راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         توقعات طقس السبت .. ثلوج وزخات مطرية             عمال الانعاش الوطني يشكون التهميش الحكومي ويطالبون بالإدماج في الوظيفة العمومية             لكثرة انشغالاته ومهامه.. النائب البرلماني بـدر التـوامي يستقيل من رئاسة الجمعية المسيرة لدار الأطفال             ملف الصحراء وما يحمله من تهديد خطير للأمن القومي المغربي             الانتصارُ للقدسِ بشرفٍ والثورةُ من أجلِها بالحقِ             تطورات قضية الفتاة التي احتجزت بإسطبل لمدة 15 عاما ضواحي مراكش + أخبار متفرقة             السلطات الإقليمية لأزيــلال معبأة لمواجهة آثار موجـة البرد             صور وسبب حادثة السير الخطيرة التي أودت بحياة خمسة أشخاص بمرتفعات أزيلال             وزارة الصناعة توقف تطبيق التدابير الجديدة الخاصة بالفوترة الإلكترونية وتضع تعريفا موحدا للمقاولة             إنفانتينو يعلن من مراكش موعد الحسم في التنظيم الثلاثي لمونديال 2030             ماذا عن السادية وما علاقتها بوحشية البشر؟             موغيريني تلتقي وزير الداخلية المغربي بالرباط             أزيلال: مصرع خمسة أشخاص في حادثة سير خطيرة بزاوية أحنصال وعامل الإقليم يحل بعين المكان             مدير دار الشباب أزيلال سابقا من بين المكرمين في حفل بهيج نظمته وزارة الشباب والرياضة             تفاديا منها للمزيد من الخسائر ..الحكومة تخضع للتجار وتعقد معهم اتفاق جديد+ أخبار متفرقة             اخبار متفرقة            عمى فيسبوكي           
 
كاريكاتير

عمى فيسبوكي
 
آراء ومواقف

ماذا عن السادية وما علاقتها بوحشية البشر؟


يقظة الشعب وجاهزية المقاومة للعدو بالمرصاد


قضية آيت الجيد بين الحقوقي والقضائي والتوظيف السياسي


من حقِّ العدالة أن تعيد النّظر في أيّة قضية متى شاءت


المغاربة عن الأوربيين "ناقْصْهُومْ هِي الإسلام"

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

أزيلال: مصرع خمسة أشخاص في حادثة سير خطيرة بزاوية أحنصال وعامل الإقليم يحل بعين المكان

 
الجهوية

السلطات الإقليمية لأزيــلال معبأة لمواجهة آثار موجـة البرد

 
متابعات

لكثرة انشغالاته ومهامه.. النائب البرلماني بـدر التـوامي يستقيل من رئاسة الجمعية المسيرة لدار الأطفال

 
سياحة وترفيه

صحيفة جنوب إفريقية تسلط الضوء على مؤهلات المغرب

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

بهذا العمل أثبتَ جلالتُه أنّه مَلكٌ ذو حكمة وبُعْد نظر

 
الناس والمجتمع

تطورات قضية الفتاة التي احتجزت بإسطبل لمدة 15 عاما ضواحي مراكش + أخبار متفرقة

 
جمعيات ومجتمع

قافلة إنسانية لجمعية الصداقة بسوق السبت لفائدة تلاميذ المناطق النائية وعائلاتهم بأزيلال

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

إنه وقتُ مشانق تُنْصَب لا وقتَ ورودٍ تُنْثَر وشموع تُشعَل وصُوَر تُرفَع

 
الرياضية

إنفانتينو يعلن من مراكش موعد الحسم في التنظيم الثلاثي لمونديال 2030

 
 


الريسوني ومنجيب والإفريقي يتزعمون لجنة مشبوهة للتضامن مع متهم بالإغتصاب والشذوذ الجنسي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 04 يونيو 2018 الساعة 32 : 18


 

الريسوني ومنجيب والإفريقي يتزعمون لجنة مشبوهة للتضامن مع متهم بالإغتصاب والشذوذ الجنسي


تم أمس الأحد بالرباط الإعلان عن تأسيس ما سمي بلجنة الحقيقة والعدالة للتضامن مع المدعو توفيق بوعشرين، المدير السابق لأخبار اليوم المتهم بالاتجار في البشر والاغتصاب والقوادة، ويتزعمها سليمان الريسوني، المعروف بولائه الأعمى للتجمع العالمي للإخوان المسلمين...

