راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         لأول مرة بالمغرب.. وزارة الصحة تعطي انطلاقة خدمة التطبيب عن بعد من زاوية أحنصال بإقليم أزيلال +فيديو             السياسة و"لعب العيال"             بوعشرين المتاجر بالبشر.. يتمسح بجمال خاشقجي             إعدادية بأكاديمية بني ملال خنيفرة بدون طريق مؤدية إليها             المقاربة المجزوءاتية في التدريس مؤلف جديد لعبد الرحيم الضاقية             المخرج المغربي محمد إسماعيل في ضيافة المدرسة العليا للأساتذة بتطوان             حين تغدو الأمازيغية ورقة حزبية....!             أردوغان يكشف موعد الإعلان عن "الحقيقة الكاملة" لمقتل خاشقجي             مسؤول سعودي يقدم رواية جديدة ومفصلة لوفاة خاشقجي             الاتحاد الاشتراكي ومسألة الديمقراطية والحكامة: قراءة في أشغال المجلس الوطني             الحكومةَ هي الحارس الليلي لحقوق المواطن             رباعية مذلة في شباك إتحاد أزيلال برسم الدورة 5 يدخل النادي دائرة الشك             تطورات خطـيرة في قضية محاصرة دركيين بوزان من طرف مواطنين !! + متفرقات             حكومة العثماني تستعد لخوصصة مقاولات عمومية ولائحة في طريقها إلى البرلمان...!!!! + متفرقات             السعودية تعترف بقتل الخاشقجي والاعتراف ليس سيد الأدلة             في شأن الرواية السعودية عن مقتل خاسقجي            العثماني و دعم الفقراء           
 
كاريكاتير

العثماني و دعم الفقراء
 
آراء ومواقف

السياسة و"لعب العيال"


الاتحاد الاشتراكي ومسألة الديمقراطية والحكامة: قراءة في أشغال المجلس الوطني


من أجل طبقة وسطى بالعالم القروي


غزةُ لا تريدُ الحربَ والفلسطينيون لا يتمنونها


لماذا لا يتحدّثون عن ظاهرة الهجرة غير الشرعية لأموال الأمّة؟

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

اصطدام عنيف بين سيارتين وسيارة الوقاية المدينة بالشارع الرئيسي لمدينة أزيلال يخلف خسائر مادية جسيمة

 
الجهوية

أزيلال:" هي كلمة واحدة هاد الجماعة فاسدة"..شعار وقفة احتجاجية تضامنا مع موظف جماعي بأيت امحمد

 
متابعات

الكشف عن هوية المتشرد الخمسيني المنكل بجثته بالمحمدية

 
سياحة وترفيه

سياحة وترفيه .. من ناوور الى تاغبالوت

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

مبادرة الحكم الذاتي تنسجم مع معايير قرار مجلس الأمن رقم 2414

 
الناس والمجتمع

موظفة بجماعة واويزغت إقليم أزيلال تتعرض لاعتداء همجي

 
جمعيات ومجتمع

"المجتمع المدني" المُفْتَرىَ عليه بالمغرب

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

"انتهاء تاريخ صلاحية" الفاعل..

 
الرياضية

رباعية مذلة في شباك إتحاد أزيلال برسم الدورة 5 يدخل النادي دائرة الشك

 
 


محاربة الأخبار الزائفة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 يناير 2018 الساعة 02 : 20


 

محاربة الأخبار الزائفة


تعاني دول العالم كافة من خطر الأخبار الزائفة، التي تقوم بتلويث الذوق الجماعي للمجتمعات، بل تساهم أحيانا في اقتتال بشري بسبب ما يتم زرعه من أنباء تؤدي إلى الفوضى. وبدأت كل البلدان في البحث عن أدوات قانونية رادعة. فقبيل أيام قال الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون، في لقاء مع الصحفيين والفاعلين الإعلاميين، إنه لابد من تطوير النظام القانوني لحماية الديمقراطية من الأخبار الزائفة وخصوصا خلال الحملة الانتخابية.


الأخبار الزائفة من أشد أشكال الكذب والدعاية وممارسة الإشاعات اليوم. فكثير من الحروب تقوم على أساس الأخبار الزائفة. وهذا النوع من الأخبار أصبح اليوم صناعة كاملة الأركان، تساهم فيها مواقع التواصل الاجتماعي وتساهم فيها مؤسسات ودول، بغرض توظيفها في المعارك الكثيرة.


المغرب ليس بمنأى عن موضوع الأخبار الزائفة بل إنه من أكثر الدول التي تعرضت لهذا النوع من الأكاذيب والمغالطات الإعلامية الخطيرة. يذكر المتتبعون قبل عشر سنوات عندما أذاعت قناة الجزيرة القطرية من مكتبها بالرباط نبأ مقتل سبعة مواطنين أثناء تحرير بوابة ميناء سيدي إفني، وتبين أن الخبر لا أساس له من الصحة وأنه لا يوجد حتى مجروحون في المستشفيات، وكان المغرب حينها في قوس عاصفة الربيع العربي قبل انطلاقه، لكن تم احتواء الموضوع بالطرق القانونية وإغلاق الوكر المشبوه.


