راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         ريال مدريد يسدل الستار على أسوأ موسم له منذ 1998-1999             لابا كودجو يهدي فوزا قاتلا لنهضة بركان في نهائي "الكاف"             عمالة أزيلال تتأهب لافتتاح حلبة تزّلج وتعزز بنيتها الرياضية بمنشأة جديدة             بلاغ بنك المغرب حول الورقة النقدية التي تحمل الرقم 60             أزيلال: البيجيدي بجماعة أيت عباس يقيل عضوة من البيجيدي بسبب الغياب             جبهة القوى الديمقراطية تعتبر حصيلة نصف الانتداب الحكومي مخيبة لآمال المغاربة             خمس ذهبيات تعطي سيدات الملاكمة المغربية الريادة في بطولة دولية             أزيلال: إعطاء الانطلاقة الرسمية لبرنامج الدعم المدرسي من تراب جماعة أيت امحمد             موعد مباريات نهائي دوري الأبطال وكأس "الكاف"             الشرطة بأزيلال تحتفل بكل فخر واعتزاز بالذكرى 63 لتأسيس الأمن الوطني             مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم يتعلق بإحداث منطقة التصدير الحرة "طنجة تيك"             كلاكيت آخر مرة هزلية صفقة القرن             عمالة إقليم أزيلال تخلد الذكرى 14 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية             توضيح من مصالح عمالة إقليم أزيلال حول تعيين مدير المصالح بجماعة دمنات             ما هي أسباب ارتفاع نفقات صندوق المقاصة؟            التعليم العالي                                                            نضال فايسبوكي            بين الفقر والجشع                                    التوزيع العادل للأصفار            مجانية التعليم            حرية الصحافة            الرشوة                        العثماني والفقر            ازدواجية البيجيدي            قناع بوتفليقة            نهاية بوتفليقة            العثماني والتعاقد                       
 
كاريكاتير

التعليم العالي
 
آراء ومواقف

كلاكيت آخر مرة هزلية صفقة القرن


من دروس الانتخابات الإسبانية: فعالية المشاركة في مواجهة الشعبوية والعدمية


فرنسا وفضائح مرتزقة الإسلام السياسي


مقامة البداية والنهاية


في المسألة التعليمية، ازدواجية المواقف تشكك في هوية ووطنية أصحابها!!!

 
ادسنس

المنتدى الدولي الرابع للمدن العتيقة بمدينة وزان يستضيف أزيد من 850 مشارك من كافة الدول في العالم

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

بإقليم أزيلال.. حادثة سير مروعة بمنعرج خطير بأيت بولي تودي بحياة شاب وإصابة والده وشقيقه

 
الجهوية

أزيلال: البيجيدي بجماعة أيت عباس يقيل عضوة من البيجيدي بسبب الغياب

 
متابعات

توضيح من مصالح عمالة إقليم أزيلال حول تعيين مدير المصالح بجماعة دمنات

 
سياحة وترفيه

تبانت: 8 مليون درهم لتأهيل وتجهيز مركز التكوين في المهن والأنشطة الجبلية

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

منتخبون من الصحراء المغربية يستعرضون المنجزات السياسية والاجتماعية والاقتصادية أمام لجنة أممية

 
الناس والمجتمع

بأزيلال.. بين مقهى ومقهى مقهى في تزايد.. الكثير من المال والقليل من الأفكار

 
جمعيات ومجتمع

تنغير تحتضن المعرض الجهوي للطالب في دورته الأولى و السينغال ضيفة شرف

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

تقرير صادم ..أكثر من نصف المغربيات يتعرضن للعنف

 
 

السلطات تواجه خروقات العدل والإحسان بالقانون


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 مارس 2019 الساعة 23 : 19


 

السلطات تواجه خروقات العدل والإحسان بالقانون


عملت السلطات المحلية، بمدن الدار البيضاء وطنجة وفاس، على تطبيق القانون في زجر مخالفات البناء و التعمير وتحويل مقر السكنى الى دور للعبادة دون الحصول على رخص قانونية، وتمكنت السلطات المحلية بمختلف المدن المذكورة من ضبط المخالفين وتشميع المقرات السكنية المخالفة للقانون، في احترام تام لمقتضيات القانونية والتنظيمية المعمول بها، حيث نفذت السلطات قرار التشميع في حق مقر عبارة عن فيلا تابعة لجماعة العدل والإحسان، وفيلا أخرى بحي السواني التي كان يطلق عليها اسم "فيلا دار السلام"، تحتضن تجمعات غير قانونية.


وجاء تشميع المقرات، على إثر إخبار النيابة العامة بالموضوع، قبل تنفيذ مقررات الإغلاق، بوضع الاختام على مبان ومحلات سكنية تابعة للجماعة، منتمين للتنظيم غير القانوني، بكل من طنجة والجديدة وفاس، بعدما تم تغيير معالم البيوت واالفيلات وتحويلها الى مقرات للعبادة والاجتماعات غير القانونية، وذلك في خرق تام للأحكام والمقتضيات القانونية المتعلقة بالأماكن المخصصة  لإقامة شعائر الدين الاسلامي فيها وقانون التعمير وقانون التجمعات العمومية.


