راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         ريال مدريد يسدل الستار على أسوأ موسم له منذ 1998-1999             لابا كودجو يهدي فوزا قاتلا لنهضة بركان في نهائي "الكاف"             عمالة أزيلال تتأهب لافتتاح حلبة تزّلج وتعزز بنيتها الرياضية بمنشأة جديدة             بلاغ بنك المغرب حول الورقة النقدية التي تحمل الرقم 60             أزيلال: البيجيدي بجماعة أيت عباس يقيل عضوة من البيجيدي بسبب الغياب             جبهة القوى الديمقراطية تعتبر حصيلة نصف الانتداب الحكومي مخيبة لآمال المغاربة             خمس ذهبيات تعطي سيدات الملاكمة المغربية الريادة في بطولة دولية             أزيلال: إعطاء الانطلاقة الرسمية لبرنامج الدعم المدرسي من تراب جماعة أيت امحمد             موعد مباريات نهائي دوري الأبطال وكأس "الكاف"             الشرطة بأزيلال تحتفل بكل فخر واعتزاز بالذكرى 63 لتأسيس الأمن الوطني             مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم يتعلق بإحداث منطقة التصدير الحرة "طنجة تيك"             كلاكيت آخر مرة هزلية صفقة القرن             عمالة إقليم أزيلال تخلد الذكرى 14 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية             توضيح من مصالح عمالة إقليم أزيلال حول تعيين مدير المصالح بجماعة دمنات             ما هي أسباب ارتفاع نفقات صندوق المقاصة؟            التعليم العالي                                                            نضال فايسبوكي            بين الفقر والجشع                                    التوزيع العادل للأصفار            مجانية التعليم            حرية الصحافة            الرشوة                        العثماني والفقر            ازدواجية البيجيدي            قناع بوتفليقة            نهاية بوتفليقة            العثماني والتعاقد                       
 
كاريكاتير

التعليم العالي
 
آراء ومواقف

كلاكيت آخر مرة هزلية صفقة القرن


من دروس الانتخابات الإسبانية: فعالية المشاركة في مواجهة الشعبوية والعدمية


فرنسا وفضائح مرتزقة الإسلام السياسي


مقامة البداية والنهاية


في المسألة التعليمية، ازدواجية المواقف تشكك في هوية ووطنية أصحابها!!!

 
ادسنس

المنتدى الدولي الرابع للمدن العتيقة بمدينة وزان يستضيف أزيد من 850 مشارك من كافة الدول في العالم

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

بإقليم أزيلال.. حادثة سير مروعة بمنعرج خطير بأيت بولي تودي بحياة شاب وإصابة والده وشقيقه

 
الجهوية

أزيلال: البيجيدي بجماعة أيت عباس يقيل عضوة من البيجيدي بسبب الغياب

 
متابعات

توضيح من مصالح عمالة إقليم أزيلال حول تعيين مدير المصالح بجماعة دمنات

 
سياحة وترفيه

تبانت: 8 مليون درهم لتأهيل وتجهيز مركز التكوين في المهن والأنشطة الجبلية

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

منتخبون من الصحراء المغربية يستعرضون المنجزات السياسية والاجتماعية والاقتصادية أمام لجنة أممية

 
الناس والمجتمع

بأزيلال.. بين مقهى ومقهى مقهى في تزايد.. الكثير من المال والقليل من الأفكار

 
جمعيات ومجتمع

تنغير تحتضن المعرض الجهوي للطالب في دورته الأولى و السينغال ضيفة شرف

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

تقرير صادم ..أكثر من نصف المغربيات يتعرضن للعنف

 
 

من حكايات الثنائي المرح البقالي ومجاهد ... قصة الكاريكاتير الذي كشف الفضيحة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 غشت 2018 الساعة 29 : 16


 

من حكايات الثنائي المرح البقالي ومجاهد ... قصة الكاريكاتير الذي كشف الفضيحة

يسعى يونس امجاهد وصاحبه عبد الله البقالي، الثنائي المتحكم في نقابة الصحفيين على مدى متواصل ناهز ربع قرن، إلى تنصيب نفسيها، ضدا على المهنيين والرأي العام، على عرش المجلس الوطني للصحافة، المنتظر منه/ منهما، العمل على "تطوير حرية الصحافة والنشر، والعمل على الارتقاء بالقطاع، وتطوير الحكامة الذاتية لقطاع الصحافة والنشر بكيفية مستقلة وعلى أسس ديمقراطية"، كما ينص على ذلك بوضوح القانون المنظم للمجلس.

