راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         مهرجان ازيلال: ندوة صحفية افتتاحية بحضور وسائل الإعلام المحلية             عين على "الكــــان" : المغرب والجزائر "خاوة .. خاوة "             حفل التميز بجماعة تسلطانت بمراكش يبهر الحاضرين ويحتفي بالتلاميذ والأطر الإدارية والتربوية             عين على الباكالوريا..             فاعل جمعوي عثر على ديدان بأسماك اشتراها بمدينة أزيلال البعض يعتبرها عادية             مع غياب المسابح العمومية.. شاب ينضاف الى حصيلة المتوفين غرقا بقناة مائية بأفورار             محنة الإنتظار لاستخلاص المنحة.. منذ أسبوع بأزيلال             أزيلال الحرة تتوقع فوز العدالة والتنمية بالانتخابات القادمة رغم الأزمات التي شاركت فيها             هذا سعر أضحية عيد الأضحى لهذه السنة             الكاتب العام لعمالة أزيلال يستقبل مهنيي سيارات الأجرة الحمراء لتدارس المشاكل التي يعاني منها القطاع             إعدام أشجار بحي أغبالو بمدينة أزيلال.. مسؤولية من؟             الدفاع يلتمس إجراء خبرة نفسية على المتهمين في جريمة قتل سائحتين اسكندنافيتين بجماعة إمليل             انتخابات جزئية .. الاتحاد الدستوري يحافظ على مقعده بمجلس المستشارين عن جهة بنى ملال خنيفرة             توقيف قاتل ولعيد بمنطقة أغبالو بإقليم أزيلال             قراءة في أسباب تراجع معدلات النمو المتوقع                                                             بيدوفيليا                                                حافـة الفقـر            مفارقات                                                                                    تعثر الجرّار                        مشهد رمضاني            التعليم العالي           
 
كاريكاتير

 
مواقـــــــــــــــف

عين على الباكالوريا..


بعض المثقفين العرب


حين يصبح العمل الخيري قناعا للفساد


التحولات المجتمعية وبناء المشروع الثقافي الوطني


حرية الصحافة وأخلاقياتها أساس المهنية

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حـــــــــــــوادث

مع غياب المسابح العمومية.. شاب ينضاف الى حصيلة المتوفين غرقا بقناة مائية بأفورار

 
جهويــــــــــــــة

بدر فوزي نائب رئيسة جماعة أزيلال المكلف بتدبير قطاع التعمير ورهان إرساء دعائم التنمية المستدامة

 
متابعــــــــــــات

فاعل جمعوي عثر على ديدان بأسماك اشتراها بمدينة أزيلال البعض يعتبرها عادية

 
سياحــــــــــــــة

تبانت: 8 مليون درهم لتأهيل وتجهيز مركز التكوين في المهن والأنشطة الجبلية

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
وطنيــــــــــــــة

الصحراء المغربية.. كولومبيا تشيد بمقترح الحكم الذاتي

 
مجتمــــــــــــــع

محنة الإنتظار لاستخلاص المنحة.. منذ أسبوع بأزيلال

 
جمعيــــــــــــات

مركز الاستقبال العائلي مشروع نموذجي للحد من الهدر المدرسي بأزيلال

 
البحث بالموقع
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
ملفــــــــــــــات

بنكيران وجريمة اغتيال عمر بنجلون: ألا يستحق أن يحاكم من أجل المشاركة؟

 
 

أزيلال: حديث عن هدر المال العام و تنازع المصالح بجماعة أكودي نلخير


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 مارس 2019 الساعة 28 : 16


 

أزيلال: حديث عن هدر المال العام و تنازع المصالح بجماعة أكودي نلخير

 

خلص إجتماع لجنة الميزانية والشؤون المالية والإقتصاد والبرمجة بجماعة أكودي نلخير إقليم أزيلال التي يرأسها الرئيس السابق المستقيل، والتي انعقدت يوم الخميس 28 فبراير 2019 بمقر الجماعة، لدراسة وإبداء الرأي في النقطة المدرجة والمتعلقة بتحويل الإعتمادات بمجموع 2.959.632.94 درهم، والتي ستطرح للنقاش أيضا تبعا لمراسلة المجلس، في دورة استثنائية مقررة يوم الثلاثاء 12 مارس الجاري..

