راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         خطاب "ثورة الملك والشعب" مرجع للحكومة والبرلمان لحل مشاكل الشباب             أقصى درجات فك العزلة.. أزيلال نموذجا             انحرافات الخطاب السياسي بالمغرب والحاجة لإعادة النظر في السياسات التواصلية للأحزاب المغربية             هكذا كان ينظر عبد الكريم الخطيب إلى عبد السلام ياسين             المحكمةُ الدستوريةُ الفلسطينيةُ قرارٌ سياديٌ وحكمٌ نافذٌ             حتى لا ننسى..هل جلوس العدل والإحسان وأمريكا سبب انسحابهم من 20 فبراير ؟             عيد الشباب.. الملك محمد السادس يصدر عفوه السامي على 522 شخصا             نص الخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى 65 لثورة الملك والشعب             جلالة الملك يوجه غدا الاثنين خطابا ساميا بمناسبة ثورة الملك والشعب             وزارة الصحة تعجز عن انقاذ ضحايا الكلاب المسعورة والزواحف السامة             بين مَفخرة برلمانية أمريكية ومَسخرة البرلمانيين في بلادنا             ماذا تنتظر من أحزاب تعتمد (الذُّلقراطية)؟!             حكايتنا مع موسم الحر             ذكرى ثورة الملك والشعب .. عفو ملكي على 450 شخصا من بينهم 22 محكوم عليهم في قضايا التطرف والإرهاب             الجمع العام لفريق أمل سوق السبت يصادق بالإجماع على التقريرين المالى والأدبي ويجدد الثقة في مكوري             العثماني والتجنيد الاجباري                       
 
كاريكاتير

 
آراء ومواقف

المحكمةُ الدستوريةُ الفلسطينيةُ قرارٌ سياديٌ وحكمٌ نافذٌ


ماذا تنتظر من أحزاب تعتمد (الذُّلقراطية)؟!


حكايتنا مع موسم الحر


أيّة فلسفة هذه التي رُدَّ إليها الاعتبار في بلادنا؟


في قطاع غزة وحدةٌ في الميدان وتوافقٌ في السياسةِ

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

أزيلال: أسرة حليمة إحتاسن تنظم مسيرة احتجاجية للتنديد بالحكم المخفف في حق المعتدي

 
الجهوية

ارتفاع أسعار الأضاحي بمدينة أزيلال يدفع غالبية المواطنيين الى العزوف عن الشراء

 
متابعات

وزارة الصحة تعجز عن انقاذ ضحايا الكلاب المسعورة والزواحف السامة

 
سياحة وترفيه

ارتفاع عدد السياح الوافدين على أكادير في النصف الأول من 2018

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

خطاب "ثورة الملك والشعب" مرجع للحكومة والبرلمان لحل مشاكل الشباب

 
الناس والمجتمع

وفاة عامل بناء اثر سقوطه من طابق إحدى المنازل بأزيلال

 
جمعيات ومجتمع

أزيلال: فتح باب التسجيل للاستفادة من منح دراسية موسم 2018/2019 خاصة بفتاة العالم القروي

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

هكذا كان ينظر عبد الكريم الخطيب إلى عبد السلام ياسين

 
الرياضية

الجمع العام لفريق أمل سوق السبت يصادق بالإجماع على التقريرين المالى والأدبي ويجدد الثقة في مكوري

 
 


لكل مَنْ يعتز بإيران فلينظر ماذا تُصدر إيران للعراق ؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 مارس 2018 الساعة 34 : 18


 

لكل مَنْ يعتز بإيران فلينظر ماذا تُصدر إيران للعراق ؟

 