وبعدها جاءت قضية مخيم كديم إزيك، وشرعت وسائل الدعاية في تشويه صورة المغرب، فتغاضت عن استشهاد 12 من عناصر القوات العمومية على يد مرتزقة البوليساريو، وتغاضت عن التخريب الذي أحدثوه بالمدينة، لكن جلبت صورة لطفلة فلسطينية وصورتها على أنها من مدينة العيون في كذبة تاريخية لا مثيل لها.


وفي أزمة الريف أبدع المتربصون بالمغرب في تزييف الأخبار ونشرها بشكل احترافي، بما يوحي وقوف جهات منظمة وراءها، حيث تم اختلاق قضايا غير موجودة نهائيا، وتمت فبركة فيديوهات لا أساس لها، بل تم نشر فيديوهات من بلدان أخرى على أنها من المغرب أي من الحسيمة وإمزورن، وكان آخرها نشر صورة طفل فلسطيني تعرض لاعتداء من قبل جندي إسرائيلي على أنها من نواحي الحسيمة، وهو ما تم تكذيبه في حينه بالحجج والأدلة.


وحتى داخل السجن يتم اختلاق الإشاعات الكثيرة، من قبيل أن المعتقلين في حراك الحسيمة ونواحيها تعرضوا للعقاب عن طريق الكاشو أي الزنزانة الانفرادية، وتبين أن واحدًا منهم فقط أدخل ساعة مزودة بكاميرا وتم تأديبه بهذه العقوبة، لكن الخبر كان يوحي بأن المعتقلين يتعرضون لسياسة ممنهجة من التعذيب والعقوبات.


ومن إبداعات "الفايك نيوز" تصوير شخص تحت سيارة قائد بطنجة، زاعمين أن رجل السلطة دهسه، لكن بعد التدقيق في الصورة يتبين أن الشخص هو الذي أدخل نفسه قصد التصوير ولكن فعلا دهسه لكان نصفه قد تخرب والدماء تجري منه.


إذن لابد من إيجاد حل قانوني للأخبار الزائفة التي تلوث المجتمع، فمدونة النشر، التي ما زالت في مراحل التشريع الأولى، تضمنت تحديدا لهذا الموضوع في مادتيها 83 و93 غير أنها لا تبدو كافية وبالتالي فقبل عرضها يمكن توسيعها حتى تكون ذات فعالية.


النهار المغربية







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



برايان شوكان سفيرا جديدا للولايات المتحدة الامريكية بالمغرب

جلالة الملك يدشن بزغنغان مركبا سوسيو تربويا أنجز بكلفة 6ر7 مليون درهم

الصقلي: أزيد من نصف ميزانيات الدولة موجه للقطاعات الاجتماعية

كلمة الشعب المغربي دقت أخر مسمار في نعش الرافضين

الجماعة .. بين الأصولية الظلامية والحداثة العلمانية !

حملة مغربية لمكافحة الفساد

نظرية المؤامرة والثورات العربية

احتجاجات داخل حركة 20 فبراير في الرباط على رفع شعار مقاطعة الانتخابات

قصة ادريس ونوح عليهما السلام

بوتفليقة يحاول إنقاذ نظامه باللعب بين «المحاور» داخلياً وخارجياً

حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

قصة ادريس ونوح عليهما السلام

حقيقة ما يجري ويدور بين مول العمود ومول اللبن ومول الجماعة

منتصف الليل قف الحملة الإنتخابية الساعة الأولى للملاحظين

قصة موسى عليه السلام

بنكيران يستعد إلى إقالة سميرة سيطايل وسليم الشيخ بعد موقفهما من مشاريع الخلفي لإصلاح التلفزيون

الخلفي : دفاتر التحملات كفلت حقوق المعارضة

رسالة إلى صديق... "بلى ولكن ليطمئن قلبي"

مشاة 20 فبراير في انتظار الموت الرحيم مول لمليح باع وراح





 
صوت وصورة

في شأن الرواية السعودية عن مقتل خاسقجي


أين تقف السعودية بعد حادثة اختفاء خاشقجي؟


صحفي ينفجر على المدرب هيرفي رونار


المسؤولية في فاجــعة قطار بوقنادل + متفرقات


حالات المصابين في حادث القطار

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

لأول مرة بالمغرب.. وزارة الصحة تعطي انطلاقة خدمة التطبيب عن بعد من زاوية أحنصال بإقليم أزيلال +فيديو

 
الاجتماعية

المتجردون من الآدمية

 
السياسية

الحكومةَ هي الحارس الليلي لحقوق المواطن

 
التربوية

إعدادية بأكاديمية بني ملال خنيفرة بدون طريق مؤدية إليها

 
عيش نهار تسمع خبار

بوعشرين المتاجر بالبشر.. يتمسح بجمال خاشقجي

 
العلوم والبيئة

أمطار قوية يومي الجمعة والسبت بعدد من أقاليم المملكة

 
الثقافية

المخرج المغربي محمد إسماعيل في ضيافة المدرسة العليا للأساتذة بتطوان

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

حكومة العثماني تستعد لخوصصة مقاولات عمومية ولائحة في طريقها إلى البرلمان...!!!! + متفرقات

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

المال والمخدرات.. فيلم قصير يعبر عما يخالج فكر الشباب بأزيلال

 
 شركة وصلة