النقاط المدرجة بجدول الدورة الإستثائية المذكورة، تهم ربط المنشأت المائية المتبقية بالطاقة الشمسية بمبلغ 1.200.000.00 درهم، اقتناء الأراضي لبناء مشاريع اجتماعية مستقبلية بتكلفة 270.000.00 درهم، إعادة تأهيل مسبح "تمنايت" بمبلغ 80.000.00 درهم، حفر ثقب مائي استكشافي بدوار" تفلفالت" بمبلغ 200.000.00 درهم، تجهيز المكاتب الإدارية للجماعة بالمكيفات بمبلغ 100.000.00 درهم، اقتناء عتاد وأتات المكاتب الإدارية بمبلغ 60.000.00 درهم، إصلاح الأجهزة المعلوماتية بالحالة المدنية بتكلفة 30.000.00 درهم، المساهمة في إصلاح وتهيئة الطرق المتوفرة على الدراسات التقنية بمبلغ 1.019.632.94 درهم..

مرة أخرى وباستحضار برمجة اقتناء سيارة فاخرة بتاريخ 24/12/2018، خرجت اللجنة المالية تبعا لمراسلة رئيس الجماعة، ببرمجة فريدة من نوعها المشار إليها في الفقرة أعلاه، من أجل اقتناء مكيفات هوائية " كليما" وعتاد جديد لمكاتب الجماعة، بدل إدراج حلول لمشاكل التعليم والصحة والماء، فمنطقة "تاعبديت" التابعة جغرافيا لجماعة اكودي نلخير في حاجة ماسة إلى النقل المدرسي أو بناء حجر دراسية والى الطريق والماء..

برمجة لا تجسد في نظرنا المتواضع الأولويات الراهنة تنفيذا لرغبات وحاجيات الساكنة الملحة تجسيدا للقرب والتشاركية، ما يعتبره البعض تشتيتا للإعتمادات المالية أو بالأحرى هدرا للمال العام دون تحقيق أهداف تنموية عاجلة، وتتنافى ومفهوم المصلحة العامة التي ليست السيارة الفاخرة والمكيفات وعتاد جديد للمكاتب من مفاهيمها..

في هذا الصدد، يؤكد مصدر مطلع أن الجماعة تعمد كل مرة إلى تحويل الإعتمادات التي سبق أن قامت بتحويلها في دورات سابقة، لدواعي اعتبرها مصدرنا ضيقة لا تأخذ بعين الإعتبار المصلحة العامة والأولويات المعقولة بالتساوي بتراب الجماعة برمته، في زمن الجماعة لا برنامج عمل و نظام داخلي لها...؟؟؟.

لكن ما معنى تأسيس جمعية تمت تسميتها ب " المؤسسة" تزامنا مع البرمجة المقترحة؟

تم في غضون الأيام القليلة الماضية، تأسيس جمعية جديدة سميت ب " مؤسسة أكودي نلخير للتنمية"، حسب مصادرنا حضر جمعها العام رئيس الجماعة شخصيا، ويرأسها- أي الجمعية (المؤسسة)- نائب رئيس الجماعة، وأمين ماليتها سيدة عضو بالأغلبية المسيرة للجماعة عضوة باللجنة المكلفة بالمالية التي يرأسها الرئيس السابق المستقيل، كما أن عضو آخر هو نائب لرئيس الجمعية (المؤسسة) وعضو كذلك بالأغلبية المسيرة للجماعة عضو لجنة التنمية البشرية بها..