كثيراً ما نسمع ومن على شاشات التلفاز التصريحات الإعلامية التي تكشف حقيقة تبعية ، و حجم ولاء ساسة العراق للعمائم نظام الملالي ، و شيطان ولاية الفقيه المتلطخة أياديهم بدماء الشعب الإيراني و أغلب شعوب المنطقة ، هذه القيادات الإرهابية التي أظهرت إيران دولة داعمة للإرهاب و المليشيات الإجرامية في مختلف بلدان الشرق الأوسط الضحية الأبرز لتلك السياسة الدكتاتورية ، و كأنها كانت إرثها القديم ، و الآن تريد استرجاع ذلك الإرث القديم نظرية فاشلة و ضرب من الوهم ، و الخيال إنما هي زعزعت أمنها ، و استعباد شعوبها ، و نهب خيراتها ، و لسد العجز المالي ، وما نتج عنه من الخسائر الفادحة التي تلقتها تلك الحكومة الفاسدة جراء التخبط في سياستها الداخلية ، و الخارجية ، وهذا ما جعلها تواجه العزلة الدولية ، و ترضخ لكل مقررات دول الاستكبار العالمي رغم أنوف سياسيها الفاسدين ، و اليوم يأتي ، و بكل بجاحة ، و عين صلفة محترفي السياسة ، و قراصنة جرائم السرقات المالية في العراق من أمثال عباس البياتي ، و يعلنون بأنهم يعتزون بتبعيتهم لإيران ، و أنهم يعتاشون على فضلات موائدها النتنة التي فاحت منها روائح جثث الأبرياء ، و غاصت كؤوسها بدماء الفقراء الذين سقطوا جراء غطرسة ، و عنجهية هؤلاء قادة الشر ، و الإرهاب ، و يا للعجب يفتخرون ، و يعتزون بأسيادهم الفرس العجم هذا الاعتزاز على مصلحة الشعب العراقي و من أجل تلميع صورة نظام الملالي أمام الرأي العربي ، و العالمي من أجل حفنة تومانات الملالي الفاسدة ؟ طبقاً القرعة تتباهى بشعر أختها فماذا قدمت إيران للعراق حتى يعتز بها عباس البياتي ، و قادة المليشيات الإرهابية ؟ قولوا لنا علنا نعرف ما هو فَضْلُ إيران على العراق ؟ ألا يكفيكم سرقتها للميزانيات الانفجارية التي هربها لهم نوري المالكي بالطائرات بينما الشعب بأمس الحاجة إليها في مواجهة البطالة ، و الركود الاقتصادي اللذان يعصفانِ بالعراق ، ألا يكفيكم ما تفعله إيران وفي أكثر من محاولة يائسة كشفت عنها قواتنا الأمنية البطلة المرابطة في المنافذ الحدودية مع جار الشر ، وكذلك رجال جهاز مكافحة المخدرات الأشاوس ، ففي الآونة الأخيرة تم الكشف عن عدة محاولات فاشلة لتهريب المخدرات للعراق ، وبأساليب مختلفة قذرة شيطانية منها شحنة البصل الذي يحتوي بداخله على حبوب المخدرات ، و كذلك الإيراني التابع للحرس الثوري الذي القي القبض عليه وهو متلبس بالجرم المشهود في أحد مطارات العراق وبحوزته 8 كيلوات من المخدرات الذي تم الإفراج عنه بتدخل مباشر من قبل السيستاني ، وتم إغلاق القضية برمتها ، و أيضاً المعمل الإيراني في البصرة الخاص بإنتاج مادة الكريستال المخدرة بإشراف ، و إدارة إيرانية بحتة ، وأيضاً ما تم ضبطه من مخدرات مع جواد لؤي الياسري نجل محافظ النجف ، و أحد أبرز معتمدي السيستاني و التي كُشِفَ فيها عن تورط إيران ، و وقوفها خلف هذه الخرق السيادي للعراق المخل بكل القوانين و الأعراف الدولية فيا عباس البياتي هل هذا ما يدعوكم إلى الاعتزاز بإيران ؟ تُصدِّرُ المخدرات و انتم تعتزون بعمائمها الفاسدة و شيطان ولاية الفقيه ما لكم يا ساسة العراق الفاسدين كيف تحكمون  !؟ .

 
محمد سعيد العراقي







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تمويل 20 فبراير لخدمة أجندة خفية...للتذكير

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

إصلاحات بوتفليقة.. وعود فاتها القطار!

التوقيع بالرباط على اتفاقية للوقاية من الرشوة

زواج رجلين مثليين في عرس باذخ بفندق مشهور بمراكش

المعارضة السورية تتجه لإعلان قيادة موحدة بعد 24 ساعة

قصة ادريس ونوح عليهما السلام

بوتفليقة يحاول إنقاذ نظامه باللعب بين «المحاور» داخلياً وخارجياً

النص الكامل لخطاب جلالة الملك في الدورة الأولى لافتتاح البرلمان

الشعب ينهال ضربا على المثليين بالرباط طالبوا بزواج بينهم وبعض عناصر من 20 فبراير ساندتهم

لكل مَنْ يعتز بإيران فلينظر ماذا تُصدر إيران للعراق ؟





 
صوت وصورة

العثماني والتجنيد الاجباري


الخطاب الملكي السامي لثورة الملك و الشعب


أخبار المنتخب المغربي


ضغط على وسائل النقل


معرض الصناع التقليديين ببركان

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

أقصى درجات فك العزلة.. أزيلال نموذجا

 
الاجتماعية

من تخلى عن ساكنة إقليم أزيلال ووضع حياة مرضاها على كف عفريت؟

 
السياسية

انحرافات الخطاب السياسي بالمغرب والحاجة لإعادة النظر في السياسات التواصلية للأحزاب المغربية

 
التربوية

مستجدات المنهاج الدراسي للتعليم الابتدائي مواد اللغة العربية الفرنسية الرياضيات والنشاط العلمي

 
عيش نهار تسمع خبار

حتى لا ننسى..هل جلوس العدل والإحسان وأمريكا سبب انسحابهم من 20 فبراير ؟

 
العلوم والبيئة

درجات الحرارة العليا والدنيا المرتقبة الجمعة 10 غشت

 
الثقافية

ماهي الملامح البارزة لازمتنا الثقافية...؟

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

الحكومة تتجه إلى سياسة "التقشف" في ميزانية 2019

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

ربع مليون مستفيد من البرنامج الوطني للتخييم لهذا العام

 
 شركة وصلة