راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         سكرات الموت تدفع بالعسكر الجزائري لتمثيل مسرحية مضحكة حول البوليساريو بجنوب افريقيا             لا حلول ملموسة في اجتماع اليوم بين وزارة التربية الوطنية والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية             هل يمكن أن نتحدث بهدوء عن المسألة اللغوية؟             المقاومة بالصوت والضوء             إصابة 60 أستاذ مضرب في احتجاج سلمي لا يهدف إلى التخريب             شتان بين خطاب المعارضة وخطاب الحكومة يا حزب القنديل             "الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد" يقررون تمديد إضرابهم بعد تعنيفهم من القوات العمومية ‎             جانب من حشود الأساتذة المضربين بالرباط لاسقاط التعاقد             جمعية الأوراش الاجتماعية بأزيلال تحتفل بالتلميذ اليتيم في نسخته الخامسة             الشباب .. والنخب السياسية             الكاتب العام لعمالة إقليم أزيلال يشرف على افتتاح الملتقى الإقليمي للطالب بأزيلال             المائدة المستديرة الثانية بجنيف تكرس مكانة منتحبي أقاليم الجنوب كممثلين شرعيين للساكنة             ارتفاع ضحايا إعصار موزمبيق إلى 417 قتيلا             زخات رعدية قوية محليا ورياح قوية مرتقبة بعدد من مناطق المملكة             الرعاة الرحل بسوس+ أخبار متفرقة            إفريقيا            رمّانة الأغلبية                                                الإسلام السياسي            عودة بوتفليقة            محاربة الفقر                                                                                    مهاجر            جدل فيسبوكي                                    الكتب والهواتف الذكية            الكتاب و الإنترنيت           
 
كاريكاتير

إفريقيا
 
آراء ومواقف

هل يمكن أن نتحدث بهدوء عن المسألة اللغوية؟


المقاومة بالصوت والضوء


سؤال الأخلاق بعد بث مباشر لجريمة نيوزيلندا على فيسبوك


مستقبل العلوم لا مستقبل لنا فيه


تطرفُ أستراليا وخيالةُ نيوزلندا عنصريةٌ قديمةٌ وإرهابٌ معاصرٌ

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

أزيلال: وفاة تلميذ بحادث سير بتراب جماعة أفورار

 
الجهوية

القوات العمومية بخريبكة تمنع مسيرة احتجاجية للأساتذة المضربين لإسقاط التعاقد + فيديو

 
متابعات

جانب من حشود الأساتذة المضربين بالرباط لاسقاط التعاقد

 
سياحة وترفيه

رحلة إلى عمق الأطلس المركزي بين متعة السياحة والثقافة

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

المائدة المستديرة الثانية بجنيف تكرس مكانة منتحبي أقاليم الجنوب كممثلين شرعيين للساكنة

 
الناس والمجتمع

أزيلال: شكوك حول جودة مياه الشرب بجماعة أيت امحمد والمدير الإقليمي للماء بأزيلال يفند المغالطات

 
جمعيات ومجتمع

جمعية الأوراش الاجتماعية بأزيلال تحتفل بالتلميذ اليتيم في نسخته الخامسة

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

إصابة 60 أستاذ مضرب في احتجاج سلمي لا يهدف إلى التخريب

 
الرياضية

موعد مباراتي "الأسود" أمام منتخبي مالاوي والأرجنتين

 
 


العثماني بين المقدس والمدنس


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 فبراير 2019 الساعة 48 : 15


 

العثماني بين المقدس والمدنس 


قال سعد الدين العثماني "إن حزبه مبني على المرجعية الإسلامية، حيث لا يمكن أن نُعوج هذه المرجعية كي توافق أهواء أناس..باش يعجبهم الحال لأن المرجعية الإسلامية ليس نحن من وضعها بل هي محددة من عند الله".*

هذه العبارة استخرجها العثماني من الأعماق البعيدة لنفسه. من عرف الرجل وهو وزير للخارجية أو رئيس للحكومة لن يفهم مغزى هذا الحديث. ما هي خلفيات الرجل الذي يتكلم اليوم لغة السياسة؟ من أين جاء؟

العثماني مؤسس للجماعة الإسلامية رفقة عبد الإله بنكيران. وكانا يتقاسمان الشغل. الأول يلتقط ما يوحى إليه والثاني يقوم بالتأصيل الفقهي. يعترف هو نفسه أنه كان يحمل "سلة" من الكتب في الفقه والأصول ويطوف المغرب ليقنع "الإخوان" بالتوجه الجديد. هي إذن "الجماعة الإسلامية". الاسم منقول حرفيا من الجماعة التي أسسها أبو الأعلى المودودي بباكستان.