وعليه، ما دور الجمعية وما هي الأهداف التي أسست من أجلها؟

في هذا السياق، أفاد أزيلال الحرة عضو من المعارضة بالمجلس الجماعي لأكودي نلخير، أن أعضاء الجمعية المذكورة ( المؤسسة) التي أنشأت مؤخرا، يتواصلون حاليا مع السكان ويعمدون إلى إشهار المقترحات المبرمجة خاصة ما يتعلق بالطاقة الشمسية، ما يطرح السؤال: هل من تنازع للمصالح فيما سبق ذكره..؟

برجوعنا إلى القانون التنظيمي رقم 113.14 المتعلق بالجماعات المحلية، تنص المادة 65 منه على أنه: “يمنع على كل عضو من أعضاء مجلس الجماعة أن يربط مصالح خاصة مع الجماعة أو مع مؤسسات التعاون أو مع مجموعات الجماعات الترابية التي تكون الجماعة عضوا فيها، أو مع الهيئات أو مع المؤسسات العمومية أو شركات التنمية التابعة لها، أو أن يبرم معها أعمالا أو عقودا للكراء أو الاقتناء أو التبادل، أو كل معاملة أخرى تهم أملاك الجماعة، أو أن يبرم معها صفقات الأشغال أو التوريدات أو الخدمات، أو عقودا للامتياز أو الوكالة أو أي عقد يتعلق بطرق تدبير المرافق العمومية للجماعة أو أن يمارس بصفة عامة كل نشاط قد يؤدي إلى تنازع المصالح، سواء كان ذلك بصفة شخصية أو بصفته مساهما أو وكيلا عن غيره أو لفائدة زوجه أو أصوله أو فروعه”. وتطبق نفس الأحكام على عقود الشراكات وتمويل مشاريع الجمعيات التي هو أو هي عضو فيها..

جوابا على السؤال الأخير، فمن يمارس بصفة عامة كل نشاط على إطلاقه بربط مصالح خاصة مع الجماعة، يدخل في حكم المنع، وبالتالي من المحتمل أن تقع الجماعة أيضا في خرق سافر للمادة 65 من القانون التنظيمي رقم 113.14 المتعلق بالجماعات، في حالات تنافي عديدة لأعضاء منتخبون يجمعون بين العقود وأنشطة جمعية مع نفس الجماعة التي هم أعضاء بأغلبيتها المسيرة..

وبهذا، قد تكون الجمعية الجديدة "مؤسسة أكودي نلخير للتنمية"، شريكة مع الجماعة للتعريف ببرامجها وإشهارها أو لتمويل مشاريع، وهذه الأفعال مخالفة للقوانين والأنظمة الجاري بها العمل التي تضر بأخلاقيات المرفق العمومي ومصالح الجماعة، والتي تنطبق عليها المادتان 65 و 64 من القانون التنظيمي 113.014 المتعلق بالجماعات الترابية، والتي يجوز بموجبها للعامل أو من ينوب عنه، بعد التوصل بالإيضاحات الكتابية المشار إليها في الفقرتين الأولى والثانية أعلاه، حسب الحالة، أو عند عدم الإدلاء بها بعد انصرام الأجل المحدد، إحالة الأمر إلى المحكمة الإدارية وذلك لطلب عزل عضو أو أعضاء المجلس المعني بالأمر من مجلس الجماعة أو عزل الرئيس أو نوابه من عضوية المكتب أو المجلس..


أزيلال الحرة/ متابعة







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- اكوديد الدولية

متتبع

الأمس اشتغلت ................. ثم استقالت . اليوم تشتغل المؤسسة ........وستستقيل . وغدا تجيئ المنظمة ........ لتتداول في كل شيئ ما عدا في ما يهم المواطنين . هذا هو قدر هذه الجماعة ...

