راسلونا عبر البريد الالكتروني : azilalalhora@gmail.com         الأمم المتحدة.. المينورسو ترفض الاجتماع بالبوليساريو خارج الرابوني             أهم ما خلصت إليه جلسات الحوار الاجتماعي في عهد حكومة العثماني             جلالة الملك يترأس مجلسا وزاريا بالرباط وهذه تفاصليه             إبليس في محرآب العبودية             حضور مشرف للفعاليات المدنية المغربية بالجزائر في منتدى لم يخلو من تحرشات مرتزقة البوليساريو             هذا أول أيام رمضان بالمملكة             نواب أوروبيون يجددون دعمهم لمخطط الحكم الذاتي بالصحراء المغربية             استعراض المقومات الاقتصادية والمالية للمغرب كبوابة نحو إفريقيا             دلالات المناورات العسكرية المشتركة "الأسد الافريقي             بين انتفاضة الحجارة ومسيرة العودة دروسٌ وعظاتٌ مسيرة العودة الكبرى             أزيلال: بعد حجز وإتلاف مواد غذائية فاسدة في الأيام الماضية حملات متواصلة تزامنا مع شهر رمضان             بالفيديو.. شخص حاول ذبح طليقته بسكين أمام المواطنين بالعرائش             رمضان...وزارة الداخلية تتخذ الإجراءات اللازمة لتأمين تموين الأسواق وحماية المستهلك             ارتباك القطاع الصحي يوم غد بأزيلال تنفيذا للإضراب العام الوطني             توقيف ثلاث نساء ضمن شبكة إجرامية تتاجر في المخدرات             قريبة لزعيم البوليساريو تدعوا بالنصر للملك            مطالب الصحة العمومية           
 
كاريكاتير

مطالب الصحة العمومية
 
آراء ومواقف

إبليس في محرآب العبودية


بين انتفاضة الحجارة ومسيرة العودة دروسٌ وعظاتٌ مسيرة العودة الكبرى


هل حقا عمارة "برنار" بمكناس آيلة للسقوط؟


الاغتصاب الجماعي للهوية والثقافة


حتى لا ينسى الشعب الجزائري الشقيق


النص القرآني بين التحجُّر والتدبُّر: الإرث نموذجا

 
إعلان
 
حوادث ونوازل

توقيف ثلاث نساء ضمن شبكة إجرامية تتاجر في المخدرات

 
الجهوية

أزيلال: بعد حجز وإتلاف مواد غذائية فاسدة في الأيام الماضية حملات متواصلة تزامنا مع شهر رمضان

 
متابعات

الأمم المتحدة.. المينورسو ترفض الاجتماع بالبوليساريو خارج الرابوني

 
سياحة وترفيه

في لقاء بأزيلال حول "منتزه مكون".. تراث عالمي وواجهة للتنوع التراثي والبيئي وأهدافه التنموية

 
الناس والمجتمع

أهم ما خلصت إليه جلسات الحوار الاجتماعي في عهد حكومة العثماني

 
جمعيات ومجتمع

أزيلال: طبعا المواهب مدرسة ونبض مستمر وأنتم تعرفونها...!

 
ملفات وقضايا

أخبار اليوم تواجه نزيفا في الموارد البشرية وانحدارا في المبيعات منذ اعتقال بوعشرين

 
الرياضية

جنوب إفريقيا تدعم ترشيح المغرب لتنظيم كأس العالم 2026

 
الشباب والنساء

تكريم محالين على التقاعد بأزيلال وهدايا و باقات ورود احتفالا باليوم العالمي للمرأة

 
الوطنية

جلالة الملك يترأس مجلسا وزاريا بالرباط وهذه تفاصليه

 
الاقتصادية

استعراض المقومات الاقتصادية والمالية للمغرب كبوابة نحو إفريقيا

 
 


المؤامرات حقيقة تاريخية لا أوهام ذهنية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 يناير 2018 الساعة 49 : 20


 

هل من الممكن أن نتوقع في سلسلة كارتونية ' رسوم متحركة' رئاسة شخص ما لبلد ما قبل حصوله..؟، ببساطة حدث الأمر  قبل رئاسة ترامب لأمريكا..؟؟

 

المؤامرات حقيقة تاريخية لا أوهام ذهنية

 


