راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         أوجار يشيد بقرار جلالة الملك الإذن للمرأة المغربية بولوج خطة العدالة             صحف بحرينية تكشف أوجه التشابه بين             العواصف الرعدية بإقليم أزيلال تؤدي الى انجراف التربة وتتسبب في تدهور محاور طرقية وخسائر فلاحية             جسم التمريض يطالب حكومة المغرب بتعزيز الاستثمار في تكوين الممرضات والممرضين             هل تم استبعاد نور الدين عيوش من المجلس الأعلى للتعليم؟             ابن العربي العلوي .. الزعيم الوطني حيا وميتا (بورتريه)             جلالة الملك يضع حدا للنقاشات العدمية حول قضايا التعليم             مراكش: دورة تكوينية لفائدة أطر الجمعيات والمراكز والمؤسسات التعليمية في الحساب الذهني             منظمة تتوقع انتفاضة شعبية بالجزائر تتزامن مع انقلاب عسكرى للاطاحة ببوتفليقة             قراءة في سياق ونتائج الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية             تفاصيل تقديم الحصيلة وبرنامج دعم التمدرس وإصلاح التربية والتكوين             ابن أزيلال محمد بورحي يتألق بتلحين الأغنية العاطفية " لسى جرحي في قلبي"             أزيلال: رغم هزيمته في نهائي دوري جماعة تاكلفت شباب أمل ايت امحمد يتألق ويبرز مؤهلات مواهبه             واشنطن تطالب السفير الفلسطيني بالرحيل فورا             برنامج مباريات الفرق الوطنية في المسابقات القارية             حول تقديم حصيلة وبرنامج دعم التمدرس وإصلاح التربية والتكوين                       
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

جلالة الملك يضع حدا للنقاشات العدمية حول قضايا التعليم


الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون


دَعُوا شرطتَنا تطهّر البلاد من الحثالة والقتلة والأوغاد؟


عن الجدل الدائر حول اللغة العربية والدارجة المغربية


شباب اليوم واقع مأساوي مسؤولية من؟

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

حوادث بالجملة بأزيلال.. مقاولان ينضافان الى عداد القتلى

 
الجهوية

رئيسة جماعة أزيلال تسند مجالات مهمة من اختصاصاتها للنواب أهمها ما يتعلق بقطاع التعمير والبناء

 
متابعات

ابن أزيلال محمد بورحي يتألق بتلحين الأغنية العاطفية " لسى جرحي في قلبي"

 
سياحة وترفيه

جولة بشلالات أزود أزيلال و بين الويدان

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

أوجار يشيد بقرار جلالة الملك الإذن للمرأة المغربية بولوج خطة العدالة

 
الناس والمجتمع

الشعب المغربي "ساخط" على العدالة والتنمية أو الحزب (الإسلامي)

 
جمعيات ومجتمع

جسم التمريض يطالب حكومة المغرب بتعزيز الاستثمار في تكوين الممرضات والممرضين

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

صحف بحرينية تكشف أوجه التشابه بين

 
الرياضية

أزيلال: رغم هزيمته في نهائي دوري جماعة تاكلفت شباب أمل ايت امحمد يتألق ويبرز مؤهلات مواهبه

 
 


أهلا بالموسم الجديد


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 غشت 2018 الساعة 26 : 18


 

أهلا بالموسم الجديد



لكل بداية نهاية. ولكل نهاية ما بعدها. لقد انتهت العطلة الصيفية، وحتما ستكون بداية الأسبوع الوشيك حلوله، على أبعد تقدير، بداية لموسم جديد، لكن بأية حال ستعود يا موسم، بما مضى أم لأمر فيك تجديد، على حد قول الشاعر عن عودة العيد..

إذا كانت كل المؤشرات تؤكد أن الموسم الجديد سيكون بالعديد من الإكراهات، فإن مع بداية هذا الأسبوع، سيعود بحول الله، غالبية الطلبة والتلاميذ والأساتذة والمعلمون إلى فصل التعليم المدرسي والمدرج الجامعي وسلك التكوين المهني على إيقاع تداعيات قطاع كُتب له أن يظل طوال ستين سنة من تاريخ مغرب ما بعد الاستقلال مهزوزا لا يستقر على حال بل مريضا، ينتظر تفعيل كل مقومات الدواء والاستشفاء، بعدما تم تشريح جسده تشريحا في الخطاب الملكي لعيد العرش الأخير، واضعا اليد على مكامن الداء ومطالبا ببداية فعلية للمخطط الاستعجالي الحقيقي للإصلاح وليس بالاستمرار في هدر الملايير دون نتائج تذكر.

انتهت العطلة وبداية الموسم الدراسي يُسيّجها استمرار احتجاجات الأساتذة أصحاب الشهادات المتعاقدين مع الدولة بالصيغ التي ابتدعتها حكومة بنكيران بهدف امتصاص غضب الشارع من ويلات البطالة، ولكسب أصوات الناخبين في حملات انتخابية مسبوقة، وبدل أن يكون هذا التعاقد، على الأقل، جزءًا من الحل، صار إشكالية اجتماعية واقتصادية إضافية يضرب لها ألف حساب.

 يبدأ الموسم والمدرسة العمومية على حالها، من التدني تنتظر العصا السحرية للخروج من شرنقتها المتعفنة،والمدرسة الخصوصية في كل أسلاكها البيداغوجية من الروض إلى الباكالوريا تعتلي بُرجها العاجي الواهن،تمارس كل أساليب الضغط المعنوي والابتزاز المادي على الآباء والأولياء قبل التلاميذ، سواء بالنفخ في الكلفة الشهرية ومصاريف التسجيل والمطالب والالتزامات الزائدة دون مراقبة أو تقييم.

