راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         لأول مرة بالمغرب.. وزارة الصحة تعطي انطلاقة خدمة التطبيب عن بعد من زاوية أحنصال بإقليم أزيلال +فيديو             السياسة و"لعب العيال"             بوعشرين المتاجر بالبشر.. يتمسح بجمال خاشقجي             إعدادية بأكاديمية بني ملال خنيفرة بدون طريق مؤدية إليها             المقاربة المجزوءاتية في التدريس مؤلف جديد لعبد الرحيم الضاقية             المخرج المغربي محمد إسماعيل في ضيافة المدرسة العليا للأساتذة بتطوان             حين تغدو الأمازيغية ورقة حزبية....!             أردوغان يكشف موعد الإعلان عن "الحقيقة الكاملة" لمقتل خاشقجي             مسؤول سعودي يقدم رواية جديدة ومفصلة لوفاة خاشقجي             الاتحاد الاشتراكي ومسألة الديمقراطية والحكامة: قراءة في أشغال المجلس الوطني             الحكومةَ هي الحارس الليلي لحقوق المواطن             رباعية مذلة في شباك إتحاد أزيلال برسم الدورة 5 يدخل النادي دائرة الشك             تطورات خطـيرة في قضية محاصرة دركيين بوزان من طرف مواطنين !! + متفرقات             حكومة العثماني تستعد لخوصصة مقاولات عمومية ولائحة في طريقها إلى البرلمان...!!!! + متفرقات             السعودية تعترف بقتل الخاشقجي والاعتراف ليس سيد الأدلة             في شأن الرواية السعودية عن مقتل خاسقجي            العثماني و دعم الفقراء           
 
كاريكاتير

العثماني و دعم الفقراء
 
آراء ومواقف

السياسة و"لعب العيال"


الاتحاد الاشتراكي ومسألة الديمقراطية والحكامة: قراءة في أشغال المجلس الوطني


من أجل طبقة وسطى بالعالم القروي


غزةُ لا تريدُ الحربَ والفلسطينيون لا يتمنونها


لماذا لا يتحدّثون عن ظاهرة الهجرة غير الشرعية لأموال الأمّة؟

 
أدسنس
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
حوادث ونوازل

اصطدام عنيف بين سيارتين وسيارة الوقاية المدينة بالشارع الرئيسي لمدينة أزيلال يخلف خسائر مادية جسيمة

 
الجهوية

أزيلال:" هي كلمة واحدة هاد الجماعة فاسدة"..شعار وقفة احتجاجية تضامنا مع موظف جماعي بأيت امحمد

 
متابعات

الكشف عن هوية المتشرد الخمسيني المنكل بجثته بالمحمدية

 
سياحة وترفيه

سياحة وترفيه .. من ناوور الى تاغبالوت

 
موقع صديق
شركة وصلة المغربية لخدمات الويب المتكاملة، التصميم- البرمجة
 
الوطنية

مبادرة الحكم الذاتي تنسجم مع معايير قرار مجلس الأمن رقم 2414

 
الناس والمجتمع

موظفة بجماعة واويزغت إقليم أزيلال تتعرض لاعتداء همجي

 
جمعيات ومجتمع

"المجتمع المدني" المُفْتَرىَ عليه بالمغرب

 
البحث بالموقع
 
ملفات وقضايا

"انتهاء تاريخ صلاحية" الفاعل..

 
الرياضية

رباعية مذلة في شباك إتحاد أزيلال برسم الدورة 5 يدخل النادي دائرة الشك

 
 


المؤامرات حقيقة تاريخية لا أوهام ذهنية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 يناير 2018 الساعة 49 : 20


 

هل من الممكن أن نتوقع في سلسلة كارتونية ' رسوم متحركة' رئاسة شخص ما لبلد ما قبل حصوله..؟، ببساطة حدث الأمر  قبل رئاسة ترامب لأمريكا..؟؟

 

المؤامرات حقيقة تاريخية لا أوهام ذهنية

 


