راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         بعيدا عن صخب البيجيدي وضيعات التفاح.. فيديو عن حياة هادئة لأسرة بسيطة بأيت بوكماز             الإفراغ بتعويض في حال كراء تجاري في ظل القانون 07.03             القاضي الوردي يرد على محامي البيجيدي الإيدريسي.. خفة السياسة وثقل القانون             الخطة الوطنية للديمقراطية وحقوق الإنسان.. شبهة الميلاد وابتزاز للتسويق             مغربي ضمن 50 مرشحا لنيل "جائزة أفضل معلم في العالم 2019"             المؤتمر الدولي لاعتماد ميثاق الهجرة يكرس ريادة الملك محمد السادس في هذا المجال على المستوى العالمي             مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم بشأن النظام الأساسي الخاص بهيأة كتابة الضبط             فِينْ تْرُوحْ يَا قَاتِلْ الرُّوحْ ؟!             أزيلال: تعاونية ولى العهد ببنى عياط نموذج حي للتعاونية الناجحة             الكوميليك" : عبد الرحيم الحافظي يترأس وفدا عن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب بموريتانيا             أزيلال..مواطنون يناشدون عامل الإقليم لتفقد مشروع طريق أيت امحمد تبانت عبر تزي نترغيست + صور             أبطال أوروبا.. سيسكا موسكو يهزم ريال مدريد في عقر داره             مجلس النواب يصادق بالإجماع على مشروع القانون المتعلق بإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار             على هامش المهرجان الوطني للاتحاد الاشتراكي بوجدة: قراءة زمكانية للمنصة             عائلة آيت الجيد: إلى كان حامي الدين عندو حزب تيحميه حنا عندنا الله و القضاء             لاتتوقف في الطريق السيار مهما كان السبب                       
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

فِينْ تْرُوحْ يَا قَاتِلْ الرُّوحْ ؟!


على هامش المهرجان الوطني للاتحاد الاشتراكي بوجدة: قراءة زمكانية للمنصة


صفعاتٌ وركلاتٌ على وجهِ العدوِ وقفاه


أوّل مواجهة بين فرنسا وألمانيا: (ضربة أگادير)


أزمة السترات الصفراء ودرس السياسة والقيم

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

تفاصيل متابعة القيادي الإسلامي حامي الدين بتهمة المساهمة في قتل اليساري آيت الجيد

 
الجهوية

أزيلال: ساكنة بأيت بوكماز غاضبة من طريقة إنجاز مشروع طريق أيت امحمد- تبانت عبر تزي نترغيست

 
متابعات

أزيلال..مواطنون يناشدون عامل الإقليم لتفقد مشروع طريق أيت امحمد تبانت عبر تزي نترغيست + صور

 
سياحة وترفيه

سياحة وترفيه .. من ناوور الى تاغبالوت

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

المؤتمر الدولي لاعتماد ميثاق الهجرة يكرس ريادة الملك محمد السادس في هذا المجال على المستوى العالمي

 
الناس والمجتمع

أزيلال.. راميد وتوسيع المساعدة على لسان رجل بسيط من أيت بوكماز

 
جمعيات ومجتمع

نشطاء "العمل الجمعوي" وثقافة الاسترزاق

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

القاضي الوردي يرد على محامي البيجيدي الإيدريسي.. خفة السياسة وثقل القانون

 
الرياضية

أبطال أوروبا.. سيسكا موسكو يهزم ريال مدريد في عقر داره

 
 


المغرب يروض أسود الكاميرون لأول مرة في التاريخ


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 16 نونبر 2018 الساعة 21 : 23


 

المغرب يروض أسود الكاميرون لأول مرة في التاريخ


قاد حكيم زياش منتخب المغرب، للفوز على ضيفه الكاميروني (2-0) اليوم الجمعة، على ملعب محمد الخامس، بالجولة الخامسة من مباريات المجموعة الثانية، بالتصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا 2019.
 
وسجَّل زياش، لاعب أياكس أمستردام الهولندي، هدفي أسود الأطلس في الدقيقتين (54 من ركلة جزاء، و66).
 
ووضع الفوز منتخب المغرب، في صدارة المجموعة الثانية، بـ10 نقاط، فيما تراجعت الكاميرون للمرتبة الثانية بـ8 نقاط، وتأتي مالاوي ثالثةً بـ4 نقاط، قبل مواجهتها مع جزر القمر (الأخيرة بنقطتين)، غدًا السبت.

وسيتأهل منتخب المغرب رسميًا للنهائيات، التي ستُقام الصيف المقبل بالكاميرون، إذا تعادلت أو خسرت مالاوي غدًا.

ويعد هذا الفوز الأول للمغرب على الكاميرون، في تاريخ المواجهات المباشرة بينهما.

والتقى المنتخبان في 11 مباراة، قبل لقاء اليوم، حيث فاز المنتخب الكاميروني 8 مرات، بينما انتهت 3 مواجهات بالتعادل.

وكان أول لقاء بينهما عام 1981، في تصفيات كأس العالم 1982، عندما انتصرت الكاميرون بهدفين نظيفين، على الملعب البلدي بالقنيطرة.

وأحرز منتخب الكاميرون 12 هدفا، في مرمى أسود الأطلس، على مدار التاريخ، بينما رفع الأخير رصيده إلى 5 أهداف، في شباك منافسه، بعد فوزه اليوم.

