راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         بين الحمار والبغل             تطورات جديدة في قضية الطفلة "إخلاص".. اعتقال أول مشتبه به             إقليم أزيلال.. نجاة 12 راكبا من حادث سير على طريق تزي نترغيست             مثول 40 مسؤولاً في الدرك أمام القضاء لتورطهم في تهــريب أطنان من المخـدرات+ أخبار متفرقة             لماذا أجد (نيتشه) أصدَق من أصحاب (الدّعوة إلى الله)؟             العثور على الطفلة إخلاص المختفية منذ أسابيع بالدريوش جثةً هامدة !             ما مصدر شرعية الرّقية الكتابُ أمِ السُّنة؟             بالفيديو.. بين فشتالة وفرياطة بجهة بني ملال خنيفرة             تشاد حصنٌ أفريقيٌ آخرٌ يسقطُ وينهارُ             عداء مغربي من أعالى جبال أزيلال يخوض تحدي قطع 2500 كلم بين أوكسير وابزو             تفاصيل سـقوط مقـاتلة مغربية من طراز ميراج             المحلل السياسي عمر الشرقاوي يذكر بنكيران + أخبار متفرقة             جمعية الأيادي المتضامنة تنظم ثاني حفل فني تحت شعار " إفريقيا تجمعنا"             لماذا نسي المفتي فتاوى بخصوص قضايا أكثر أهمّية؟             المنظمة الديمقراطية للشغل في لقاء مع الدكتور محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال             بن كيران يقــصف أخنوش + أخبار متفرقة            ...تـحــديــات           
 
كاريكاتير

...تـحــديــات
 
آراء ومواقف

بين الحمار والبغل


تشاد حصنٌ أفريقيٌ آخرٌ يسقطُ وينهارُ


لماذا نسي المفتي فتاوى بخصوص قضايا أكثر أهمّية؟


عن العقد الجديدة في مجال علم النفس التحليلي


ماذا عن السادية وما علاقتها بوحشية البشر؟

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

إقليم أزيلال.. نجاة 12 راكبا من حادث سير على طريق تزي نترغيست

 
الجهوية

بالفيديو.. بين فشتالة وفرياطة بجهة بني ملال خنيفرة

 
متابعات

سرقة رؤوس أغنام ليلا من حظيرة بمدينة أزيلال

 
سياحة وترفيه

صحيفة جنوب إفريقية تسلط الضوء على مؤهلات المغرب

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

اعتماد نظام للتدبير المعلوماتي للغرامات الصلحية الجزافية المستخلصة من المخالفات المرورية

 
الناس والمجتمع

تطورات قضية الفتاة التي احتجزت بإسطبل لمدة 15 عاما ضواحي مراكش + أخبار متفرقة

 
جمعيات ومجتمع

جمعية الأيادي المتضامنة تنظم ثاني حفل فني تحت شعار " إفريقيا تجمعنا"

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

ما مصدر شرعية الرّقية الكتابُ أمِ السُّنة؟

 
الرياضية

عداء مغربي من أعالى جبال أزيلال يخوض تحدي قطع 2500 كلم بين أوكسير وابزو

 
 


الخزينة تحتاج لـ27 مليار درهم والخوصصة توفر 8 ملايير فقط


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 أكتوبر 2018 الساعة 46 : 17


 

الخزينة تحتاج لـ27 مليار درهم والخوصصة توفر 8 ملايير فقط


كشف محمد بنشعبون وزير الاقتصاد والمالية، أن مشروع مالية 2019 يتوقع زيادة نفقات المقاصة لتصل الى 18 مليار درهم بزيادة 5 مليار درهم مقارنة مع 2018 حيث يبلغ معدل متوسط سعر غاز البوطان 560 دولارا للطن، وارتفاع الارجاعات برسم الضريبة على القيمة المضافة بـ 9.3 مليار درهم مقابل 6.3 مليار درهم سنة 2018، والزيادة في النفقات المخصصة للقطاعات الاجتماعية، فيما يتعلق بكتلة الأجور بنحو 112 مليار درهم بزيادة 3.3 مليار درهم.

وأكد بنشعبون، أن ميزانية 2019 ستعرف زيادة في اعتمادات الاستثمار بـ 5 مليار درهم لتصل الى 73 مليار درهم والرفع من حصة الضريبة على الشركات والضريبة على الدخل المرصدة للجهات من 4 في المائة الى 5 في المائة والتي تضاف اليها مساهمات الميزانية العامة التي تقدر بـ 8 مليار درهم سنة 2019 عوض 7 مليار درهم سنة 2018، كما أشار المشروع الى تنزيل اصلاح المراكز الجهوية للاستثمار بزيادة 300 مليون درهم، وإصلاح التقاعد بزيادة مليار درهم، مسجلا بذلك ازدياد في حاجيات تمويل الخزينة بما يناهز 27 مليار درهم.