في 07 مارس 2019 الساعة 01 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- راجع القانون التنظيمي

ملاحظ

المادة 65 من ق ت 11314 تنص فقط على تضارب المصالح  (عقد شركات تمويلات ومصالح مع هيءات ومقاولات وجمعيات ... )
اما المؤسسة فلا علاقة لها بالجماعة ولا مؤسسات التعاون بين الجماعات، ومن حق جميع اعضاء المجالس الجماعية تاسيس او الانتخاب لعضوية الجمعيات والهيءات الغير حكومية شريطة الا تستقيد من دعم هده الاخيرة سواء ماديا او معنويا او بشكل غير مباشر ...

في 08 مارس 2019 الساعة 28 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- ما هذا يا هذا

من قلب الحدث

كل ما جاء فى المقال صحيح
وان صاحب .................................................... ، معروف ..........مالتقرب من كل رئيس ويستفيد منهم كثيرا والمتخصص فى ..............
وها هو اليوم يخلق ......................................................................................
نرجو من السيد العمل التدخل من اجل ا.............ومتابعة ......................

في 08 مارس 2019 الساعة 38 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- علاش خايفين ؟

متتبع

جوابا على التعليق 2 . علاش خايف . راجعت القانون . لقيت بأنك حرقت القانون. لان بزاف د الجمعيات استفادت من مال الجماعة خارج القانون . سيعاقب كل من يتلاعب .

في 08 مارس 2019 الساعة 17 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- ازيلال الحرة

تنبيه..

المرجو من السادة القراء الالتزام بمناقشة الموضوع وإبداء الرأي دون اصدار التهم وتجنب السب والقذف..

في 08 مارس 2019 الساعة 50 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- عقنا بالقالب

متتبع

نعم . اسي الرايس السابق . عقنا بالقالب. سير بحالك عفاك قبل ما تشوه أكثر . راه انت هو المشكل . لأنك خايف .

في 08 مارس 2019 الساعة 50 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- رئيس الواجهة

متتبع

جوابا على التعليق 6 . نعم . الرئيس السابق هو الشكل . الرئيس الحالي هو فقط في الواجهة . أما تسيير الجماعة فيقوم به اخرخود وما ادراك من اخرخود .

في 09 مارس 2019 الساعة 56 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


8- ملاحظة

مؤسسة اكوديد

هناك بعض  (الاشخاص ) لا تهمهم المصالح فقط يتهاونون او يتلاعبون بالحقوق ايها المسؤلون لا يعقل نحن في العام 2019 وبعض الناس الدين يلاقون المحاضرات بلا سبب والمشكل الأساسي في المعركة بل الحرب هو المواطن العادي مثلان :قال المؤسسة او (الجمعبة ) تساهم في تدبير اموال الجماعة هدا لا يعقل الجمعية اسي فلان راه كتعاون الجماعة بلعكس
ولهد كنتمنى لمن أراد ان ينشر شيئا عدم الكدب
فاليوم دنيا وغدا الآخرة وشكرا

في 09 مارس 2019 الساعة 55 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


9- حكم مسبق سامحكم الله ....  ! ! ! ! !

متتبع

قال عليه الصلاة والسلام "إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى".
لذلك وجب عليك ايها الكاتب فهم مقتضيات المادة 65 من القانون التنظيمي رقم 113.14 المتعلق بالجماعات المحلية لأن مضمون هذه المادة يطبق في حالة تضارب للمصالح الشخصية وفي نفس الوقت أيضا إبرام اتفاقيات بين الجماعة والمؤسسة وهذا غير وارد بالمرة، وليكن في علمك أنها في المرحلة الجنينية، لكن للأسف قمت بنسخ ولصق مضمون هذه المادة دون تحليلها وعبرت عليها كيفما أردت بمجرد سماعك لإعلان ميلاد نموذج تنموي جديد تحت إسم « مؤسسة اكودي نلخير للتنمية » بجماعة اكودي نلخير ولعل المؤسسة ستكون فأل خير على الساكنة بصفة عامة دون الدخول في المتاهات و سوء الظن. وأضيف إليك أن بإمكان الجماعة دعم الجمعيات ولكن إبحث عنها وستجيد الجواب ؟؟؟؟؟؟؟

