راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         تفاصيل تنصيب السيد خطيب لهبيل واليا على جهة بني ملال خنيفرة وعاملا على إقليم بني ملال             أذنى ما يقال عنك من أعالي أزيلال يا سماحة مرشد المصباح             قطاع الصحة في المغرب.. هل تبخل الدولة على رعاياها؟             الصحراء المغربية.. الأمين العام للأمم المتحدة يعين الجنرال الباكستاني ضياء الرحمان قائدا للمينورسو             العثماني بين المقدس والمدنس             الحكومة تعرب عن اندهاشها الكبير للرأي الصادر عن فريق العمل المعني بالاعتقال التعسفي             شهادة الخدمة العسكرية أصدَقُ من أيّة شهادة جامعية             أهداف التنمية المستدامة: المجلس الأعلى للحسابات يسجل الالتزام الواضح للمغرب             ( 13 ) مليون مغربي يعانون الاكتئاب والقلق والوسواس             الحسابات البنكية والحسابات الحقوقية             البحث العلمي والجينات             زيارة تفقدية لعامل إقليم أزيلال لملحقة المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين             رئيسُ حكومةٍ كان من أعلام القرن (20) فمن هو؟             العثماني يفشل في إخراج قوانين لمكافحة الفساد             بوتفليقة صَنَمُ مَعْبَد الفساد و الإستبداد بالجزائر !             مظاهرات رافضة لترشح بوتفليقة لولاية خامسة             مهاجر           
 
كاريكاتير

مهاجر
 
آراء ومواقف

شهادة الخدمة العسكرية أصدَقُ من أيّة شهادة جامعية


ارحموا عزيز قوم جُن


القدس الشريف وتحولات الخليج والطوق العربي !


البغل زعيمُ البهائم يترافع ضدّ الإنسان في محكمة (بيراست الحكيم)


التسوية الودية للمديونية المفرطة للمستهلك

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

بني ملال: إيقاف الرأس المدبر لتهجير الشباب إلى إيطاليا عبر ليبيا

 
الجهوية

تفاصيل تنصيب السيد خطيب لهبيل واليا على جهة بني ملال خنيفرة وعاملا على إقليم بني ملال

 
متابعات

أنشطة تحسيسية بأزيلال بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية

 
سياحة وترفيه

منتزه مكون .. تراث عالمي وبيئي بأزيلال

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

إطلاق الاستراتيجية الوطنية متعددة القطاعات للوقاية ومراقبة الأمراض غير السارية 2019-2029

 
الناس والمجتمع

توزيع أماكن للتجار المنتصبين فوضويا بسوق السبت اولاد نمة

 
جمعيات ومجتمع

ندوة حول "الإعلام بين حرية التعبير وحماية الحياة الخاصة"

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

أذنى ما يقال عنك من أعالي أزيلال يا سماحة مرشد المصباح

 
الرياضية

المدارس الكروية بأزيلال أهم من استقطاب اللاعبين من خارج الإقليم

 
 


الاستغراب : رؤى عربية إسلامية حول الغرب موضوع إصدار جديد للباحث البشير بلقايد


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 نونبر 2018 الساعة 40 : 20


 

الاستغراب : رؤى عربية إسلامية حول الغرب موضوع إصدار جديد للباحث  البشير بلقايد

 

أصدر الباحث المغربي ي البشير بلقايد كتابا جديدا عن دار إريك بونيي بباريس اختار أن يسميه : ((الاستغراب: رؤى عربية إسلامية حول الغرب)). وينطلق الكاتب من فرضية أن الموضوع المطروح يفترض الولوج إليه برأس الفارغة من أية خلفيات إيديولوجية بحكم التداخل والصعوبات التي يطرحها المصطلح الرئيسي نفسه في إطار النقاش الدائر بين الشرق والغرب.

 

وفي مستهل الكتاب يعرض للنقاش الفكري الذي انطلق منذ بداية التواصل واللقاء بين العالمين العربي - الإسلامي والغربي ، ويقصد كتابات المستشرقين ثم محاولات العرب – المسلمين لمعرفة ما يقع وراء الضفة الأخرى للمتوسط . ويقدم نماذج من كتابات أنور عبد المالك من جهة وجون لويس من جهة أخرى محاولا تعريض هذه الكتابات لمحك النقد الفكري والفلسفي  ليخلص إلى تهافت كثير من الكتابات وتسرعها على مستوى تحليل الإشكالية التي يطرحها الموضوع . ويخلص في مرحلة ما من كتابه إلى اعتبار الحوار واللقاء ضمن العالم المتوسطي هو الملاذ الأخير لوضع قطار النقاش المثمر على سكته من خلال معرفة الذات عن طريق الآخر ومعرفة الآخر من خلال الذات . وهنا يتوقف مولاي البشير لإبراز العراقيل الابستمولوجية والبنيوية التي تعاني منها الثقافة العربية- الإسلامية  بفعل انغلاقها حول نماذج تغيب العقل والسؤال، لكي تحتفي بقوالب جاهزة غالبا ما تخدم الحكام المستبدين.

