راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         بلاغ وزارة الداخلية حول تدخل القوات العمومية لفض اعتصام أطر الأكاديميات بالرباط             بين الوزارة والمطالبين بالإدماج ترسيم أم تعاقد من يقنع من؟ + فيديو             النقابات التعليمية الخمس والأساتذة المطالبين بالإدماج يحتجون ببني ملال تنفيذا لبرنامجهم النضالي+ فيد             هدف قاتل يحبط المغرب أمام الأرجنتين             شلل قطاع التعليم.. النقابات تحمل المسؤولية للحكومة والوزراة الوصية             بنكيران وبلكبير أوعندما يعانق النفاق أخاه في الرضاعة             صفعة قوية للانفصاليين.. إلتحاق 12 عنصرا من البوليساريو بأرض الوطن             زيارة البابا فرانسيس للمغرب.. صفحة جديدة في تاريخ الحوار بين الأديان             قدماء وأرامل العسكريين بأزيلال يواصلون احتجاجهم ضد المعاناة وينشدون وساطة جلالة الملك             لتجاوز "بلوكاج" الحوار الاجتماعي..عرض جديد للحكومة يشمل تعميم الزيادية في الأجور+ أخبار متفرقة             المكتب المحلي لمهنيي سيارات الأجرة الصنف الثاني يعقد لقاء تواصليا بخريبكة             يهم الشابات والشباب والصناع التقليديين بجهة بني ملال خنيفرة الراغبين في ولوج التكوين بالتدرج المهني             سكرات الموت تدفع بالعسكر الجزائري لتمثيل مسرحية مضحكة حول البوليساريو بجنوب افريقيا             لا حلول ملموسة في اجتماع اليوم بين وزارة التربية الوطنية والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية             مشاكل التعليم في تفاقم.. الى أين؟                        إفريقيا            رمّانة الأغلبية                                                الإسلام السياسي            عودة بوتفليقة            محاربة الفقر                                                                                    مهاجر            جدل فيسبوكي                                    الكتب والهواتف الذكية           
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

بنكيران وبلكبير أوعندما يعانق النفاق أخاه في الرضاعة


هل يمكن أن نتحدث بهدوء عن المسألة اللغوية؟


المقاومة بالصوت والضوء


سؤال الأخلاق بعد بث مباشر لجريمة نيوزيلندا على فيسبوك


مستقبل العلوم لا مستقبل لنا فيه

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

أزيلال: وفاة تلميذ بحادث سير بتراب جماعة أفورار

 
الجهوية

يهم الشابات والشباب والصناع التقليديين بجهة بني ملال خنيفرة الراغبين في ولوج التكوين بالتدرج المهني

 
متابعات

صفعة قوية للانفصاليين.. إلتحاق 12 عنصرا من البوليساريو بأرض الوطن

 
سياحة وترفيه

رحلة إلى عمق الأطلس المركزي بين متعة السياحة والثقافة

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

بلاغ وزارة الداخلية حول تدخل القوات العمومية لفض اعتصام أطر الأكاديميات بالرباط

 
الناس والمجتمع

أزيلال: شكوك حول جودة مياه الشرب بجماعة أيت امحمد والمدير الإقليمي للماء بأزيلال يفند المغالطات

 
جمعيات ومجتمع

جمعية الأوراش الاجتماعية بأزيلال تحتفل بالتلميذ اليتيم في نسخته الخامسة

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

إصابة 60 أستاذ مضرب في احتجاج سلمي لا يهدف إلى التخريب

 
الرياضية

هدف قاتل يحبط المغرب أمام الأرجنتين

 
 


المعارضة تجلد رئيس الحكومة بالبرلمان


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 دجنبر 2018 الساعة 12 : 14


 

المعارضة تجلد رئيس الحكومة بالبرلمان


عابت المعارضة على حكومة سعد الدين العثماني،ما أسموه " استمرار اقتصاد الريع والفوارق الاجتماعية والمجالية، والصعوبات في مجال الوصول إلى الخدمات الاجتماعية الأساسية، وارتفاع معدلات البطالة، معتبرين أن ذلك " ساهم في تراجع نسبة الثقة، وانتشار الفقر وحالة الشك ".

ووصفت المعارضة، "مجهود الحكومة للحفاظ على السلم الاجتماعي ، بـ"المحدود " معتبرين أن ذلك ما ساهم في خلق شعور بالشك في المستقبل"، خلال جلسة المساءلة الشهرية لرئيس الحكومة، بمجلس المستشارين.

 واعتبرت المعارضة أن الاقتصاد الوطني يتسم بـ"الضعف"، منبهين الى سقوط الشباب في الانحراف و الاستنجاد بقوارب الموت ، حتى وصلت الى رفع شعارات من قبيل "في بلادي ظلموني التي اهتزت بها مدرجات الملاعب"، حيث أكد فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، أن " إصلاح صندوق المقاصة يجب أن لا يكون على حساب القدرة الشرائية للمواطنين لأن ذلك يشكل خطرا استراتيجيا على السلم الاجتماعي، مؤكدين أن الحكومة لا يمكنها ضمان السلم الاجتماعي وهي تتوجه دائما نحو جيوب المواطنين والتمادي في الرفع من الأسعار والزيادة في الضرائب وضرب القدرة الشرائية".

وشددت المعارضة البرلمانية على أن" سياسات الحكومة تتجه بالبلاد للمجهول وتخلق حالة من الشك للجميع، معتبرين أن" مؤشر 11 ألف احتجاج الذي نظم في السنة الماضية، والتي أعلنت عنه الحكومة عبر ناطقها الرسمي، إلا تأكيد على أزمة الثقة التي تعيشها الحكومة"، وسخرت المعارضة من الحكومة بأن النجاح الذي حققته هو " إثقال البلاد بالديون".