يقول 'روتشيلد'، وهو الكاتب الحقيقي لما سُمِّيَ وعد بلفور: "إن الوصول إلى الهدف يبرّر استعمال أية وسيلة كانت.. إن الحاكم الذي يحكم بموجب القواعد الخُلُقية ليس بالسياسي الماهر.. لذا يجب على الذين يرغبون في السلطة أن يلجؤوا إلى الدسائس، والمؤامرات، والخداع؛ لأن الفضائل الاجتماعية الكبرى كالصدق، والاستقامة ما هي إلا عيوب كبرى في السياسة".. ومعلوم أنّ أسرة روتشيلد هي مُنْشِئَة عددٍ كبير من المستعمرات الصهيونية في فلسطين، وقد أصبح جيمس دي روتشيلد عضوا في مجلس العموم البريطاني بين [1929 و1945].. ويرى الكاتب البريطاني الكبير "السّيرْ وْلتَرْسكُوتْ" أن 'الماسونية' كانت تقف وراء مؤامرة اسمُها الثورة الفرنسية؛ ولم يأْتِ عام 1789، حتى كان في فرنسا أكثر من ألفَيْ مَحْفَل.. ويؤكّد قولَ 'ولتَرسكوت' ما حدث في مجلس النواب الفرنسي عام [1904] بعد بضْع أسئلة استجوابية تقدّمَ بها 'الماركيز روزانب' حول ما إذا كانت الماسونية الحرّة هي صانعةَ (الثورة الفرنسية)؛ قال: "إننا متفقون إذن بصورة كاملة على هذه النقطة بالتحديد، وهي أن الماسونية كانت الصانعَ الوحيدَ للثورة الفرنسية؛ وهذه التصفيقات التي أسمعها الآن في المجلس تبرهن على أن بعض الموجودين يعْلمون بذلك مثلي تماما.".


نعود الآن إلى مؤامرة 'وعد بلفور'، والرسالة المشؤومة.. هذه الرسالة حُشِر فيها حشرًا اسمُ "جلالة الملك]" في السطر الثاني من النص، وفي بداية الفقرة الثانية؛ وصاحب الجلالة لم يكن له دخلٌ بالموضوع بتاتا؛ وتقول العبارة في مكانين اثنين: "حكومة صاحب الجلالة"؛ والحكومة في بريطانيا ليستْ حكومة صاحب الجلالة في دولة ملكية برلمانية؛ فهي إمّا حكومة 'عمّال' أو 'محافظين' أو 'ائتلافية'؛ فهي إذن 'حكومة بريطانية' لا غير؛ مما يبين أن اسم جلالة الملك أُقحِم عسْفًا وعنوةً في نص الرسالة التي مهّدت للمؤامرة في فلسطين.. لكنْ ظهر أنّ الملك 'إدوارد الثامن'، بدأ يعارض سياسة بلاده، ويعتقد أنها غير صالحة، ولم يتحمّسْ لجريمة القرن، أي قيام دولة 'إسرائيل'، واستاء من الديون التي أثقل بها الصهاينةُ كاهلَ 'بريطانيا' بعد تتويجه في 20 يناير 1936،عندها فقط بدأ الصراع العنيف، لكنّ الملك لم يصمد طويلا، لأن الصهاينة لم يتركوه لحظة دون أن يشهِّروا به، وكان من بينهم الصهيوني المخلص "تشرشل"؛ لقد صوّروه للناس على أنه زير النساء، وأنّ له علاقة "بالسِّير أوزويلد موزْلّلي" المؤيّد للنازية، الذي سجنه 'تشَرْشل" مع آخرين، ولكنْ هذه الحملة أو المؤامرة لم تؤثر على سيرة الملك الجدّية والنظيفة..


لـمّا فشلت المؤامرةُ الأولى، اعتمدوا المؤامرةَ البديلةَ؛ كيف ذلك؟ عزم الملكُ على الزواج من سيدة أمريكية مطلّقة تُدعى 'سيمبسون'، عندئذ تحركت أجهزة الدعاية الصهيونية بكل قواها مثيرةً الرأيَ العام ضد هذه السيدة، وأصبحت هيَ القضية الشغل الشاغل لإنجلترا، وحُمِّل 'الميسْتر بَالْدوين' أوامرَ بشأن تنحية الملك عن عرشه؛ وكان على الملك اختيارُ أحد أمْرين: إمّا التخلّي عن العرش؛ أو التخلّي عن زواجه من [الميس سيمبسون]؛ فاختار الملكُ الحلَّ الذي يحفظ له كرامتَه، ولا يجعله ألعُوبةً في أيدي خصومه، وتنحّى عن العرش.. بعد تنحّي الملك 'إدوارد الثامن' عن العرش، قام عددٌ كبير من المثقّفين، والمفكّرين البريطانيين، بمن فيهم أعضاء البرلمان، وقادةُ الجيش المتقاعدون، بحملة واسعة، محاولين إقناع حكومة 'بالْدُوين' بحقيقة المؤامرة التي حيكت ضد الملك، ومن ضمنهم الأميرال 'باري دومڤيل' الذي كشف أنّ الصهاينةَ أصحابَ الأموال الكثيرة قد اشتروا المراكزَ الحسّاسة في الدولة.. أليست هذه مؤامرة يا من تُنْكرون المؤامرات؟