 وتتكون اللجنة من أشخاص فشلوا في حياتهم الشخصية والمهنية وآخرون يحملون الحقد الدفين والباقي انقطع عليهم سيل المال بإعتقال ولي أمرهم كما هو الحال لليتيمة فاطمة الإفريقي....

ومن الأسماء المشكلة لهذه اللجنة الغريبة العجيبة نجد عادل بن حمزة، وإسماعيل حمودي، والمعطي منجب، وآمنة ماء العينين ، وفاطمة الإفريقي، وأحمد السنوسي، وخديجة الرياضي، وربيعة البوزيدي، والزهاري محمد، وخالد البكار..

تأسيس لجنة من هذا النوع يبقى غامضا للغاية، فما هي مبرراته إذن؟ أن يتم تأسيس لجنة للتضامن مع معتقل سياسي أو مطرود نقابي أو محروم نتيجة التمييز فإن الأمر  يكون معقولا. لكن أن تخصص هذه اللجنة لشخص يحاكم بتهمة جنسية ثقيلة فهذا عبث بالمفاهيم. بغض النظر عن طبيعة التهم الموجهة لبوعشرين وهل هي ثابتة في حقه أم لا، فإن المنطق يفرض أخذ مسافة من الملف لفائدة الشبهة. ولو اقتصر الأمر على الحرص على معرفة الحقيقة لتم قبول الأمر، لكن التضامن مع متهم بالاتجار في البشر والاغتصاب والقوادة مع وجود مشتكيات يفيد أن القضية لعبة الغرض منها التأثير على القضاء.

وبالإضافة إلى شبهة التهم الموجهة لبوعشرين هناك لائحة الأسماء المكونة للجنة، والتي تجد لكل واحد منها هدف معين ودافع محدد، فعادل بنحمزة عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال سابقا، وجد نفسه على هامش الحزب، وبالتالي شرع في فتح فمه بـ "كلام كبير" حتى يثير الانتباه، ولم يجد سوى صحيفة توفيق بوعشرين لاحتضان خزعبلاته التي يسميها تحليلا.

أما فاطمة الإفريقية، المرأة الثورية التي تعيش من ريع التليفزيون حيث تحمل صفة منتجة دون القيام بشيء، فهي تدافع عن التعويض الذي يمنحها إياه بوعشرين والبالغ 3 آلاف درهم شهريا مقابل أربع مقالات تنشرها في أخبار اليوم واليوم 24، ومن ثمة نفهم هذا الغضب الذي انتابها منذ اعتقال المتهم.

أما زعيم هذه الشلة فهو سليمان الريسوني، الغلام البالغ من العمر 50 سنة، مفضلا أن يظل أعزبا بدون زوجة ... والله في خلقه شؤون، فهو الوحيد الذي يظل الأمر بالنسبة إليه مفهوما جدا ومنسجما، باعتباره شقيق أحمد الريسوني، العضو القيادي في التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، وهو ممثل هذه العصابة في المغرب ولم يكن توفيق بوعشرين سوى واحدة من أدوات التنظيم، وبالتالي فإن دعمه مجرد تحصيل حاصل، وهو بالمناسبة نوع من جبر الخاطر وقراءة الفاتحة على روح بوعشرين غير الطاهرة.