وهاجم رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، السياسيين بالقول" إنه "يتعين على جميع الفاعلين السياسيين، أن يقدموا وجها حضاريا ونبيلا عن الممارسة السياسية"، معللا فقدان الثقة، بالقول أنها "إذا انهارت، فإنها تنهار في جميع المؤسسات، لأنه  "لا يمكن أن نقول بأن الثقة لن تكون في الحكومة وتكون في البرلمان  أو في جهاز أو فاعل آخر".

وشدد العثماني على أنه "ليس في هذه الحكومة وزير فوق العادة، أو سوبر وزير  لديه امتياز خاص"، مشيرا إلى  أنه " حثّ أعضاء حكومته، خلال المجلس الحكومي الأخير، على الحرص على حضور جلسات البرلمان  والتفاعل مع الأسئلة الكتابية للممثلي الأمة.

واعتبر رئيس الحكومة، أن تعزيز السياسات الاجتماعية إلى جانب تحسين المناخ الاجتماعي "محوران أساسيان لإرساء مقومات السلم الاجتماعي كرافعة أساسية للإقلاع الاقتصادي"، قبل أن يذكر ببعض الإجراءات المرتبطة بتحسين القدرة الشرائية للمواطنين، وفي مقدمتها الاستمرار في دعم صندوق المقاصة وإصلاح نظامها، غير أن رفع الدعم على باقي المواد الأساسية لن يمكن تنفيذه إلا "بعد توفير الأرضية المناسبة لاستهداف ناجع وفعال للفئات المستحقة لمختلف البرامج الاجتماعية".

واعترف العثماني، بتخصيص مبلغ 17.6 مليار درهم من اعتمادات صندوق المقاصة لمواصلة دعم المواد الاستهلاكية من غاز البوطان والسكر والدقيق الوطني للقمح اللين، حفاظا على القدرة الشرائية للمواطنين، معتبرا "مواصلة حكومته تنفيذ البرامج الهادفة إلى تقليص التفاوتات الاجتماعية والمجالية وتعزيز مختلف أشكال التماسك والتضامن الاجتماعيين، خصوصا ما يتعلق بمنظومة المساعدة الاجتماعية ودعم الفئات الهشة

وأكد العثماني أمام البرلمانيين، "نعم عندنا اختلالات ومشاكل ولكن عندنا أيضا إنجازات وإصلاحات كبرى"، قائلا "أنا مستعد أن أستقبل أي فريق من المستشارين من أجل الاقتراحات لتأهيل العنصر البشري ومستعد للحوار"، و شدد على ضرورة تجنب الخطاب التيئييسي والدليسي والتبخيسي، دعا إلى أن يكون "خطابنا خطابا واقعيا موضوعيا"، مشددا على أن الحكومة ستستمر في الاصلاح وحريصة على الحوار الاجتماعي مع الجميع.

وأكد سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، أن إنجاح الحوار الاجتماعي يعد مسؤولية جميع المعنيين به، قائلا "أريد تنفيذ العرض الحكومي من الغد، دون أن يخضع للاتفاق في إطار الحوار، لكنني حريص على أن نوقعه جميعا"، في إشارة إلى الحكومة، والمركزيات النقابية، والباطرونا، وأوضح العثماني، في تعقيب له على مداخلات الفرق البرلمانية بمجلس المستشارين خلال جلسة مساءلة رئيس الحكومة ، أن الحكومة حسنت من عرضها 3 مرات بطلب من النقابات، لكن هذه الأخيرة ما زالت تقول أمورا غير منطقية.


بتصرف..







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مؤتمر البوليساريو 13 والفرصة الأخيرة لقبول مقترح الحكم الذاتي

سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

عصبة أبطال إفريقيا : الصحافيون الرياضيون المغاربة يستنكرون التجاوزات التي شابت مباراة الوداد والأهلي

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

مصطفى سلمى يعاني من الاهمال من قبل المنتظم الدولي

كلمة الشعب المغربي دقت أخر مسمار في نعش الرافضين

الحراك في المغرب يقوي الإسلاميين قبل الانتخابات المبكرة

الجماعة .. بين الأصولية الظلامية والحداثة العلمانية !

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

المعارضة تجلد رئيس الحكومة بالبرلمان





 
صوت وصورة

مشاكل التعليم في تفاقم.. الى أين؟


الرعاة الرحل بسوس+ أخبار متفرقة


بن كيران " ناشط فجامع الفنا"


أخبار متفرقة


ملخص مباراة المنتخب المغربي و مالاوي

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

عامل إقليم أزيلال يحل بدوار" تسوتين" بأيت أمديس للإستماع الى الساكنة من أجل مشاريع تنموية

 
الاجتماعية

قدماء وأرامل العسكريين بأزيلال يواصلون احتجاجهم ضد المعاناة وينشدون وساطة جلالة الملك

 
السياسية

شتان بين خطاب المعارضة وخطاب الحكومة يا حزب القنديل

 
التربوية

بين الوزارة والمطالبين بالإدماج ترسيم أم تعاقد من يقنع من؟ + فيديو

 
عيش نهار تسمع خبار

سماع أصوات غريبة من باطن الأرض بمدينة أزيلال ومصادر توضح الأمر

 
العلوم والبيئة

ارتفاع ضحايا إعصار موزمبيق إلى 417 قتيلا

 
الثقافية

التراث في خدمة التنمية.. شعار الدورة الثانية لمهرجان سوق السبت اولاد النمة إقليم الفقيه بن صالح

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

اتخاذ سلسلة تدابير لتقليص آجال الأداء بالنسبة للدولة والجماعات الترابية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

الشباب .. والنخب السياسية

 
 شركة وصلة