وبدأ منتخب المغرب المباراة حذرًا، خاصة وأنَّ المنتخب الكاميروني، ضغط منذ البداية، كما ظهر تنظيمه الجيد في الملعب.
 
أول التهديدات كانت للمنتخب المغربي، من تسديدة يونس بلهندة في الدقيقة (4)، غير أنَّ الحارس أونانا، تدخل بنجاح، للإمساك بها.
 
رد المنتخب الكاميروني، كان سريعًا، عندما توغَّل إيكامبي من الجهة اليسرى في المربع، ومرر كرة أرضية لموتينج الذي يضيع الفرصة.
 
ومع توالي دقائق المباراة بدأ منتخب المغرب يضغط على الخصم، وسدد يونس يبهندة بقوة في الدقيقة (16)، لكن الحارس أبعدها بنجاح.
 
المرتدات كانت تشكل خطورة للمنتخب الكاميروني، وأبرزها فرصة إيكامبي قائد الكاميرون الذي سدَّد من داخل منطقة الجزاء، لكن الحارس بونو ينجح في التصدي للكرة الخطيرة في الدقيقة (25).
 
وباغت زياش، الدفاع الكاميروني، عندما سدَّد من خارج مربع العمليات بقوة، ومرت الكرة محاذية للقائم.
 
وجنح لاعبو المنتخب الكاميروني، في بعض فترات المباراة للخشونة، من أجل إيقاف انطلاقات لاعبي أسود الأطلس.
 
وأضاع حكيم زياش، أخطر فرصة في هذا الشوط، عندما مرر بلهندة له كرة رائعة، ينفرد على إثرها بالمرمى ويلعبها في يد الحارس.
 
وأجرى المنتخب المغربي، تغييرًا اضطراريًا مع بداية الشوط الثاني بنزول سفيان بوفال بدلا من المصاب يونس بلهندة.
 
ولم ينتظر سفيان بوفال، طويلاً، لتأكيد حضوره، حيث نجح في الحصول على ركلة جزاء، بعد دفعه من قبل باسوجو في الدقيقة (53)، انبرى لها زياش وسجل الهدف الأول في الدقيقة (54).
 
وأجرى رينارد، التغيير الثاني في الدقيقة (64)، عندما أشرك يوسف النصيري بدلاً من خالد بوطيب.
 
ونجح نجم المباراة زياش في تسجيل الهدف الثاني، من تسديدة قوية، هزت شباك الحارس أونانا بالدقيقة (66)، وكاد بوفال أن يسجل الهدف الثالث من رأسية.
 
وضغط المنتخب الكاميروني بقوة من أجل التسجيل، وأضاع نجي كرة وصلته في منطقة الجزاء؛ حيث سدد بقوة، لكن النصيري يتدخل في الوقت المناسب.
 
وتلقى إيكامبي، قائد منتخب الكاميرون الإنذار الثاني، وتمَ طرده في الدقيقة 78، حيث زادت مهمة الأسود غير المروضة صعوبة بهذا النقص العددي.
 
وبحث منتخب المغرب عن تسجيل أهداف أخرى، لكنه لم يستغل بعض الفرص، خاصة من حكيمي، وبوفال والنصيري، ليقتنص المنتخب المغربي، فوزًا ثمينًا على الكاميرون، طال انتظاره.

 








  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مؤتمر البوليساريو 13 والفرصة الأخيرة لقبول مقترح الحكم الذاتي

ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

مسيرة ضد التحرش بالشارع العام لعاهرات بالمغرب

ملابسات الوفاة الغامضة لزينب الشاوي : عائلتها بأزيلال تشكك في وقائع الوفاة وتقول شنقها بفعل فاعل

نقولها جميعا بصوت مرتفع : لا تساهل مع خونة 20 فبراير

برايان شوكان سفيرا جديدا للولايات المتحدة الامريكية بالمغرب

من جرائم التكسب إلى جرائم العاطفة : جريمة قتل بأزيلال سببها امرأة

وسائل الإعلام التقليدية لا تعبر عن الشباب المغربي

المغرب يروض أسود الكاميرون لأول مرة في التاريخ





 
صوت وصورة

لاتتوقف في الطريق السيار مهما كان السبب


الإعلام الجزائري وكان 2019


مصر تترشح لإستضافة كان 2019


إسبانيا ترفع من الحد الأدنى للأجور + متفرقات


رسميا .. المغرب لن يترشح لاستضافة كان 2019

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

أزيلال: تعاونية ولى العهد ببنى عياط نموذج حي للتعاونية الناجحة

 
الاجتماعية

بعيدا عن صخب البيجيدي وضيعات التفاح.. فيديو عن حياة هادئة لأسرة بسيطة بأيت بوكماز

 
السياسية

باميون يوجهون انتقادات شديدة لبنشماس وهجرة جماعية الى حزب الحمامة + متفرقات

 
التربوية

مغربي ضمن 50 مرشحا لنيل "جائزة أفضل معلم في العالم 2019"

 
عيش نهار تسمع خبار

باشا أزيلال السابق المشمع مكتبه يفتعل نزاعات تبث فيها المحكمة بسبب الشواهد الإدارية

 
العلوم والبيئة

لحظة إطلاق القمر الصناعي "محمد السادس – ب"

 
الثقافية

مهرجان مراكش .. تتويج المخرج الصربي أوغنين غلافونيتش بجائزة "أفضل مخرج"

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

التعديلات الأخيرة على قانون المالية 2019 على لسان وزير المالية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

شباب اليوم واقع مأساوي مسؤولية من؟

 
 شركة وصلة