 من السلبي لما بعد العطلة الصيفية، وفي حالة مقززة من الضغط العالي المدروس ومن التآمر المُبطّن بين أرباب هذه المدارس وأقسام من الوزارة الوصية، سيعاني الآباء والأولياء مرة أخرى  من لزوم أداء تكاليف شهر شتنبر بالإضافة إلى تكاليف شهر يونيو بشكل مسبق، وسيواجهون أداء مصاريف التسجيل، بشكل مبالغ فيه، دون الحصول على فواتير مفصلة، هروبا لهؤلاء الأرباب من واقع الضرائب، ناهيك عما سيواجهه الآباء من تكاليف اللوازم والأدوات المدرسية التي تعرف أثمانها عند بداية كل عام ارتفاعا، يعاني منه الكادحون، دون أن يمس الواقعين في مواقع "مخملية"، من وزراء وموظفين سامين ومستفيدين من الريع متنوع المصادر.

 بعيدا عن المدرسة، وقريبا من الشغل سيبدأ الموسم على إيقاع مبهم للحوار الاجتماعي بين النقابات الأكثر تمثيلية والحكومة و"الباطرونا" بعدما تعثرت سلسلة من الحوارات في مهدها سواء في عهد حكومة سعد الدين العثماني التي مر على تعيينها أكثر من سنة دون تحقيق المبتغى وسواء على عهد سلفه بنكيران حيث ظل السلم الاجتماعي مهددا بالزيادة في الأسعار دون زيادة في الأجور ومراجعة حقيقية للضرائب.

 مع الموسم الجديد ننتظر كل جديد مع الوزراء والمسؤولين الجدد الذين تم تعيينهم في مناصب أكثر حساسية وعلى رأسها الاقتصاد والمالية والمراكز الجهوية للاستثمار، لتضع في مفكرتها أولوية ضمان استقرار السلم الاجتماعي قبل الانتعاش الاقتصادي. ننتظر أيضا أن يكون الموسم التشريعي والقضائي والدستوري باعثا على التطوير والحداثة في كل المرافق والقطاعات، لكن أيضا في صالح استقرار المجال الاجتماعي وهو المجال الذي أصبح مخيفا، وإلا لمَا قال عنه جلالة الملك في خطابه الأخير "أحس أن شيئا ما ينقصنا في المجال الاجتماعي"..


بقلم/ عفري محمد







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

ملابسات الوفاة الغامضة لزينب الشاوي : عائلتها بأزيلال تشكك في وقائع الوفاة وتقول شنقها بفعل فاعل

وسائل الإعلام التقليدية لا تعبر عن الشباب المغربي

برنامج المحافظة على الموروث الحرفي مشروع طموح يتوخى تغطية كافة الحرف

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

إصلاحات بوتفليقة.. وعود فاتها القطار!

الحراك في المغرب يقوي الإسلاميين قبل الانتخابات المبكرة

حميد برادة للشرق الاوسط : نحن الاتحاديين ظلمْنا الحسن الثاني..

زواج رجلين مثليين في عرس باذخ بفندق مشهور بمراكش

بوتفليقة والقيادة الجزائرية والفقر الى أين ...؟

أزيلال : غزلان المسعودي تختفي بشكل غامض

عامل إقليم ازيلال يعطي انطلاقة الموسم الدراسي الجديد2013/2012

أزيلال : حفل موسيقي بدار الثقافة احتفالا برأس السنة الامازيغية

التقويم الأمازيغي بين الحقيقة والوهم الشعبوي والسياسي

القبض على زوجين مغربيين بتهمة القتل

بومالن دادس: شاحنة تصطدم بمنزل وتسبب في مقتل رجل عائد من صلاة الفجر

مواطنة مسنة تتهم بلدية إنزكان بالتماطل في ربط منزلها بالتيار الكهربائي

المؤهلات الفلاحية بإفريقيا تفتح آفاقا واعدة في مجال إنتاج السكر

تنغير: محاولة اغتصاب سيدة متزوجة

مشاريع فلاحية بأزيلال وآليات تحفيزية للرفع من المستوى المعيشي للفلاحين وتوفير الشغل وتحسين المردودية





 
صوت وصورة

حول تقديم حصيلة وبرنامج دعم التمدرس وإصلاح التربية والتكوين


وفيات في انفجار أنبوب للمحروقات بالجزائر


المغرب يتجه نحو التخلي عن التوقيت الصيفي


دخول اجتماعي ساخن ينتظر حكومة العثماني


رئيس الحكومة و الدارجة

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

أزيلال: بناء طريق مهمة وقنطرة بجماعة سيدي بولخلف محور لقاء عامل الإقليم بممثلي الساكنة

 
الاجتماعية

إنقاذ فتاة قاصر بأزيلال بعد محاولتها الإنتحار بتناول كمية مفرطة من دواء

 
السياسية

ألم يحن الوقت بعد لوضع حد لـ"نهب" المال العام باسم القانون؟

 
التربوية

هل تم استبعاد نور الدين عيوش من المجلس الأعلى للتعليم؟

 
عيش نهار تسمع خبار

لسوء التفاهم أو الفهم.. السيدة المنقبة بأزيلال تقاضي محمود مدواني المدير العام لموقع أزيلال أون لاين

 
العلوم والبيئة

العواصف الرعدية بإقليم أزيلال تؤدي الى انجراف التربة وتتسبب في تدهور محاور طرقية وخسائر فلاحية

 
الثقافية

المهرجان الوطني لعبيدات الرما في دورته 18 بخريبكة

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

عجز الميزانية بلغ أزيد من 20 مليار درهم نهاية يوليوز 2018

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ربع مليون مستفيد من البرنامج الوطني للتخييم لهذا العام

 
 شركة وصلة