راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         إطلالة على حزب الإستقلال.. ورقة لمن لا يعرف الرصيد التاريخي العريق لهذا التنظيم السياسي             لقاء بين النساء القرويات لاولاد قيشو ومنظمة المرأة التجمعية لجهة بني ملال خنيفرة             عامل إقليم أزيلال يحضر حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف             عفو ملكي لفائدة 792 شخصا بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف             حملة طبية بالمستشفى الإقليمي بأزيلال للكشف عن أمراض الكلي- التسجيل مفتوح الى يوم الجمعة             عجز الميزانية بلغ أزيد من 29.7 مليار درهم نهاية أكتوبر 2018             اشتعال حرب الأحاديث وبروز ظاهرة الوَضّاعِين والإخباريين الكذَبة             البيجيدي يصوت ضد استرجاع 17 مليارًا من شركات المحروقات             الأحاديث المكذوبة كانت منبع الإرهاب في الأمّة             عامل جرادة يعطي الانطلاقة لمجموعة من المشاريع التنموية ببعض الجماعات بالإقليم             سينما ومقهى الفتح بأزيلال..من دون سند ولا بينة قام بكراء أصل تجاري داخل بناية في ملكية الغير–الحلقة3             غوغل يحتفل بذكرى استقلال المغرب             عامل إقليم أزيلال يترأس مراسيم تحية العلم الوطني بمناسبة عيد الاستقلال المجيد             مواقفٌ عربيةٌ شاذةٌ وتصريحاتٌ إعلاميةٌ منحرفةٌ             اتحاد أزيلال يعود بانتصار ثمين من العيون على حساب نادي مستقبل المرسى             ملخص مباراة المغرب وتونس الودية                       
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

الأحاديث المكذوبة كانت منبع الإرهاب في الأمّة


سياجُ الوطنِ جاهزيةُ المقاومةِ ويقظةُ الشعبِ


زعامة الريسوني وبؤس "علماء إبليس"


تبًّا لك يا حامي الدين و تبًّا لكم يا مرتزقة الإسلام السياسي أجمعين !


قضية بوعشرين و الحداثة الإنتقائية .. !

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

قاضي التحقيق بالمحكمة الإبتدائية بأزيلال يأمر بمتابعة السيدة الملقبة بالمنقبة في حالة اعتقال

 
الجهوية

عامل إقليم أزيلال يحضر حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف

 
متابعات

البيجيدي يصوت ضد استرجاع 17 مليارًا من شركات المحروقات

 
سياحة وترفيه

سياحة وترفيه .. من ناوور الى تاغبالوت

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

إطلالة على حزب الإستقلال.. ورقة لمن لا يعرف الرصيد التاريخي العريق لهذا التنظيم السياسي

 
الناس والمجتمع

سقوط ثلاث منازل بالمدينة القديمة بالبيضاء.. الحصيلة الأولية !! + متفرقات

 
جمعيات ومجتمع

لقاء بين النساء القرويات لاولاد قيشو ومنظمة المرأة التجمعية لجهة بني ملال خنيفرة

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

اشتعال حرب الأحاديث وبروز ظاهرة الوَضّاعِين والإخباريين الكذَبة

 
الرياضية

اتحاد أزيلال يعود بانتصار ثمين من العيون على حساب نادي مستقبل المرسى

 
 


من يلهف بيضةً يلهف ثورًا..


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 31 أكتوبر 2018 الساعة 30 : 22


 

من يلهف بيضةً يلهف ثورًا..


التقاني صديقٌ قديم بالصّدفة، وأخبرني أنه يتابع مقالاتي يوميا، ثم زفّ لي الخبرَ المأساة، وقد رآه بالصوت والصورة في مواقع [النِّت]، وأنا لا أتوفّر على هذه الوسائل، ولستُ من المصابين بدائها، لأنّي أفضّل الكتب، والصحف، والقنوات الفضائية إذا كان فيها ما يستحقّ الاهتمامَ والمتابعة.. حدَّثني صديقي عن فضيحة البرلمانيين، وهم (يلْهفون) الحلوى بعد الخطاب الملكي، يوم الجمعة (12 أكتوبر 2018).. بعد ذلك، أخذتُ سيارةَ أجرةٍ، وكان السائق في حديث مع زبون حول "شوهة حلوى البرلمان"، وتحدّثا عن سمعة الوطن، ومصداقية البرلمان في العالم، خلصا إلى أنّ هذا البرلمان ليس له إلاّ الاسم، وأنّ النواب لا علاقة لهم بالقبّة، بل هم أناس [مدَبْرين على رُوسهم فقط].. قضيتُ الليلةَ وفكري مشغول بهذه القضية رغْم أنّي لم أشاهد صورًا لها، ولكنّي تأكّدتُ أنها قضية لا تشرّف البلاد، وأنّ التاريخ الذي لا يرحم سيدوِّنها للأجيال القادمة، وعلمتُ لماذا لا ينجح أيُّ مشروع تنموي أو إصلاحي رغم ملايير تُبذَّر هنا وهناك طيلة السنين..