ويوجد ضمن المؤسسين للجنة إسماعيل حمودي، الصحفي بأخبار اليوم، التي جاءها قادما من التجديد وهو من أعضاء التوحيد والإصلاح ومحسوب على تيار الولاية الثالثة الذي كان يدافع عنه بوعشرين.

وتحفة الموقعين على التأسيس المعطي منجيب، رئيس شركة مركز بن رشد المنحلة، المدافع بشراسة عن براءة متهم شوهد وهو يدخل أصبع صحافية في مؤخرته وينهرها بأن تزيد في إدخاله، ومنجيب هو أيضا متورط في قضايا مماثلة ناهيك عن التهم التي تواجهه والمتعلقة بالحصول على الدعم الدولي غير المبرر قانونيا.

أما بعض الأسماء الأخرى مثل خديجة الرياضي ومحمد الزهاري وغيرهم فهم يبحثون دائما عن أية قشة ليمسكوا بها بعد أن بارت سلعتهم ولم يعد لديهم ما يقدمون للمتعهدين الدوليين نظير التمويل السخي.

إذا ظهر السبب بطل العجب، فلكل واحد من هؤلاء دافع محدد لكنهم يلتقون جميعا في تحقيق مصلحة من وراء هذه اللجنة، غير أن تأسيسها انتهاك لحق المشتكيات في مقاضاة من يتهمنه بالاغتصاب ومحاولة للتأثير على القضاء.

ولنا عودة للموضوع


بقلم- بوحدو التودغي/ صحافي






  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مخطط الحزب الحاكم لنسف إمارة المؤمنين!

هكذا كان ينظر عبد الكريم الخطيب إلى عبد السلام ياسين

واشنطن : مخطط الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب "جدي وواقعي وذو مصداقية"

دعوا الفتنة نائمة

خطاب الكراهية والجهل في رحاب الجامعة المغربية

لشكر: العدالة والتنمية يستغل الدين لإرهاب كل من يعارض الحكومة

دراسة نقدية حول تشكل الرواية بين الماضي والحاضر

سكان حي اكار ازكاغ بالحسيمة يستنجدون بوالي الجهة

من المغاربة الأفغان الى المغاربة الدواعش

التصوف السني ودوره في حماية الأمن الروحي للمملكة

الريسوني ومنجيب والإفريقي يتزعمون لجنة مشبوهة للتضامن مع متهم بالإغتصاب والشذوذ الجنسي





 
صوت وصورة

اخبار متفرقة


اخبار متفرقة


زيارة ملكية مرتقبة للبيضاء + أخبار متفرقة


مفهوم الجهوية المتقدمة


رقصة أحيدوس

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

المجلس الإقليمي لأزيلال يواصل مسلسل التنمية وعائق الأراضي يطرح من جديد خلال أشغال الدورة

 
الاجتماعية

مجلس الحكومة يصادق على تحديد كيفيات مراقبة تطبيق أحكام قانون التعويض عن حوادث الشغل

 
السياسية

بن كيران يهاجم اليسار.. يجاهرون بالعداء للإسلام ويشكلون خطورة على الدولة

 
التربوية

النتائج النهائية لمباراة توظيف الأساتذة أطر الأكاديمية بجهة بني ملال خنيفرة

 
عيش نهار تسمع خبار

عيش نهار تسمع خبار.. برمجة 300 ألف درهم لشراء سيارة فاخرة بجماعة بأزيلال ودوار يعاني العطش

 
العلوم والبيئة

توقعات طقس السبت .. ثلوج وزخات مطرية

 
الثقافية

مهرجان مراكش .. تتويج المخرج الصربي أوغنين غلافونيتش بجائزة "أفضل مخرج"

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

البرلمان الأوروبي يصادق بأغلبية ساحقة على الاتفاق الفلاحي المغرب - الاتحاد الأوروبي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

تقرير.. أزيد من 18 في المائة من الأسر المغربية تديرها نساء برسم 2017

 
 شركة وصلة