقع المسلمين للشيخ راشد الغنوشي ...القسم الثاني

أزيلال : يوم دراسي حول المنتوجات المجالية بالإقليم والتحسيس بأهمية التعاونيات

حكومة بنكيران بين التغيير والاستقرار

شمس البحيرة ببين الويدان : قبلة الباحثين عن الإثارة و المتعة و المغامرة

أزيلال : مندوبية الصناعة التقليدية جسد بلا روح

حزب العدالة والتنمية بإقليم أزيلال لم يظفر بأي مقعد برلماني

الإشكالية الثقافية في المغرب بين القراءة التقنية والتدبير الحزبي

الشيخ الفزازي: كلمة لا بد منها في أحداث تازة وبني ملال

فضيحة سياسية تورط فيها «إخوان» عبد الإله بنكيران

مخطط الحزب الحاكم لنسف إمارة المؤمنين!

رباح يوزع وصولات بمثابة رخص نقل مزدوج أدت إلى الفوضى والاصطدام بأزيلال

إدريس لشكر: طريقة تواصل الحكومة الحالية جد بائسة

أزيلال : وزيرة الأسرة والتضامن تفك حصار حملة انتخابية سابقة لأوانها

عشرة مرشحين للظفر بمقعد برلماني بدائرة دمنات ازيلال

أزيلال : حميد شباط ووزراء حزبه بدمنات الجمعة المقبل





 
صوت وصورة

ظهور ثقب في سماء الإمارات يثير رعب الاماراتيين


تحليل.. المعالجة القانونية لملف الأساتذة المتعاقدين


المتعاقدون يكشفون كيف سيردون على التهديد بطردهم ويوجهون رسالة للملك


خاص بالأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد + متفرقات


بدء محاكمة منفذ الاعتداء الإرهابي على مسجدين في نيوزيلندا

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

عامل إقليم أزيلال يحل بدوار" تسوتين" بأيت أمديس للإستماع الى الساكنة من أجل مشاريع تنموية

 
الاجتماعية

عامل إقليم أزيلال يفتتح الوحدة الصحية للتعاضدية العامة

 
السياسية

نزار بركة من أزيلال ينتقد سياسات الحكومة ويحذر من تبعاتها

 
التربوية

تلاميذ أيت امحمد ومجموعة من الأمهات يخرجون في مسيرة في اتجاه أزيلال تضامنا مع الأساتذة المضربين

 
عيش نهار تسمع خبار

سماع أصوات غريبة من باطن الأرض بمدينة أزيلال ومصادر توضح الأمر

 
العلوم والبيئة

كويكب ضخم يقترب من الارض بسرعة 5 كم في الثانية

 
الثقافية

التراث في خدمة التنمية.. شعار الدورة الثانية لمهرجان سوق السبت اولاد النمة إقليم الفقيه بن صالح

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

حكومة البيجيدي ضربت القدرة الشرائية وأفرغت جيوب المواطنين لفائدة الشركات

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

نسبة النساء في الوظيفة العمومية بلغت حوالي 40 في المائة

 
 شركة وصلة