راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         مواعيد إجراء اختبارات البكالوريا             قيادي سابق بالعدل والإحسان يعلن إلحاده ويبشر الناس بأنه نبي مرسل من السماء             تأملات في واقعة "الشرطي" و"الكوميدي"             الأسهم الأمريكية تتراجع متأثرة بأزمة شركة "هواوي"             الكاتب العام لعمالة أزيلال يشارك المستفيدين بمؤسسة الرعاية الإجتماعية بواولى فطورهم الجماعي             زياش يختار الوجهة المرتقبة بعد أياكس             بعد طريق تزي نترغيست.. عيوب أخرى بمشروع الطريق في اتجاه قلعة مكونة وعامل أزيلال يتدخل             ريال مدريد يسدل الستار على أسوأ موسم له منذ 1998-1999             لابا كودجو يهدي فوزا قاتلا لنهضة بركان في نهائي "الكاف"             عمالة أزيلال تتأهب لافتتاح حلبة تزّلج وتعزز بنيتها الرياضية بمنشأة جديدة             بلاغ بنك المغرب حول الورقة النقدية التي تحمل الرقم 60             أزيلال: البيجيدي بجماعة أيت عباس يقيل عضوة من البيجيدي بسبب الغياب             جبهة القوى الديمقراطية تعتبر حصيلة نصف الانتداب الحكومي مخيبة لآمال المغاربة             خمس ذهبيات تعطي سيدات الملاكمة المغربية الريادة في بطولة دولية             التسامح والعيش المشترك عنوان المسابقة الوطنية لفن الكاريكاتير             مشهد رمضاني            التعليم العالي                                                            نضال فايسبوكي            بين الفقر والجشع                                    التوزيع العادل للأصفار            مجانية التعليم            حرية الصحافة            الرشوة                        العثماني والفقر            ازدواجية البيجيدي            قناع بوتفليقة            نهاية بوتفليقة            العثماني والتعاقد           
 
كاريكاتير

مشهد رمضاني
 
آراء ومواقف

كلاكيت آخر مرة هزلية صفقة القرن


من دروس الانتخابات الإسبانية: فعالية المشاركة في مواجهة الشعبوية والعدمية


فرنسا وفضائح مرتزقة الإسلام السياسي


مقامة البداية والنهاية


في المسألة التعليمية، ازدواجية المواقف تشكك في هوية ووطنية أصحابها!!!

 
ادسنس

المنتدى الدولي الرابع للمدن العتيقة بمدينة وزان يستضيف أزيد من 850 مشارك من كافة الدول في العالم

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

بإقليم أزيلال.. حادثة سير مروعة بمنعرج خطير بأيت بولي تودي بحياة شاب وإصابة والده وشقيقه

 
الجهوية

أزيلال: البيجيدي بجماعة أيت عباس يقيل عضوة من البيجيدي بسبب الغياب

 
متابعات

تأملات في واقعة "الشرطي" و"الكوميدي"

 
سياحة وترفيه

تبانت: 8 مليون درهم لتأهيل وتجهيز مركز التكوين في المهن والأنشطة الجبلية

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

منتخبون من الصحراء المغربية يستعرضون المنجزات السياسية والاجتماعية والاقتصادية أمام لجنة أممية

 
الناس والمجتمع

بأزيلال.. بين مقهى ومقهى مقهى في تزايد.. الكثير من المال والقليل من الأفكار

 
جمعيات ومجتمع

تنغير تحتضن المعرض الجهوي للطالب في دورته الأولى و السينغال ضيفة شرف

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

بعد طريق تزي نترغيست.. عيوب أخرى بمشروع الطريق في اتجاه قلعة مكونة وعامل أزيلال يتدخل

 
 

( 13 ) مليون مغربي يعانون الاكتئاب والقلق والوسواس


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 فبراير 2019 الساعة 48 : 22


 

( 13 ) مليون مغربي يعانون الاكتئاب والقلق والوسواس


 13 مليون مغربي يعانون الاكتئاب والقلق والوسواس،، و 48  في المائة يعانون من اضطرابات نفسية..، دراسة أصدرتها وزارة الصحة المغربية، أن 48 في المائة من السكان يعانون من اضطراب نفسي، وأن 197 طبيباً نفسياً يعملون في القطاع العام في المغرب فقط، وهو عدد قليل جدا مقارنةً بالمتوسط العالمي.

وبيّنت الدراسة التي تناقلت نتائجها الصحف المحلية، أن 48 في المائة من المغاربة يعانون من مشاكل نفسية، أي ما يقارب مواطناً واحداً من بين اثنين.  وهذه الأرقام المخيفة صادرة عن تقرير لوزارة الصحة المغربية بخصوص معدل الأشخاص المتأثرين بالاضطرابات النفسية في البلاد.

الدراسة التي أشارت إليها وسائل إعلام محلية يوم الأربعاء 26 يوليو/ تموز الجاري، لفتت إلى النقص في أعداد الأطباء النفسيين في القطاع العام في المغرب، البالغ عددهم الإجمالي 197 طبيباً، ما يمثل في المتوسط 0.63 طبيب نفسي لكل 100 ألف من السكان، في حين أن المتوسط العالمي تبلغ نسبته 3.66 أطباء نفسيين لكل 100 ألف نسمة.