يقول 'روتشيلد'، وهو الكاتب الحقيقي لما سُمِّيَ وعد بلفور: "إن الوصول إلى الهدف يبرّر استعمال أية وسيلة كانت.. إن الحاكم الذي يحكم بموجب القواعد الخُلُقية ليس بالسياسي الماهر.. لذا يجب على الذين يرغبون في السلطة أن يلجؤوا إلى الدسائس، والمؤامرات، والخداع؛ لأن الفضائل الاجتماعية الكبرى كالصدق، والاستقامة ما هي إلا عيوب كبرى في السياسة".. ومعلوم أنّ أسرة روتشيلد هي مُنْشِئَة عددٍ كبير من المستعمرات الصهيونية في فلسطين، وقد أصبح جيمس دي روتشيلد عضوا في مجلس العموم البريطاني بين [1929 و1945].. ويرى الكاتب البريطاني الكبير "السّيرْ وْلتَرْسكُوتْ" أن 'الماسونية' كانت تقف وراء مؤامرة اسمُها الثورة الفرنسية؛ ولم يأْتِ عام 1789، حتى كان في فرنسا أكثر من ألفَيْ مَحْفَل.. ويؤكّد قولَ 'ولتَرسكوت' ما حدث في مجلس النواب الفرنسي عام [1904] بعد بضْع أسئلة استجوابية تقدّمَ بها 'الماركيز روزانب' حول ما إذا كانت الماسونية الحرّة هي صانعةَ (الثورة الفرنسية)؛ قال: "إننا متفقون إذن بصورة كاملة على هذه النقطة بالتحديد، وهي أن الماسونية كانت الصانعَ الوحيدَ للثورة الفرنسية؛ وهذه التصفيقات التي أسمعها الآن في المجلس تبرهن على أن بعض الموجودين يعْلمون بذلك مثلي تماما.".


نعود الآن إلى مؤامرة 'وعد بلفور'، والرسالة المشؤومة.. هذه الرسالة حُشِر فيها حشرًا اسمُ "جلالة الملك]" في السطر الثاني من النص، وفي بداية الفقرة الثانية؛ وصاحب الجلالة لم يكن له دخلٌ بالموضوع بتاتا؛ وتقول العبارة في مكانين اثنين: "حكومة صاحب الجلالة"؛ والحكومة في بريطانيا ليستْ حكومة صاحب الجلالة في دولة ملكية برلمانية؛ فهي إمّا حكومة 'عمّال' أو 'محافظين' أو 'ائتلافية'؛ فهي إذن 'حكومة بريطانية' لا غير؛ مما يبين أن اسم جلالة الملك أُقحِم عسْفًا وعنوةً في نص الرسالة التي مهّدت للمؤامرة في فلسطين.. لكنْ ظهر أنّ الملك 'إدوارد الثامن'، بدأ يعارض سياسة بلاده، ويعتقد أنها غير صالحة، ولم يتحمّسْ لجريمة القرن، أي قيام دولة 'إسرائيل'، واستاء من الديون التي أثقل بها الصهاينةُ كاهلَ 'بريطانيا' بعد تتويجه في 20 يناير 1936،عندها فقط بدأ الصراع العنيف، لكنّ الملك لم يصمد طويلا، لأن الصهاينة لم يتركوه لحظة دون أن يشهِّروا به، وكان من بينهم الصهيوني المخلص "تشرشل"؛ لقد صوّروه للناس على أنه زير النساء، وأنّ له علاقة "بالسِّير أوزويلد موزْلّلي" المؤيّد للنازية، الذي سجنه 'تشَرْشل" مع آخرين، ولكنْ هذه الحملة أو المؤامرة لم تؤثر على سيرة الملك الجدّية والنظيفة..


لـمّا فشلت المؤامرةُ الأولى، اعتمدوا المؤامرةَ البديلةَ؛ كيف ذلك؟ عزم الملكُ على الزواج من سيدة أمريكية مطلّقة تُدعى 'سيمبسون'، عندئذ تحركت أجهزة الدعاية الصهيونية بكل قواها مثيرةً الرأيَ العام ضد هذه السيدة، وأصبحت هيَ القضية الشغل الشاغل لإنجلترا، وحُمِّل 'الميسْتر بَالْدوين' أوامرَ بشأن تنحية الملك عن عرشه؛ وكان على الملك اختيارُ أحد أمْرين: إمّا التخلّي عن العرش؛ أو التخلّي عن زواجه من [الميس سيمبسون]؛ فاختار الملكُ الحلَّ الذي يحفظ له كرامتَه، ولا يجعله ألعُوبةً في أيدي خصومه، وتنحّى عن العرش.. بعد تنحّي الملك 'إدوارد الثامن' عن العرش، قام عددٌ كبير من المثقّفين، والمفكّرين البريطانيين، بمن فيهم أعضاء البرلمان، وقادةُ الجيش المتقاعدون، بحملة واسعة، محاولين إقناع حكومة 'بالْدُوين' بحقيقة المؤامرة التي حيكت ضد الملك، ومن ضمنهم الأميرال 'باري دومڤيل' الذي كشف أنّ الصهاينةَ أصحابَ الأموال الكثيرة قد اشتروا المراكزَ الحسّاسة في الدولة.. أليست هذه مؤامرة يا من تُنْكرون المؤامرات؟