ولكن يوم الإثنين، على قناة [بي. بي. سي]، خُصِّصَ برنامجٌ لهذه الفضيحة المدوّية، وبُثَّتْ صورٌ صادمة ومؤلمة لبرلمانيين، لم يكنْ همُّهم متابعة الخطاب الملكي السامي، بل كانوا يتربّصون بالحلوى ليسرقوها في واضحة النهار.. شاهدت مشاهدَ غير مشرّفة، وأدركتُ أنّ البرلمانيين هم أكثر المغاربة فقرًا وجوعًا على الإطلاق، وتوصّلتُ إلى قناعة وهي: [مَنْ شَبِه أحزابَه، فما ظَلَم.].. فهذه هي النُّخب التي تنتجها أحزابُ الرّدة والمذلّة.. أحزابٌ هي الأصل في تخلُّفنا، وتشويه ديموقراطيتنا.. هذه الأحزاب التي كانت وراء اضطرابات، وإضرابات، وفوضى، حتى لإنّها كانت تناهض الملكيةَ بل منذ أقلّ من ثلاثة أشهر، صرّح حزبيٌ بأنّ الملكيةَ هي الأصل في تخلُّفنا؛ وتلاه وزيرٌ من حزبه، فصرّح بضرورة إقامة ملكية برلمانية، بدل ملكية دستورية.. والمثير للعجب، أنّ ما نكتبه معتمدين على مراجعَ تاريخية وأحداث، وما نكتب ضدّه، هو للأسف الشديد ما ينفَّذ على الساحة السياسية، وهنا يُطرح سؤالٌ كبير: ما جدوى الكتابة؟

كان (لاهفو) الحلوى يسيرون في أمن وأمان تحت أنظار الشرطة والمواطنين، ولم يضايقْهم أحد.. كانوا غير خائفين من أحد، لأنّ لهم حصانةً تحميهم من أية متابعة قانونية بتهمة السطو، وتشويه سمعة البلاد عبر العالم، ونحن نسأل: هل هانت سمعةُ الوطن، وصُورتُه إلى هذا الحدّ؟ فتلك الحلويات كانت الخيريات، والملاجئ، ودار الطالب، والمستشفيات أولى بها من برلمانيين جوعى، وهم يركبون سياراتهم السوداء من طراز [مرسيدس] الفخمة.. كان من المفروض اعتقالُهم، وبيدهم دليلُ إدانتهم، مع سجنهم، وإعفائهم من مهامّهم؛ فتصوّرْ ماذا كان سيحدث لو حدث مثلُ هذا في الصين، أو في كوريا الجنوبية، أو في فرنسا، أو حتى في إسرائيل؟ كان المشهد سيفسَّر على أنه خيانةٌ للوطن، وإساءةٌ لسمعة البلد، وسرقةٌ موصوفة.. لهذه الأسباب، كان [ڤيلبّان] قد قال لـ[العثماني] إنّ المغرب أحسن من فرنسا، فلم يفهم رئيسُ الحكومة معنى ذلك.. في سنة (1983)، ذهب برلمانيٌ إلى (باريس)، ودخل (سوبير مارشي)، ولم ينتبهْ لكاميرات المراقبة، فأخذ البرلمانيُ المغربي ساعةً يدويةً غالية، ووضعها في جيبه؛ وعند باب (السوبير مارشي) استوقفوه، فوجدوا الساعةَ في جيبه، ونادوا الشرطة، وبشقّ الأنفس أخلوا سبيلَه، وطلبوا منه مغادرةَ البلاد فورًا؛ ولكنّ حزبه لم يتخذ أيَّ إجراء في حقه، ولم يُفصَل من البرلمان.

فمن سرق الحلوى أمام الملَإ، يمكن أن يسرق الأموالَ والميزانيات، وقد علّمتْه الأحزابُ ذلك، وبرّرتْ له سلوكاتِه المشينة…



بقلم/ فارس محمد







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ردود عن الصحراء من مواقع الكترونية

حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

ملابسات الوفاة الغامضة لزينب الشاوي : عائلتها بأزيلال تشكك في وقائع الوفاة وتقول شنقها بفعل فاعل

نقولها جميعا بصوت مرتفع : لا تساهل مع خونة 20 فبراير

الملك محمد السادس يترأس مجلس الوزراء والمصادقة على مشاريع قوانين

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

جلالة الملك يدشن بزغنغان مركبا سوسيو تربويا أنجز بكلفة 6ر7 مليون درهم

المجلس الاستشاري الأعلى للتقريب بين المذاهب الإسلامية يناقش بالرباط توظيف المناهج التربوية والإعلام

برنامج المحافظة على الموروث الحرفي مشروع طموح يتوخى تغطية كافة الحرف

المجتمع المدني المغربي ودوره في التنمية

من يلهف بيضةً يلهف ثورًا..





 
صوت وصورة

ملخص مباراة المغرب وتونس الودية


جوانب تنموية في لقاء استعراض المشاريع بأزيلال


جماعة أزيلال تستعرض المشاريع التنموية


كوب شاي يحمي قلبك


لطيفة رأفت و العثماني + متفرقات

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

جماعة أزيلال تستعرض المشاريع المنجزة وفي طور الانجاز و المستقبلية في لقاء حضره عامل الإقليم + فيديو

 
الاجتماعية

مركز التربية والتكوين بأزيلال يحتفل بذكرى المسيرة الخضراء وعيد الاستقلال المجيد

 
السياسية

بعض مظاهر الأمّية السّياسية في هذا البلد

 
التربوية

الهيئة الوطنية للتقييم لدى المجلس الأعلى للتربية ومنظّمة اليونيسيف تعملان لضمان الحق في التعليم

 
عيش نهار تسمع خبار

سينما ومقهى الفتح بأزيلال..من دون سند ولا بينة قام بكراء أصل تجاري داخل بناية في ملكية الغير–الحلقة3

 
العلوم والبيئة

يوم دراسي حول تدبير المخاطر بإقليم الحوز

 
الثقافية

العمق المظلم والحيواني للإنسان

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

عجز الميزانية بلغ أزيد من 29.7 مليار درهم نهاية أكتوبر 2018

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

شباب اليوم واقع مأساوي مسؤولية من؟

 
 شركة وصلة