ولفتت الدراسة إلى أن الوزارة ليست لديها بنية تحتية ولا رأس المال البشري الكافي لتلبية احتياجات المرضى النفسيين. وأشارت على سبيل المثال إلى أن الدار البيضاء لديها ثلاثة مراكز متخصصة في الأمراض النفسية، وهي مستشفى ابن رشد الجامعي، ومركزا "تيط مليل والحنك" الصحيان، مع العلم أن إمكانات تلك المراكز لاستقبال المرضى منخفضة. كذلك بيّنت أن الواقع نفسه على مدينة الجديدة، والتي ليس فيها سوى طبيب واحد في إدارة مستشفى محمد الخامس للأمراض النفسية.

يشار إلى أن مشروع قانون جديد من المتوقع صدوره قريباً، وأن لجنة وطنية مكلفة بوضع سياسات واستراتيجيات تتعلق بتطوير سبل متابعة قضايا الصحة النفسية، فضلاً عن مسؤوليتها عن إصدار تقارير عن الصحة النفسية في المغرب. كذلك يُلقى على عاتقها الاستماع إلى المرضى ومراقبة حالتهم الصحية لتقديم تقارير سنوية عن الوضع وسبل تطويره والمعوقات المانعة لذلك.

وتجدر الإشارة إلى أن مسحاً وطنياً أجرته وزارة الصحة المغربية في مارس/ آذار الماضي بيّن أن مواطناً من كل أربعة مغاربة يعايشون حالة من الاكتئاب.

ولحظ المسح أن 2 في المائة من المواطنين تظهر عليهم أعراض من اضطراب الهلع، وأن مليون مغربي يعانون من الإرهاب الاجتماعي.

وأوضح المسح أن 2.7 مليون مغربي يعانون من اضطراب القلق العام، و1.8 مليون لديهم اضطراب الوسواس القهري، و3.4 في المائة يعانون من اضطراب ما بعد الصدمة..

إن التأثير الإيحائي قد يساعد في الشفاء من الاضطراب الاكتئابي.

والأثر الإيحائي هو نوع من استجابة ما يسمى بقوة الإيحاء حيث يبدأ خلاله المريض في الشعور بالتحسن لاعتقاده أنه يتلقى العلاج دون أن يعرف أنه علاج وهمي.

وعادة ما تكون هذه الاستجابات لفترات قصيرة.

وأوضح باحثون من مستشفى "رود آيلان" أن بعض المرضى الذين يعانون من اضطراب اكتئابي مشابه للاضطرابات الطبية الأخرى استجابوا للعلاج الإيحائي.

وذكروا أن كل شخص أعطي عقارا نشطا، لذلك من غير الواضح ما إذا كانت استجابة المريض قد حدثت بتأثير العقار أم بسبب تأثيرات "غير محددة" مثل الأثر الإيحائي.

وبنى فريق البحث استنتاجاته على مراجعة أربع دراسات شملت 750 مريضا، وكان ذلك استمرارا لدراسات تتعلق بمضادات الاكتئاب من الجيل الجديد.

وباستخدام طريقتين مختلفتين لتقدير الانتكاسة وجد أن غالبية الانتكاسات حدثت لأن المرضى لم يكونوا مستجيبين حقيقيين لهذه العقاقير.

وخلصت المجموعة البحثية إلى أن المرضى الذين تحسنوا مرارا بعلاج ثم لم يعودوا يستجيبون له قد يكونون أكثر قدرة مما يعتقدون في الاستعانة بمصادرهم الذاتية للعمل على علاج أنفسهم من الاكتئاب.


بقلم/ الدكتور يونس العمراني







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



( 13 ) مليون مغربي يعانون الاكتئاب والقلق والوسواس

( 13 ) مليون مغربي يعانون الاكتئاب والقلق والوسواس





 
صوت وصورة

التسامح والعيش المشترك عنوان المسابقة الوطنية لفن الكاريكاتير


ظاهرة غياب نواب الأمة عن جلسات البرلمان


ما هي أسباب ارتفاع نفقات صندوق المقاصة؟


تقرير اليونسكو حول التعليم


العثماني يتحدث عن التعديل الحكومي

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 

»  ادسنس

 
 
التنمية البشرية

عمالة إقليم أزيلال تخلد الذكرى 14 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

 
الاجتماعية

الكاتب العام لعمالة أزيلال يشارك المستفيدين بمؤسسة الرعاية الإجتماعية بواولى فطورهم الجماعي

 
السياسية

جبهة القوى الديمقراطية تعتبر حصيلة نصف الانتداب الحكومي مخيبة لآمال المغاربة

 
التربوية

مواعيد إجراء اختبارات البكالوريا

 
عيش نهار تسمع خبار

قيادي سابق بالعدل والإحسان يعلن إلحاده ويبشر الناس بأنه نبي مرسل من السماء

 
العلوم والبيئة

الأمم المتحدة: ارتفاع مستوى سطح البحر يشكل تهديدا وجوديا للدول الجزرية

 
الثقافية

عدد إصدارات الكتاب بالمغرب بلغت زهاء 6000 عنوان خلال سنة 2018

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

الأسهم الأمريكية تتراجع متأثرة بأزمة شركة "هواوي"

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ما لم يقله بلاغ مديرية الأمن عن التقرير المصور للقناة الإسبانية الرابعة!

 
 شركة وصلة