في 11 مارس 2019 الساعة 21 : 02

أبلغ عن تعليق غير لائق


10- اللا شيئ

تيتانيك

عجبا لبعض الاشخاص يتفننون في التسميات ...... كدا الاكادمية ........ كدا العنوان اكبر من الكتاب لا حول ولا قوة الا بالله العظيم ابتلينا باشخاص دون المستوى يظنون انفسهم متقفين همهم الوحيد اللحس و الزحف و التملق وبهدا وجب الاعلام و السلام.

في 11 مارس 2019 الساعة 27 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


11- رد على تعليق 10 تيتانيك

غيوور

الكفاءات أخي الكريم تتفنن في كل شيء كل حسب تخصصة وتجربته وخبرتة ،فالاكاديميةوالمؤسسة والمنظمة ... وغيرها ، لها أصحابهاالاكفاء في تخصصاتهم المختلفة ، مؤسسين لدالك عبر الوسائل الحديثة والتكنولوجيات المتقدمة
فمادا سميت انت  ( اللاشيء  ) ومادا قدمت لهدا البلد ؟ أمثالك يتفننون فقط في النقذ السلبي والكدب والنفاق زيادة على النهب ووو...

في 11 مارس 2019 الساعة 46 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


12- رد على تيتانيك

ايت تمتنا

عجبا لاناس يتفنون في تحراميات وشراء الدمم للفوز برئاسة أكوديدأودي ارايس أودي الله انعل لي ميحشم، سير راك معروف وغتفضحوك لا محالة

في 11 مارس 2019 الساعة 53 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


13- تيتانيك

اللاشيئ

ردا على التعليق 11و12 مصطلحات اكاد اجزم ان هدا الفنان الجماعي في تسميات كدا وكدا لا يعرف معناها ويدعي المعرفة و الكفائة وهدا ما نسميه بالعامية  (يكدب على نفسه  ) و هو معروف لدى العام و الخاص انه دو مستوى تقافي محدود جدا همه الوحيد التزلف و التملق لا غير اما الاكاديميات و المؤسسات لها مدراء اكفاء دووا مستوى تقافي عالي جدا ولكم واسع النظر.

في 11 مارس 2019 الساعة 18 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


14- الى بوكماخ عفوا بولفضايح

تفلفالت

هل تذكرت فضاءح تنانت التي لازالت في الافق و جمعية اسك والمحاكم ووو...
واعجبا لهدا االمخلوق الثرثار العجيب ، الدي لا يتقن الا الكلام النابي الاسوء والانتقاذات السلبية والسب زد على دالك الفضاءح السياسية والولاءم ومحاولة شراء الدمم ، ولم ننسى شراء بعض المستشارين الجماعيين وقتءذ لنيل رءاسة الجماعة الدي مازلت تحلم بدالك المنصب الرفيع والاستمتاع بما لد وطاب وزيت الجماعة التي تحلم بها طوال السنين الثلاث الماضية

في 11 مارس 2019 الساعة 54 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


15- اللاشيئ

تيتانيك

الى صاحب الرد رقم 14 هناك اناس بينهم وبين الفهم سوء الفهم تعتقد يا ميخي انك تفهم في امور الجماعة والجمعيات و الاكاديميات و المؤسسات و الله قد استنتجت من خلال اسلوبك المنحط و الركيك ان الامية قد ضربت اطنابها فيك و تيقنت حق اليقين انك جاهل في السياسة و التقافة و الرياضة و عديم الاخلاق وكل ما جاء في تعليقك هدا ينم عن البغض و الكره و تلفيق التهم الواهية للغير دون دلائل و الجميع يعرف انك تقتات من القيل و القال و البهتان و تعتقد انك انسان مهم و هدا ما يسميه فقهاء اللغة احلام اليقظة بارك ولا نزيدك المتزلف المتملق الحاس الكابا ادو الوجهين متعدد الاقنعة.