 

 يأتي هذا الكتاب لطرح قضية غياب خطاب عربي- إسلامي حول الغرب ويعزوا أسباب هذا الفراغ إلى نوعية الخطاب الذي ساد في إطار عملية ممنهجة لتغييب العقل وطرد الشك المنهجي واعتبار الملاحظة التحليلية للواقع نوع من التفاصيل التي لا تنفع . هذا المسار الفكري أدى إلى الانغماس في اجترار قوالب متحجرة ومحافظة تختفي وراء الادعاء بالمحافظة على التراث دون تطويره للاستفادة منه، وقد غدى هذا الموقف نزعة الخوف من الآخر مما أثر على الإنتاج الفكري المنتج حوله. هذه الوضعية الفكرية هي نفسها التي تجعل العقل العربي- الإسلامي يواجه الحداثة بقوالب فكرية تنتمي للماضي أو ما يسميه الكاتب " فكر الأموات".

 

وانتقل الباحث إلى استكناه موضوعة أخرى شكلت بوابة للبحث واستكشاف الآخر / الغرب وهي الرحلات التي حاولت رسم صور من الداخل حول الخارج عن طريق بوابة اللغة من خلال مستوياتها المتعددة ومظاهر حضارة الغرب في ميادين عدة . لكن الخطاب المحايث  لهذا المنحى الجديد لا يخرج عن صور الكافر/ الآخر من خلال رسم خطوط تماس واضحة بينهما على الأقل ضمن بنية النصوص الفكرية والغائبة في الواقع بحكم العلاقات المتبادلة على المستوى الاقتصادي والاجتماعي .ويتكون الكتاب من مقدمة وجزئين : الأول يهتم بسؤال الآخر في الكتابات العربية الإسلامية من خلال الحقب الكلاسيكية والعثمانية والليبرالية مع الطهطاوي ثم المرحلة الإيديولوجية . أما الجزء الثاني فينطلق من نقد الاستشراق  إلى الدعوة إلى الاستغراب عن طريق طرح الاستغراب للنقاش كنظرة ميتافيزيقية للآخر وكبعد ايديولوجي لخطاب حسن حنفي ثم في العنصر الأخير يتطرق إلى محاكمة الاستغراب كخطاب.

 

وقد اشتغل الباحث بهم منهجي واضح لا يلبث أن يذكر به القارئ من خلال التعامل مع النصوص وتدقيق المفاهيم المستعملة حيث يسائل في كثير من الأحيان المفهوم المركزي (( الاستغراب)) الذي يطرح صعوبات من حيث البناء وتوليد الخطاب، ويطال هذا النقاش مفاهيم العرب – الشرق – الإسلامي – التراث .. وتظهر قيمة الكتاب من مرجعياته المتعددة حيث أتاح التكوين المتعدد للكاتب الاطلاع على مرجعيات تراثية من مصادرها ولغتها الأصلية، إضافة إلى الانفتاح على عدد من المراجع الأجنبية الأساسية على مستوى الدراسات في التاريخ واللغة واللسانيات والحضارة والانتروبولوجيا.

 

ويذكر، أن المؤلف ازداد ودرس في مدينة مراكش حتى حصل الإجازة في الأدب العربي قبل أن ينتقل إلى فرنسا حيث أكمل دراساته العليا وحصل على شهادة الدكتوراه في بوردو . وأصدر عن نفس دار النشر كتبا منها " إزاحة الحجاب " سنة 2013 و" الحب في الإسلام " 2015 و" تأملات حول العلمانية العربية ".

 

مراسلة/ عبد الرحيم الضاقية

 







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



برنامج المحافظة على الموروث الحرفي مشروع طموح يتوخى تغطية كافة الحرف

المجتمع المدني المغربي ودوره في التنمية

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

مرسوم وزاري يدعو لتوقيف عمليات التوظيف والترقية في المؤسسات العمومية

منحة إيطالية وهبة سعودية للبوليساريو ..

عالم لا يفهم غير لغة القوة

ضبط "خلية إرهابية" بالمغرب

لطيفة العابدة تستعرض تفعيل نتائج الحوار الاجتماعي بقطاع التعليم المدرسي

كمين للنهج والعدل والإحسان باسم تنسيقية المعطلين بأزيلال

الاستغراب : رؤى عربية إسلامية حول الغرب موضوع إصدار جديد للباحث البشير بلقايد





 
صوت وصورة

مظاهرات رافضة لترشح بوتفليقة لولاية خامسة


خطفوا ابن رئيس جماعة وقتلوه لعدم أداء 40 مليون فدية


ارتفاع حدة الاحتجاجات في تيندوف


أين المتبرعين من المتبرعة بسطات؟+أخبار متفرقة


مجلس المنافسة يصـدم الوزير الداودي+ أخبار متفرقة

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

أهداف التنمية المستدامة: المجلس الأعلى للحسابات يسجل الالتزام الواضح للمغرب

 
الاجتماعية

قطاع الصحة في المغرب.. هل تبخل الدولة على رعاياها؟

 
السياسية

العثماني بين المقدس والمدنس

 
التربوية

زيارة تفقدية لعامل إقليم أزيلال لملحقة المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين

 
عيش نهار تسمع خبار

المعطي منجيب وخديجة الرياضي يتواطئان مع الانفصاليين بباريس

 
العلوم والبيئة

البحث العلمي والجينات

 
الثقافية

أزيلال: بلاغ صحفي حول فعاليات اللقاء الثقافي بأيت عتاب

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

موقف مجلس المنافسة بشأن طلب الحكومة تقنين أسعار المحروقات السائلة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

هل من وجود لحركة نسائية فاعلة بإقليم أزيلال تعود بالنفع على المجتمع؟

 
 شركة وصلة