راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         أمطار رعدية وسيول تجتاح مناطق بتراب جماعة تنانت في اتجاه أزيلال             لقاء أجيال نافذة ثقافية جديدة بخريبكة             افتتاح ممثلية تعاضدية التعليم وعيادة طب الأسنان بمدينة بني ملال             المجلس الإقليمي لأزيلال يتفاعل مع مقال تاغيا بزاوية أحنصال ويوضح مايلي             الاهتمام بالمجال البيئي في صلب اهتمامات شركة سوطا بجهة بني ملال خنيفرة             أزيلال: إلقاء القبض على سارق سيارة المقاول بحي واد الذهب             أزيلال: سرقة ما يزيد عن 15 ألف درهم من مواطنين تحت تأثير السماوي             حراك الكراهية لا يقود إلى ثورة !!             سرقة سيارة مقاول بأزيلال كان يهم لإيصال ابنته الطالبة الجامعية             عامل إقليم أزيلال يترأس لقاء تواصليا مع المجلس الجماعي لدمنات وحفل تكريم رياضيين وتوزيع معدات             تفاصيل الإعتداء الذي تعرض له شخص بأداة حديدية بأزيلال             التعليم بالمغرب..لماذا تتوالى الإصلاحات وتغيب النتائج؟             الإقتطاع الجائر من الأجور والتمييز يخرج الأساتذة المتعاقدين بأزيلال للإحتجاج أمام مقر مديرية التعليم             أزيلال: الدرك الملكي ببين الويدان يحجز كمية مهمة من اللحوم البيضاء الفاسدة             مشاريع إنمائية لفك العزلة عن ساكنة انركي                                    تقارير جطو                                                                        الدخول المدرسي                                    بعض البشر                                     إدمان الفايسبوك                                                            بيدوفيليا           
 
كاريكاتير

 
مواقـــــــــــــــف

نافذة على اليوم العالمي للمدرس


كما غراب البين؛ محمد علي يُضَيِّع المشيتين


إرهابٌ ترعاه الدولةُ وتعذيبٌ يُشرعُهُ القضاءُ


من وحي فيديوهات "مقاول الجيش" محمد علي


أزرق أبيض ائتلافُ قتلةٍ وتحالفُ أشرارٍ

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حـــــــــــــوادث

أزيلال: إلقاء القبض على سارق سيارة المقاول بحي واد الذهب

 
جهويــــــــــــــة

المجلس الإقليمي لأزيلال يتفاعل مع مقال تاغيا بزاوية أحنصال ويوضح مايلي

 
متابعــــــــــــات

تفاصيل الإعتداء الذي تعرض له شخص بأداة حديدية بأزيلال

 
سياحــــــــــــــة

برومو مهرجان فنون الأطلس أزيلال في دورته العاشرة - صيف 2019

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
وطنيــــــــــــــة

أعضاء حكومة العثماني الثانية – اللائحة الكاملة

 
مجتمــــــــــــــع

أزيلال: سرقة ما يزيد عن 15 ألف درهم من مواطنين تحت تأثير السماوي

 
جمعيــــــــــــات

لقاء أجيال نافذة ثقافية جديدة بخريبكة

 
البحث بالموقع
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
ملفــــــــــــــات

إقليم أزيلال: تديلي وإمليل جماعتين شملهما تحقيق الفرقة الوطنية للشرطة القضائية

 
 

الإقتراع باللائحة يفرز مجلس هش بعناصر معروفة بالأمية وانعدام الكفاءة و دون المستوى


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 16 شتنبر 2019 الساعة 32 : 15




الإقتراع باللائحة يفرز مجلس هش بعناصر معروفة بالأمية وانعدام الكفاءة و دون المستوى


يدرس بالتعليم العالي أن تبني نمط الإقتراع باللائحة يقتضي استحضار جملة من الشروط الذاتية والموضوعية التي بدونها لا يمكن إنجاحه، تأتي في مقدمتها ضرورة وجود برامج حزبية واضحة ومتمايزة بين مختلف الأحزاب السياسية ، كما يتطلب تكوينا سياسيا مرتفع لدى الناخب بشكل يخول له التمييز بين  هذا الحزب أو ذاك.

طبعا غالبية الناخبين ليس لهم تكوينا سياسيا لاعتماد نمط الإقتراع باللائحة، للتمييز بين هذا المرشح أو من هب ودب وهذا الحزب وذاك. تبني اللائحة في الإستحقاقات الإنتخابية السابقة جعلت غالبية الناخبين متمسكين برأس اللائحة أو وكيلها فقط لأنه يملك المال لا غير؛ مع استثناءات معدودة على رؤوس الأصابع، دون تمحيص باقي الأسماء " العديمة الكفاءة والمستوى" الملتصقة به التي تمكنت هي الاخرى من تبوأ مقاعد لم ولن ينالوها لو استمر الإقتراع الفردي، الذي على الأقل أفرز في السابق مجالس قوية بوجوه سياسية مقبولة...


هي خلاصة لفكر مجلس هش تكوينا ودراية وتجربة وكفاءة، فباستثناء القليل من بقايا المجلس السابق، ما عسى مجلس اللائحة فعله في تدبير شؤون الجماعة، فالمرتبون في اللائحة خلف وكيلها وجب في الإنتخابات المقبلة انتقائهم بعناية، إذ سيكونون إحدى أسباب العزوف عن التصويت بعد أن فطن الناخبون الى خطورة ذلك باحتكار مقاعد دون فاعلية، بخلاف الإقتراع الفردي حيث يكون الإقتناع سلسا بفرز مجالس قوية بعيدة عن الإتكال على البعض، فكل واحد باسمه، لا أحد باسمه والبقية كيفما كانت فقط مرتبطة بهذا الإسم..