في 12 مارس 2019 الساعة 38 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

مسيرة ضد التحرش بالشارع العام لعاهرات بالمغرب

ملابسات الوفاة الغامضة لزينب الشاوي : عائلتها بأزيلال تشكك في وقائع الوفاة وتقول شنقها بفعل فاعل

من جرائم التكسب إلى جرائم العاطفة : جريمة قتل بأزيلال سببها امرأة

تعيين عدد من رجال السلطة الجدد بإقليم أزيلال

أربع محاولات إنتحار بأزيلال متم هذا الأسبوع سببها سوء الفهم

أول إنتخابات تشريعية بمصر بعد سقوط النظام

فريق طبي من الدرك الملكي ينقذ السيدة تودة صالح بأيت عبدي إقليم أزيلال

طلب من تنسيقية المعطلين بأزيلال إلى عامل الاقليم بغية الحوار

السياحة الجبلية باقليم أزيلال : تنوع بيولوجي وايكولوجي وتخلف بنيوي

أزيلال: حديث عن هدر المال العام و تنازع المصالح بجماعة أكودي نلخير

في دورة استثنائية.. جماعة أكودي نلخير تطرح أثمان تقديرية باهضة والحديث عن هدر المال العام مستمر





 
صوت وصورة

قراءة في أسباب تراجع معدلات النمو المتوقع


شحن التبن عبر الطريق السيار سطات مراكش


أغنية بنينية ساخرة من منتخب رونار


مصر تغادر الكان و تلتحق بالمغرب


اين هو حكيم زياش ؟

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  مجتمــــــــــــــع

 
 

»  سياســـــــــــــة

 
 

»  تكافـــــــــــــــل

 
 

»  اقتصــــــــــــاد

 
 

»  سياحــــــــــــــة

 
 

»  وقائـــــــــــــــع

 
 

»  وطنيــــــــــــــة

 
 

»  حـــــــــــــوادث

 
 

»  بيئـــــــــــــــــة

 
 

»  جمعيــــــــــــات

 
 

»  تنميــــــــــــــــة

 
 

»  جـــــــــــــــوار

 
 

»  تربويــــــــــــــة

 
 

»  ثقافــــــــــــــــة

 
 

»  قضايــــــــــــــا

 
 

»  ملفــــــــــــــات

 
 

»  جهويــــــــــــــة

 
 

»  مواقـــــــــــــــف

 
 

»  متابعــــــــــــات

 
 
تنميــــــــــــــــة

سياسة الأوراش الكبرى بإقليم أزيلال..الشروع في تقوية الطريق الإستراتيجية دمنات- سكورة بوارزازات

 
تكافـــــــــــــــل

الكاتب العام لعمالة أزيلال يشارك المستفيدين بمؤسسة الرعاية الإجتماعية بواولى فطورهم الجماعي

 
سياســـــــــــــة

أزيلال الحرة تتوقع فوز العدالة والتنمية بالانتخابات القادمة رغم الأزمات التي شاركت فيها

 
تربويــــــــــــــة

بوابة وطنية للتوجيه لما بعد الباكالوريا

 
وقائـــــــــــــــع

ضرب وجرح وإصابات بمحطة الطاكسيات بأفورار

 
بيئـــــــــــــــــة

إعدام أشجار بحي أغبالو بمدينة أزيلال.. مسؤولية من؟

 
ثقافــــــــــــــــة

مهرجان ازيلال: ندوة صحفية افتتاحية بحضور وسائل الإعلام المحلية

 
اقتصــــــــــــاد

تقرير المندوبية السامية للتخطيط حول وضعية الاقتصاد المغربي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
قضايــــــــــــــا

أزيلال: هكذا تم الترامي على عقار من أملاك الدولة بتراب جماعة أيت تمليل دون اكتراث للحكم والأمر

 
 شركة وصلة