المؤامرات هي التي صنعت التاريخ في جزء كبير منه.. المؤامرةُ ترتكز على ثلاثة عناصر أساسية: الكذب، والخداع، والخيانة.. ألمْ يُنْفَ جلالة الملك محمد الخامس طيّب الله ثراه بفعل مؤامرة الاستعمار، بتواطؤ مع عملائه في الداخل؟ ألم يتعرضْ جلالةُ الملك الحسن الثاني تغمّده الله برحمته لانقلابيْن، بفعل كلاب الداخل، ومساندة أسيادهم هناك؟ ألم يُخْلَق 'البوليساريو' بتعاون بين خصوم الخارج، وخونة الداخل؟ ألم تَقُمْ فتنةُ 'الحسيمة' بفعل دعاة الفتن، ومساندة أزلامهم في أوربّا؟ ألم يُمزَّق العالمُ العربي بفعل مؤامرات دنيئة شارك فيها صهاينة ادّعَوا إسلامًا كاذبا، وسمّوا الفتنةَ جهادًا؟ إذن اِحْذروا هؤلاء؛ واحرِصوا على سلامة ملكيتكُم وأمْنِ بلدكم، وافْضَحوا المتآمرين حيثما ثَقِفْتُموهم؛ ذلك خيرٌ لكم!

 
 فارس محمد







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مؤتمر البوليساريو 13 والفرصة الأخيرة لقبول مقترح الحكم الذاتي

سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

نقولها جميعا بصوت مرتفع : لا تساهل مع خونة 20 فبراير

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

جلالة الملك يدشن بزغنغان مركبا سوسيو تربويا أنجز بكلفة 6ر7 مليون درهم

المجلس الاستشاري الأعلى للتقريب بين المذاهب الإسلامية يناقش بالرباط توظيف المناهج التربوية والإعلام

برنامج المحافظة على الموروث الحرفي مشروع طموح يتوخى تغطية كافة الحرف

المجتمع المدني المغربي ودوره في التنمية

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

المؤامرات حقيقة تاريخية لا أوهام ذهنية





 
صوت وصورة

في شأن الرواية السعودية عن مقتل خاسقجي


أين تقف السعودية بعد حادثة اختفاء خاشقجي؟


صحفي ينفجر على المدرب هيرفي رونار


المسؤولية في فاجــعة قطار بوقنادل + متفرقات


حالات المصابين في حادث القطار

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

لأول مرة بالمغرب.. وزارة الصحة تعطي انطلاقة خدمة التطبيب عن بعد من زاوية أحنصال بإقليم أزيلال +فيديو

 
الاجتماعية

المتجردون من الآدمية

 
السياسية

الحكومةَ هي الحارس الليلي لحقوق المواطن

 
التربوية

إعدادية بأكاديمية بني ملال خنيفرة بدون طريق مؤدية إليها

 
عيش نهار تسمع خبار

بوعشرين المتاجر بالبشر.. يتمسح بجمال خاشقجي

 
العلوم والبيئة

أمطار قوية يومي الجمعة والسبت بعدد من أقاليم المملكة

 
الثقافية

المخرج المغربي محمد إسماعيل في ضيافة المدرسة العليا للأساتذة بتطوان

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com

 
 
الاقتصادية

حكومة العثماني تستعد لخوصصة مقاولات عمومية ولائحة في طريقها إلى البرلمان...!!!! + متفرقات

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الشباب والنساء

المال والمخدرات.. فيلم قصير يعبر عما يخالج فكر الشباب بأزيلال

 
 شركة وصلة