من الذاكرة القريبة نسوق اليوم للقراء قصة من "ألف حكاية وحكاية" من حكايات "الثنائي المرح"، على أمل أن يبادر الجميع من النقابيين والمهنيين ومن العموم، ممن يتوفرون على قصص مماثلة تتصل بالمعنيين، حتى يمكن جمعها في مجلد يليق بالقراءة الجادة والاحتفال. هي دعوة مفتوحة نتمنى أن تجد الاستجابة المرومة.

ونبدأ بحكاية أولى:

عند بدء الحملة الانتخابية لانتخاب المجلس الوطني للصحافة، دعا الأمين العام للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، السيد يونس امجاهد، إلى إنشاء صفحة خاصة على موقع الفيس بوك، حملت عنوان: "مهنيو الصحافة والإعلام"، على أساس أن تظهر كصفحة لا صلة لها مباشرة بالنقابة، وبالتالي يمكن أن تساعد في تصريف الضربات تحت الحزام للخصوم، وتكون منصة للقذائف الموجهة لأشخاص محددين. ما دام البقالي وامجاهد صرحا أنهما "يحترمان كل الاحترام الزملاء المرشحين في اللائحتين المتنافستين، ولن ننساق إلى الرد على أي انتقاد أو شتيمة، امتثالا للأخلاقيات التي يجب أن نتحلى بها".

يمكن اعتبار الأمر عاديا، ولا يثير أي جدال، لكن ما يرويه أحد الزملاء ممن تم تعيينهم لإدارة تلك الصفحة، إلى جانب آخرين من خارج النقابة ومن خارج المهنة أيضا، أنه وفي إطار تنشيط الصفحة المذكورة وتنويع مواضيعها، قام الشخص المعني بنشر كاريكاتور عالمي، يتناول بذاءات برامج التلفزيون وحشوها لرؤوس المشاهدين بما يسميه الجمهور المغربي بـ"نفايات قنوات الصرف الصحي".

في الجانب الآخر كان "الأخ الأكبر" (حسب توصيف الروائي العظيم جورج أورويل)، يراقب ويحصي النقرات واللايكات والأنفاس. ما أن ظهر الرسم الساخر على الصفحة حتى حرك يونس امجاهد التليفون على وجه السرعة وقصوى الانفعال مطالبا بحذف الرسم. والتبرير هو: "أن الزملاء في التلفزيون سيقرؤون الرسم قراءة ليست في صالحنا، خصوصا ونحن في حملة لاستقطاب الأصوات. سيؤولون الرسم أنه ضدهم".

لم يكن مدير الصفحة في حاجة لمزيد من الشرح، كيف لا وثقته في الأمين العام كبيرة ولا لبس فيها. هكذا بنقرة حاسمة سيتم محو الرسم ورميه في سلة المهملات، ليختفي من الشاشة، كأنه لم يكن.

وبعد انفضاح السحر وانقلابه على الساحر، وبعد انكشاف التلاعب بإرادة الصحفيين الذي قام به امجاهد والبقالي، انحلت عقدة الألسن، وانتشرت العديد من القصص والحكايات عن مؤامرة "الثنائي المرح" وتضليله. وعادت الذاكرة بمدير الصفحة المذكورة إلى قصة الرسم الكاريكاتوري، الذي طالب يونس امجاهد بحذفه قبل أن يطلع عليه أكبر عدد من المتتبعين.

لقد أدرك الراوي متأخرا، أن "العدد الكبير من المتتبعين" كان يختزل في شخص واحد، اسمه فيصل العرايشي، الرئيس المدير العام لما يسمى بالقطب العمومي للتلفزيون في المغرب.

إذ لم يعد سرا الآن، أن الأمين العام للنقابة الوطنية للصحافة، (نعم يونس امجاهد لا غيره) قدم ملف ترشيح السيدة زوجته مونية بلعافية على رأس القناة الرابعة، لخلافة الزميلة ماريا لطيفة التي رحلت عن دنيانا في الفترة الأخيرة. وبالتالي فمن غير اللياقة، وآداب السلوك الانتهازي، إثارة قلق أو غضب السيد الرئيس المدير العام، وهو ما أكده رئيس النقابة بضرورة تجميد العمل النقابي داخل الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، حتى ينجلي غبار معركة الحملة الانتخابية، وبالفعل لم ينس البقالي وامجاهد التنويه بإدارة التلفزيون وعدم تدخلها أو عرقلتها للحملة الانتخابية الخاصة بالنقابة.