يعتقد الكثير من الباحثين خطأ أن الإسلاميين قاموا بمراجعات. لا يمكن لمن لا يملك فكرة أن يراجعها. هم نقلة لما كتبه غيرهم. عكفوا على قراءة المودودي وسيد قطب وسعيد حوى وفي مرحلة أخرى، أكثر تدقيقا، قراءة كتابات زين العابدين سرور، التي دخلت المغرب مثلما يدخل "القرقوبي" تحت اسم مستعار هو عبد الله الغريب. كتاباته كانت وما زالت محددة لمستويات الاعتقاد لدى أبناء الجماعة الإسلامية، الذين حملوا أسماء وعناوين مختلفة فيما بعد: الإصلاح والتجديد والتوحيد والإصلاح وصولا إلى هذه الأداة الوظيفية التي اسمها العدالة والتنمية.

ما معنى أن تكون مرجعيتك من عند الله؟ وما معنى أن تكون مرجعية حزب سياسي هي المرجعية الإسلامية التي هي من عند الله؟ ما موقع البرنامج من القداسة؟ وأي هامش هنا للخطأ والصواب؟ وهل المرجعية الإسلامية تستلهم قداستها من خلالها تبنيها للمقدس كأساس؟

المرجعية الإسلامية هي تفاعل العقل البشري مع الوحي في لحظة معينة. من أين يستمد العقل البشري معصوميته؟

المشكل أن العثماني هو يتحدث في مجال السياسة، وهو الذي رفض معصومية النبي صلى الله عليه وآله وسلم في تدبير الإمامة. لقد تبنى الرواية الساذجة حول تبئير النخل. محاولة يائسة لإظهار النبي كأنه لا يعرف ما يعرف أبسط الناس، وهي محاولة للنيل من نبوته بعد الانتقاص من كمالاته إذ لا يعقل أن يكون النبي بمستوى من لا يدري شيئا في أمور بسيطة. إذا كان العثماني ينفي عصمة النبي في تدبير الإمامة فكيف يسبغها على حزب سياسي يتبارى في مجال يكثر فيه الخطأ؟

العقل البشري معرض للخطأ مع حسن النية وقصد الصواب. فكيف ممن جرب الناس فيهم سوء الطوية ومكر السياسة؟

بين المقدس والمدنس مسافة شاسعة لن تطويها مزاعم تبني المرجعية الإسلامية.

من كلمة سعد الدين العثماني، الأمين العام للعدالة والتنمية يوم السبت التاسع من فبراير 2019 أمام اللجنة المركزية لشبيبة حزبه.

 
بقلم/ عدار ادريس







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الحراك في المغرب يقوي الإسلاميين قبل الانتخابات المبكرة

تهديدات العدالة والتنمية بمقاطعة الانتخابات.. صيحة تحذير أم خطاب مزايدات؟

نظرية المؤامرة والثورات العربية

تعليقات ساخرة على انتصار حزب العدالة والتنمية

من هو عبد الاله بن كيران ؟

الملك محمد السادس يعين أعضاء الحكومة الجديدة (لائحة الوزراء)

الجزائر-المغرب: إنعقاد اللجنة المشتركة العليا في غضون 2012 بالرباط

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم

مجلس الحكومة يجتمع صباح الخميس

بن كيران لـ”الشروق”: إذا أرادت “العدل والإحسان” الطوفان فهناك قانون وإذا خالفوه فسنطبق القانون

شبكة «تصطاد» الفتيات وتصدرهن إلى المدن السياحية والخليج

فرقة " درامازيغ " من تزنيت في عرض مسرحي بدار الثقافة بأزيلال

كلاسيكو جديد بين الريال والبرسا فى ثمن نهائى كأس الملك

تأسيس رابطة الإعلام المرئي الهادف

عبد الله نهاري وأنياب ما بعد الحداثة

أبرز الأحداث الوطنية التي ميزت سنة 2012

جمالية المكان في رواية عبد الرحمان منيف

المواطن الصالح وأخلاقه المهنية

لماذا ينمو الإرهاب؟

غزة تصنع تاريخ ... العرب !!





 
صوت وصورة

الرعاة الرحل بسوس+ أخبار متفرقة


بن كيران " ناشط فجامع الفنا"


أخبار متفرقة


ملخص مباراة المنتخب المغربي و مالاوي


التيجيني وانهيار منظومة التعليم بالمغرب

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

عامل إقليم أزيلال يحل بدوار" تسوتين" بأيت أمديس للإستماع الى الساكنة من أجل مشاريع تنموية

 
الاجتماعية

"الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد" يقررون تمديد إضرابهم بعد تعنيفهم من القوات العمومية ‎

 
السياسية

شتان بين خطاب المعارضة وخطاب الحكومة يا حزب القنديل

 
التربوية

لا حلول ملموسة في اجتماع اليوم بين وزارة التربية الوطنية والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية

 
عيش نهار تسمع خبار

سماع أصوات غريبة من باطن الأرض بمدينة أزيلال ومصادر توضح الأمر

 
العلوم والبيئة

ارتفاع ضحايا إعصار موزمبيق إلى 417 قتيلا

 
الثقافية

التراث في خدمة التنمية.. شعار الدورة الثانية لمهرجان سوق السبت اولاد النمة إقليم الفقيه بن صالح

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

اتخاذ سلسلة تدابير لتقليص آجال الأداء بالنسبة للدولة والجماعات الترابية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

الشباب .. والنخب السياسية

 
 شركة وصلة