وكانت السلطات المعنية تلقت شكايات ضد مالكي المنازل، التي تم تحويلها إلى مقرات ودور للعبادة من قبل جماعة العدل والإحسان، حيث قامت السلطات العمومية بتشميع المقرات التابعة لجماعة العدل والإحسان بكل من مدينة انزكان (ڤيلا "ارسلان" بحي المرس ملكية مشتركة للمسماة "ف,أ" والدة عضو نفس الجماعة "ر,ك" المستغل للڤيلا السالفة الذكر) وبمدينة القنيطرة ( ڤيلا بحي ديور الفلاحة لمالكيها "ع,ت" و "أ, إ") ومدينة الدار البيضاء (الحداوية بعين الشق).


وقبل الإقدام على التشميع قامت السلطات بإخبار المعنيين بالأمر بالقرار، نظرا لمخالفة هذه المنازل لقانون التعمير ومخالفتها للقانون المنظم لدور العبادة، وذلك بناء على قرارات اتخذتها اللجنة المختلطة لزجر المخالفات.


وتشتغل هذه البنايات خارج القانون ومخالفة لشروط التجمعات، حيث تحولت إلى أماكن يتكدس فيه أبناء الجماعة ليل نهار دون مراعاة الموقع ولا الإزعاج الذي يمارس على راحة الجيران، خارقين بذلك القوانين المعمول بها.


ويأتي عدم امتثال الجماعة للقوانين، على خلفية قصة الجماعة مع القانون معروفة فهي تعتبر القانون وضعية ومن صنع "الطاغوت" وبالتالي ترفضها ولا تتحاكم إليها إلا في حالات الاضطرار كما يقول أتباعها، لكن تبين أن مخالفة القانون ليست لمخالفتها للشريعة ولكن لأنها تحقق أهداف القيادة في النصب على القواعد والمتعاطفين مع الجماعة وجمع الأموال الكثيرة، والمقر المذكور جزء من هذا النوع من النشاط المشبوه.


وتسعى الجماعة دائما إلى مخالفة السائد باعتباره رأسمالها الوحيد الذي تتشبث به، والذي بواسطته ما زالت تغري الأتباع، ففي غياب أي مشروع تتقدم به إلى المجتمع تقوم بمخالفة القانون وعندما منعها تتباكى على القمع وانعدام الحريات وغيرها من الأمور، وغرضها من المخالفات القانونية هو محاولة للتغطية على فشلها في إيجاد ثغرات في المجتمع تنفذ منها بعد أن ورطها مرشدها في مشروع الخلافة، حيث يتم الترويج لمغالطات كثيرة في هذا الشأن عنوان التعسف القانوني للسلطة، بينما الحقيقة أن السلطة هنا تقوم بتنفيذ القانون.


أزيلال الحرة/ بتصرف..

عن النهار المغربية







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

إصلاحات بوتفليقة.. وعود فاتها القطار!

مدريد تفجر غضب مسلمي مليلية بعد منعها دخول اللحم الحلال من المغرب

الصقلي: أزيد من نصف ميزانيات الدولة موجه للقطاعات الاجتماعية

وزير الخارجية المصرى أول مسؤول عربى يزور طرابلس

الفيضانات تقتل 98 شخصا في تايلاند وتسبب أضرارا واسعة

شاب من دوي السوابق العدلية يغتصب طفلا عمره أربعة سنوات

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

أربع محاولات إنتحار بأزيلال متم هذا الأسبوع سببها سوء الفهم

السلطات تواجه خروقات العدل والإحسان بالقانون





 
صوت وصورة

ما هي أسباب ارتفاع نفقات صندوق المقاصة؟


تقرير اليونسكو حول التعليم


العثماني يتحدث عن التعديل الحكومي


اللائحة و التشكيلة الأقرب للمنتخب المغربي لكأس إفريقيا


الخزف مجال إبداع حرفي تتوارثه الأجيال

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 

»  ادسنس

 
 
التنمية البشرية

عمالة إقليم أزيلال تخلد الذكرى 14 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

 
الاجتماعية

عامل أزيلال يشرف على إعطاء انطلاقة عملية توزيع المساعدات الرمضانية من جماعة تامدة نومرصيد

 
السياسية

جبهة القوى الديمقراطية تعتبر حصيلة نصف الانتداب الحكومي مخيبة لآمال المغاربة

 
التربوية

أزيلال: إعطاء الانطلاقة الرسمية لبرنامج الدعم المدرسي من تراب جماعة أيت امحمد

 
عيش نهار تسمع خبار

خلف الدجالين بأزيلال.. صفحة فايسبوكية مظلمة تكذب على الأحياء وتسيء للمحسنين+ فيديو

 
العلوم والبيئة

الأمم المتحدة: ارتفاع مستوى سطح البحر يشكل تهديدا وجوديا للدول الجزرية

 
الثقافية

عدد إصدارات الكتاب بالمغرب بلغت زهاء 6000 عنوان خلال سنة 2018

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

المنتدى المغربي للتجارة يختتم أشغاله بمراكش بحضور 1300 مشارك وإصدار 1505 توصية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ما لم يقله بلاغ مديرية الأمن عن التقرير المصور للقناة الإسبانية الرابعة!

 
 شركة وصلة