وفيما يتعلق بتقليص الفوارق في مشروع قانون المالية لسنة 2019، الذي خصص له 50 مليار درهم لتفعيل البرنامج الملكي للحد من الفوارق المجالية والاجتماعية في العالم القروي أكد بنشعبون، أنه خصصت 4 مليار درهم اعتمادات التزام برسم سنة 2020، والتكلفة الاجمالية للمرحلة الجديدة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ب 18 مليار درهم، انه خصص لـ"الراميد"  1.6 مليار درهم بزيادة 300 مليون درهم،  والمبادرة الملكية مليون محفظة خصص لها 250 مليون درهم، وتيسير خصص له 2017 مليار درهم بزيادة 1.54 مليار درهم بعدما كانت في 2018 مخصص لها 631 مليون درهم، والمساعدة المباشرة للنساء الأرامل خصص لها 600 مليون درهم، فيما حدد لمساعدة الأشخاص في وضعية اعاقة 150 مليون درهم، وعرفت المطاعم المدرسية والداخليات 1.47 مليار درهم بزيادة 570 مليون درهم، فيما سجل المنح في 1.8 مليار درهم بزيادة 200 مليون درهم.

وشدد بنشعبون على أن الحكومة عازمة، على استرداد حقوقها الجبائية تجاه الشركات والمتعلقة بالتصفية الكاملة للدين على القيمة المضافة، الذي سجل في 40 مليار درهم، وذلك عبر تقليص آجال الأداء، بالتنسييق مع المؤسسات البنكية.

وأكد بنشعبون، أن الرفع من وثيرة الاستثمار دفع الحكومة الى تخصيص زيادة 5 ملايير درهم، والوصول الى غلاف مالي مقدر في 73 مليار درهم"، مؤكدا على أن "الحكومة عازمة على تسريع الشراكة بين القطاع العام والخاص، عن طريق تعبئة غلاف مالي يبلغ 12 مليار درهم".

وحول تفويت مقاولات عمومية إلى القطاع الخاص، الرامي إلى ترشيد المحفظة العمومية، وإعادة ترميز تدخل الدولة على مهامها السيادية، وكذا تنشيط سوق الرساميل، وتدعيم حكامة المقاولات المحولة إلى القطاع الخاص"، أكد بنشعبون، " أن المغرب لا يمكن أن يباشر خوصصة مؤسسات عمومية، لأنها لا تتوفر على رأسمال"، مؤكدا أن " ميزانية 8 ملايير درهم المتوقعة بخصوص موارد الخوصصة تهم أساسا عشرات الشركات العمومية التي تمت خوصصتها في السابق، والتي تملك فيها الدولة حصصا معينة، كاشفا أن الحكومة تدرس إمكانية تفويت عدد من الشركات".

واعتبر بنشعبون، أن مشروع قانون المالية يركز على التوجه الاجتماعي والتضامني، حيث تمت هيكلة المشروع على ثلاثة محاور، بدعم القطاعات الاجتماعية في التعليم والصحة والتشغيل، وذلك بتخصيص ميزانية إضافية تقدر بـ7 ملايير درهم.

و كشف محمد بشعبون وزير الاقتصاد والمالية، عن توجه حكومة العثماني نحو خوصصة مجموعة من شركات الدولة لضخ أموال جديدة في ميزانية 2019، وذلك عبر إعادة هيكلة مؤسسات عمومية وتفويث بعض أسهمها الى القطاع الخاص في الأسابيع القادمة.

واعتبر محمد بنشعبون، أن الهدف من وراء ذلك هو إنعاش خزينة الدولة بمداخيل إضافية و ترشيد تكاليف الاستغلال ونفقات التسيير وإعادة النظر في النموذج الاقتصادي والمالي لهذه المؤسسات، وأوضح بنشعبون، أن خوصصة هذه المؤسسات، سيمكن الدولة من الحصول على ما يقارب من 8 ملايير درهم، و الخزينة العامة في أمس الحاجة إليها، حيث فضل عدم الكشف عن أسماء المؤسسات العمومية التي سيتم تفويتها للقطاع الخاص.

و قال وزير الاقتصاد والمالية، محمد بنشعبون، أن الحكومة تراهن في عام 2019، على إيرادات متأتية من الخوصصة بقيمة 5 إلى 6 ملايير درهم، حيث أوضح في لقاء لتقديم مشروع قانون المالية برسم سنة 2019، أن المؤسسات العمومية المعنية بهذه العملية هي المؤسسات التي سبقت خوصصتها ولا تزال الدولة تحتفظ بمساهمتها فيها، واستبعد الوزير المكتب الوطني للسكك الحديدية من هذه العملية، موضحا أنها مؤسسة عمومية ليس لها الشكل القانوني لشركة مساهمة.

واضاف، أن هذه المؤسسة العمومية غير قابلة للخوصصة بشكل مباشر لأنها لا تتوفر على رأسمال، بل صندوق مخصصات، مؤكدا أنه يتعين إعادة هيكلتها قبل خوصصتها، وقال بنشعبون، إن من المتوقع أن تبلغ الإيرادات المتأتية من تحسين حكامة المؤسسات العمومية ملياري درهم في عام 2019.