المؤامرات هي التي صنعت التاريخ في جزء كبير منه.. المؤامرةُ ترتكز على ثلاثة عناصر أساسية: الكذب، والخداع، والخيانة.. ألمْ يُنْفَ جلالة الملك محمد الخامس طيّب الله ثراه بفعل مؤامرة الاستعمار، بتواطؤ مع عملائه في الداخل؟ ألم يتعرضْ جلالةُ الملك الحسن الثاني تغمّده الله برحمته لانقلابيْن، بفعل كلاب الداخل، ومساندة أسيادهم هناك؟ ألم يُخْلَق 'البوليساريو' بتعاون بين خصوم الخارج، وخونة الداخل؟ ألم تَقُمْ فتنةُ 'الحسيمة' بفعل دعاة الفتن، ومساندة أزلامهم في أوربّا؟ ألم يُمزَّق العالمُ العربي بفعل مؤامرات دنيئة شارك فيها صهاينة ادّعَوا إسلامًا كاذبا، وسمّوا الفتنةَ جهادًا؟ إذن اِحْذروا هؤلاء؛ واحرِصوا على سلامة ملكيتكُم وأمْنِ بلدكم، وافْضَحوا المتآمرين حيثما ثَقِفْتُموهم؛ ذلك خيرٌ لكم!

 
 فارس محمد







  

 التعليق يجب أن يناقش موضوع المادة، وغير ذلك يحذف التعليق بتاثا



 

  azilalalhora@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مؤتمر البوليساريو 13 والفرصة الأخيرة لقبول مقترح الحكم الذاتي

سقوط القدافي .. نهاية حتمية لجبهة البوليساريو الانفصالية

حتى لا ننسى القومجية والرفاقجية

نقولها جميعا بصوت مرتفع : لا تساهل مع خونة 20 فبراير

من هم 'أبطال' ثورة ليبيا التي حسمها 'الناتو'؟

جلالة الملك يدشن بزغنغان مركبا سوسيو تربويا أنجز بكلفة 6ر7 مليون درهم

المجلس الاستشاري الأعلى للتقريب بين المذاهب الإسلامية يناقش بالرباط توظيف المناهج التربوية والإعلام

برنامج المحافظة على الموروث الحرفي مشروع طموح يتوخى تغطية كافة الحرف

المجتمع المدني المغربي ودوره في التنمية

القضايا المغربية قضايا اجتماعية

المؤامرات حقيقة تاريخية لا أوهام ذهنية





 
صوت وصورة

قريبة لزعيم البوليساريو تدعوا بالنصر للملك


هل سيُسقِط المغرب مؤامرة الفيفا؟


الحديث عن حظوظ المنتخب المغربي في المونديال


اهداف مباراة الرجاء البيضاوي و زناكو الزامبي


معاناة الأطفال الغير شرعيين


بلاتر في فيديو جديد عن دعم المغرب


خلاصة زيارة لجنة تقييم الفيفا من مراكش


خصوصية وسياق تمرين الأسد الإفريقي 2018


ماساة عجوز تتعرض للضرب من طرف ابنها العاق باقليم بني ملال


الاتحاد الأوربي ينصف المغرب ويصدم البوليساريو و الجزائر

 
إعلان
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الناس والمجتمع

 
 

»  السياسية

 
 

»  الاجتماعية

 
 

»  الاقتصادية

 
 

»  سياحة وترفيه

 
 

»  عيش نهار تسمع خبار

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضية

 
 

»  حوادث ونوازل

 
 

»  العلوم والبيئة

 
 

»  جمعيات ومجتمع

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  دول الجوار

 
 

»  التربوية

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الشباب والنساء

 
 

»  ملفات وقضايا

 
 

»  الجهوية

 
 

»   آراء ومواقف

 
 

»  متابعات

 
 
التنمية البشرية

لقاء تواصلي لعامل إقليم أزيلال وشباب إحدى الدواوير بجماعة إمليل لتدارس المشاريع التنموية بمنطقتهم

 
الاجتماعية

ارتباك القطاع الصحي يوم غد بأزيلال تنفيذا للإضراب العام الوطني

 
السياسية

انعقاد مجلس الحكومة بعد غد الخميس

 
التربوية

المبعث النبوي رسالة سلام و ثقافة و وسطية واعتدال

 
عيش نهار تسمع خبار

بالفيديو.. شخص حاول ذبح طليقته بسكين أمام المواطنين بالعرائش

 
العلوم والبيئة

توقعات طقس الثلاثاء.. استمرار الأجواء الممطرة مع انخفاض ملموس في درجات الحرارة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الثقافية

اختتام فعاليات مهرجان أطلس دمنات "تغراتين" بحضور عامل الإقليم

 
 شركة وصلة