وجدير بالذكر، فنمط الاقتراع بواسطة اللائحة بالمغرب يتم حسب قاعدة أكبر بقية مع احتساب العتبة، بحيث أن الحزب الذي لا يستطيع الوصول الى العتبة على مستوى الأصوات المعبر عنها بكيفية صحيحة، لا يمكنه حصد المقاعد المخولة، وهذا الأمر يؤدي لا محالة الى فرز وجوه غير مرغوب فيها و الى بلقنة المشهد السياسي بفسيفساء سلبية، فالعزوف عن التصويت هو في حد ذاته تعبير عن السخط الذي يخالج المواطن إزاء ترشيح وجوه باللوائح خلف وكلائها..

 

على الدولة التخلي عن هذا النمط من الإقتراع، فهو لا يتماشى وطموحات ورؤية وأبعاد جلالة الملك...

 

أزيلال الحرة

 







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كلمة الشعب المغربي دقت أخر مسمار في نعش الرافضين

أعمال عنف ترافق الجولة الأخيرة من الإنتخابات في مصر والنار عقاب عدم التصويت لنا

الصحافة الوطنية و الجهوية في لقاء تواصلي مع والي جهة تادلة أزيلال

حزب الاستقلال بإيطاليا يعيد هيكلته و يجدد التقة ب خالد مفيدي

دويلات الإخوان من سليانة إلى الميدان

محنة مسن مع الأوساخ و المرض والتهميش ببني ملال‎

الاحزاب و الجالية... أي مخرج للمشهد السياسي؟؟

عن أي إصلاح تتحدث الحكومة؟ و هل تحسنت أحوال الشعب بشكل ملموس؟

عريضة ضد مقترحات بنكيران حول إصلاح أنظمة التقاعد

" الجالية والمشاركة السياسية ؟؟ على الحكومة أن تحسن القرار"

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الأربعاء 14 مارس 2012

النص الكامل لمشروع القانون التنظيمي حول الجماعات

تحليل المشهد السياسي المغربي الحالي في ضوء الانتخابات البرلمانية ليوم 25 نونبر2011

الإقتراع باللائحة بجماعة أزيلال يكشف المصالح الشخصية و الحسابات السياسية للإتحاد الإشتراكي

لقد أخطا من إعتقد أن حزب البام إكتسح الإنتخابات الجماعية بمدينة أزيلال؟؟

الشعبوية في أخبث صورها: بنكيران يرشح زوجته طمعا في المظلومية

بين الأغلبية والمعارضة بجماعة أكودي نلخير.. في سؤال الدائرة الإنتخابية والمصلحة العامة؟

الإقتراع باللائحة يفرز مجلس هش بعناصر معروفة بالأمية وانعدام الكفاءة و دون المستوى





 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــع

 
 

»  سياســـــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــل

 
 

»  اقتصــــــــــــاد

 
 

»  سياحــــــــــــــة

 
 

»  وقائـــــــــــــــع

 
 

»  وطنيــــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــوادث

 
 

»  بيئـــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  تنميــــــــــــــــة

 
 

»  جـــــــــــــــوار

 
 

»  تربويــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــة

 
 

»  قضايــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــات

 
 

»  جهويــــــــــــــة

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  متابعــــــــــــات

 
 
تنميــــــــــــــــة

إقليم أزيلال: قفزة نوعية في التنمية بجماعة أيت امحمد التي لم تشهد مثيلا لها منذ تأسيسها

 
تكافـــــــــــــــل

وفد عن البنك الإفريقي للتنمية يحل بأزيلال للمساهمة في بناء المستشفى الإقليمي الجديد

 
سياســـــــــــــة

عين على المشهد الحزبي

 
تربويــــــــــــــة

الإقتطاع الجائر من الأجور والتمييز يخرج الأساتذة المتعاقدين بأزيلال للإحتجاج أمام مقر مديرية التعليم

 
صوت وصورة

مشاريع إنمائية لفك العزلة عن ساكنة انركي


قربالة"في التقدم والاشتراكية


السلاح الجيوفيزيائي واقع أم خيال؟


مشرملين يعترضون سبيل حافلة و يعرضون ركابها للخطر


تمارين للتخلص من آلام الركب

 
وقائـــــــــــــــع

أزيلال: هجوم عصابة مكونة من أربعة شبان على موظف وعضو جماعي بطريقة هوليودية

 
بيئـــــــــــــــــة

الاهتمام بالمجال البيئي في صلب اهتمامات شركة سوطا بجهة بني ملال خنيفرة

 
ثقافــــــــــــــــة

الكاتب العام لعمالة أزيلال يفتتح معرض الكتاب ومعرض الصناعة التقليدية

 
اقتصــــــــــــاد

كوسومار للسكر بجهة بني ملال خنيفرة تؤكد أن مشروع إنتاج الطاقة صديق للبيئة يحترم المعايير الدولية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
قضايــــــــــــــا

التهويل الفايسبوكي يرسم صورة غير دقيقة عن الوضع الأمني بمدينة أزيلال

 
 شركة وصلة