ألا يدخل مثل هذا التصرف في نطاق التحريف والتضليل ولي عنق الحقيقة حتى تتلاءم مع الأهداف التي تتوافق وأهداف الجهة الصادر عنها؟

إنها قصة من حكايات عديدة، توضح لمن في حاجة لتوضيح، مدى الكذب الصارخ والتضليل السافر وتجييش المشاعر والعواطف الملتهبة وممارسة سياسة استغباء مناضلي النقابة والمهنيين.

من أين تأتي الحكمة والحكامة لمثل هؤلاء لقيادة مجلس يسعى إلى التخليق المهني؟ ‏

وختاما، نشير إلى أن القانون المنظم للمجلس الوطني للصحافة يشترط على المرشحين للعضوية فيه "ألا تكون قد صدرت في حقهم عقوبات تأديبية أو مقررات قضائية مكتسبة لقوة الشيء المقضي به من أجل ارتكاب أفعال لها علاقة بمجال اختصاص المجلس".

ومجتمعنا يعج بالفالتين من العقاب، لكونهم يتقنون فن الإفلات من المساءلة والعقاب، ويتمتعون بمواهب مضللة تجعل الناس يثقون بأقوالهم.

لكن إلى متى؟

إنها النهاية. ويا لها من نهاية لا تشبه نهايات الأفلام الهندية.



هشام البراق/ صحافي






  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



صحف مخابراتية جزائرية تستأجر ناشطي حركة 20 فبراير للتحريض على اقتحام القصر ومحاكمة الملك !

عالم لا يفهم غير لغة القوة

مغاربة وجزائريون يعيشون من بيع النفايات في شوارع مدريد

النص الكامل لخطاب جلالة الملك في الدورة الأولى لافتتاح البرلمان

نص الخطاب الذي وجهه جلالة الملك إلى الأمة بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء

حقيقة جماعة العدل و الإحسان ... تحذير إلى إخواننا بالمغرب

اللجنة الإعلامية للهيئة الوطنية للدكاترة - بـيــان

حرب بالوكالة على الصحافة الالكترونية بالمغرب

مجموعة مدارس الجدور باليوسفية تخلد اليوم العالمي للمدرس

رسالة الى عبد الله الشيباني: كفاك شربا لبول سيدك عبد السلام ياسين فقد تصاب بالتسمم

وسائل الإعلام التقليدية لا تعبر عن الشباب المغربي

نص الرسالة السامية التي وجهها صاحب الجلالة إلى المشاركين في أشغال منتدى كرانس مونتانا بالداخلة

من حكايات الثنائي المرح البقالي ومجاهد ... قصة الكاريكاتير الذي كشف الفضيحة

الخطاب السياسي في المغرب





 
صوت وصورة

ما هي أسباب ارتفاع نفقات صندوق المقاصة؟


تقرير اليونسكو حول التعليم


العثماني يتحدث عن التعديل الحكومي


اللائحة و التشكيلة الأقرب للمنتخب المغربي لكأس إفريقيا


الخزف مجال إبداع حرفي تتوارثه الأجيال

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 

»  ادسنس

 
 
التنمية البشرية

عمالة إقليم أزيلال تخلد الذكرى 14 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

 
الاجتماعية

عامل أزيلال يشرف على إعطاء انطلاقة عملية توزيع المساعدات الرمضانية من جماعة تامدة نومرصيد

 
السياسية

جبهة القوى الديمقراطية تعتبر حصيلة نصف الانتداب الحكومي مخيبة لآمال المغاربة

 
التربوية

أزيلال: إعطاء الانطلاقة الرسمية لبرنامج الدعم المدرسي من تراب جماعة أيت امحمد

 
عيش نهار تسمع خبار

خلف الدجالين بأزيلال.. صفحة فايسبوكية مظلمة تكذب على الأحياء وتسيء للمحسنين+ فيديو

 
العلوم والبيئة

الأمم المتحدة: ارتفاع مستوى سطح البحر يشكل تهديدا وجوديا للدول الجزرية

 
الثقافية

عدد إصدارات الكتاب بالمغرب بلغت زهاء 6000 عنوان خلال سنة 2018

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

المنتدى المغربي للتجارة يختتم أشغاله بمراكش بحضور 1300 مشارك وإصدار 1505 توصية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ما لم يقله بلاغ مديرية الأمن عن التقرير المصور للقناة الإسبانية الرابعة!

 
 شركة وصلة