وتراهن الحكومة على نسبة نمو قدرها 3,2 في المائة في 2019، مع التحكم في نسبة التضخم في حدود أقل 2 في المائة، حيث أكد وزير الاقتصاد والمالية، أن الحكومة ستواصل دعم غاز البوتان والسكر والقمح اللين، حيث "ستتم مواصلة دعم غاز البوتان والسكر والقمح اللين".

وسجل الوزير، مقرا بضرورة الشروع في إعادة هيكلة الدعم، أن هذا الإصلاح لا يمكن إجراؤه في الوقت الراهن في غياب الشروط المسبقة التي تطرق إليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس في خطاباته الأخيرة، بما في ذلك إحداث سجل اجتماعي وحيد.

وأكد بنشعبون أنه "لا يمكننا، في الوقت الحالي، الشروع في إعادة الهيكلة دون أن تتوفر لدينا الشروط المسبقة للإصلاح المتمثلة في سجل اجتماعي وحيد يسمح للحكومة بالتركيز في مجال المساعدة الاجتماعية".

وأضاف بنشعبون، أن وزارة الداخلية تشتغل على هذه المسألة بهدف إحداث سجل اجتماعي وحيد بحلول نهاية عام 2019 من أجل تأسيس نظام تعويض مستهدف، مشيرا إلى الزيادة في رسوم الدعم، والتي ينبغي أن تصل، في عام 2018، إلى 17,65 مليار درهم، أي بفارق 4,7 مليار درهم مقارنة مع التوقعات الأولية لقانون المالية لسنة 2018.

وأبرز أن هذه الزيادة تعزى إلى ارتفاع الأسعار الدولية لغاز البوتان والنفط، مشيرا إلى أنه بافتراض أن السعر المتوسط لغاز البوتان يبلغ 560 دولارا للطن، فإنه يجب أن تبلغ رسوم الدعم 18 مليار درهم برسم سنة 2019.


أزيلال الحرة/ بتصرف..

عن النهار المغربية







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

إصلاحات بوتفليقة.. وعود فاتها القطار!

مرسوم وزاري يدعو لتوقيف عمليات التوظيف والترقية في المؤسسات العمومية

قصة آدم عليه السلام

قصة ادريس ونوح عليهما السلام

تأسيس فرع مدينة أزيلال لحزب اليسار الأخضر المغربي

المد الشيعي بالمغرب بين مساعي ايران و صد المغرب

لهذه الأسباب غابت أشهر ناشطات حركة 20 فبراير

بعد 28 سنة العدل والاحسان تحرف خطاب الحسن الثاني عن أحداث الريف قصد الفتنة

إقليم أزيلال : لوائح الترشيح المودعة لانتخاب أعضاء مجلس النواب ( إقتراع 25 نونبر2011 )

تامسنا مدينة جميلة لكنها تحتاج إلى عدة مرافق

تامسنا مدينة جميلة لكنها تحتاج إلى عدة مرافق

كتاب وخدام بمحيط الإدارات بأكادير ينتظرون الالتفاتة إلى أوضاعهم الإجتماعية

الدريسي ..مشروع نور ابتكار ملكي يعزز تنافسية اقليم ورزازات

الخزينة تحتاج لـ27 مليار درهم والخوصصة توفر 8 ملايير فقط





 
صوت وصورة

بن كيران يقــصف أخنوش + أخبار متفرقة


التيجيني و البيجيدي والأحرار


اخبار متفرقة


اخبار متفرقة


زيارة ملكية مرتقبة للبيضاء + أخبار متفرقة

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

المجلس الإقليمي لأزيلال يواصل مسلسل التنمية وعائق الأراضي يطرح من جديد خلال أشغال الدورة

 
الاجتماعية

إقليم أزيلال.. مريضة بالكبد تناشد ذوي القلوب الرحيمة مساعدتها

 
السياسية

بن كيران يهاجم اليسار.. يجاهرون بالعداء للإسلام ويشكلون خطورة على الدولة

 
التربوية

انطلاق التكوين لأطر الأكاديمية فوج 2019 بملحقة المشور بمراكش عروض وتواصل وتأطير وتشخيص

 
عيش نهار تسمع خبار

عيش نهار تسمع خبار.. برمجة 300 ألف درهم لشراء سيارة فاخرة بجماعة بأزيلال ودوار يعاني العطش

 
العلوم والبيئة

توقعات أحوال الطقس ليوم الاثنين 21 يناير

 
الثقافية

مهرجان مراكش .. تتويج المخرج الصربي أوغنين غلافونيتش بجائزة "أفضل مخرج"

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

البرلمان الأوروبي يصادق بأغلبية ساحقة على الاتفاق الفلاحي المغرب - الاتحاد الأوروبي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

تقرير.. أزيد من 18 في المائة من الأسر المغربية تديرها نساء برسم 2017

 
 شركة وصلة